نصائح للمراة الحامل-اليك افضل الطرق للعناية بصحتك و بصحة طفلك

0

تحتاج المأة الحامل لعناية خاصة من كل كل الاحتياجات ان كانت غذائية او جمالية او صحية و هذا ماستتعرفين عليه حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال عبر مقال يشمل اهم النصائح للحامل من حيث الوزن و التغذية السليمة.
00000111
كيف يحدث الحمل
يحدث الحمل نتيجة تلقيح الحيوانات المنوية للبويضة الجاهزة للإخصاب، وبعدها تلتصق البويضة المخصّبة في جدار الرحم، وتبدأ بالانقسام والنمو مسببة أعراض الحمل التي تشعر بها المرأة.
تقوم المرأة بالعادة بإجراء اختبار الحمل للتأكد مِن حملها، وذلك بطرق مختلفة: إمّا بفحص الحمل عن طريق الدم، أو عن طريق البول، وبعد تأكد المرأة مِن حملها بعدة أسابيع يمكنها المراجعة لدى طبيب النساء المختص؛ كي تتابع حملها وتطمئن على صحتها وصحة الجنين، ويجب أن لا تُهمل المرأة حملها أبداً، وأن تهتم جيداً بنفسها خلال فترة الحمل؛ كي لا تتعرض لأي مشاكل أو أمراض، وكي ينمو الجنين بشكل صحي وسليم. ويوجد الكثير مِن الأمور التي يجب على المرأة أن تأخذها بعين الاعتبار، ويجب أن تهتم بأخذ النصائح مِن الجميع، وخصوصاً الطبيب؛ كي يساعدها ذلك في تجاوز فترة الحمل بسلام.

نصائح للمرأة الحامل
المتابعة الطبية
يجب الاهتمام بإجراء تحاليل الدم، والتأكد مِن عدم إصابة الأم الحامل بأي مرض، مثل: مرض تجلّط الدم مثلاً. إجراء تحليل السكري كل شهر في أشهر الحمل؛ كي تتأكّد المرأة مِن عدم إصابتها بسكر الحمل.
فحص ضغط الدم كل شهر أيضاً، والاطمئنان مِن عدم إصابة المرأة الحامل بضغط الحمل.
إجراء تحليل البول لكي تتأكد المرأة مِن عدم إصابتها بأي التهابات؛ كي لا يتسبب ذلك لها بأي مشاكل صحية.
فحص الجنين كل شهر لدى طبيب نساء مختص، والاطمئنان على صحته ونموه بشكل سليم. فحص وزن المرأة الحامل كل شهر، والتأكد مِن عدم زيادة وزنها كثيراً؛ كي لا يسبب ذلك لها تسمم الحمل.
إذا شعرت المرأة بأي تعب أو أي أعراض مثيرة للقلق يجب مراجعة الطبيب ومعرفة السبب.
تناول الفيتامينات والمقوّيات التي يصفها الطبيب بانتظام؛ كي ينمو الطفل بشكل سليم، وتعوّض الأم ما تفقده مِن فيتامينات في فترة الحمل.
التغذية الصحية
الحديد : و هو مهم جداً لتقوية دم الحامل و الجنين ، من أجل نقل العناصر الغذائيّة و الأكسجين للطفل . و يمكن الحصول على الحديد من : البروكلي و البقدونس ، جذور البنجر ، الدجاج ، الكبدة و غيرها . و قد يقوم الطبيب الخاص بك ِ بإعطائك الحديد على شكل حبوب أو قد يقوم بإعطائك حقن الحديد إذا كانت نسبته قليلة في جسمك حتى تزداد كميته بشكل أسرع .
الكالسيوم و الفسفور و فيتامين د : فهي مهمّة جداً لصحّة عظام الحامل و أسنانها و مهمّة جداً لتكوين عظام الجنين و منع حدوث لين العظام ( الكُساح ) . و تجدين الكالسيوم و الفسفور في الحليب ( حيث أنه سهل الهضم و الامتصاص لذلك ينصح بشرب 1 لتر على الأقل يومياً ) ، كما يوجد الكالسيوم و فيتامين د بالأجبان و الألبان و البيض و السالمون ، و كما يوجد الفسفور بالبقدونس .
و من المفيد التعرض للشمس قليلاً للحصول على فيتامين د .
111111
اليود : فنقص اليود خطير قد يؤدّي إلى ولادة الجنين ميّتاً أو ولادة طفل معاق ذهنيّاً و قد يؤدّي حتى للإجهاض . و يمكّن الحصول على اليود من المأكولات البحرية و استخدام ملح اليود .
حمض الفوليك : و هو ضروري جداً جداً لنمو خلايا الجهاز العصبي للطفل و خاصّة بالشهور الأولى ، و يوجد حمض الفوليك بالسبانخ . و كما يتوفّر بالصيدليات حبوب حمض الفوليك .
البروتينات و الدّهون الغير مشبعة : فالبروتينات مهمّة لبناء و نمو العضلات و خلاياه و أنسجته ، و توجد البروتينات بالدّجاج و الحليب و البض و اللوز و البقوليات مثل العدس و الفاصولياء و الفول .
