10 عادات تدمر الحمية الغذائية

0

لكل من يسعى للحصول على جسم رشيق ووزن مثالي هناك الكثير من العادات التي تؤثر سلبا على الرجيم في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على هذه العادات الخاطئة والمدمرة للرجيم

10 عادات تدمر الحمية الغذائية

بالرغم من حرص من يَتبعون العديد من انظمة الرجيم من اجل إنقاص الوزن وإتباعهم جميع الخطوات اللازمة بدقة من اجل الوصول الى النتائج المرجوة الا ان إلا ان هناك بعض الأخطاء التى قد يقع فيها الكثيرين والتى تؤدى الى الفشل فى إنقاص الوزن وصعوبة الوصول الى الوزن المطلوب وتلك الأخطاء قد يتحول بعضها الى عادات يتبعها البعض دون درايةً منه بخطورتها وسوف نوضح لك عزيزى القارئ تلك العادات الخاطئة حتى تتمكن من تفاديها :

1 . الإفراط فى استخدام المنتجات المخصصة للدايت

اثبتت الدراسات ان الإفراط فى إستخدام المنتجات المنتجات المخصصة للدايت ذات السعرات الحرارية المنخفضة لفترات طويلة يؤدى الى حرمان الجسم من العديد من العناصر الغذائية التى يحتاج إليها مما يؤدى الى حدوث نتائج عكسية من ثبات الوزن بل والإصابة ببعض الامراض مثل الأنيميا ، تساقط الشعر وبطء نموه ، تقصف الأظافر وتكسرها.

والأفضل هو إتباع نظام رجيم صحى غنى بالعناصر الغذائية التى يحتاج اليها جسم الإنسان وكذلك تناول الخضروات والفاكهة والاطعمة الغنية بالألياف والبروتين والكالسيوم والإبتعاد عن الاطعمة الدسمة التى تحتوى على نسبة مرتفعة من الدهون.

2 . الإرتباط عاطفياً بالطعام

بعض الأشخاص الذين يتبعون انظمة رجيم من اجل إنقاص الوزن يرتبطون عاطفياً بالطعام والسبب فى ذلك الشعور هو الحرمان من الأطعمة التى يفضلونها وشعورهم بأن الحرمان من تلك الأطعمة هو بمثابة عقاب مما يدفعهم الى الشعور بالإكتئاب والحزن اثناء فترة الرجيم المتبع وبالتالى قِصر مدة الرجيم المتبع وعند التوقف عن إتباع الرجيم يعود الوزن الى ضعف ما كان عليه الشخص قبل بدء الرجيم.

الافضل هو عدم الحرمان من الاطعمة المفضلة وتعلم إعدادها بطرق صحية بنفس الطعم المفضل ولكن مع تقليل عدد السعرات الحرارية وبالتالى طول فترة الرجيم المتبع والوصول الى الوزن المراد والتمتع بقوام رشيق طوال العمر.

3 . الجوع العاطفى

حتى وان كنت تتبع نظام رجيم من اجل إنقاص الوزن فهناك بعض الاشخاص الذين يفقدون القدرة على التميز بين الشعور الحقيقى بالجوع والجوع العاطفى وهو الشعور بالحزن او الملل او السعادة والتعبير عن ذلك الشعور بتناول الطعام خاصة فى الساعات المتأخرة من الليل او عند مواجهة المشكلات.

والأفضل هو تعلم التعود على التمييز بين الرغبة الحقيقية فى تناول الطعام وبين الشعور بالجوع العاطفى والتعبير عن ذلك الشعور بطرق اخرى مثل الإستماع الى الموسيقى او القراءة وممارسة الرياضة.

4 . محاولة الوصول الى الكمال

تلك المحاولة قد تدفع البعض الى الوقوع فى براثن الإكتئاب حيث يسعى البعض الى الإلتزام بدقة بأنظمة الرجيم المتبعة مما قد يتحول لديهم الى هوس بكل ما يتعلق بالرجيم ودائماً مايشعرون انهم لا يفقدون الوزن بالرغم من فقدانهم للوزن بالفعل وقد يتحول الأمر الى الإصابة بالنحافة وما يتبعها من مشاكل صحية خطيرة وذلك النوع من الاشخاص يتصفون بالعصبية الدائمة والتوتر الشديد طوال الوقت.

الأفضل هو التمتع بالحياة وبالوزن المثالى الذى تمكنوا من تحقيقه بنجاح وعدم القلق من الوزن السابق فقده وذلك من خلال ممارسة بعض انواع اليوجا التى تساعد على الشعور بالإسترخاء مع إتباع نظام رجيم صحى متوازن غنى بالأطعمة المفيدة المطهوة بطريقة صحية دون القلق من تناولها.

5 . الإستسلام لليأس

بعض الاشخاص الذين يحاولون إتباع اية نظام رجيم من اجل إنقاص الوزن يضعفون فى بعض الاحيان ويتناولون الاطعمة ذات السعرات الحرارية المرتفعة مثل الحلويات ويشعرون بعد ذلك بخيبة امل بل ويتوقفون عن الرجيم المتبع بسبب الشعور باليأس والإستسلام.

