12 طريقة للوقاية من مرض السكر

0

السكر مرض منتشرة بكثرة في وقتنا الحالي وللوقاية منه هناك الكثير من الطرق التي يمكن اتباعها للوقاية من السكري وفي هذا المقال و حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال تعرف على الطرق التي تساعد في الوقاية من السكري

12 طريقة للوقاية من مرض السكر

يتخوف أغلب المصابين بمرض السكري من الإصابة بالعمى أو الغرغرينا وهما أحد مضاعفات مرض السكري, إلا أن الخطر الأكبر لمضاعفات السكري يكون أمراض القلب والمخ.

ويموت نحو 65% من المصابين بمرض السكري نتيجة الإصابة بأمراض القلب أو الجلطات. وتمثل نسبة الوفيات بأمراض القلب والجلطات نتيجة مرض السكر حوالي 2-4 أضعاف من غيرهم ممن لا يعانون من مرض السكر.

وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها ، فإنه هناك ما يقرب من 26 مليون أميركي يعانون من مرض السكري ، و 7 ملايين يجهلون انهم مرضى . بالمعدل الحالي ، فإن نصف سكان الولايات المتحدة البالغين مع تطوير مقدمات السكري أو مرض السكري بحلول عام 2020 . من هذا المجموع ، فإن حسابات السكري الأكثر سيكون من النوع 2 ويمكن الوقاية منها عن 90 إلى 95 في المئة من جميع الحالات .

الأخبار الجيدة: إذا كنت قد تلقيت نتائج اختبار تظهر ان لديك مقدمات السكري ، أو كنت قلقا من أنك في بداية اعراض مرض السكري ، فعليك إجراء تغييرات لنمط الحياة الآن يمكن أن تمنع أو تؤخر كثيرا في ظهور مرض السكري . وقد أظهرت الدراسات أن هذه التغييرات تؤدي إلى تخفيض تطوير داء السكري من النوع 2 بنسبة تصل إلى 71 في المئة لدى البالغين 60 سنة وما فوق .

مرض السكري لا يملك مقدمات أن تتحول إلى مرض السكري . ولكن التدخل المبكر ، يمكن لبعض الناس مع مقدمات السكري يتحول في الواقع إلى الخلف والعودة لمستويات السكر في الدم مرتفعة إلى المعدل الطبيعي .

يمكن تأخير ظهور مرض السكري بنسبة 10 سنوات أو أكثر . عند التعرف عليه مبكراً ،

12 طريقة للوقاية من مرض السكر

هنا طرق الوقاية او ما يجب القيام به لمنع مرض السكري :

1 . وزن صحي

الحصول أو الحفاظ على وزن صحي هو الطريق رقم واحد لمنع ظهور مرض السكري ، فإن الوزن الزائد يجعل من الصعب على الجسم استخدام الانسولين للسيطرة على نسبة السكر في الدم . وفقا لفريق من الخبراء من جمعية السكري الأمريكية ، بالنسبة لأولئك المعرضين لخطر مرض السكري والذين يعانون من زيادة الوزن ، وفقدان 5 إلى 10 في المئة من وزن الجسم من خلال ممارسة الرياضة المعتدلة والأكل الصحي هو أفضل وسيلة لعلاج مقدمات السكري .

بدلا من الذهاب على نظام غذائي شديد ، وجعل التغييرات الطفيفة التي يمكنك الحصول عليها مع مرور الوقت . في متابعة السعرات الحرارية التي تتناولها . للشخص الذي يزن ما بين 100 و 200 ، فعليه تفقد وزنه دائماً .

2 . التركيز على الألياف .

