نمو الجنين بالحب

0

pنمو الجنين بالحب.
هو واقع يجهله الكثيرات من الحوامل.

اذ يخطئن النساء عندما يعتقدن أن أطفالهن تنمو بالأطعمة فقط، إلا أن العلم الحديث أكد أن الطفولة تنمو بالحب أيضا.

شعور الأطفال بالحب ضرورى لنموهم وتطورهم، حيث يحتاج الطفل لضم الأب أو الأم له، واحتضانه مثل حاجته إلى الطعام والشراب بل أكثر.

حتى شعور الجنين بالحب يساعده على النمو والكبر، ومن الأهمية تقبل الحمل وعدم التفكير فى الإجهاض إلا بأوامر الأطباء، لأن عدم وجود مشاعر الحب يؤثر بشكل كبير على استمرار الحمل.

اتصالك بابنك سر صحته:

كما أن اتصال العين بين الأم والطفل له تأثير إيجابى على الاحتفاظ بالمعلومات واسترجاعها، مما يعنى زيادة القدرة على التعلم، بينما أجنة الأمهات اللاتى يعانين من تسمم الحمل لا يستطيعون استقبال صوت الأم بنفس الكفاءة التى يتمتع بها أجنة الحمل الطبيعى.

لذا يفضل المواليد صوت الأم على ماعداه، وهو يستطيع أن يسمع من الأسبوع العشرين من الحمل، ويتذكره بعد الولادة ويتذكر أيضاً الموسيقى التى تعودوا على سماعها خلال الحمل، مما يعنى إمكانية تثقيف الجنين، بل تعليمه قبل أن يولد.

فوائد الحب للجنين:

كما أن شعور الجنين بالعاطفة من الأم ينشط إفراز هرمون الأوكسيتوسين، وهو هرمون مزيل للتوتر والقلق، ينشط عند العناق وبذلك وجد أن سماع صوت الأم يسبب سعادة الطفل التى تماثل ما ينجم عن احتضان الأم لطفلها.

صوتك أمان لطفلك:

لذا على الأمهات تسجيل أصواتهن لإعادة إسماعها للرضع، خاصة حديثى الولادة لإكسابهم الطمأنينة حال انشغال الأمهات، ويطلب من الأبناء تسجيل أصوات الأم للاستفادة بمزاياها عند غيابها أو الحنين إليها، لأن غرق الطفل فى مستنقع الحرمان العاطفى بوابة للانحرافات السلوكية والفشل الدراسى والانقطاع عن الدراسة.