4 اطعمة تخلص الجسم من النيكوتين

0

عند الاقلاع عن التدخين فان ماده النيكوتين الناتجه من التدخين تبقى في الجسم في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم الاطعمة التي تساعد في التخلص من النيكوتين

4 اطعمة تخلص الجسم من النيكوتين

بعد النجاح في الإقلاع عن التدخين والتخلي عن هذه العادة السيئة، يكون الشخص قد خطا خطوة عظيمة لتحسين صحته وإطالة عمره. وبعد كل هذا العناء الذي تكبده، يجب على الشخص أن يحرص على اتخاذ جميع الخطوات اللازمة لكي يجني ثمار العيش في نمط حياة لا وجود للتدخين فيها خلال السنوات المقبلة.

تشمل المخاطر الصحية – المعروفة جيدا – للتدخين، التعرض للنوبات القلبية والسكتة الدماغية وسرطان الرئة وأنواع أخرى من السرطان، فضلا عن حدوث مشكلة مقاومة الإنسولين وفقدان الأسنان. وعلى الرغم من ذلك، يبدأ الجسم بمعالجة الأضرار الناجمة عن التدخين بعد دقائق من تدخين آخر سيجارة. وعلى مدار الأشهر أو السنوات أو العقود المقبلة، تقترب الحالة الصحية العامة للشخص من مستوى الشخص الذي لم يدخن من قبل على الإطلاق.

يتكون الدخان من مواد كيميائية تضر الصحة بشكل مباشر وهذه المواد هي

– النيكوتين
– القطران
– غاز أول أكسيد الكربون وغاز ثاني أكسيد الكربون
– أكسيدات النيتروجين
– غاز النشادر
– البولونيوم
– مواد أخرى شديدة السمية

أولا: النيكوتين

مادة كيميائية سامة وهي من أشباه القلويدات ويرجع معظم إليها معظم الآثار التي تلحق بالمدخن ” 60 ملجم من هذه المادة كافية لقتل إنسان بالغ لو أعطيت له دفعة واحد عن طريق حقنها في الوريد “وهو نوع من نوع أدوية الإدمان التي تمتص من الرئة وتعمل على الجهاز العصبي والاوعة الدموية والقلب
ومن تأثيراتها :
– يؤثر في الجهاز التنفسي
– يساعد على إفراز عدد من الهرمونات مثل الادرينالين والنور أدرينالين والتي بدورها تؤدي إلى زيادة سرعة ضربات القلب وعدم إنتظانها
– الجهاز العصبي حيث أن له تأثيرا منبها وتأثيره انحطاطي
– يقلل من حركة الاهداب الصغيرة جدا التي تساعد على إزالة المخاط من المجاري الهوائية بالرئتين
– يسبب إنقباضا في أوعية الدم الصغيرة في العين

4 اطعمة تخلص الجسم من النيكوتين

ثانيا: غاز ثاني أكسيد الكربون

ينتج عن احتراق التبغ وكذلك الورق الملفوف به السجائر وهو ضار جدا. وهو يقلل من نقل الأكسجين المحمل بكرات الدم الحمراء إلى أنسجة الجسم خاصة عضلة القلب ويهيج الغشاء المخاطي للفم والقصبات و الشعب والحويصلات الهوائية

ثالثا : القطران

مادة لزجة تشبه شكلها الزفت الذي يستخدم في رصف الشوارع وينتج القطران من احتراق التبغ ويؤدي إلي انسداد المجاري التنفسية هذا الشكل اللزج عبارة عن مادة صمغية وهي “هيدروجين فحمي” وتستخدم هذه المادة أساسا في المتفجرات ومواد الطلاء وهذه المادة تسبب السرطان بسبب المادة الموجودة فيه وهي ” البنزوبايرني”
وقد ذكر في القرآن الكريم كعذاب لأهل النار .

رابعا: الاكاسيد النيتروجينية

يؤدي إلى زيادة إفرازات الغشاء المخاطي للقصبات الهوائية مما يسبب تضخم الغدد الليمفاوية في القصبات الهوائية

خامسا: غاز النشادر الكاوي

مادة لاسعة تؤدي إلى تكوين الطبقة الصفراء على سطح الأسنان. ويؤذي غدد الطعم والذوق الموجودة على اللسان. ويزيد من إفراز اللعاب ويهيج السعال ويعرض الإنسان إلى تكرار الإصابة بالزكام والتهاب الفم والحلق والبلعوم