الألياف أمر ضروري ل منع مرض السكري ، لأنه يأخذ جسمك وقتا أطول للهضم الأطعمة الغنية بالألياف . قراءة التسميات والعد حتى غراما من الألياف ، بهدف تناول 45-50 غراما من الألياف يوميا . بالنسبة لمعظم الناس ، فإن تناول وجبة فطور صحية مع ملامح الشوفان او نوع من نخالة الحبوب فهي طريقة واحدة لتحقيق هذا الهدف مع نسبة عالية من الألياف ، لأن وعاء من اي نوع من الحبوب يمكن أن يوفر صافي قدر ثلث الألياف اليومية لك .
تتبع محتوى الألياف هو أيضا وسيلة سهلة للتمييز بين “السيئ” و “الجيد” الكربوهيدرات . مع نسبة عالية من الألياف (جيد) ، ويتم تحريرها الجلوكوز ببطء ، ومنع نموذجي ارتفاع نسبة السكر في الدم .

3 . الاعتماد على القهوة والشاي .

في السنوات القليلة الماضية ، كشف الباحثون وجود صلة بين استهلاك رائع من القهوة والشاي وانخفاض معدلات مرض السكري . العثور على نتائج 18 دراسة مختلفة أن شرب 3-4 أكواب من القهوة يوميا يرتبط بانخفاض خطر 25 في المئة من مرض السكري من شرب القهوة أو كوب أي واحدة فقط . تم العثور على أن تكون مفيدة ، وكذلك – الشاي – الأخضر أو الأسود . شرب 3-4 أكواب من الشاي يوميا يخفض خطر الإصابة بمرض السكري بنسبة 18 في المئة .

12 طريقة للوقاية من مرض السكر

4 . ممارسة الرياضة

الحصول على المزيد من ممارسات الرياضة ، وعليك تعزيز آلية الجسم للتعامل مع السكر في الدم ، والمفتاح لمنع مرض السكري . وقد أظهرت الدراسات أيضا أن ممارسة الرياضة يزيد من حساسية الأنسولين ، وتوفير منافع طويلة الأمد السكر في الدم . وجدت إحدى الدراسات أن ممارسة جلسة واحدة يزيد من حساسية الأنسولين لطالما 16 ساعة بعد ذلك .

لحسن الحظ ، فإن جميع أنواع النشاط البدني يخفض مستويات السكر في الدم عن طريق أخذ الجلوكوز من الدم والعضلات لاستخدامه كوقود . اختيار النشاط الذي ترغب بما فيه الكفاية لتستمر حتى قمت برفع معدل ضربات القلب و العرق . في دراسة صحية ” ، ووجد الباحثون أن النساء اللاتي تعرق فقط مرة واحدة في الاسبوع تخفض خطر الاصابة بالبول السكري بواقع 30 في المئة . كما يوصي البرنامج الوطني للسكري التعليمي الحصول على 30 دقيقة – حتى في ثلاث جلسات لمدة عشر دقائق – من النشاط البدني المعتدل لمدة خمسة أيام في الأسبوع . قد تشمل المشي ، وركوب الدراجات والسباحة والركض .

بالإضافة إلى التمارين الرياضية ، وتشمل نوع من تدريبات القوة . يتم تخزين الجلوكوز في العضلات ، وذلك من خلال رفع الأوزان ، يمكنك استخدام هذا الجلوكوز كوقود وأيضا بناء والعضلات لهجة ، والذي يوفر سعة تخزين إضافية ثم الجلوكوز .

 

5 . تناول ثلاث وجبات

تناول الطعام بشكل منتظم على مدار اليوم مهم لتنظيم نسبة السكر في الدم وتجنب ارتفاع السكر في الدم التي ترهق البنكرياس الخاص من خلال تحفيز لانتاج الانسولين . وجبات الطعام على فترات منتظمة طوال اليوم ، وإذا كان لديك للذهاب أكثر من أربع ساعات بين الوجبات ، وتناول وجبة خفيفة صحية للتغلب لك أكثر .

خبراء مرض السكري يفضلون بقوة “البحر الأبيض المتوسط” النظام الغذائي ، وهو ما يعني الكثير من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والفاصوليا والبقول والدهون الصحية مثل زيت الزيتون ، والهزيل البروتين مثل السمك والدواجن المختلفة . وينبغي أن تتضمن الوجبات الخفيفة البروتين ، والكربوهيدرات المعقدة ، والدهون الصحية؛ تعتقد نخب القمح الكامل وزبدة الفول السوداني بدلا من الخبز والجبن والقشدة .

