وصفات منزلية لعلاج تسوس الأسنان

0

اذا كنت تعاني من تسوس الاسنان و تبحث عن طرق و نصائح طبيعية للتخلص من الامها فنقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال مذهل يشمل وصفات منزلية لعلاج تسوس الأسنان.

32

تسوس الأسنان هي من المشاكل الصحية الأكثر شيوعا في العالم . وغالبا ما تظهر هذه المشاكل في الأطفال والمراهقين وكبار السن . ومع ذلك، يمكن لأي شخص الإصابه بتسوس الأسنان . تجاويف الأسنان تشار إلى التسوس ، وثقوب الأسنان ناجمه عن تسوس الأسنان , الذي يحدث عادة بسبب العدوى البكتيرية التي تسبب تدمير الأنسجة الصلبة في الأسنان . ويمكن لعوامل معينة ان تزيد من خطر الإصابة بتسوس الأسنان ، بما في ذلك الأطعمة التي تتشبث في أسنانك لفترة طويلة ، تناول وجبات خفيفة متكررة ، وسوء نظافة الفم، وعدم الحصول على ما يكفي من الفلورايد ، وجفاف الفم، والحشوات البالية أو اطقم الأسنان . يمكن لاضطرابات الأكل مثل فقدان الشهية والشره للأكل ان تسهم أيضا في مشاكل خطيرة للأسنان . علامات وأعراض تسوس الأسنان تختلف ، اعتمادا على نوع وشدة المشكلة. وتشمل بعض الأعراض الشائعة ألم الأسنان وحساسية الأسنان، ومعتدله إلى ألم حاد عند الأكل أو الشرب ، والثقوب المرئية أو حفر في الأسنان المصابه ، والبقع السوداء والبنية أو البيضاء على سطح السن . إذا لم يتم التعامل مع التجاويف ، فإنها يمكن أن تؤدي إلى ألم شديد في الأسنان والعدوى وحتى فقدان الأسنان . بعض علاجات تسوس الأسنان والتجاويف هي الحشوات والتيجان والقنوات الجذرية .
الخطوة الأولى نحو منع تسوس الأسنان وقف التجاويف من أن تصبح أسوأ هي اتخاذ رعاية جيدة لأسنانك , استخدام فرشاة الأسنان لمدة 2 دقيقة على الأقل مرتين في اليوم ، في الصباح وقبل النوم . استخدام الخيط مرة واحدة في اليوم ، وأيضا تنظيف لسانك يوميا . وهناك أيضا بعض العلاجات الطبيعية التي يمكن أن تساعد في توفير الإغاثة والمحافظة على صحة الفم جيدة . أيضا، استشر طبيبك للتشخيص والعلاج المناسب.