و كما أنّ اللّوز و السالمون تختوي على الدهون الغير مشبعة .
فيتامين سي أو ( ج ) : و هو مهم جداً للوقاية و تقوية المناعة و هو مهم أيضاً لزيادة إمتصاص لبحديد و الكالسيوم من الدّم .
و هو يوجد في الحمضيات كالبرتقال و اللّيمون و موجود أيضاً في الشمام و البروكلي و الفلفل الأخضر .
و ننصحك سيّدتي الحامل بأن تتجنّبي السكريّات حيث أنّها غنيّة بالسعرات الحرارية و تساعد على زيادة الوزن ، و يمكنك استخدام كميّة قليلة من السّكر أو الإستعاضة عنه بالعسل و تناول الفواكه المجففة مثلاً . كما تجنّبي المشروبات الغازية و الشاي و القهوة و المقليات و التوابل حتى لا يحدث لديكِ حموضة بالمعدة .
يساعد مشروب الحلبة على زيادة قوة عضلات الرحم و زيادة مرونتها ، و التوت الأحمر يقلل من الإستفراغ و الشعور بالغثيات . و يتوفر بالصيدليات فيتامينات مخصصة للمرأة الحامل بالإضافة إلى الكالسيوم و فيتامين د و الحديد و حبوب خاصة لمنع الغثيان و الإستفراغ .
الاهتمام بالبشرة والجسم
الحرص على استخدام زيت طبيعي لتدهين الجلد، وخصوصاً في منطقة البطن لمنع التشققات خلال الحمل، ويُفضّل استخدام زيت الزيتون الطبيعي.
عمل ماسك طبيعي لبشرة الوجه، وخصوصاً لو لاحظتي اسمرارها، أو بدء ظهور الكلف؛ كي تحاولي الحد من زيادة انتشاره.
سوف تلاحظين أن شعرك أصبح ضعيفاً، ويعاني مِن المشاكل، فيمكنك عمل حمامات زيت لتغذية شعرك، وقص أطرافه كي تحافظي على جماله.
ابتعدي قدر الإمكان عن التعرض لأشعّة الشمس المباشرة ولفترات طويلة؛ كي لا يزيد ذلك مِن احتمالية ظهور الكلف لديك.
إذا لاحظتي ظهور الحبوب في وجهك يمكنك استشارة طبيب الجلد في استخدام كريم يساعدك في التخلص منها.
الاهتمام بالملابس الحرص على لبس ملابس فضفاضة ومناسبة للحمل، ولا تكون ضيقة؛ كي لا تجعلك تشعرين بالاختناق أو يؤثّر ذلك على صحة جنينك.
ابتعدي عن لبس الحذاء ذي الكعب العالي؛ كي لا تشعرين بآلام الظهر والأرجل، أو تتعرضين للوقوع بسببه.
احرصي على لبس الملابس القطنية التي تمتص العرق، ولا تجعلك تشعرين بالحرارة، وتساعد على راحتك.
00000
فوائد شرب الماء للمرأة الحامل
تخليص الجسم من الأملاح الزّائدة والمتراكمة في الأطراف، وذلك لقدرته على تحفيز الكلى على زيادة إخراج السّوائل من الجسم عن طريق البول.
نقل المواد الغذائيّة من فيتامينات، وبروتينات، وألياف، من جسم الأمّ إلى جنينها.
معالجة التهابات المسالك البوليّة التي تكثر عند النّساء في فترة الحمل.
التّقليل من احتماليّة الإجهاض أو الولادة المبكّرة، فيعمل على إيجاد بيئة ملائمة في الرّحم تجعل الجنين يُكمل شهوره التّسعة كاملةً دون حدوث أيّ مشاكل صحيّة.
يخفّف من أعراض الغثيان والتّقيّؤ، وحموضة وحرقة المعدة التي غالباً ما تعاني منها النّساء الحوامل.
تنظيم دقّات قلب الحامل، وجعلها بمعدلاتها الطّبيعيّة التي تتراوح بين سبعن إلى ثمانين نبضةً في الدّقيقة.
زيادة نضارة بشرة الحامل، وتخليصها من الشّحوب الذي يظهر مع الحمل نتيجة الإرهاق والتّعب المستمرّان.
تنظيم درجة حرارة جسم الحامل.
حماية الجلد من الجفاف، وحماية الشّعر من التّقصّف والتّساقط.
زيادة كميّة الحليب في ثدي المرأة الحامل، فعند الولادة يكون الحليب موجود بشكل كبير ممّا يوفّر رضاعةً طبيعيّةً أفضل للمولود.
نمو خلايا الجنين بشكل أسرع وأفضل، لأنّ الماء مكوّن أساسيّ للخلايا.
حماية الجهاز الهضميّ من بعض الاضطرابات المصاحبة للحمل، كالإمساك، والبواسير.