قدر الإمكان ، وتجنب الكربوهيدرات البسيطة مثل يعامل السكرية والطحين الأبيض المخبوزات – وجبة دسمة لا في أي وجبة . بعض الناس مع مقدمات السكري أو مرض السكري تجد أنه من المفيد لتناول وجبة خفيفة high-fat/high-protein الصغيرة ، مثل حفنة من اللوز ، قبل النوم للمساعدة لتبقى مستويات السكر في الدم مستقرة .

6 . الحصول على قلب صحي .

إذا كان لديك مقدمات السكري ، فجعل جوانب أخرى التأكد من صحة القلب والأوعية الدموية لتكون تحت السيطرة . مع ارتفاع ضغط الدم ، ويرتبط مع ارتفاع خطر السكري ، حتى انها فكرة جيدة للعمل مع طبيبك للتأكد من ضغط الدم الخاص بك من ضمن النطاق المفضل – من الناحية المثالية تحت 120/80 لمن هم دون سن 65 عاما .

12 طريقة للوقاية من مرض السكر

الوقاية من خطر الإصابة بمرض السكري:

1. تخفيف الوزن

إن خسارة 4 كيلو غرامات على الأقل تحد من خطرالاصابة بمرض السكري بشكل ملحوظ، فإن الاشخاص الذين عانوا من البدانة ، كانوا معرضين لخطرالاصابة بنسبة 70% ، ولكن عندما تمكنوا من إنقاص وزنهم انخفضت احتمالية الإصابة بمرض السكري بنسبة 5% فقط دون ممارسة الرياضة، فإن كان وزنك 79 كيلوغرام أي عليك إنقاص أقل من 4 كيلو غرامات، فاستخدم حاسب السعرات الحرارية كي تراقب كم تستهلك من السعرات الحرارية، وكم عدد السعرات الحرارية اللازم حرقها لتصل إلى الوزن المثالي.

2. اختيار المقبلات الصحيحة

نقترح عليك بتناول السلطات أو بعض الخضراوات مع قليل من الخل قبل تناول طبق النشويات، فذلك سيساعد عالى التحكم بمستوى السكر في الدم.
في دراسة لجامعة أريزونا وجدوا أن الاشخاص المصابون بالسكري من النوع الثاني أو ما يسمى بمقاومة الانسولين يكون مستوى السكر في الدم لديهم منخفضاً، وذلك عند تناولهم ملعقتين من الخل قبل تناول وجبة من الكربوهيدرات، وتقول الدكتورة كارول جونسون وهي رئيسة قسم الدراسات والأبحاث: إن الخل يحتوي على حمض الخليك، والذي يعطل هضم الإنزيمات النشوية، وبالتالي بطء هضم الكربوهيدرات، مما يثبت أن الخل له تأثير مشابه للأدوية التي تخفّض مستوى السكر في الدم.
قبل تناول الطبق الرئيسي استمتع بتناول السلطة المخلوطة بثلاث ملاعق من الخل مع ملعقتين من زيت بذرة الكتان، وفص واحد من الثوم المفروم، وربع ملعقة عسل، وثلاث ملاعق من اللبن واضف الملح والفلفل.

3. تخلّص من السيارة

مارس رياضة المشي يوميا،ً فإنها عادة صحية حتى لو لم تخسر بعض الوزن، ففي دراسة فنلندية أوجدوا أن الاشخاص الذين يتمرنون لمدة تصل اكثر من 4 ساعات في الاسبوع أو حوالي 35 دقيقة في اليوم، استطاعوا تخطي خطر الاصابة بمرض السكري بنسبة 80% ، بالرغم من أنه لم يتم نقصان بعض الوزن، وقد تم إجراء دراسات عدة والتي أوجدت بأن النساء اللواتي يمارسون الرياضة حتى يبدأن بالتعرّق لأكثر من مرة في الاسبوع، قد انخفض خطر تطور مرض السكري لديهن بنسبة 30%، وفي أبحاث صينية وجدوا أن الاشخاص الذين يعانون من مستوى سكر عال في الدم، ويتمرنون بشكل معتدل(وغيرها من أنماط المعيشة) قد استطاعوا خفض تطوّر مرض السكري بنسبة 40%.
فلماذا قد يكون المشي مفيداً؟ لقد أثبتت الدراسات بأن التمرين يساعد الجسم على إفراز هرمون الانسولين بطريقة أكثر فعالية، وبالتالي تتحرك كريات الدم المحملة بالسكر بشكل أكبر نحو الخلايا بحيث تزودها بالمواد الغذائية والطاقة، ولولا ذلك لتراكم السكر في مجرى الدم مؤدياً إلى انسداد جدران الاوعية الدموية، وبالتدريج يسبب ذلك مشاكل صحية خطيرة.

