نصائح للعناية بالمناطق الحساسة

0

تعتبر المنطقة الحساسة من اهم المناطق التي تتطلب عناية  خاصة  و لهذا نقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال نصائح للعناية بالمناطق الحساسة عبر المقال التالي.

76

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلي إسمرار المناطق الحساسة في الجسم فقد تكون ناتجة عن كثرة التعرق والتوتر أو النساء الذين يعانوا من زيادة الوزن ( السمنة ) يواجهوا العرق بغزارة مما يؤدي إلي إسمرار منطقة ما بين الفخذين . كما أن النساء الذين يرتدون الملابس البوليستر التي لا تمتص العرق بشكل جيد، هم أكثر عرضة لإسمرار المناطق الحساسة في الجسم . بالإضافة إلي أن كثرة إستخدام مزيلات العرق الكيميائية وخصوصاً تلك التي لا تناسب نوع بشرتك، يمكن أيضاً أن تؤدي إلي إسمرار المناطق الحساسة .هناك سبب أخر وراء إسمرار منطقة البيكيني هو كثر إستخدام الحلاقة وكريمات إزالة الشعر .
ولاشك بأن إسمرار المناطق الحساسة أمر مرحج للغاية مزجع للمرأة لأنها دائماً ما تبحث عن أفضل الطرق للظهور بشكل جذاب ومثير . لذلك يتم البحث دائماً عن أفضل الطرق المناسبة لعلاج هذه المشكلة، نحن نقدم لكم مجموعة من العلاجات المنزلية المذهلة التي تخفف من تصبغ منطقة البيكيني مع مرور الوقت و كثرة الإستعمال .

طرق تفتيح المناطق الحساسة في الجسم :

١- عصير الليمون :
يمكنك الحصول علي عصير الليمون من خلال تقطيع الليمون إلي نصفين وإستخراج العصير ثم العمل علي غمس قطعة قطنية في عصير الليمون ثم تطبيقها علي منطقة البيكيني وتركها لمدة 15 – 20 دقيقة قبل غسلها بالماء الفاتر. وبعد ذلك، يمكنك تطبيق زيت جوز الهند ليعمل كمرطب جيد للبشرة .
٢- مقشر الليمون :
يمكنك تقطيع شريحة من الليمون الطازج والعمل علي فرك منطقة البيكيني بشريحة الليمون الإستمرار في التدليك لمدة 2 – 3 دقائق، يومياً قبل الإستحمام .هذه الطريقة من الأساليب الأكثر فعالية في تفتيح المناطق الحساسة لأنها تقوم بإزالة خلايا الجلد الميتة .
٣- عصير البرتقال :
يعد البرتقال من الفواكه الحمضية ويحتوي علي نسبة حموضة عالية للغاية . وبالتالي، يمكنك إستخدامه في تفتيح المناطق الحساسية في الجسم . من خلال الحصول علي عصير البرتقال الطازج ثم تطبقه بقطعة قطن والعمل علي تركه لمدة 20 دقيقة .
٤- البابايا :
قومي بالحصول علي لب البابايا الداخلي والعمل علي فرك المناطق الحساسة به وتركه حتي يجف لمدة 20 دقيقة . ثم، غسله بالماء الفاتر وتكرار ذلك بإنتظام يومياً.

