نصائح لاستخدام حبوب منع الحمل

0

اذا كنت تنوين تناول حبوب منع الحمل فعليك اولا معرفة اهم الاثار الجانبية الصحية لك نقدمها حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال من خلال مقال يشمل نصائح لاستخدام حبوب منع الحمل.

000

تعتبر حبوب منع الحمل شكل من أشكال وسائل منع الحمل وتحديد النسل يتم استخدام فيها هرمون الاستروجين والبروجستين لمنع التبويض، كما أنه يمكن أن يساعد في منع استقبال المخاط في عنق الرحم للحيوانات المنوية، ووقف الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضة، وكذلك يجعل بطانة الرحم غير قادر على قبول البويضة المخصبة، وفي هذه المقالة سوف نتعرف على طريقة استخدام هذه الحبوب بشكل صحيح واستخدامات اخرى له .
حبوب منع الحمل هي واحدة من العديد من الوسائل لمنع الحمل، كما أنه يستخدم عادة في الإناث التي تبلغ من العمر 15 عاما لعلاج الحالات الشديدة من حب الشباب، ويستخدم ايضا في الإناث التي تعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية، وهو يستخدم لعلاج حب الشباب إذا تم محاولة استخدام علاجات اخرى لحب الشباب، لذلك فإن طبيبك قد يقوم بمحاولة استخدام العديد من العلاجات الأخرى لعلاج حب الشباب قبل البدء باستخدام حبوب منع الحمل لهذا الغرض .

يستخدم هذا الدواء في بعض الأحيان للمساعدة في تنظيم الدورة الشهرية، وتخفيف ألم الدورة الشهرية المؤلمة، والحد من كمية النزيف خلال الدورات، والحد من تكون تكيسات المبايض، ويمكن أن يساعد أيضا في علاج بطانة الرحم، في حالة نمو بطانة الرحم خارج الرحم ( البطانة المهاجرة ) .

الآثار الإيجابية :

حب الشباب
تنتج جميع النساء بعض التيستوستيرون ، ومع تناول حبوب منع الحمل يمكن أن تقلل مستويات حب الشباب،لأنها تحتوي على نورجيستيمات، وهو شكل من أشكال هرمون البروجسترون والتي يمكن أن تقلل من مستويات هرمون التستوستيرون وبالتالي تقلل من ظهور حب الشباب .

أعراض الدورة الشهرية
تسهل حبوب منع الحمل من التقلبات الهرمونية مما يعنى أنها تخفف التقلبات المزاجية وخصوصا ًتلك المرتبطة بالدورة الشهرية (متلازمة الدورة الشهرية أو ما قبل الحيض) ذلك لأن حبوب منع الحمل تقوم بتزويد جسمك مع مستوى ثابت من هرمون الاستروجين و هرمون البروجسترون مما يقلل من الأعراض ما قبل الحيض مثل الانتفاخ واحتباس الماء ، وتشنج الثدي.

الفترات المؤلمة
تمنع حبوب منع الحمل من تكون بطانة الرحم والتي تقع وتتدفق خلا أيام الدورة الشهرية ، ومعنى منع تكونها أنه في موعد الدورة الشهرية يكون كمية السائل المتدفق أقل حجماً وأقل إيلاماً .

الصداع النصفى المصاحب للطمث
تنخفض مستويات هرمون الاستروجين قبل حوالي ثلاثة أسابيع قبل كل دورة الشهرية ، وهذا ما يتسبب في حدوث الصداع النصفي لكِ سيدتي ، وعند تناولك لحبوب منع الحمل تقوم الحبوب بمعادلة مستويات هرمون الاستروجين ، مما يعنى مواجهة نسبة أقل من الصداع النصفي .