تحسين الحالة النّفسيّة للحامل وجعلها أقلّ عصبيّةً وتوتّراً، فالماء مغذّي للخلايا العصبيّة والدّماغيّة ممّا يؤثّر إيجاباً على عملهما.
نصائح للمرأة الحامل عند تناول الماء
شرب ما لا يقلّ عن لترين من الماء بشكل يوميّ، وليس فقط شربه عند الشّعور بالعطش.
شرب الماء بارداً قليلاً، لأنّه أفضل على صحّة الجسم من الماء المثلّج، أو السّاخن.
يمكن تغيير طعم الماء بإضافة بعض عصائر أحد أنواع الفواكه إليه.
7845785
زيادة الوزن في الحمل
يزداد الوزن خلال مرحلة الحمل بشكل طبيعي بسبب نمو الجنين والسوائل المحيطة به، ويجب ان لا يتجاوز معدل الزيادة في الوزن عن أحد عشر كيلو غراماً، ويجب على الحامل عدم الإفراط في تناول الطعام والابتعاد عن الدهون والحلويات والأطعمة المعلبة التي تحتوي على كمية كبيرة من الملح، لأن الزيادة الكبيرة في الوزن تؤثر على الأم والجنين وتزيد من احتمالية حدوث الأمراض المرتبطة بالحمل مثل سكري الحمل، وتسمّم الحمل، وارتفاع ضغط الدم.
معدل الزيادة الطبيعية في وزن الحامل خلال مراحل الحمل الأولى يجب أن لا يزيد وزن الحامل كثيراً، ويجب أن لا تزيد أكثر من كيلو ونصف وينبغي التركيز على الأغذية الغنية بالحديد، والألياف، والخضار.
في المرحلة الوسطى من الحمل يزيد وزن الحامل خمسة كيلو غرام وينمو الجنين وتكون أعضاءه مكتملة باستثناء الرئتين، ويجب على الحامل الاهتمام بتناول أغذية البناء والطاقة مثل اللحوم والبقول والخبز.
في المرحلة الأخيرة من الحمل يزداد وزن الحامل خمسة كيلو غرامات أيضاً، ويغطّي جسم الجنين طبقة من الدهون، لذلك يجب على الحامل التركيز على اللحوم والبيض والحليب، والأغذية التي تزوّد الجسم بالطاقة.
يجب على الحامل التركيز على الأغذية التي تمنحها البروتينات، والطاقة، والفيتامينات، والأملاح المعدنية؛ لأنّ هذه الأغذية تحميها من الشعور بالتعب والإرهاق، وتمنع حدوث فقر الدم وتضمن سلامة الأم والجنين.
الاحتياجات الغذائية اليومية للحامل
للمحافظة على الوزن الطبيعيّ يجب على الحامل تناول الغذاء الذي يزودها بالاحتياجات الأساسيّة لها ولجنينها.
البروتينات: تحاج الحامل إلى مصادر البروتينات لتلبية احتياجات النمو السريع، وزيادة حجم الرحم ويمكن أن تكون مصادر البروتينات مصادر حيوانية.
الطاقة: تزداد إحتياجات الحامل إلى الطاقة ولكن يجب أن لا يتعدى معدل الزيادة في السعرات مئتي سعر.
الأملاح المعدنية: وخصوصاً عنصري الكالسيوم والفسفور الضروريّة لبناء العظام، والحديد الهام لتكوين الدم.
تحتاج الحامل إلى كمية إضافية من الفيتامينات الهامّة لنموّ الجنين، وبناء عظامه.
أهمّيّة متابعة زيادة الوزن عند الحامل
يجب أن يزيد وزن الحامل بالقدر المطلوب لتلبية احتياجات الجنين خلال الحمل، وللمحافظة على نموّه بشكل سليم، ومراقبة الوزن خلال الحمل يعطي مؤشّراً على صحّة الحمل، فإذا كانت هناك زيادة كبيرة في الوزن فيمكن أن تعكس احتباس السوائل في الجسم، لذلك يجب مراقبة الوزن بشكل منتظم خلال الحمل، ويجب على الحامل اتّباع نظام غذائي متوازن يؤمّن احتياجاتها هي وجنينها من العناصر الغذائية.
محاذير
تجنبي القيام بأعمال تتطلب جهد، أو حمل شيء ثقيل؛ كي لا يؤثر ذلك على صحة حملك.
ابتعدي عن الأماكن التي بها روائح قوية، مثل: رائحة الكلور، أو المنظفات، أو الدخان. عدم الحركة لفترة طويلة وبذل مجهود شاق لفترة مِن الوقت.
التقليل مِن الجماع، وخصوصاً في أول أشهر الحمل؛ كي لا يسبب ذلك الإجهاض.
لا تكوني غاضبة طوال الوقت أو حزينة؛ لأن ذلك يؤثر كثيراً على صحة جنينك.
عند شعورك بعدم حركة الجنين بشكل طبيعي، أو شعورك بأي تعب أو إرهاق شديد، يجب أن تستشيري الطبيب فوراً؛ كي تتجنبي أي مضاعفات في المستقبل.
000002