والافضل التفكير بان ما حدث قد حدث بالفعل توقف عن اليأس والاستسلام مهما طالت مدة توقفك عن الرجيم يوم ، شهر لا يهم الذى يهم هو ما ستفعله بعد ذلك ابدء من جديد وسوف تنبهر بالنتائج لكن الإستسلام و اليأس سوف يؤدى الى تضاعف المشكلة وزيادة الوزن.

10 عادات تدمر الحمية الغذائية

6 . عدم الحصول على الدعم

عند إتباع نظام رجيم من اجل انقاص الوزن قد يجد البعض انفسهم وحيدون فى رحلتهم من اجل إنقاص الوزن وذلك يُصعب المهمة عليهم خاصة من افراد الاسرة والأصدقاء حيث يجدون انفسهم محاطين بأطعمة لا تتناسب مع حميتهم الغذائية او من سخرية الاخرين مما يجعل محاولة إنقاص امر شاق.

الافضل هو الحصول على الدعم اللازم من خلال توعية افراد الاسرة عن اهمية إنقاص الوزن ومدى رغبتك وجديتك فى الوصول الى الوزن المثالى وكذلك الإنضمام الى مجموعات الدعم تضم افراد يعانون من نفس مشكلة زيادة الوزن التى تعانى منها مما سوف يساعد على مشاركة الخبرات والتجارب حيث اثبتت الدراسات ان الاشخاص الذين يحصلون على الدعم اثناء محاولتهم لإنقاص الوزن ينجحون فى تحقيق ذلك اكثر من الأشخاص الذين يقومون بذلك بمفردهم.

7 . توقع الكثير فى وقت قصير

الكثير من الأشخاص الذين يتبعون اى نظام رجيم من اجل إنقاص الوزن بمجرد ان يبدأو فى الرجيم يتوقعون خسارة الوزن من اليوم التالى بل ويبدأون فى قياس وزنهم من اليوم التالى للبدء فى الرجيم ويشعرون بالإحباط من عدم تحرك مؤشر الميزان ليدل على خسارتهم للوزن.

والافضل هو التأنى فكل ممن يعانون من وزن زائد لم يكتسبوا ذلك الوزن فى يوم وحدا بل اكتسبوه على فترات طويلة كذلك نفس الشئ بالنسبة لإنقاص الوزن فالمقدار الصحى للوزن المنقوص هو من 1 الى 2 كيلو فى الاسبوع حسب معدل حرق الدهون الذى يختلف من شخص الى اخر كما ان الخسارة السريعة للوزن قد تؤدى الى حدوث مشاكل صحية خطيرة وكذلك ظهور السليوليت حيث العلامات البيضاء والحمراء التى تظهر بسبب الإنكماش السريع فى الجلد بسبب الإنقاص السريع فى الوزن.

8 . كثرة إستخدام الميزان

الكثير من الاشخاص يكون لديهم هوس بإستخدام الميزان والرغبة المستمرة فى معرفة الوزن الذى توصلوا اليه بل قد يصل بهم الامر الى إستخدام الميزان بعد كل وجبة طعام متناولة.

والافضل هو استخدام الميزان مرة واحدة فى نهاية كل اسبوع وذلك حتى تتجنب الشعور بالتوتر والانزعاج بسبب ما إذا كان الجسم لم يفقد إلا القليل من الوزن لان ذلك سوف يؤدى الى الشعور بالتوتر الذى يبطء عملية حرق دهون الجسم والسعرات الحرارية المتناولة عبر الطعام.

9 . شرب السعرات الحرارية وليس تناولها

شرب السعرات الحرارية المقصود بها العصائر والماء المنكة ولأن السوائل يمكن ان يتم تناولها بكمية اكبر من الطعام المتناول فذلك قد يؤدى الى إفساد نظام الرجيم المتبع بل وزيادة الوزن.

والافضل هو تناول الفاكهة ذات السعرات الحرارية المنخفضة مثل التوت ، الفراولة ، البطيخ ، الكمثرى فهى غنية بالألياف وتساعد على الشعور بالشبع وكذلك شرب الماء فهو سالب السعرات الحرارية ويمكن إضافة النكهات اليها ولكن نكهات طبيعية و ليست صناعية مثل شرائح الليمون واوراق النعناع او شرائح البرتقال او شرائح الجريب فروت او بعض القطع من الفراولة.

10 . تناول الطعام خارج المنزل اكثر من مرتين فى الأسبوع

اثبتت الدراسات ان الأشخاص الذين يتناولون الطعام بالخارج اكثر من مرتين يجنون الكثير من الوزن خلال العام الواحد اكثر من الاشخاص الاخرين والسبب فى ذلك ان تناول الطعام فى الخارج قد يحجب عنك رؤية مكونات ذلك الطعام او طريقة طهوه وما به من سعرات حرارية.