٥- لب الطماطم :
قومي بتقطيع الطماطم إلي نصفين وأخذ أحدهم لتتفيح المناطق الحساسة. كل ما عليك فعله هو فرك الجلد بلب الطماطم لمدة 20 دقيقة حتي تحصلي علي العصير . و غسله بالماء الفاتر بعد مرور 20 دقيقة .
٦- الحليب :
قومي بغمس قطعة من القماش القطني في الحليب وتطبيقها علي المناطق الحساسة والعمل علي تركه لمدة 20 دقيقة قبل غسله بالماء . يعمل الحليب علي تفتيح المناطق السمراء لأنه يحتوي علي مواد تفتيح طبيعية و خصوصاً مع الإستخدام المنتظم .
٧- زيت الزيتون :
العمل علي تطبيق زيت الزيتون النقي قبل النوم علي المناطق الحساسة في الجسم، يعمل علي تخفيف الإسمرار ويصبح الجلد أكثر مرونة .
٨- الليمون و الخيار :
قومي بعصر الخيار وإضافة القليل من قطرات عصير الليمون إليه ثم تطبيق الخليط علي أماكن الجلد التي تعاني من الإسمرار وتركه لمدة 20 – 30 دقيقة قبل غسله بالماء الفاتر. العمل علي تكرار ذلك ما لايقل عن ثلاث مرات في الإسبوع .
٩- الليمون و الزبادي :
خلط 2 ملاعق كبيرة من الزبادي وخلطهم مع 1 معلقة كبيرة عصير الليمون . وتطبيق الخليط علي الجلد المتضرر وتركه لمدة 25 – 30 دقيقة، قبل غسله بالماء الفاتر .
١٠- الزبادي و قشر البرتقال :
البدء بطحن قشر البرتقال المجفف حتي يتحول إلي مسحوق ناعم و ضيفي إليه الزبادي و خلطه جيداً معاً . العمل علي تغطية المناطق الحساسة بهذا الخليط، ثم العمل علي شطفه بالماء بعد مرور نص ساعة .
١١- خشب الصندل و الماء :
يمكنك أيضاً خلط كمية من مسحوق خشب الصندل النقي وعمل عجينة بخلطه مع كميات كافية من الماء وتدليك المناطق المتضررة من الجلد بالخليط وبعد أن يجف يمكنك غسله بالماء البارد .
١٢- خليط الليمون والزبادي والكركم :
يمكنك عمل خليط من عصير الليمون والزبادي والكركم وتطبيقه بصورة منتظمة علي المناطق الحساسة في الجسم، لتخفيف إسمرار هذه المناطق . كل ما تحتاج إليه هو ترك الخليط لمدة 15 – 20 دقيقة .
١٣- مقشر اللوز :
قومي بنقع اللوز في الماء طوال الليل . ثم تقشيره في الصباح وطحنه حتي يتحول إلي خليط ناعم، بعد ذلك خلط كمية من الحليب للحصول علي عجينة متناسقة القوام ثم تطبيقها علي المناطق الحساسة و تركه لمدة ساعة علي الأقل قبل غسله بالماء الدافئ . يساعدك هذا الخليط في تفتيح الجلد مع إستخدامه بشكل منتظم .

خطوات يومية وأطعمة مختلفة لرائحة ذكية ونظيفة للمنطقة الحساسة أو منطقة البكيني.

1. الزبادي أو الروب
تناولي الزبادي أو الروب لأنه يحتوي على العديد من المواد منها الكالسيوم التي توجد فيه باكتيريا نافعة تهاجم الباكتيريا الضارة و تقضي عليها.
2. الإستحمام
الإستحمام و غسل كامل الجسم لأن التنظيف لا يقتصر على تنظيف المنطقة الحساسة فقط فهو يعمل على تخليص الجسم من بقايا الجلد الميت و التي لو تراكمت فإنها تؤدي إلى سد المسامات و تتسبب في جعل البشرة تشحب.

كما أن الإستحمام كل يوم يمنع عدوى الباكتيريا من الانتقال من الجسم للمنطقة الحساسة و للتنظيف بشكل صحيح استخدمي نوعاً من الغسول أو الصابون اللطيف على البشرة و الذي يحفظها من التعرض للجفاف و يفضل التنظيف بالماء الفاتر لأن الساخن قد يتسبب في تعرض البشرة للجفاف و يجعلها تخشن.

3. الأفوكادو
يدعم الأفوكادو الرغبة الجنسية و يقوي جدران المهبل نظراً لإحتوائه على الكثير من المعادن و الفيتامينات، كما يعطي للمنطقة رائحة نظيفة وذكية لذا أكثري من تناوله.
4. تناول الفواكه بكثرة
وبمختلف أنواعها مثل التوت البري و الأناناس و الفراولة فهي تعمل على مكافحة الرائحة الكريهة في الجسم و منحها رائحة أفضل كما أن بها كميات وفيرة من السوائل و التي تعمل على ترطيب الجسم و تساعده في التخلص من السموم المتسببة في الروائح الكريهة.