وفيما يلي أهم طرق علاج تسوس الأسنان

1. القرنفل :
القرنفل هو واحد من المكونات الأكثر أهمية لعلاج أي نوع من مشاكل الأسنان ، بما في ذلك التسوس. ، نظرا لخصائصه المضادة للالتهابات ، ويعمل كمسكن ومضادة للجراثيم ، ويمكن للقرنفل ان يساعد في تخفيف الألم ومنع التجاويف من الانتشار .
الطريقة :
تخفيف 2 إلى 3 قطرات من زيت القرنفل مع 1/4 ملعقة صغيرة من زيت بذور السمسم . وضع بضع قطرات من هذا الحل على كرة القطن ووضع الحل على السن المصابه . يكرر كل ليلة قبل الذهاب إلى الفراش .
وثمة خيار آخر هو مضغ القرنفل كله لاستخراج الزيت . ثم إبقاء القرنفل تحت اللسان لعدة دقائق .
ملاحظة: لا تستخدم زيت القرنفل بكثرة لأنه يعطي إغاثة مؤقتة .
2. الملح :
يمكن أيضا استخدم الملح لعلاج تسوس الأسنان بسبب خصائصه المطهرة والمضادة للبكتيريا . يمكن أن يقلل من الالتهاب، ويخفيف الألم، واستخلاص أي عدوى ومنع نمو البكتيريا في الفم .
الطريقة :
حل 1 ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء الدافئ . اخذ القليل من هذا الحل داخل الفم لمدة 1 دقيقة ، مع التركيز على السن المتضررة . اتبع هذا العلاج 3 مرات يوميا حتى تهدأ الأعراض .
بدلا من ذلك، مزج 1/2 ملعقة صغيرة من الملح وعصير الليمون أو زيت الخردل لصنع عجينة . تدليك اللثة بلطف بالعجينة لبضع دقائق ، ثم الغرغرة بالماء الدافئ . يكرر مرتين يوميا لبضعة أيام لقتل البكتيريا .
3. سحب الزيوت :
سحب الزيوت هي ممارسة قديمة يمكن أن تقلل من تسوس الأسنان وكذلك نزيف اللثة ورائحة الفم الكريهة . كما أنه يساعد في تنظيف الفم من البكتيريا الضارة التي هي مسؤولة عن أنواع مختلفة من مشاكل الأسنان .
الطريقة :
وضع 1 ملعقة كبيرة من زيت السمسم في فمك .
توزيعها بلطف حول الفم لحوالي 20 دقيقة .
بصقه و تجنب الغرغرة به أو بلعه .
شطف الفم بالماء الدافئ . استخدام المياه المالحة لخواصها المضادة للميكروبات .
تفريش أسنانك كالمعتاد.
يكرر يوميا في الصباح ، على معدة فارغة.
ويمكن أيضا أن يتم ذلك مع عباد الشمس أو زيت جوز الهند .
4. الثوم :
يتميز الثوم بخصائصه المضادة للبكتيريا وكذلك خصائصه من المضادات الحيوية ، وغالبا ما يوصى بالثوم لتسوس الأسنان والتسوس . ويمكن أيضا أن يوفر الراحة من الألم وتعزيز صحة اللثة والأسنان .
الطريقة :
تحضير عجينة من 3-4 فصوص من الثوم المطحون و 1/4 ملعقة صغيرة من الملح الصخري . وضعها على السن المصاب . تركها لمدة 10 دقائق قبل الشطف مع غسول الفم . القيام بذلك مرتين يوميا لبضعة أسابيع للحد من تسوس الأسنان .
يمكنك أيضا فرك زيت الثوم على السن المصابه للحصول على الإغاثة السريعة من الألم بسبب التجاويف .
ويمكن تناول الثوم الخام بانتظام أيضا لإعطاء نتائج فعالة .
5. عرق السوس :
وفقا لدراسة نشرت في مجلة الجمعية الكيميائية الأميركية للمنتجات الطبيعية ، جذر عرق السوس يساعد في الحفاظ على أسنان صحية . هناك نوعان من المركبات الفعالة ضد الجراثيم في جذر عرق السوس المجففة – licoricidin وlicorisoflavan A – التي يمكن أن تمنع نمو البكتيريا المسببة للتجاويف . بالاضافة الى ذلك، يمكن لهذه العشبة أيضا تقليل البلاك .
الطريقة :
استخدام مسحوق عرق السوس المجفف على فرشاة الأسنان على أساس منتظم .
يمكنك أيضا استخدام عصا لينة من عرق السوس مثل فرشاة الأسنان يوميا.
6. الكركم :
غالبا ما يستخدم الكركم لتوفير راحة من ألم التجاويف . له خصائص مضادة للجراثيم ، وكذلك خصائص مضادة للالتهابات التي تساعد في الحفاظ على صحة اللثة ومنع تسوس الأسنان بسبب عدوى بكتيرية .
الطريقة :
وضع بعض مسحوق الكركم على الأسنان المتضررة . تركه لبضع دقائق ثم يشطف جيدا بالماء الدافئ .
وثمة خيار آخر هو مزج 1/2 ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم مع زيت الخردل ، واستخدامه لتدليك الأسنان واللثه . وتركه لمدة 10 دقائق ثم بصقه .
تكرار أي من هذه العلاجات مرة واحدة أو مرتين يوميا على الأقل لبضعة أيام .
7. النيم :
الأرجواني الهندي ، المعروف أيضا باسم النيم ، هو علاج شعبي لعلاج تسوس الأسنان . له خصائص مضادة للجراثيم تدمر بسهولة البكتيريا المسببة للتجاويف. بالاضافة الى ذلك، يساعد في الحفاظ على أسنان ولثة سليمة وقوية .
الطريقة :
فرك عصير أوراق النيم على الأسنان واللثة . تركه لبضع دقائق ثم شطفه بالماء الدافئ . اتباع هذا العلاج مرة واحدة أو مرتين يوميا .
يمكنك أيضا استخدام عصي النيم الناعمة لتنظيف الأسنان مثل فرشاة الأسنان.
يمكن استخدام معجون الأسنان الذي يحتوي على زيت النيم .
8. عنب الثعلب الهندي :
يمكن أن يساعد في الحد من تسوس الأسنان بسبب احتوائه على مواد مضادة للأكسدة وفيتامين C ، ولكنه يكافح البكتيريا ويحارب الالتهابات .
كما انه يعزز الشفاء ويطوير النسيج الضام الذي يعود بالفائدة على اللثة . بالإضافة إلى ذلك، فإنه ينظف الفم ويساعد على التخلص من رائحة الفم الكريهة .
الطريقة :
تناول عنب الثعلب الهندي الطازج مره واحده يوميا.
يمكن أيضا أن أخذ 1/2 ملعقة صغيرة من مسحوق عنب الثعلب الهندي المجفف جنبا إلى جنب مع 1/2 كوب من الماء يوميا .
إذا كان عنب الثعلب الهندي الطازج أو المجفف غير متوفر ، النظر في اخذه في كبسولات مع استشاره طبيبك أولا .
9. جوزة الطيب :
وفقا لدراسة أجريت في جامعة يونسي في كوريا ، الخصائص المضاد للتسوس من مستخلص جوزة الطيب يمكن استخدامه لمنع تسوس الأسنان وتسوس الأسنان الناجم عن البكتيريا .
الطريقة :
ببساطة عصر بعض جوزة الطيب ومزجها مع قليل من زيت القرنفل أو التوابل . وضعها على الأسنان المتضررة ، وتركها لمدة 10 دقائق ثم شطف الفم بالماء الدافئ . يكرر هذا العلاج على الأقل 3 أو 4 مرات في اليوم .
يمكنك أيضا استخدام زيت جوزة الطيب مباشرة على الأسنان باستخدام قطعة قطن .
10. عصير عشبة القمح ( القلطة ) :
الخصائص المضادة للجراثيم الطبيعيه في القلطه تساعد في مكافحة تسوس الأسنان والتجاويف وكذلك يقلل من الألم الناجم عن التسوس .
بالاضافة الى ذلك، القلطه هي مصدر مركز للعديد من الفيتامينات A و E جنبا إلى جنب مع المعادن مثل الحديد والكالسيوم والمغنيسيوم ، والتي تعتبر ضرورية لأسنان سليمة وقوية .
الطريقة :
شرب 1/2 كوب من عصير القلطه يوميا على الريق كإجراء وقائي لمكافحة التسوس .
وثمة خيار آخر هو مزج جزء واحد من عصير القلطه مع ستة اجزاء من الماء. توزيعها في فمك لمدة 1 دقيقة وبصقها . اتبع هذا العلاج 2 أو 3 مرات في اليوم .
يمكنك أيضا مضغ بعض القلطه ببطء وبشكل كامل . وهذا يعتبر ممارسة صحية لجعل اللثة والأسنان قوية .

