للتخلص من حبوب الظهر والكتف

0

تعاني الكثير من النساء من مشكلة حبوب الظهر والكتف مجلة رجيم تقدم لكم بعض الحلول البسيطة لمعالجة هذه المشكلة

للتخلص من حبوب الظهر والكتف

حبوب الظهر والكتف والصدر ( أسبابها وعلاجها ) ونصائح هامة للتعامل معها والوقاية منها

تظهر بعض النقط البسيطة بالظهر والكتف والصدر والوجه وتكون حمراءويمكن أن تكون حب شباب ويمكن أن هذه الحبوب عبارة عن خلل فى الهرمونات

فما هى وما العلاج لها:

اذا لم تكن هناك أسباب أو أعراض مرضيه أخرى لديك فالغالب انها نوع من أنواع حب الشباب وهناك عده عوامل ممكن أن تؤدي الى ظهورها

حيث تلعب عوامل كثيرة على ظهور حبوب الشباب ولكن وإن تعددت الأسباب فإن النتيجة هي زيادة في إفرازات الغدد الدهنية وقفل مخارج هذه الغدد على سطح الجلد.

ومن الأسباب التي تؤدي إلى ظهور حبوب الشباب: :

1- العوامل الوراثية:

لها دور رئيسي: إذ أن لدى بعض الأشخاص إستعداداً لزيادة إفرازات الدهون نتيجة لعوامل وراثية تزيد من نشاط الغدد الدهنية. لذلك نلاحظ تواتر حبوب الشباب بين أفراد العائلات ذوي البشرة الدهنية.

2-الهرمونات:

إن للهرمونات أثراً مهماً على تكوين حبوب الشباب خاصة الهرمونات المذكرة وهرمون الأوستروجين. وهذا ما يفسر ظهور حبوب الشباب عند البلوغ، إذ يزداد إفرازات تلك الهرمونات في هذه المرحلة.

تعمل الهرمونات على زيادة نشاط الغدد الدهنية وكذلك تعمل على زيادة سماكة قنوات الغدد الدهنية وترسب طبقة قرنية عليها. وبالتالي تؤدي إلى قفل قنوات الغدد الدهنية الذي ينتج عنه تجمع الدهنيات تحت سطح الجلد.

3- المواد الغذائية:

ليس لها دور رئيسي على ظهور حبوب الشباب ولكن بعض أنواع الأطعمة مثل الأسماك والمكسرات والشكولاته والكولا وملح الطعام قد يكون لها أثر ثانوي أحياناً. ولكن يجب عدم المبالغة الزائدة في تأثير هذه المواد على حبوب الشباب.

4-الفيتامينات:

قد يكون لفيتامين أ دور في المحافظة على الجلد وقنوات الغدد الدهنية. ولكن هذا الدور مشكوك فيه خاصة وأن العوامل التي تؤدي إلى ظهور حبوب الشباب لا يمكن تفاديها باستعمال جرعات مختلفة من فيتامين أ. إلا أنه ثبت بأن استعمال مركبات فيتامين أ الموضعية (أحماض الريتونك) تساعد على تخفيف حبوب الشباب وذلك بالتخلص من المواد الكيراتينيه التي تقفل فوهة الغدد الدهنية. وبالتالي تساعد على تصريف الدهون من تحت سطح الجلد. كما أن الفيتامينات الأخرى مثل فيتامين ج و ب المركب وكذلك خلاصة الكبد، التي كانت تصرف بكميات كبيرة لعلاج حب الشباب لا تؤدي إلى نتيجة مثمرة.