5. وصفة زيت الورد
المكونات:
ملعقة من بودرة الأطفال – نصف ملعقة من زيت الورد – ملعقة من النشا – ملعقة من الفازلين.

الطريقة :
قومي بمزج المكونات ثم ضعي الخليط في قنينة مغلقة جيداً و ضعيها في الثلاجة لمدة يوم كامل ثم قومي بدهن المنطقة الحساسة من الخارج و بعدها ارتدي ملابس قطنية.

6. المسك
يحتوي المسك على رائحة نفاذة و قوية و يعد من أكثر المواد الطبيعية التي تمنح المناطق الحساسة الرائحة الطيبة و لتحقيق ذلك قومي بغمس قطنة في مسحوق المسك و امسحي بها المهبل كما يمكنكِ أن تذيبي قطعاً من حجر المسك على النار مع ثلاث ملاعق من ماء الورد و ثلاث ملاعق من الجلسرين و كمية من الفازلين و بعد ذلك قومي بتقليب المزيج حتى يصبح متجانساً ثم اتركيه ليبرد ثم ضعي منه كمية على المنطقة الحساسة.

7. إزالة الشعر
– احرصي على إزالة الشعر من المنطقة الحساسة كل أسبوعين على الأكثر لأن الشعر يتسبب في نمو الباكتيريا التي تؤدي إلى الحكة.

8. تغيير الملابس الداخلية
– قومي بتغيير ملابسكِ الداخلية ثلاث مرات على الأقل في اليوم الواحد و احرصي على أن تكون خاماتها من القطن 100 %.

118

نصائح للعناية بالمناطق الحساسة:

