هشاشة العظام اسبابها وعلاجها

0

يعاني الكثير من هشاشة العظام على مجلة رجيم تعرف على اسبابه وعلاجه وطريقة التعايش معه

هشاشة العظام اسبابها وعلاجها

تبلغ معدل الإصابة بمرض هشاشة العظام حوالي نصف عدد السيدات وثلث عدد الرجال الذين تبلغ أعمارهم فوق السبعين عاما ، وهشاشة العظام مرض روماتيزمي ينشأ نتيجة انخفاض في كثافة العظام ورقاقها بالهيكل العظمي ، وعادة ما يصاحب هذا المرض آلاما شديدة قد لا يتحملها بعض المرضى ، كما أنهم يكونون أكثر عرض للكسور ، وقد نصح الأطباء بتناول أنظمة غذائية مفيدة للوقاية قدر الإمكان من هذا المرض ، وقد أشرنا في مقالة سابقة عن أفضل الفيتامينات والمعادن اللازمة للوقاية من هشاشة العظام ، أما في مقالنا لليوم ، نقدم لكم بعض الأعشاب الطبيعية والأطعمة المفيدة للوقاية من هشاشة العظام والتخفيف من أعراضها .

اسباب هشاشة العظام

ترتبط الاصابة بهشاشة العظام بفقدان العظم لكثافته المرتبطة بتركيبته من الكالسيوم والمعادن كما ينتج عن عجز الجسم على تعويض الخلايا العظمية القديمة باخرى حديثة ( البناء العظمي ) او فرط اعادة امتصاص الجسم لكالسيوم العظام . وبتوافر بعض العوامل تزداد فرصة الاصابة بهشاشة العظام ومنها :

– الجنس الانثوي .

– التاريخ العائلي للاصابة بهشاشة العظام .

– نقص الكتلة العظمية المرتبطة بحجم الجسم الضئيل .

– انخفاض تركيز الهرمون الانثوي ( الاستروجين ) .

– ارتفاع تركيز الهرمونات الدرقية . – نقص تناول مصادر الكالسيوم الغذائية .

– الخضوع لجراحة تصغير حجم المعدة .

– اضطرابات الشهية ( فقدان الشهية ) .

– فرط شرب الكحول .

– كثرة الجلوس وعدم ممارسة التمارين الرياضية.

– التدخين .

– تناول العقاقير الدوائية الستيرويدية لمدة زمنية طويلة .

الفسيولوجيا المرضية لهشاشة العظام هشاشة العظام

تتجدد الخلايا العظمية في جسم الانسان بشكل ثابت , حيث يُنتج الجسم خلايا عظمية جديدة في مرحلة الشباب بمعدل يفوق انحلالها مما يزيد من الكتلة العظمية ويبلغ الانسان ذروة متلته العظمية في المراحل المُبكرة للعشرينيات وبتقدم السن يتزايد معدل الانحلال العظمي مقارنة بالبناء وتتناقص الكتلة العظمية . تعتمد فرصة الاصابة بهشاشة العظام على الكتلة العظمية التي يُكونها الجسم في مرحلة الشباب لارتباطها بالمخزون العظمي وتناقص فرصة الاصابة بهشاشة العظام بتقدم السن .

أعراض وعلامات هشاشة العظام هشاشة العظام
تظهر علامات وأعراض الاصابة بهشاشة العظام في مراحله المتقدمة على النحو التالي :

– ألم الظهر الناجم عن الكسور أو انهيار الفقرات .

– اتخاذ وضعية الانحناء للجسم .

– تناقص الطول بمرور الوقت .

– سهولة كسور العظم .

تشخيص هشاشة العظام هشاشة العظام

يعتمد تشخيص الاصابة بهشاشة العظام على الفحوصات التالية :

– فحص الكثافة المعدنية لعظام الورك , المرفق والعمود الفقري باستخدام جهاز المسح ( DEXA ) .

– التصوير الاشعاعي ( X-ray ) للورك أو العمود الفقري للكشف عن كسور او انهيار العظام .

التعايش مع هشاشة العظام هشاشة العظام

– تجنب التدخين .

– تجنب الافراط في شرب الكحول .