31

إليكم خطوات غسل الأسنان الصحيحة

1. احصل على فرشاة أسنان جيدة:
تأكد من أن الفرشاة التي ستختارها لها شعيرات يمكنها أن تصل بسهولة إلى الأماكن ما بين الضروس بحيث لا تكون المسافات بينها وبين بعضها كبيرة جدًا أو صغيرة جدًا كما يجب أن يكون طولها مناسب وذات أطوال مختلفة لتتناسب مع أماكن الأسنان جميعها
يمكنك تجربة الفرشاة أمام المرآة لكي تتأكد من أنها تصل إلى جميع المناطق في أسنانك وهذه أول خطوة في غسل الأسنان بطريقة صحيحة
2. كنت حازمًا ولكن بلطف:
من المهم أن تضغط قليلًا على أسنانك أثناء غسلها والضغط يزداد كلما أردت أن تنظف أماكن صعبة ولكن هذا في الحقيقة يضر الأسنان نفسه لأنه يسبب الضرر لطبقة المينا التي تحميها من الأحماض وما يمكن أن يحدث لها نتيجة تناول الطعام كما أن الضغط الشديد يضر اللثة ويجعلها تدمي
لذلك يجب أن تستخدم الضغط ولكن بلطف شديد أيضًا كل ما هو وسطي يعد جيدًا
3. لا تغسل أسنانك بعد العشاء مباشرة:
يجب أن تعطي لنفسك بعض الوقت بين غسل الأسنان وتناول الطعام لأنك إن قمت بغسلها بعد العشاء مباشرة ستحتاج إلى غسلها فترة أطول من المعتاد كما أنك ستحتاج إلى ضغط أكبر من المعتاد لتنظيفها بشكل كامل
أما الوقت بين الطعام وغسل الأسنان يسمح للأسنان بتنظيف نفسها بصورة طبيعية باستخدام اللعاب مما يسمح لك بغسل الأسنان بطريقة طبيعية وآمنة
4. ولا تأكل أي شئ بعد غسل الأسنان مباشرة:
شئ آخر يجب أن تنتبه إليه بحيث لا تأكل ولا تشرب بعد غسل الأسنان لأن هذا قد يجعل عملية الغسل دون جدوى وقد تتسبب في اصفرار الأسنان حيث أن الطعام يحتوي على بعض الأحماض والتي قد تتفاعل مع المواد الكيميائية التي يتركها معجون الأسنان في فمك مما قد يتسبب في ضرر للأسنان
يجب ألا تأكل بعد غسل الأسنان على الأقل ب نصف ساعة
5. وقت غسل الأسنان:
يجب أن تغسل أسنانك لفترة 15-18 دقيقة في كل الاتجاهات وكل مناطق أسنانك حتى تكون غسولك للفم مثاليًا
6. نظف أسنانك بالخيط:
من المهم أن يتم تنظيف الأسنان بالخيط وهي النصيحة التي يرشحها بقوة أطباء الأسنان. يمكنك أن تقوم بتنظيف الأسنان باستخدام الخيط قبل غسل الأسنان أو بعدها ولكن من المفضل أن تكون قبلها لأنها تمنح فرصة أكبر لمعجون الأسنان وفرشة الأسنان لكي تنظف بشكل أفضل
7. متى تستخدم غسول الفم:
من المهم استخدام غسول الفم لأنه يزيل البكتيريا من الفم ويجعل رائحة الفم أفضل ولكن معظم الناس لا يتطلب الأمر استخدامه ولكن يمكن استخدام غسول الفم من أجل الفلورايد الذي يقوي الأسنان والمينا

