4 طرق لحفظ الدروس بسرعه

0

مع بداية المدارس والجامعات وكثرة المعلومات التي تحتاج الى الحفظ والدراسة في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم الطرق للحفظ بسرعه

4 طرق لحفظ الدروس بسرعه

كثيراً ما يشكو الطالب من نسيان المعلومات التي قام بحفظها بسرعة، فنجد الطالب يذاكر ويحفظ ولكن يتفاجئ في اليوم التالي من الامتحان بنسيانه للمعلومات، وعدم القدرة على التذكر، يعود السبب في ذلك إلى وجود أخطاء أثناء عملية المذاكرة والحفظ، نقدم بين أيديكم أفضل الطرق التي تساعد على الحفظ السريع و إبقاء المعلومات لأكبر وقت ممكن .

1. قراءة الدرس قراءة عامة وسريعة :

أول خطوة في المذاكرة هي قراءة الدرس بشكل سريع، لأخذ لمحة عن الموضوع، أو فهم الأمور التي يتعلق بها الدرس، وتكون هذه الخطوة بقراءة الدرس ووضع النقاط الأساسية التي يتناولها الدرس، وتقسيمها من مواضيع رئيسية إلى مواضيع ثانوية، وعمل مخططات ورسومات، أي إيجاز وتلخيص الدرس بعمل مخطط بياني للدرس، فهذا يسهل كثيراً عملية الحفظ والإستذكار .

2. مرحلة الحفظ :

بعد الإنتهاء من القراءة السريعة للدرس، تبدأ مرحلة الحفظ، ويجب أن يكون شعارك في الدراسة هو ” إحفظ ثم إحفظ ثم إحفظ “، فيجب أن يعتمد الانسان على الحفظ في المذاكرة بصورة كبيرة، فكثير من الطلاب الأذكياء يفشلون بسبب إعتمادهم بشكل كبير على الفهم دون الحفظ، ويتم تجزئة عملية الحفظ من الصغير إلى الكبير، فيقوم الإنسان أولاً بحفظ العناوين الأساسية، ومن ثم التفرع في القوانين الثانوية، فيحفظ الإنسان أولاً العناوين الرئيسة، وبعد اتقانها بصورة كبيرة يحفظ العناوين والكلام الفرعي، ويقوم بتجزئة الفقرة إلى فقرات صغيرة من أجل تسهيل عملية الحفظ، وأهم عامل أثناء الحفظ هو تنظيم الوقت، والإعتماد على النفس في انجاز أكبر كمية من الحفظ . كما بنصح المختصون الطلبة بعدم المذاكرة وهم يشعرون بافرهاق، أو عدم الرغبة في المذاكرة ،لأن الإنسان سيعاني كثيراً من النسيان والسرحان أثناء القراءة، لذلك يجب أن يلجأ الانسان إلى القراءة والحفظ، بعد قسط كافي من الراحة، والنوم، كما يجب ألا يلجأ إلى الدراسة وهو يشعر بالجوع .

4 طرق لحفظ الدروس بسرعه

3. مرحلة التسميع :

يهمل العديد من الطلاب هذه المرحلة، ولا يقومون بها، ويعتقد الطالب أنه بفهمه للدرس وحفظه يكون قد أتم وأنجز مهمته، ولكن يتفاجأ في الإمتحان عدم مقدرته على الإجابة على الأسئلة، لذلك فإن المعلومات تحتاج إلى الإسترجاع بعد حفظها ويكون ذلك بالتسميع، والتسميع نوعان التسميع الشفوي، ويكون بالإستعانة بشخص ما من أجل مراقبة ما يقوله الإنسان، والنوع الآخر هو التسميع التحريري، ويكون بكتابة الإنسان ما حفظه من معلومات على ورق، من ثم فحص مدى دقة هذه المعلومات وصحتها .

4. : مرحلة المراجعة :

وهي المرحلة الأخيرة من مراحل الحفظ والمذاكرة، ويكون فيها إسترجاع لجميع المعلومات التي تم حفظها، ويمكن المراجعة على أكثر من شكل، ولكن أفضل الطرق للمراجعة هي طريقة حل الأسئلة، حيث تقوم بحل بعض النماذج لامتحانات سابقة، أو حل كراسات المراجعة .

4 طرق لحفظ الدروس بسرعه

نصائح صحية للطلاب

التمارين الرياضية: ان التمارين الرياضية لها فائدة كبيرة لإبقاء جسمك في هيئة صحية ، ومن أبسط التمارين الرياضية هي المشي الذي يحفز اللياقة البدنية ويساعد على الحفاظ على صحتك .

الحصول على قسط كاف من النوم: يمكنك الحصول على قسط كافي من النوم لمساعدتك في الابقاء صحياً . يوصي الخبراء بنوم الطلاب من سبع إلى تسع ساعات ليلا ، لأن ساعات النوم هي اكثر فائدة من النهار ويجب اغلاق كافة الأنوار والابتعاد عن الأجهزة الالكترونية ، كما ينبغي تجنب شرب المشروبات التي تحتوي على الكافيين قرب وقت النوم ، ويمكن الاسترخاء اثناء النهار ولو لنصف ساعة لتجديد اليوم ولبدأ نشاط جديد .