5- الجراثيم:

تلعب الجراثيم التي تتعايش في الظروف العادية على سطح الجلد دوراً في ظهور حبوب الشباب، وذلك بواسطة أنزيماتها التي تحلل المواد الدهنية خاصة مادة “التراي جلسيرايد” المتجمعة تحت الجلد. وكما ذكرت سابقاً بأن نتيجة لذلك التحلل تظهر حبوب الشباب بأشكالها المختلفة. وأود أن أشير هنا بأن تلك الجراثيم لا تسبب الالتهابات الجرثومية كما يحدث في حالة الحصف الجلدي أو الدمامل. فلو تتصرف الإفرازات الدهنية من تحت سطح الجلد، بحرية فإن حبوب الشباب لا تتكون رغم وجود تلك الجراثيم المسالمة. لذا فإن عمل تحاليل وزراعة لإفرازات حبوب الشباب مضيعة للجهد والوقت والمال ولا مبرر له مطلقاً.

6- التوترات:

قد يكون للتوتر النفسي والإجهاد الجسماني والحياة الروتينية والسهر الكثير أثر أحياناً على حدة حبوب الشباب.

كما أن المثيرات الجنسية مثل الأفلام والصور والعادة السرية والتوتر الجنسي المستمر قد يكون له أثر كذلك.

7- مواد التجميل:

مثل الكريمات والبودرة ومركبات التجميل المختلفة قد تلعب دوراً في ظهور حبوب الشباب، وذلك بمنع خروج الدهنيات من تحت سطح الجلد. إذ تعمل هذه كطبقة أو ستار يحجز خروج تلك الدهنيات وتزيد بذلك من مضاعفات حبوب الشباب.

8- العبث بحبوب الشباب:

إما يعصرها أو الفرك الدائم أو بعض العادات المتبعة أحياناً أثناء المذاكرة، وذلك بسند الوجه على راحة اليد. ويحدث ذلك أيضاً أثناء الألعاب الرياضية القاسية مثل المصارعة، والإجهاد الجسمي المستمر. إن تلك لا تزيد من حدة الحبوب فحسب بل قد تترك آثاراً وندبات وبالتالي إلى تشوه الوجه.

9- التعرض لأشعة الشمس:

خاصة في فصل الصيف قد يكون له أثر واضح على سرعة اندمال حبوب الشباب وشفائها وذلك بفعل الأشعة الفوق بنفسجية الموجودة بأشعة الشمس، إلا أن الجو الرطب يكون له أثر عكسي.

10-العقاقير الطبية:

مثل مركبات الايودايد والبرومايد لها أثر هام على ظهور حبوب الشباب إذ تزيد من حدتها. لهذا يجب الحذر من الإكثار من ملح الطعام الذي يضاف إليه عادة مركبات الايودايد.

كما أن مركبات الكورتيزون وإن كانت تفيد أحياناً بجرعة قليلة ولمدة قصيرة على تخفيف حدة حبوب الشباب، إلا أن استعمالها لفترة طويلة وبجرعة كبيرة تؤدي إلى ظهور المزيد من حبوب الشباب والمضاعفات الأخرى.

11-نظافة الجلد:

إن غسل الوجه المستمر باستعمال أنواع معينة من الصابون خاصة التي تحوي مركبات الكبريت أو السالسليك قد تساعد على إزالة المواد الكيراتينيه التي تقفل مسامات الغدد الدهنية وبالتالي تساعد على تصريف الدهنيات من تحت سطح الجلد.

12-حبوب منع الحمل:

حبوب منع الحمل لها تأثير مزدوج: فبعض السيدات يتحسن حالهن كثيراً مع استعمال حبوب منع الحمل وقد تختفي حبوب الشباب لفترة طويلة. أما البعض الآخر فقد يزداد أمرهن سوء.

13-الدورة الشهرية:

في كثير من الحالات تزداد حالات حدة حبوب الشباب مع بداية العادة الشهرية وأحياناً تظهر حبة أو أكثر تسبق العادة الشهرية بوقت قليل أو ترافقها ويرجع سبب ذلك إلى أثر الهرمونات.

14-الملابس:

يجب الحذر من استعمال الملابس الضيفة والخشنة مثل “ملابس الجينز” وكذلك الملابس الثقيلة والنايلون وكذلك الطواقي الضيقة إذ أنها تحجر العرق والإفرازات الأخرى وقد تزيد الحالة سوءً.