4. كن مدركاً لفوائد الحبوب

إن اختيار النوع الصحيح من حبوب الكاملة، يمنجك اللياقة وينظم مستوى السكر في الدم، وإن تناول الحبوب الكاملة بكثرة له ارتباط وثيق بتخفيف خطر الاصابة بسرطان الثدي وداء السكري من النوع الثاني وارتفاع ضغط الدم والجلطات.
نصيحة: احرص على تناول الأغذية الغنية بالألياف بحيث تحتوي على خمس غرامات على الاقل للحصة الواحدة، وتأكد من أن الحبوب غير مكررة، بحيث يتم معالجتها وإضافة السكر أو الدهون التي ترفع الكولسترول.
ماهي شيفرة الحبوب؟ معرفة مصدر الألياف الغذائية مهم أيضا، لذا افحص قائمة المكونات لمعرفة مصدر الألياف.إن القطيفة والكينوا والدخن والشوفان هي دائما حبوب كاملة، ولكن تأكد من أن القمح والذرة أو الشعير أو الأرز هي حبوب كاملة وليست مكررة،وذلك لضمان الفائدة الصحية.
راقب السكر: إن الكمية الاجمالية للسكر في قائمة المكونات لا تميّز بين السكر المضاف والسكر الطبيعي، والطريقة الافضل لمعرفة ذلك هي بفحص المكونات مرة أخرى، فهذه المصطلحات تعني السكر المضاف: السكر البني، الذرة المحلاة، سيروب الذرة، ديكستروز، فروكتوز، سيروب الذرة والفركتوز العالي، المالتوز، شراب الشعير، دبس السكر، السكر، السكروز، فتجنب الحبوب التي تحتوي على هذه المكونات في أول ثلاث مواد تجدها في قائمة الحقائق الغذائية.

12 طريقة للوقاية من مرض السكر

5. استمتع بشرب القهوة

إن كنت من محبي القهوة فتابع شربك لها، فالقهوة تحدّ من الاصابة بمرض السكري.
بعد دراسة أجريت على 210 شخص في جامعة هارفرد، أوجدت أن 126 شخص من النساء والرجال الذين يشربون أكثر من ست فناجين قهوة في اليوم، انخفض لديهم خطر تطور السكري من النوع الثاني بنسبة تتراوح بين 29% إلى 54%
خلال 18 سنة من إجراء الدراسات، فإن احتساء من 4 إلى 5 فناجين من القهوة يخفف خطر السكري بنسبة 29%، بينما احتساء فنجان واحد إلى ثلاث فناجين فله تأثير خفيف، وإن التخلص من الكافيين في القهوة ليس له أي تأثير، ولكن التخلص من الكافيين في الشاي والصودا والشوكولا فهو مفيد.
يعتقد الباحثون بأن الكافيين يساعد على تعزيز عملية الاستقلاب، والقهوة التي تعدّ المصدر الاساسي للكافيين كانت الاهتمام الرئيسي للدراسات، وتحتوي القهوة أيضاً على البوتاسيوم والمنغنيز ومضادات الاكسدة التي تساعد الخلايا على امتصاص السكر.