نصائح إضافية :

استخدام غسول للفم مضاد للبكتيريا بإنتظام . هذا يمكن أن يساعد في قتل البكتيريا، وإزالة البلاك ومنع أمراض اللثة .
شطف الفم بالماء الدافئ بعد كل وجبة خفيفة أو شراب.
تجنب الأطعمة والمشروبات السكرية .
شرب الشاي الأخضر والأسود للحد من تراكم المواد الدهنية والحد من نمو البكتيريا في الفم .
بعد شرب أي نوع من المشروبات الحمضية ، استخدام فرشاة أسنانك وشطف الفم جيدا بالماء الدافئ .
مضغ علكة خالية من السكر لتحفيز إنتاج اللعاب وجعل أسنانك قوية .
شرب كمية وافرة من الماء على مدار اليوم . الماء يساعد على التخلص من البكتيريا وكذلك يزيد إنتاج اللعاب .
شرب عصير التوت البري بانتظام يساعد أيضا في تحسين نظافة الفم .
تأكد من تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات A، D، E و K، وكذلك ما يكفي من الكالسيوم والفوسفور والمغنيسيوم والمعادن الأساسية الأخرى .
تناول الأطعمة الغنية بالألياف للمساعدة على زيادة إنتاج اللعاب في الفم ، والتي هي بمثابة الحامي الطبيعي لأسنانك .
تناول المكملات من فيتامين D .
أكل الجبن يوميا للتخلص من مشكلة تسوس الأسنان .
مع هذه العلاجات والنصائح ، يمكن منع تسوس الأسنان بشكل طبيعي و اظهار ابتسامة صحية بكل فخر .

ويمكنك أن تعرف إنك تشتكي من عدوى الأسنان بأحدى طريقتين وهما :