الصحة النسائية
تقلل حبوب منع الحمل بشكل كبير من خطر الإصابة بسرطان المبيض ، وكلما طالت الفترة الزمنية التي تتناولين فيها حبوب منع الحمل كلما كان ذلك أفضل ، ووجد الباحثون من كلية الطب بجامعة هارفارد إنخفاض 10- إلى 12 في المئة من خطر الإصابة بسرطان المبيض بعد عام واحد من الاستخدام ، وانخفاضاً بنسبة 50 في المئة بعد خمس سنوات من الاستخدام. وتساهم أيضا حبوب منع الحمل في خفض حالات الإصابة بسرطان بطانة الرحم ومرض التهاب الحوض، متلازمة المبيض المتعدد الكيسات والحمل خارج الرحم،

كيفية استخدام حبوب منع الحمل :

تعليمات عن استخدام حبوب منع الحمل :
عند استخدم حبوب منع الحمل، ينبغي ان يتم استخدامها وفقا للتعليمات، ويجب أن تؤخذ حبة واحدة كل 24 ساعة، على سبيل المثال إذا كنت تأخذين حبوب منع الحمل الخاصة بك في 8:00 صباحا فإنه يجب أن تأخذ حبوب منع الحمل الخاصة بك على وجه التحديد في الساعة 8:00 صباحا من كل يوم، وعدم الالتزام بذلك يسبب حدوث الحمل .
عندما يستخدم لعلاج حب الشباب، فإنه يتم أخذ الدواء في نفس الفترات التي تحتاج فيها لمنع الحمل، والطبيب سوف ينصحك بأفضل طريقة لاستخدام هذه الحبوب لعلاج حب الشباب، وعندما تستخدمه لعلاج حب الشباب، سوف تحتاج إلى أن تأخذ حبة واحدة في نفس الوقت كل يوم لمنع الافراج عن الهرمونات التي تحفز التبويض والتخلص من حب الشباب .

الجرعة المناسبة من حبوب منع الحمل :

1. طريقة يوم الأحد : حيث يتم البدأ في اخذ أول حبوب منع الحمل يوم الاحد بعد البدء في الدورة الشهرية، فإذا كنت بدأت الدورة الشهرية في يوم الأحد، عليك البأ في أخذ حبوب منع الحمل على الفور، ويتم اخذها لمدة 21 يوما، ثم الانتظار حتى تأتي الدورة الشهرية في حدود 7 ايام ومن ثم البدأ في حزمة جديدة في اليوم التالي الذي يقع في يوم الأحد، فمثلا إذا كانت بدأت الدورة الشهرية يوم الأربعاء، عليك الانتظار حتى يوم الأحد لبدء حبوب منع الحمل .

2. طريقة بدأ اليوم الأول : تأخذ حبوب منع الحمل في اليوم الأول من الدورة الشهرية، بغض النظر عن ما هو اليوم التي جائت فيه، ومواصلة اخذ حبة واحدة كل يوم لمدة 21 يوما وبعد ذلك اخذ الأقراص الخاملة لمدة 7 أيام، وعند الانتهاء من 28 يوما تأتي الدورة، ويتم البدأ في حزمة جديدة من حبوب منع الحمل في اليوم التالي .
إذا كنت تريدين وسيلة تحديد النسل بعد الحمل، فإن الطبيب على الأرجح يطلب منك الانتظار حتى أسبوع بعد الولادة إذا كنت لا تقومين بالرضاعة الطبيعية.
حبوب منع الحمل

ما العمل اذا تم إضاعة جرعة من حبوب منع الحمل :