6. تجنّب الاطعمة السريعة

إن الأطعمة السريعة لا تشكل خطرا إن تم تناولها بشكل نادر، ولكن إن كنت معتاداً على تناولها بشكل كبير، فإن ذلك يزيد من خطر الاصابة بمرض السكري بشكل خطير، فهذا ما أثبته العلماء في جامعة مينيسوتا بعد دراسة مدتها خمسة عشر عاماً أجريت على 3000 شخص أعمارهم تتراوح ما بين 18 إلى 30 سنة، ففي البداية كان جميعهم يتمتعون بوزن طبيعي، ولكن الذين تناولوا الاطعمة السريعة لأكثر من مرتين في الاسبوع اكتسبوا أكثر من 4 كيلوغرامات وتطوّر لديهم معدل مقاومة الانسولين بنسبة مضاعفة، وهذين العاملين هما من أحد العوامل الخطيرة للاصابة بداء السكري من النوع الثاني مقارنة مع الاشخاص الذين تناولوا وجبة سريعة أقل من مرة أسبوعيا، وبالإضافة للوجبات العائلية أو الاكسترا فإن الكثير من وجبات الاطعمة السريعة غنية بالدهون المتحولة الغير صحية والكربوهيدرات المعالجة التي تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري حتى لو لم تؤثر على زيادة الوزن، فنصيحتنا هي بالاحتفاظ ببعض الاطعمة الخفيفة في حال أصابك الجوع كالمكسرات المعروفة بقدرتها على تخفيض مستوى السكر.

7. تناول الخضراوات أكثر من تناول اللحوم

اعتبر تناول اللحم الاحمر مكافأة لك، وليس عليك تناوله كل يوم، فالنساء اللواتي الذين يتناولن اللحم الأحمر خمس مرات أسبوعيا، ترتفع احتمالية إصابتهم بالسكري من النوع الثاني بنسبة 29% أي أكثر من اللواتي يتناولن لمرة واحدة على الاقل أسبوعيا، وفقا لدراسة في بيرغام لمشفى النساء، وإن تناول اللحوم المعالجة كاللحم المقدد أو الهوت دوغ لخمس مرات على الاقل اسبوعياً، يرفع من خطر الاصابة بمرض السكري من النوع الثاني بنسبة 43% مقارنة مع الذين يتناولوه لمرة واحدة على الاقل في الاسبوع، فما هو السبب؟ يشك العلماء بأن الكولسترول في اللحم الاحمر والمواد المضافة في اللحم المعالج هي السبب.

8. إضافة البهارات

إن القرفة تساعد على التحكم بمستوى السكر في الدم، ففي دراسة ألمانية اجريت على 65 شخص بالغ يعاني من مرض السكري من النوع الثاني والذين تناولوا حبوب تعادل 1 غرام من بودرة القرفة أو حبوب العلاج البديل لثلاث مرات في اليوم لمدة أربعة أشهر،أوجدوا أن للقرفة مفعول بتخفيض مستوى السكر في الدم بنسبة 10%،مما أدى إلى تحسّن صحة الاشخاص الذين يتناولون الدواء بنسبة 4%، فما هو السبب؟ إن مكونات القرفة تعمل على تنشيط الإنزيمات،وبالتالي تحفيز مستقبلات الانسولين، وهذا النوع من البهار الحلو المذاق قد أثبت أنه يساعد بتخفيف مستوى الكولسترول والشحوم الثلاثية والدهون في الدم التي لها علاقة بالإصابة بمرض السكري.

12 طريقة للوقاية من مرض السكر

9. التخلص من التوتر اليومي

إن التوتر المزمن يسبب ارتفاع مستوى السكر في الدم، وعندما تكون متوتراً فإن ردة فعل الجسم تسبب تسارع نبضات القلب وتسارع التنفّس وتشنج المعدة، كما أنه يسبب ارتفاع مستوى السكر بالدم.
يقول ريتشارد سورويت الحائز على الدكتوراه ومؤلف لعدة كتب طبية ورئيس قسم الطب النفسي في جامعة دوك: عندما يتعرض الجسم للضغط والتوتر، يتهيأ الجسم لإنشاء رد فعل الذي يؤدي إلى ارتفاع مستوى السكر في الدم.
إن كانت الخلايا مقاومة للانسولين فإن السكر سيتراكم في الدم مسبباً ارتفاع النسبة بشكل مزمن، والخبر الجيد هو أن تمارين الاسترخاء وغيرها من طرق التحكم بالتوتر تساعد على التحكم بمستوى السكر في الدم حسب دراسة تم توثيقها في جامعة دوك.