– تجنب العوامل المُسببة للسقوط .

– تناول مصادر الطعام الغنية بالكاسيوم وفيتامين د

الوقاية من هشاشة العظام هشاشة العظام

يُوصى باتباع الخطوات التالية للحفاظ على صحة العظام :

– تناول المصادر الغذائية الغنية بالكالسيوم وفيتامين ( د ) الذي يتوسط عملية امتصاص الكالسيوم في الجسم .

– ممارسة التمارين الرياضية بشكل دوري ومنتظم لتحفيز بطء عملية فقدان الكتلة العظمية .

– الابتعاد عن التدخين وشرب الكحول

مضاعفات هشاشة العظام هشاشة العظام

– الكسور العظمية للورك والعمود الفقري .

علاج هشاشة العظام هشاشة العظام

قد يشمل علاج هشاشة العظام عدد من الدتابير ومنها :

– تغييرنمط الحياة كالنظام الغذائي وممارسة الرياضة .

– العقاقير الدوائية لتعزيز القوة العظمية .

– المُكملات الغذائية للكالسيوم وفيتامين ( د ) .

– العقاقير الدوائية لعلاج الاضطرابات الهرمونية المرتبطة بهشاشة العظام .

 

علاج هشاشة العظام بالطب البديل :-

هشاشة العظام اسبابها وعلاجها

1. ذنب الخيل : غني بمادة السيليكون التي توجد بحمض السيلو الأحادي ، مما يساعد على مقاومة هشاشة العظام ، كما أنها تساعد على العلاج منه وتمنع من أعراضه وآثاره الجانبية ، يغلى مسحوق ذنب الخيل مع ملعقة من السكر لمدة ثلاث دقائق ومن ثم يصفى ويترك إلى أن يبرد ليتم تناوله .

2. الملفوف : أو الكرنب ، من أفضل الأطعمة التي تساعد على الحفاظ على العظام ومنع هشاشتها لاحتوائه على مادة البورون التي لها دور فعال في ذلك .

3. رجل الاوز : تحتوي على كمية كبيرة من الكالسيوم الذي يعد من أهم العوامل المساعدة في تقوية العظام وبنائها ، من الممكن تناولها طازجة أو غليها وشربها بعد تصفيتها .

4. الطرخشقون : يحتوي على السيليكون والبورون اللذان لهما أثرا كبيرا في حماية العظام من الهشاشة .

5. الافوكادو : يحتوي على كمية كبيرة من الكالسيوم الذي يعمل على تكوين العظام وبنائها والحفاظ على قوتها ، ويحتوي على فيتامين دال الذي يعزز من فعالية الكالسيوم ووجوده في العظام .

6. الفلفل الاسود : يحتوي على مركبات تساعد على منع هشاشة العظام بفعالية كبيرة ، ويمكن إضافته على بعض الأطعمة.

7. الزنجبيل : يساعد الزنجبيل على الوقاية من حدوث أي التهابات في العظام التي بالأساس هي المسبب الرئيسي لحدوث هشاشة العظام .

8. فول الصويا : يحتوي فول الصويا على مادة الجينيشتين التي تنتمي إلى الاستروجين النباتي ، وهي مادة لها فوائد كثيرة من ضمنها المحافظة على قوة العظام ومنع هشاشتها .

9. البقدونس : يحتوي على مادتي الفلورين والبورين اللتان لهما فعالية كبيرة في تقوية العظام والمحافظة على صلابتها ، من الممكن تناول أوراق البقدونس أو أغصانه أو يمكن إضافة زيت الزيتون عليه وتناوله مع السلطة .

10. الفواكه الغنية بفيتامين ج : مثل الأناناس والتين واللوز الأخضر والكيوي والليمون والبرتقال والجريب فروت ، حيث أن فيتامن ج من العوامل المساعدة على حماية العظام من الهشاشة .

11. عطر النعناع : غني بمضادات الأكسدة التي تساعد على تقوية المناعة مما يؤدي إلى مقاومة الضعف العام الذي يسببه هشاشة العظام .

هذه بعض المعلومات البسيطة عن هشاشة العظام اسبابه وعلاجه