الطريقة الأولى مراقبة الألم ويتم ذلك عن طريق

1- رصد ومراقبة أى التهاب في الأسنان: تسبب عدوى الأسنان الشعور بألم متوسط أو حاد اعتمادا على نوع الضرر الذي يصيب الأسنان وعادة ما يكون هذا الألم مستمرا وحادا ويصف أطباء الأسنان هذا الألم بأنه كطلقات النار التي تصيب الأسنان ويستمر في الانطلاق لأسفل ولأعلى على طول هذا الجانب من وجهك ويمتد لأجزاء أخرى مثل الأذن والفك والرأس .
عند فحص الطبيب لأسنانك سوف تشعر بالألم عند ملامسة أدواته لمكان الإصابة أو الخراج .
لن تستطيع تحديد مكان الإصابة بالضبط لان الألم سوف يكون محيط بهذه السنة أو الضرس مما يسبب التهاب الأجزاء المحيطة وليس الجزء المصاب فقط .
إذا أصابت العدوى لب الأسنان وامتدت للجذور فقد يتوقف الشعور بالألم بسبب موت السنة لكن هذا لايعني توقف العدوى بل على العكس فسوف تنتشر لتصيب أنسجة أخرى .
2- حساسية الأسنان تعتبر حساسية الأسنان في صورتها البسيطة تجاه الأطعمة أو المشروبات الساخنة أو الباردة أمر طبيعي . وتنتج عن وجود ثقوب صغيرة في طبقة مينا الأسنان تعرف بالتسوس وغالبا لا تحتاج لعناية طبية خاصة .
لكن الأسنان المصابة بالعدوى تكون حساسة جدا تجاه المواد الساخنة أو الباردة حيث تشعر بالألم الشديد عند تناول شيء ساخن مثل الشوربة ويستمر الألم حتى بعد التوقف عن الأكل .
بالإضافة للمواد الساخنة والباردة فقد تشعر بالألم عند تناول الحلوى أو السكريات حيث تهيج هذه المواد الأسنان المصابة وتسبب ظهور الألم .
3- الشعور بالألم أثناء الأكل
عند وجود خراج بأحد الأسنان فإنك سوف تشعر بالألم عند مضغ الطعام وخاصة الأطعمة الصلبة والجامدة
حيث يسبب المضغ زيادة الضغط على الأسنان والفك مما يسبب الشعور بالألم والذي قد يستمر حتى بعد التوقف عن الطعام .
هناك أسباب أخرى غير العدوى قد تسبب الشعور بآلام الأسنان والفك ومنها الضغط أوالجز على عضلات الفك مما يؤدي لظهور آلام مشابهة وتعرف هذه الحالة باضطرابات العضلات والمفاصل الصدغية .
التهاب الجيوب الأنفية أو التهابات الأذن يمكن أن تؤدي لآلام الأسنان وعادة ما تكون مصاحبة بصداع كأحد الأعراض .
بعض أمراض القلب قد تسبب حدوث آلام الفك والأسنان
وبغض النظر عن السبب فعند الشعور بالألم لابد من الذهاب لطبيب لتقييم الحالة ومعرفة أسبابها .

2- الطريقة الثانية

ملاحظة الأعراض الأخرى هناك أعراض أخرى يجب عدم إهمالها فقد تكون مؤشرا لوجود عدوى بالأسنان ومنها :
– وجود تورم أو تصريف الصديد لاحظ هل أصبحت اللثة حول الأسنان حمراء وملتهبة ؟ هل يوجد تورم ؟هل تظهر حساسية للأسنان في منطقة معينة ؟
قد تلاحظ سخونة اللثة ، ظهور ما يشبه البثرة على اللثة بالقرب من الأسنان المصابة .
يمكنك أن ترى الصديد الأبيض في قرحة أو حول الأسنان وهذا الصديد هو ما يسبب الألم لأنه يضغط على الأسنان و عندما يبدأ تصريف الصديد والتخلص منه فإن الألم سوف يهدأ .
ظهور رائحة النفس الكريهة في فمك هو علامة أخرى والذي قد يكون سببه تراكم الصديد
في حالة الإصابة الشديدة قد ينزف الصديد من السن أو اللثة إلى الفم و قد يحدث تمزق الخراج فجأة ، والشعور بطعم معدني أو حامض وظهور رائحة كريهة .
– تغير لون الأسنان الأسنان المصابة يمكن أن يتغير لونها إلى الأصفر أو البني أو الرمادي الداكن
يحدث هذا التغيير بسبب موت اللب الداخلي للأسنان هذا اللب الميت سوف تخرج منه المواد السامة التي تصل بعد ذلك إلى سطح الأسنان من خلال الممرات التي يسهل اختراقها في السن .
– تورم غدد الرقبة
التهابات الأسنان قد ينتشر أيضا إلى المناطق المجاورة من الجسم، و خاصة إذا أهملت علاجه على سبيل المثال ، يمكن للعدوى أن تؤثر على الفك ، الجيوب الأنفية، أو الغدد الليمفاوية تحت الفك أو في العنق.
غدد العنق قد تتورم وتصبح مؤلمة جدا عند لمسها.
خراج الأسنان قد يكون خطير و يحتاج إلى علاج ،لذا لابد من الخضوع لعناية طبية على الفور حتى لا تنتشر العدوى للأعضاء الحيوية القريبة التي يمكن أن تشكل خطورة على الحياة بسهولة .
– الحمى
تعتبر الحمى رد فعل للجسم تجاه الإصابة بعدوى الأسنان فترتفع درجة حرارة الجسم الداخلية .
درجة حرارة الجسم الطبيعية تتراوح من 97-99فهرنهايت وعند ظهور الحمى فإنها ترتفع فوق 100 فهرنهايت .
بجانب الحمى قد تظهر بعض الأعراض الأخرى المصاحبة مثل القشعريرة والصداع والغثيان .
إذا استمرت الحمى ولم تستجيب للعلاج واستمرت درجة الحرارة أعلى من 103 فهرنهايت لعدة أيام فيجب عليك الذهاب للطبيب على الفور .

29