فحاول القيام بهذه الطرق التي أثبتت فعاليتها بالمساعدة على الاسترخاء:

• إبدأ نهارك بممارسة اليوغا او بالمشي أو التأمل.

• خذ نفساً عميقاً لثلاثة مرات قبل أن تجيب على الهاتف او قبل أن تقود السيارة أو قبل تحضير وجبة الاطفال او أي عمل آخر.

• اعتبر يوم العطلة هو يوم خاص للاسترخاء والراحة والاستمتاع مع العائلة أو العبادة، وتجنّب قضاء يومك بالمصاريف الالزامية كدفع الايجار أو التسوّق في متجر البقالة أو القيام بالعمل.

10. تمتع بقسط من الراحة

إن الحصول على قسط كاف من النوم الهادئ له أثر إيجابي بالوقاية من مرض السكري، ففي دراسة لجامعة يال أجريت على 1709 رجل أوجدوا بأن من ينام بشكل روتيني لأقل من ست ساعات تتضاعف لديه الخطورة بالاصابة بمرض السكري مقارنة مع الأشخاص الذين ينامون لأكثر من ثماني ساعات.
وفي دراسة مماثلة أجريت على النساء كانت النتيجة نفسها فيقول كلار ياغي وهو رئيس الأبحاث: عندما تنام لمدة أقل أو أكثر من اللازم بسبب انقطاع النفس فإن الجهاز العصبي يبقى متنبهاً، وهذا الامر له علاقة بالهرمونات التي تنظم مستوى السكر في الدم، ولتستطيع الحصول على ليلة نوم هادئة تجنّب شرب الكافيين في فترة بعد الظهر؟، وغادر مكان العمل، وتجنّب السهر الطويل ومشاهدة التلفاز، كما أن النوم لمدة طويلة هي دلالة على الاكتئاب أو خلل بنظام النوم لذا استشر طبيبك.

11. رافق الصحبة الممتعة

إن السكري يصيب النساء اللواتي يعانين من الوحدة بنسبة 2.5 مرة أكبر من النساء اللواتي يتمتعن بصحبة الاصدقاء أو الشريك أو الاطفال حسب دراسة تم نشرها في مجلة العناية بالسكري، واختبرالباحثون دور الحياة الأسرية في تطور مرض السكري بين 461 من النساء اللواتي تتراوح أعمارهم بين 50 إلى 64 سنة ، وكانت نتيجة الإصابة بمرض السكري أعلى بين النساء اللواتي يعشن بوحدة.
ولكن لا تخاف إن كنت تعيش وحيداً، فهناك عوامل في نمط الحياة تلعب دوراً أيضاً فبعض النساء اللواتي يعشن وحيدات قد كانوا من المدخنات غالباً ولا يتبعن أي نظام غذائي صحي، ويشربن الكحول.

12. القيام بتحليل للدم

اغلب حالات الاصابة بالسكري قد تكون دون ظهور أي أعراض، والقيام بإختبار بسيط لفحص الدم يكشف إن كان مستوى السكر يعرضك للإصابة بمرض السكري أم لا، فبعض الاشخاص قبل الاصابة بمرض السكري كان مستوى السكر لديهم يرتفع بشكل طفيف تدريجياً ما بين 100 إلى 125 ملغرام، والذي تطور لمرض السكري خلال عشر سنوات، فمعرفة مستوى السكر في الدم إن كانت مرتفعة تبقيك على إطلاع تام، وبالتالي القيام بالاجراءات الوقائية كحمية غذائية بسيطة مع القيام بالتمارين الرياضية قبل أن تضطر إلى معالجة السكري بالادوية.

12 طريقة للوقاية من مرض السكر