هل أنت مستعد للزواج اكتشف ذلك بالإجابة على هاته الأسئلة 10

0

الزواج الناجح لا يقتصر على الرومانسية والحب، فقط، فهما معرضان للتلاشي، او الخفوت، مع مرور الزمن، بل انهما قد يختفيان تماما في بعض الاحيان. الزواج الجيد يتطلب العمل والجهد المشتركين بهدف تعزيزه والحفاظ عليه. قبل الدخول الى عالم الزواج???،هل انتما مستعدين اكتشفا ذلك في هذه المقالة التي تقدمها لكم مجلة ريجيم
هل أنت مستعد  للزواج  اكتشف ذلك بالإجابة على هاته الأسئلة 10
1/ليس كل “مذكر” مؤهل للزواج.. وليس بالضرورة كل “أنثى” صالحة لأن تكون زوجة..! ولكن كثيرا منهم يفكر في أن يبدأ حياة زوجية.. وأكبر سببين لذلك: الجنس، والذرية.. أما بقية المتعلقات به فهي ثانوية.. والأمرين الأولين قد يرهنان الزواج برمته على كف نزوة أو شبهة، ما يحيلنا إلى احتمالية فشل ذريع في المشروع..

2/قبل التفكير في الزواج لابد من إتيان سوابق لازمة له.. أهمها القدرة المالية على فتح بيت زوجية.. فالمسؤولية تنبثق عن اقتران الرجل بالمرأة منذ بداية العلاقة بينهما.. ما يعني مصاريف متتابعة لا تنتهي..

هل أنت مستعد  للزواج  اكتشف ذلك بالإجابة على هاته الأسئلة 10
3/على الرجل التدرج في تحمل الصعاب، وامتلاك شخصية قوية تستطيع أن تدير الحياة الزوجية دون تردد أو انحياز للظروف العابرة، أو العاطفة المبنية على رغبات تافهة، فنحن نرى حالات كثيرة تدهشنا حقا.. أزواج كبار عظام تتحكم نساءهم فيهم، بل إن بعضهم يتلقى الصفعات يوميا على وجهه وهو مسرور مقتنع بواقعه؟؟

4/الرجولة تعني فطنة لدى الزوج بما يدور في بيته، وحياة زوجته، البعض لا يعلم عن زوجته إلا الأكل والجماع وزيارة الأقارب.. فهل هذا هو الزواج؟؟ طبعا لا لأنه مشروع وجود، وهدف خلود
هل أنت مستعد  للزواج  اكتشف ذلك بالإجابة على هاته الأسئلة 10

5/من المهم ان ترسم في ذهنك قائمة المزايا والعيوب لشريكك / شريكتك والعلاقة معه / معها، لتجنب نفسك الزواج لاسباب غير صحيحة.

6/السبب الشائع الذي يميل الناس الى الزواج من اجله هو الشعور بان الوقت “ينفد”. من المهم الا تضغطوا على انفسكم وعدم السماح لمن حولكم باخافتكم من عدم الزواج. حقيقة ان الناس يتقدمون في السن لا تعني ان فرص ايجاد شريك حياة قد نفدت. لذلك، لا تدخلوا انفسكم في توتر زائد.

7/قبل ان تدخلوا الحياة الزوجية، يجب عليكم في البداية ان تسالوا انفسكم هل انتم مستعدون لان تصبحوا زوجة او زوجا. فان تكون صديقا / صديقة يختلف عن ان تكون زوجا/ زوجة. العنوان الجديد يتطلب مسؤوليات جديدة ويجلب معه الحاجة الى قدر اكبر من الاهتمام والاستثمار. هذا لا يعني انه لا يمكنكم ان تبقوا مستقلين، ولكنكم تحتاجون الى تقاسم كل شيء تقريبا مع الزوج، او الزوجة، لانه اصبح جزءا لا يتجزا من حياتكم. المشاركة المتبادلة تساعد على بناء الثقة وتسمح بان يكون الزواج ناجحا، ممتعا ومحببا.

8/علاقة الزواج تختلف عن علاقة الصداقة، والتي يطلب منكم فيها بالاساس تغطية فاتورة العشاء او دفع ثمن تذاكر السينما. الزواج ليس مشروعا تجاريا صرفا. فهو ينطوي على نفقات مالية كثيرة، بدءا من حفل الزفاف، ومن ثم الانفاق على البيت, تسديد اقساط وفواتير ثابتة كل شهر والقائمة تطول وتطول.

يجب تسوية هذه المسالة مع شريك الحياة الذي تم اختياره، لكي لا تكون هنالك مفاجات غير سارة في وقت لاحق. يفضل حساب دخلكم المشترك، معرفة ما اذا كنتم تعملون، فحص ما اذا كنتم قادرين على تحمل النفقات وهلم جرا. فانكم لا تريدون ان تجدوا انفسكم تطلبون قروضا وعليكم ديون كبيرة للبنك، ولذلك، يفضل ان تستعدوا مسبقا.

9/عليكم ان تكونوا متاكدين من انكم سوف تبقون اوفياء القدرة على الالتزام والبقاء اوفياء هي واحدة من اهم الامور التي سوف تساعدكم على الحفاظ على زواج ناجح والبقاء معا. الزواج، ومن ثم الطلاق بعد فترة قصيرة بسبب انه لا يمكنكم الحفاظ على الولاء للزوج، هو مضيعة للوقت ويمكن ان يؤدي الى خيبة امل لا حاجة لها.

10/من المفضل بالفعل ان تنتبهوا الى عادات شريك حياتكم. رغم انه من غير الممكن ان نعرف تماما نمط حياة الشريك من دون العيش معا، ولكن يمكن الحصول على فكرة من خلال المراقبة.

اذا كانت لدى شريككم بعض العادات التي تثير حفيظتكم، فمن المفضل التحدث معه حول هذا الموضوع وان توضحوا له الامر قبل الزواج. اذا كنتم تشعرون بانه لا يمكنكم تقبل امور معينة، فربما يتعين عليكم ان تبقوا اصدقاء والا تقرروا الزواج الان.

همسة اخيرة
بشكل عام، اذا كنتم تشعرون بان الامور قد اختلطت عليكم، وانكم لا تجدون اجابات على العديد من الاسئلة التي طرحت هنا، وتشعرون بانكم مقبلون على الزواج فقط لانه ليس لديكم خيار اخر او بسبب الضغط الاجتماعي – فيوصى، ببساطة، بعدم فعل ذلك. لا يوجد سبب للتسرع، فانتم لستم مضطرين الى القيام بشيء لا يناسبكم. هذه هي وصفة مؤكدة للفشل والمعاناة لكلا الزوجين