عند فقد جرعة من حبوب منع الحمل فإنه يضعك في خطر حدوث الحمل الغير مرغوب فيه، وإذا كنت فقدت حبوب منع الحمل، فإنه بإتباع احدى ما يلي :
1. اذا تم فقد جرعة واحدة : تناول الجرعة المنسية على الفور، حتى لو كنت أخذت بالفعل حبوب منع الحمل، حيث يمكنك أخذ اثنين من الحبوب في وقت واحد .
2. اذا تم فقد جرعتين في الاسبوع الاول او الثاني : عليك أخذ قرصين في اليوم عند التذكر وقرصين في اليوم التالي، ومن ثم اخد حبوب منع الحمل المتبقية كل يوم بشكل طبيعي حتى تنتهي الجرعات.
3. اذا تم فقد جرعتين في الأسبوع : في هذه الحالة عليك استخدام طريقة أخرى لتحديد النسل لتجنب حدوث حمل، ورمي الحبوب المتبقية والبدأ في حزمة جديدة على الفور بعد الدورة الشهرية القادمة .
4. اذا تم فقد ثلاثة أقراص في اسبوع واحد : عليك البدء في استخدام طريقة أخرى لتحديد النسل، ورمي الحزمة القديمة والبدأ في حزمة جديدة على الفور .

ما العمل اذا تم اخذ جرعة زائدة من حبوب منع الحمل :

جرعة زائدة من حبوب منع الحمل هي عادة ليست خطيرة، ولكن يمكن أن تسبب بعض الآثار الجانبية بما في ذلك :
الغثيان
تغير لون البول
التعب
قرحة في الثديين
النزيف المهبلي
طفح جلدي
قيء
صداع
تقلب المزاج
على الرغم من أن الجرعة الزائدة ليست مهددة للحياه، ولكن اذا اصبت بأي اعراض غريبة عليك طلب العناية الطبية، والاتصال بالمستشفى على الفور للحصول على المشورة و / أو الذهاب الى غرفة الطوارئ في المستشفى.

الاثار الجانبية في حبوب منع الحمل :

الآثار الجانبية عادة ما تكون خفيفة وتزول بمجرد تأقلم الجسم للعلاج، وتشمل الآثار الجانبية ما يلي :

الغثيان او القئ
الصداع
التشنج
الشعور بالدوار
الانتفاخ في البطن
جفاف المهبل
الحكة المهبلية
ألم الثدي
احتقان الثدي
التفريغ من حلمة الثدي
بقع داكنة في البشرة
نمو الشعر
زيادة أو خسارة الوزن
انخفاض الدافع الجنسي
عدم انتظام الدورة الشهرية
هذه الآثار الجانبية عادة ما تكون فقط في بداية العلاج، وإذا كانت هذه الاعراض مستمرة لأكثر من ثلاثة أشهر، عليك التحدث مع طبيبك لانه يمكن ان يغير لك نوع الدواء، ولكن لا تتوقفِ عن تناول وسائل منع الحمل دون التحدث مع طبيبك أولا .

00

الاحتياطات عند استخدام حبوب منع الحمل :

قبل البدء في استخدامها :
قبل استخدام حبوب منع الحمل عليك مراجعة الطبيب للتحقق من بعض الامور مثل: ضغط الدم، وفحص الحوض، وأخذ مسحة من عنق الرحم، وفحص الثدي، وعليك أخبر طبيبك إذا كان لديك تاريخ عائلي من الإصابة بسرطان تناسلي أو سرطان الثدي، تحتاجين أيضا إلى إخبار الطبيب إذا كنت تدخنين أو لديهم تاريخ عائلي من أمراض القلب أو جلطات الدم .
التفاعلات الدوائية :
الأدوية التالية يمكن أن تقلل من فعالي حبوب منع الحمل: ريفامبين، والأمبيسلين والتتراسيكلين، فإذا كنتِ تستخدمين أحد هذه الأدوية عليك مراجعة الطبيب لاستخدام شكل آخر من أشكال تحديد النسل.
عليك استخدام حبوب منع الحمل بحذر إذا كان لديك تاريخ من حدوث احد ما يلي :
الحمل أو الرضاعة الطبيعية
مرض القلب
جلطات الدم
أمراض المرارة
ضغط الدم المرتفع
البدانة
داء السكري
حبوب منع الحمل والتدخين :
أخذ حبوب منع الحمل وتدخين السجائر يجعلك في خطر كبير للإصابة بجلطات الدم، والسكتات الدماغية والنوبات القلبية، والأطباء ينصحون عادة بالإقلاع عن التدخين أو استخدام شكل آخر من أشكال تحديد النسل إذا لم تتمكن من الإقلاع عن التدخين .