سادسا: مادة البولونيوم

مادة لها نشاط إشعاعي بسبب السماد الفوسفاتي الذي تستخدمه مزارع التبغ
وهو غني بمادة اليورانيوم المشع وتتركز هذه المادة المشعة بجسم المدخنين على مدار سنوات التدخين ولذلك تساعد على الإصابة بالسرطان
وهناك مواد أخرى منها
– مادة ميتولية
– البريدين
– البوتاس
– النيكوتيانين
– الكولليدين
– الايدروجين
– وحامض البرسيك

4 اطعمة تخلص الجسم من النيكوتين

4 اطعمة تخلص الجسم من النيكوتين

الحمضيات

البرتقال والليمون والجريب فروت من الثمار التي يمكن بتناولها تنقية الجسم من العديد من السموم التي تهدد صحته، وذلك لاحتواء تلك الثمار على نسبة كبيرة من المياه والمواد المضادة للأكسدة التي تعمل على محاربة السموم ومكافحتها من الجسم، لذلك ينصح الخبراء بضرورة تناول تلك الثمار لإنهاء خطر النيكوتين بالجسم.

السبانخ

تشتهر السبانخ باحتوائها على نسبة كبيرة من عنصر الحديد العضوي الذي يحمي من الإصابة بأخطار فقر الدم أو الأنيميا، كما تحتوي السبانخ على نسبة كبيرة من حمض الفوليك الذي يعمل على تنفية الجسم من آثار النيكوتين.

الزنجبيل

يعرف الزنجبيل بقدرته على حماية الجسم من العديد من المشكلات الصحية نتيجة تقويته للجهاز المناعي الذي يعمل على مكافحة الأخطار الصحية التي تهدد الجسم، وينصح الخبراء بضرورة تناول مشروب الزنجبيل لخسارة آثار التدخين من الرئة ولتنظيف الجسم من آثار النيكوتين.

الفلفل الملون

يحتوي الفلفل الملون على نسبة كبيرة من العناصر الغذائية التي تدفعه ليكون ضمن وجبة يومية للاستمتاع بقيمه الغذائية العالية، فالفلفل يعتبر مصدرًا رائعًا لفيتامين سي الذي يعمل على طرد السموم من الجسم والتي يعتبر النيكوتين منها.

4 اطعمة تخلص الجسم من النيكوتين

* نصائح صحية للمقلعين عن التدخين

  • النصيحة الأولى: عدم العودة للتدخين. يمكن أن يؤدي الإقلاع عن التدخين إلى العيش لمدة عشر سنوات إضافية، وذلك اعتمادا على عمر الفرد حينما ينجح في التوقف عن التدخين. بيد أن الجزء الأهم يتمثل في مواصلة الإقلاع عن التدخين. وفي هذا الصدد، تقول جوان فودي، مديرة قسم صحة القلب والأوعية الدموية في مستشفى بريغهام للنساء التابعة لجامعة هارفارد، «إن معاودة التدخين هي من أعظم المخاطر التي يواجهها المدخنون السابقون. فيجب أن يتعاون الفرد وطبيبه منذ البداية لتجنب عدم ظهور الدوافع والمسببات الأصلية للتدخين».

وعلى سبيل المثال، ينتاب الكثير من النساء شعور بالقلق بسبب زيادة الوزن بعد الإقلاع عن التدخين، ومن ثم، فإنهن يعاودن التدخين بمجرد ملاحظتهن تراكم القليل من الكيلوغرامات الإضافية. ويمكن أيضا أن تزداد مشاعر القلق والاكتئاب، التي تعد من أقوى الدوافع والمسببات لمعاودة التدخين بعد قرار التوقف عنه. ويتمثل الهدف في القضاء على تلك المشكلات في مهدها قبل أن تتسبب في تقويض جهود الإقلاع عن التدخين.

وتوضح فودي أن «الإقلاع عن التدخين عبارة عن خطة تمتد طوال الحياة كلها، بيد أن الخطر الأكبر لمعاودة التدخين يحدث خلال فترة تتراوح ما بين ستة أشهر وسنتين من بداية فترة الإقلاع عن التدخين، ثم تقل هذه الدوافع تدريجيا بعد ذلك». وتؤكد فودي على أهمية إحداث تغيير في أسلوب الحياة مثل اتباع نظام غذائي صحي وممارسة برنامج رياضي، بالإضافة إلى تطبيق طرق لتخفيف الضغط النفسي من أجل مقاومة الرغبة في التدخين. وفي حال عدم نجاح هذه الخطوات، توصي فودي بإمكانية تعاطي أدوية لمعالجة مشكلة زيادة الوزن والمشكلات العاطفية الكامنة التي تدفع الشخص إلى التدخين مجددا.