15-طبيعة العمل:

بعض العمال والمهنيين اللذين يتعرضون للمواد التي تساعد على قفل مسامات الغدد الدهنية مثل عمال مصافي البترول ومصانع الكيماويات وعمال الطرق قد يظهر بهم حبوب الشباب نتيجة لأثر تلك المواد

للتخلص من حبوب الظهر والكتف

نصائح هامة تتم مع العلاج :

اختيار نوعية جيده للملابس الملاصقة للجسم وتكون مصنوعة من القطن الطبيعى

– تنظيف أو تعريض أغلفة الوسائد والفرشة للشمس كل ثلاث أيام

– تنظيف الحبوب والبثور بصابون طبي مطهر ( صابون ديتول أو الصابونة الحمراء ) كل يوم

– إجتناب الأطعمة الحادة مثل المخللات والزبدة والسكريات و الحوامض لمدة لا تقل عن شهر

– عدم السباحة في مسبح مكشوف

تجنب إرتداء الملابس الضيقة في هذه الفترة وخاصة البديهات الملتصقة بالجسم وإرتداء الملابس الفضفاضة بعض الشئ

يجب الإستحمام يومياً في الشتاء ، ومرتين يومياً في الصيف وإستعمال صابونة طبية أو حمضية من الصيدلية ، مع الليف العادية ، ويجب تطهير الليف دائماً وخاصة بعد الإستحمام بسائل مطهر مثل الديتول و مهم جداً الاهتمام بالنظافة الشخصية, و المحافظة على نظافة المنطقة الملتهبة، و إذا كانت هناك تمارين رياضية تمارس أو تسبب عرق شديد، لابد من مسح المنطقة بسرعة بمنديل معقم، أو الاستحمام لإزالة العرق, كما يجب المحافظة على نظافة الثياب الملاصقة لمنطقة الظهر، والحرص على ارتداء ثياب داخلية قطنية لتمتص العرق والرطوبة.

كما يجب الحرص على نظافة الشعر وخاصة إن كان طويلاً فهو يلامس دائماً منطقة الظهر, كما يجب المحافظة على نظافة ملاءات (شراشف) السرير وغسلها في درجة حرارة عالية لقتل الجراثيم.

خطوة هامة في علاج مشكلة حبوب الظهر أياً كانت نوعها هي الراحة النفسية، لأن التوتر والخجل يزيد خلل الهرمونات ومن ثم ينعكس على الجلد, كما أن سر نضارة الجلد هو صحة الجسم الداخلية.

يجب تناول فيتامين أ (Vitamin A) وهي هامة جداً وتتوفر في الطبيعة في الجزر وزيت السمك.

و الإكثار من شرب الماء (8 أكواب يوميا على الأقل)، كما ينصح بتعديل الغذاء بحيث الإكثار من تناول الخضروات والفاكهة و والتقليل من الدهون والتوابل والأملاح

حب الشباب هو علامة على أن السموم لا تخرج من الجسم بشكل مثالي

فأكثري من هذا العصير و الذي يعمل على تنشيط الكبد بعصير طازج يشرب يوميا

مكون من عصير البنجر و عصير الجزر و التفاح للمساعدة على تنظيف البشرة من

السموم من الداخل للخارج

المناطق المصابة و احرصي على ابقائها جافة نظيفة لأن الرطوبه تزيد المسأله سوء

إختاري صابون رقيق على البشرة و ينظفها جيدا و لا يسبب جفافها

بعدها جففي بشرتك جيدا و إمسحيها بجل الصبار يطهرها و يساعد على شفاء البثور بدون ترك بقع بالمستقبل و في نفس الوقت يرطب البشره

العلاج

أكثر من طريقة للعلاج بالأعشاب الطبيعى :