الأعراض الجانبية لحبوب منع الحمل :

– النزف المهبلي بين الدورة الشهرية : ويعني نزول قطرات من الدم قبل موعد الدورة الشهرية ، وهو عرض تعاني منه 50% من النساء مستخدمي حبوب منع الحمل ، وهو عرض شائع في الثلاث أشهر الأولى من استعماله ، وبالرغم من نزول قطرات الدم في غير موعد الدورة الشهرية إلا أن فعالية الحبوب تكون مستمرة ويجب الاستمرار في استعمالها بانتظام ، أما إذا استمر النزف لمدة تزيد عن ثلاثة أيام يجب مراجعة الطبيب .

– الغثيان : وهو عرض خفيف يبدأ في بداية استعمال حبوب منع الحمل ، وعادة ما تختفي بعد مدة قصيرة ، وينصح لتفادي الغثيان تناول الحبوب مع الطعام ، أو قبل النوم ، أما إذا كان الشعور بالغثيان قويا ومستمر لابد من استشارة الطبيب .

– آلام الثدي : يؤدي استعمال حبوب منع الحمل لتكبير حجم الثدي مع احساس بالألم احيانا ، وعادة ما يختفي هذا العرض بعد عدة أسابيع ، ويمكن تخفيف حدة هذه الآلام بتقليل تناول الكافيين والملح ، أما إذا كان الألم مرتبطا بظهور كتلة لابد من زيارة الطبيب .

– زيادة الوزن : تتعرض بعض من النساء عند استخدام حبوب منع الحمل من زيادة في الوزن ، خاصة في منطقة الصدر والفخذين والتي تنتج من احتباس السوائل في الجسم ، هذا بالرغم أنه لم يثبت علميا تسبب حبوب منع الحمل في زيادة الوزن .

– تأخر الدورة الشهرية أو غيابها : وهو من الأعراض الشائعة عند استعمال حبوب منع الحمل ، كما يرتبط بعدة عوامل أخرى مثل المرض ، السفر ، الإجهاد ، اضطراب في الغدة الدرقية ، مما يستدعي إجراء اختبار الحمل عند تأخر الدورة الشهرية مدة أكثر من أسبوعين ، أو عند قلة كميتها المعتادة ، وزيارة الطبيب .

– الصداع : عند التعرض لنوبات متكررة من الصداع يجب مراجعة الطبيب .

– التقلبات المزاجية : وأكثر الفئات عرضة لها النساء التي عانت الاكتئاب لفترات سابقة ، لذا يجب اخبار الطبيب قبل استعمال حبوب منع الحمل ، أو عند التعرض لنوبات الاكتئاب أو تغييرات مزاجية خلال تناوله .

– انخفاض الرغبة الجنسية : تؤثر حبوب منع الحمل على الرغبة الجنسبة للمرأة نظرا للهرمونات المكونة لها ، هذا إلى جانب عوامل خارجية أخرى محيطة بالمرأة قد تكون هي العامل الرئيسي ، وعند استمرار هذه الحالة يجب اخبار الطبيب .

– الإفرازات المهبلية : تتعرض المرأة مع استعمال حبوب منع الحمل لزيادة أو انخفاض الإفرازات المهبلية أثناء الجماع ، أما إذا تغيرت طبيعة هذه الإفرازات يجب زيارة الطبيب للوقوف عن الإصابة بالالتهابات الفطرية أو البكتيرية .

– التغيرات البصرية عند ارتداء العدسات اللاصقة : وهو ما يستدعي زيارة أخصائي العيون ، عند الإحساس بأي تغيرات بصرية في الرؤية ، أو عد تحمل ارتداء العدسات اللاصقة عند البدء في استعمال حبوب منع الحمل .

0