4 اطعمة تخلص الجسم من النيكوتين

* فحص الرئة

  • النصيحة الثانية: تقليل المخاطر. على الرغم من تحسّن ضغط الدم والدورة الدموية خلال ساعات من وقف التدخين وتراجع نسبة خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية إلى النصف خلال سنة، لا يمكن أن تكون صحة القلب والأوعية الدموية عند المدخنين هي نفس الحالة الصحية للشخص الذي لم يدخن من قبل على الإطلاق إلا بعد مرور أكثر من عقد من الزمان. ومن أجل تحقيق التوازن الخاص بالخطر المتزايد خلال تلك الفترة، يجب توجيه المزيد من الانتباه إلى عوامل الخطر الأخرى المرتبطة بأمراض القلب، مثل ارتفاع ضغط الدم ومستويات الكولسترول غير الطبيعية وداء السكري. وبالإضافة إلى أن النصائح الخاصة بتخفيض معدل الدهون المشبعة في النظام الغذائي والمواظبة على ممارسة التمارين والسيطرة على مستويات سكر الدم، وفقدان الوزن الزائد، تعتبر من النصائح المفيدة لأي شخص يسعى لتحسين صحته، فقد يصف الطبيب أدوية لتخفيض معدل ضغط الدم والكولسترول بهدف معالجة المخاطر المتعلقة بأمراض القلب والأوعية الدموية بصورة أكثر فاعلية.

 

وتتمثل أبرز المخاطر الصحية المتكررة التي يواجهها المدخنون السابقون في وجود التهديد المستمر للإصابة بسرطان الرئة. ومن أجل تمييز هذه المخاطر، توصي فرقة الخدمات الوقائية الأميركية في الوقت الراهن بضرورة خضوع الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 55 و79 عاما، الذين كانوا مدخنين خلال السنوات الخمس عشرة السابقة، للتصوير بـ«الأشعة المقطعية الحلزونية الضئيلة الجرعات» low – dose spiral CT scan كل سنة من أجل الكشف عن وجود أي مؤشرات لسرطان الرئة.

وعلاوة على ذلك، يجب منح المدخنين السابقين لقاحا مضادا لالتهاب ذات الرئة pneumonia، بالإضافة إلى منحهم لقاحا سنويا ضد الإنفلونزا لتجنب حدوث أي مشكلات أخرى في الجهاز التنفسي. وإذا كانت لديك أعراض أخرى مثل ضيق التنفس واللهاث والأَزيز والسعال المصحوب بالبلغم في فترة الصباح، فمن الأفضل أن تستشير الطبيب لتصوير الصدر بالأشعة السينية أو إجراء اختبار لوظائف الرئة بهدف التأكد من عدم إصابتك بمرض الانسداد الرئوي المزمن.

4 اطعمة تخلص الجسم من النيكوتين

* صحة العظام

  • وبالإضافة إلى ذلك، يؤدي التدخين أيضا إلى الإصابة بهشاشة العظام وزيادة مخاطر التعرض للكسور في الساق والورك عند الرجال والنساء. ومن أجل تحسين صحة العظام – بغض النظر عن السجل التاريخي للمدخن – يجب أن يحرص الشخص على ممارسة التمارين الرياضية بالشكل الكافي بجانب تناول كمية كبيرة من الكالسيوم وفيتامين «دي» في الحمية الغذائية، كما يمكن أن ينصحك طبيبك بأخذ مكملات غذائية. ووفقا لعمر المريض واحتمال إصابته بهشاشة العظام، قد يوصي الطبيب بالخضوع لفحص كثافة المعادن في العظام.

وعلى الرغم من تزايد احتمالية معاناة المدخنين من مشكلة فقدان أسنانهم، فإن هذا الخطر يقل بعد مرور عشر سنوات من تاريخ الإقلاع عن التدخين. ونظرا لارتباط سرطان الفم والحلق بتدخين السجائر، يجب على المدخنين السابقين زيارة طبيب الأسنان مرتين في السنة لإجراء الفحوصات، فضلا عن تطبيق خطوات يومية فاعلة للحفاظ على نظافة وصحة الفم.

  • النصيحة الثالثة: البقاء يقظا. توصلت فودي إلى استنتاج أنه «يجب على الشخص استغلال قراراته كفرصة لمراجعة الأسباب التي دفعته إلى الإقلاع عن التدخين. ويجب على الشخص أيضا أن يبقى متيقظا بشأن عاداته الصحية وإجراء الفحوصات وأخذ اللقاحات الفاعلة للحيلولة دون تعرضه لأي ضرر يمكن أن ينتج عن التدخين».

4 اطعمة تخلص الجسم من النيكوتين