1- منطقة البكيني عادة ما تكون رطبة ودافئة مما يحفز نمو البكتريا بشكل يسير، ذلك بالإضافة إلى العرق والبول والإفرازات المهبلية التى تنشط نمو البكتريا وانتشارها بشكل أكبر والتى قد تسبب الالتهابات المهبلية. لذا احرصي يوميا على غسل هذه المنطقة بصابون لطيف مخصص للبشرة للحساسة (خال من العطور ومادة الكحول) والماء الدافئ مع الحرص على التنظيف من الأمام للخلف لضمان إبعاد هذه البكتريا عن منطقة المهبل.
2- قومي بعمل تقشير أسبوعي لهذه المنطقة باستخدام الليفة أو المنشفة والصابون، فالتقشير يساعد على التخلص من الخلايا الميتة المتراكمة على الجلد والتى تسبب إسمرارها. كما ينصح بعمل هذا التقشير قبل الإقبال على إزالة الشعر لمنع نمو الشعر فيما بعد أسفل الجلد. لست بحاجة هنا لمستحضر مقشر، فقفازات اليد المصنوعة من الليفة ستقوم بالمهمة على أكمل وجه، فقط ضعي القليل من الصابون عليها ودلكي بها منطقة خط البيكيني.
3- إزالة الشعر بهذه المنطقة أمر ضروري لأنه يبقيك بعيدة عن البكتيريا والإصابة بالحكة ذلك بالإضافة لكونها خطوة جمالية فى الأساس. اختاري الوسيلة الأفضل لإزالة الشعر بهذه المنطقة حسب نوع بشرتك وتجربتك السابقة مع أنواع مزيلات الشعر، فإذا كان بشرتك تميل للالتهاب سريعا ويميل الشعر بها للنمو أسفل الجلد، تجنبي استخدام الموس لأنه يجعل شعرك أكثر سمكا وقابلية للنمو فى عكس الإتجاه. ويفضل بدلا من ذلك إزالة الشعر الزائد بالشمع أو السكر فقد يكون الأمر مؤلما قليلا ولكنه يجعل بشرتك أكثر نعومة ويجعل سمك شعرك أرفع كما أن مفعوله طويل المدى. أما بالنسبة لكريمات إزالة الشعر فمنها ما هو مناسب للبشرة الحساسة لكنها لا تعمل بكفاءة الشمع إلى جانب احتوائها على مواد كيميائية ضارة بالبشرة. وأيا كان المزيل المختار، احرصي بعد الانتهاء من إزالة شعر على تدليك هذه المنطقة بقطعة ثلج لتقليل الاحمرار والالتهاب الذي يصيبها.
4- استخدمي المناديل الورقية لتجفيف هذه المنطقة بعد غسيل هذه المنطقة من الأمام للخلف لتبقى جافة.
5- احرصي على ارتداء الملابس الداخلية المصنوعة من القطن لأنها تعمل على امتصاص الماء والعرق سريعا مما يقلل من نمو البكتريا فى هذه المنطقة، وابتعدي عن الأقمشة الصناعية النايلون والضيقة لأنها تسبب التهاب البشرة، كما ينصح بتغيرها يومياً أو بمجرد تسلل البلل إليها.
6- ينصح أيضا بوضع كيس من البلاستيك على قاعدات التواليت قبل الجلوس عليها فهى تكون بيئة لتجمع البكتيريا التى قد تنتقل لك من خلالها.
7- العناية بالبشرة أثناء الدورة الشهرية أمر فى غاية الاهمية لتجنب الإصابة بالالتهابات بمجرد انتهاء الدورة. مبدئيا احرصي على تغير الفوطة الصحية كل ثلاثة إلى أربعة ساعات لتجنب نمو البكتيريا وحدوث الرائحة الكريهة بسبب تعرض الدم للهواء. وينصح أيضا باستخدام الماء الدافئ فى غسل هذه المنطقة يوميا. وبمجرد انتهاء الدورة الشهيرة، يوصي قبل الاستحمام بتنظيف منطقة البكيني باليد اليسري بالاتجاه من الأمام للخلف لإبعاد البكتيريا كما ذكرنا مسبقاً.
8- للاحتفاظ برائحة هذه المنطقة طيبة وجميلة، يمكنك اتباع ببعض النصائح:
– أكثري من شرب العصائر الطبيعية الطازجة وبالأخص عصير التوت والأناناس فمن المعروف أنهما يساعدان على تحسين رائحة الإفرازات المهبلية، فعصير التوت يحارب البكتيريا غير الصحية خلال عملية الهضم مما يقلل من رائحتها الكريهة المنبعثة. اشربي كوبا من هذا العصير يوميا وستلاحظين التغيير بنفسك. أما بالنسبة لعصير الأناناس فهو مفيد للرجال أيضا ويأتي بذات النتيجة.
– ادهني منطقة البكيني بأحد الزيوت الطبيعية ذات الرائحة الجميلة، يفضل تنفيذ هذه الخطوة إذا كنت ترغبين فى الحصول على رائحة جميلة بشكل فوري للإحساس بالأنوثة والجمال ولكن لا ينصح بالقيام بها خلال بذل مجهود بدني بالحركة أو العمل.
– استخدمي المناديل المبللة الخاصة بالأطفال فهى مخصصة للبشرة الحساسة تجعل بشرتك ذات ملمس ناعم ورائحة جميلة.
– استخدمي بودرة أو صابون المسك لتعطير منطقة البكيني بعد الانتهاء من الدورة الشهرية.
9- كثير من الفتيات يصابن بالقلق عندما يلاحظن خروج بعض الإفرازات النفاذة من هذه المنطقة ويعتبرن أن هذا الأمر غير طبيعي أو ربما هو مرض عضوي، لكن الأطباء يؤكدون ان ذلك من الامور الطبيعية تماما طالما ان لون هذه الإفرازات أبيض ونقي، فهى تعتبر جزءا من عملية التطهير الذاتي للجسم، لان بمجرد خروجها من الجسم تحمل معها البكتيريا الضارة فتقيك من الإلتهابات المهبلية.
أما عن سمات الإفرازات غير الصحية ففى العادة تكون رائحتها كريهة ويصاحبها حكة والتهاب ويتسم ملمسها بالسمك بحيث يشبه ملمس الجين الكريمى، كما ان لونها يكون غير طبيعي فقد تكون خضراء أو رمادية أو صفراء وفى بعض الأحيان تكون دموية ( فى غير أوقات الدورة الشهرية). وفى حالة ملاحظتك لأى من هذه الامور يتعين عليك الذهاب إلى طبيب الجلدية والتناسلية لاتخاذ الاجراءات الوقائية اللازمة.

116