النعناع والبابونج

من عند العطار نحضر أعشابب زهرة البابونج و نعناع جاف و كل يوم يغلى في الماء منهم مقدار معلقتين وتترك حتى تصبح دافئة ثم يتم غمس قطنة المنقوع ويتم تمريرها على الحبوب الموجودة فى الظهر الكتف و الصدر من مرتين لثلاث مرات يوميا

وذلك لأن البابونج و النعناح فيهم مضاد حيوى طبيعبى بيعالج الحبوب و أثاراها

التدليك بملح الطعام:

يتم تدليك الظهر بملح طعام اليودي مزود بالكركم وزيت الليمون العطري، (نصف كيلو ملح + 10 جرام زيت لوز حلو + 6 جرام كركم + 50 نقطة زيت ليمون عطري).

و يعمل هذا الخليط على تطهير منطقة الظهر، ويساعد على تفتيحه باتحاد عنصر الليمون مع الكركم, وتستخدم هذه التركيبة قبل الحمام مباشرة ويعرض الجسم بعدها لماء جاري حتى يلين الجلد ويدلك الجلد بعدها بالتكييس (قفاز صوف مفتول من وبر الجمل) البسي القفاز في يدك وضعي فوقه قليلاً من الملح الذي أعددتيه مسبقًا مع قليل من الماء؛ ليصبح في صورة عجينة، ثم يدلك به الظهر.

ويمكن استخدام هذه الطريقة لباقي أجزاء الجسم للطهارة المطلقة فيما عدا منطقة الوجه والرقبة والصدر وهذا التقليد كان يستخدم في حمامات الأسواق قديمًا لتخليص الجسم من الخلايا الميتة وتمارس تلك العملية مرة يومياً.

ماسك الحناء ونتائجه السريعة والفعالة :

ماسك مكون من حنة حمراء ( من أجود الأنواع وشروط أجود أنواع الحناء) : لونها شديد الإخضرار، رائحتها نفاذة، ناعمة الملمس كالحرير.

تعجن هذه الحناء مع مستخلص صبّار طبيعي، ثم يزاد عليها 2 ملعقة كبيرة خل تفاح طبيعي ويدهن بالخليط الظهر ككل.. وهذا الماسك ينشف سريعًا على الجلد ويمكن إستخدامه ليلاً ويزال في الصباح والإستمرار عليه لمدة 3 – 4 أيام يأتي بنتائج مذهلة مع الاستمرار في النظافة المطلقة المذكورة

مخفف خل التفاح

مخفف خل التفاح رائع بمسحه على المنطقة المصابة مرتين في اليوم

المر أو المره

مقدار من المر او المرة كما يسميها البعض وضعي عليه قليل من الماء الافضل دائما تجعليها ثقيلة بمعني القليل فقط من الماء .. لو كانت القطعة صغيرة حطيت قليل من الماء ولو اكثر كثرت الماء بس راعي انه مايطلع خفيف حتى يعطي نتائج اسرع باذن الله

وبعد ما تنقعيه لعدة ساعات او ليلة كاملة خذي قطعة قطنة واغمسيها في الماء ثم قومي بمسحه على مناطق الحبوب في وجهك و جسمك وأتركيه يجف

بعد ما يجف راح يشد وجهك مثل القناع العادي خليه فترة ثم أغسليهأو حطيه قبل ما تنامي ونامي فيه

العسل والقرفة

امزجي 3 ملاعق من العسل مع ملعقة قرفة وضعيها على المنطقة المصابة قبل النوم، اغسليها في الصباح، وستختفي البثور بعد أسبوعان تماماً.