الافضل هو جعل مرات تناول الطعام خارج المنزل لا يتجاوز المرتين فى الاسبوع الواحد وفى تلك المرتين يجب الحرص فيهما على تناول طعام صحى قدر الإمكان وتجنب تناول الاطعمة الدسمة ذات السعرات الحرارية المرتفعة التى تفسد الرجيم.

10 عادات تدمر الحمية الغذائية

شروط الرجيم الناجح

حتى تتمكن من خفض الوزن دون تعريض نفسك للتجويع أو الضعف البدني والإرهاق عليك باتّباع النصائح التالية:

– الإكثار من شرب السوائل: يشترط في الرجيم الناجح شرب لترين من الماء في اليوم الواحد، مع الحرص على شرب كوب من الماء قبل الوجبات الرئيسة، وذلك لأنّ الماء يعطي شعواًر مؤقتاً بالشبع ويحد من الشهية، وبالإمكان شرب كميات معتدلة من العصائر والمشروبات الساخنة واستعمال السكر الصناعي لتحلى.

– عدم تناول وجبات كبيرة وتوزيعها إلى 5 أو 6 وجبات صغيرة على طول اليوم، ويشترط خلال أكل الوجبة الجلوس على سفرة الطعام والابتعاد عن ما يلهي مثل التلفاز وذلك حتى تكون مدرك لكمية الطعام التي تتناولها، ويعتبر تناول قضمات صغيرة من الطعام مع مضغها بشكل جيد قبل بلعها من أفضل الطرق للشعور بالشبع بشكل سريع.

– البدء بتناول السلطة قبل وجبات الطعام الرئيسية حتى لا تضطر لتناول كميات كبيرة من الطعام حتى تشعر بالشبع، ويفضل تناول الوجبات الرئيسية في طبق صغير للحد من كميات الطعام التي توضع في الطبق وتدخل للجسم.

– لا تجوّع نفسك لأنّ الشعور الشديد بالجوع يدفع بالجسم إلى الأكل بشراهة ودون قيود، فعند البدء بالشعور بالجوع من الممكن تناول الفواكه أو كميات محددة من الحلويات.

10 عادات تدمر الحمية الغذائية

– التوقف عن تناول الطعام بعد الساعة السابعة، وذلك لأن تناول الطعام في وقت متأخّر لا يمنح الجسم فرصة لحرق السعرات الحرارية الداخلة إليه فتتحول إلى دهون.

– عدم السهر ومحاوله النوم بدرى قدر الامكان يقال ان النوم مساءا على الأقل 6 ساعات يساعد الجسم على الحرق وتقليل الشهية لليوم التالي

– المحافظه على مواعيد تناول الطعام مبكرا مثلا الفطار فى حدود الساعة 9 : 10 والغداء على الساعة 3 او4 والعشاء من 9 او10مساءا خاصة وجبة الإفطار تكون مبكرا حتى يعمل نظام الحرق الداخلى ولا تتأخر عن الساعة 4 فى الغذاء لأن نظام الحرق الداخلي يعمل ببط بعد الرابعة والجسم يميل للتخزين

– الالتزام بكميات الاكل الموجودة بنظام الرجيم مثلا صدر فرخه يعنى ربع فرخه فقط وثمرة الفاكهه يعنى واحدة بس مش 2 وطبق السلاطه يكون صغير يعنى حوالى 8 ملاعق والارز 3ملاعق فقط ولو بسمتى يبقى 6 ملاعق والخضار يبقى طبق صغير

– الاسناكس بين الوجبات مهم جدا مثلا بعد الفطار بساعتين ثمرة فاكهه وبعد الفاكهه بساعتين 3 خيارات وجزرايه او 3ثمرات بروكلى وجزرايه وبعد الغداء بساعتين ثمرة فاكهه وبعدها بساعتين 3خيارات وجزرايه او 3بروكلى وجزرايه والفاكهه المسموح بيها هى تفاح كمثرى جوافه برتقال يوسفى 8 حبات فراوله او حبه واحدة كيوى او 2 شريحه اناناس طازح وليس معلب او 3ثمرات خوخ صغيرين وممنوع البلح والمانجو والتين والموز والمشمش والعنب والكاكا

-عدم حذف اى وجبات او اى مكون من مكونات الوجبات بالدايت بمعنى يلزم الالتزام بالمكتوب ولكن ممكن نبدل فى حاله الضرورة يعنى ممكن مثلا لحمه بدل الفراخ ويكون طبعا خالي من الدهون والجلد

– عدم اللعب فى ايام الرجيم بمعني لا تبدل وجبات يوم مكان يوم لان الطبيب يرتب رجيم الايام بترتيب معين لان الجسم زكى وبيفهم ويعاند الرجيم غالبا والطبيب يحاول التغلب عليه ببرنامج الرجيم المنظم

10 عادات تدمر الحمية الغذائية