الخس والحليب

حيث يستخدم الخس لعلاج حب الشباب كقناع حيث يعمل هذا القناع بالطريقة التالية :

تؤخذ بعض أوراق الخس الخضراء الطازجة، ويفضل لذلك الخس الرومي أو الافرنجي، ثم يضاف إليه قليل من الحليب قليل الدسم أو المنزوع القشدة. يغلى ورق الخس مع الحليب على نار هادئة لمدة دقيقة ويقطع ورق الخس إلى أربعة أقسام. تؤخذ أوراق الخس المقطعة من الحليب وتوضع على الوجه أو مكان حب الشباب وهي دافئة كمادات. يراعى ان يكون المريض مستلقياً على ظهره وجهه لأعلى وليس مائلاً ثم تثبت الكمادات على الوجه لمدة 20إلى 30دقيقة ، ثم تزال ثم يغسل الوجه أو المكان المصاب بماء فاتر دون استخدام الصابون لكي تستفيد بشرة الوجه من زيت الخس الناتج من الغلي وبقايا البن الموجودة على الوجه من

للتخلص من حبوب الظهر والكتف

هنا بعض الخطوات للتخلص من حبوب الظهر

أولا: زيارة طبيب الجلدية

يجب أولا تحديد نوعية هذه الحبوب وهل هي حبوب حادة أم لا.

فمن المهم أن تتوجهي لزيارة طبيب جلدية متخصص لمعرفة سبب الحبوب وطريقة علاجها، فربما تحتاج الحبوب لبعض الكريمات الطبية الخاصة، و قد يلزم الأمر تحليل مزرعة للحبوب ومعرفة نوع المضاد المناسب للميكروب إن وجد.

وكخطوة هامة في علاج مشكلة حبوب الظهر أياً كانت نوعها هي الراحة النفسية، لأن التوتر والخجل يزيد خلل الهرمونات ومن ثم ينعكس على الجلد، كما أن سر نضارة الجلد هو صحة الجسم الداخلية.

ثانيا: تناول الفيتامينات والماء:

يجب تناول حبوب فيتامين أ  وهي هامة جداً وتتوفر في الطبيعة في الجزر وزيت السمك، والإكثار من شرب الماء (8 أكواب يوميا على الأقل)، كما ينُصح بتعديل الغذاء بحيث يتم الإكثار من تناول الخضروات والفاكهة  والتقليل من الدهون والتوابل والأملاح، حيث تناول الدهون والتوابل يزيد من شدة الحساسية وزيادة إفراز حبوب الظهر.

ثالثا: استعمال مطهر طبي:

هناك أصناف متعددة كثيرة منه متوفرة في الصيدليات، حيث يُمسح الظهر، بقطعة قطن والقليل من هذا المحلول بشكل يومي، أو حسب التعليمات الواردة مع المطهر، و يمكن استعمال المراهم الموضعية وهي متعددة حسب درجة المشكلة ومرحلتها منها كريم فيتامين أ (Vitamin A) الموضعي، وأيضاً المراهم ذات التركيبة العشبية المكونة (من الزنك و الجلسرين، زيت السمسم والكبريت الأصفر).

رابعا: إستعمال كريم الببيروكسيد بنزيول:

ويتم ذلك بوضع طبقة خفيفة من كريم الببيروكسيد بنزيول على المنطقة الملتهبة فقط، وتجنب ارتداء الثياب فور وضع الكريم حتى لا يسبب البقع.(يتم بإشراف الطبيب).

خامسا: التدليك بملح الطعام:

يتم تدليك الظهر بملح الطعام اليودي مزود بالكركم وزيت الليمون العطري، (نصف كيلو ملح + 10 جرام زيت لوز حلو + 6 جرام كركم + 50 نقطة زيت ليمون عطري). ويعمل هذا الخليط على تطهير منطقة الظهر، ويساعد على تفتيحه باتحاد عنصر الليمون مع الكركم، وتستخدم هذه التركيبة قبل الحمام مباشرةً ويعرض الجسم بعدها للماء الجاري حتى يلين الجلد، ويدلك الجلد بعدها بالتكييس لتخليص الجسم من الخلايا الميتة وتمارس تلك العملية مرة يومياً، لكن اذا احسستي بحرقة ننصحك بالتوقف وشطف الجسم بالماء ومراجعة الطبيب، إذا كنتِ تتحسسين من هذه الخلطة.

هذه بعض الخطوات والنصائح البسيطة للختلص من حبوب الظهر