اغسل يديك: تنتشر الجراثيم بمنتهى السهولة ، لذا ينبغي تجنب انتشار الجراثيم من خلال غسل اليدين . غسل اليدين هي طريقة بسيطة لمنع انتشار الجراثيم للعديد من الأمراض . ينبغي غسل اليدين طوال اليوم وخاصة قبل تناول الطعام ، بإعتباره من العناصر الهامة للحفاظ على صحتك ، مع العلم انه من المهم عدم ملامسة عينيك أو أنفك أو فمك طوال اليوم .

لا للتدخين: كما هو معروف ان التدخين ضار جداً للصحة ومن عناصر الخطر على حياتك . إذا كنت ترغب في المساعدة للإقلاع عن التدخين ، يمكنك التوجه إلى مركز لصحة الطالب بما لديه من العديد من البرامج التي يمكن أن تساعدك .

تجنب الكافيين والمشروبات السكريه: الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين والألياف هي أفضل طريقة بالنسبة لك على المدى الطويل للمشروبات التي تحتوي على الكافيين ، والسكرية لتبدو وكأنها أفضل خيار كبير .

4 طرق لحفظ الدروس بسرعه

الحصول على لقاح الانفلونزا: من الأفضل الحصول على لقاح الانفلونزا لتجنب الاصابة المتكررة من الانفلونزا . انها واحدة من أسهل الطرق ل تفادي الأمراض .

شرب الكثير من المياه: من عناصر الحفاظ على صحتك في شرب الكثير من المياه على مدار اليوم لتعطيك المزيد من الطاقة على مدار اليوم ، بتقوية أركان جسمك ، وتمنعك من الإفراط في تناول الطعام ويساعد في التركيز . كما أنه يساعد على منع الصداع المزعج على مدار اليوم .

الاسترخاء: يبذل الطلاب مجهود كبير مابين الدراسة والمدرسة ، فمن المهم الاهتمام بصحتهم ، ويفضل الاسترخاء من خلال التأكد لإعطاء نفسك الكثير من الراحة ، والحفاظ على الروتين الصحي بشكل يومي ، كما ينبغي تنظيم الوقت للقيام بأنشطة مميزة يمارس فيها الهوايات والألعاب مع الأصدقاء .

تناول الطعام بشكل جيد : من المهم تناول الأطعمة الغذائية الهامة من الفاكهة والخضروات يوميا ، كما ينبغي تناول الحبوب في الإفطار وعشاء .

المتابعة الدورية مع الطبيب: يجب الالتزام بالكشف الدوري على صحتك كل ست شهور ، لما له من فائدة الاكتشاف المبكر لأي مرض .

الوجبات الغذائية: يجب الاهتمام بكل العناصر الغذائية التي تحتاجها من النظام الغذائي مع تناول الوجبات المتعددة التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن .

زيارة طبيب العيون: إذا شعرت بالتحديق الشديد في المحاضرات مع الشعور بالازعاج وعدم وضوح الرؤية ، فقد حان الوقت لزيارة طبيب العيون .

الحفاظ على الأيدي نظيفة: ان غسل الأيدي الدائم قبل تناول الطعام أو إعداد الطعام هو من الأمور الهامة للبقاء في صحة جيدة ، ولتكون أقل عرضة لالتقاط الفيروسات التي تسبب الأمراض .

4 طرق لحفظ الدروس بسرعه

لحفظ الدروس الطويله

1- التكرار. أننا نتذكر ما كنت نكرر ، بدلاً من تدريس حقيقة واحدة في الأسبوع فلنعطه كماً أكبر ولنتح له فرصةً أكبر ليأخذ الوقت في تكرار ما تعلمه ، وبذلك يكون على الطلاب تكراره مراراً ومراراً وتكراراً طوال الشهر ، وتظهر الدراسات أن ننسى غالبية ما نسمعه إذا لم يتم تكراره ، وكما تبين بأنه عندما تتكرر المعلومة 6 مرات أمام الفرد يرتفع معدل الإحتفاظ إلى 90٪. .

2- البساطة. احياناً يخطئ المعلم وينسى الفرق بين علمه وعلم تلاميذه ، وهنا يضيع الطالب في هذا التعقيد المبهم وبين إختلاف المصطلحات تضيع المعلومة ، الأمر يطلب شيئاً من البساطة حيث يعمل المعلم على تصوير الأمر لطلاب بما يتناسب مع أعماره وكلمات سهلة للحفظ بالنسبة إليهم ، قمة المشكلة تكون عند المعلمين الذين يفسرون الماء بالماء ، سر البساطة تكمن في أخذ النضوج العقلي للطلاب بالإعتبار والقيام بإعطاء المعلومة بناءً على ذلك وحاول سرد الحقائق بشكل متراب وهكذا وإن كان الأمر طويلاً فالسياق المتتابع لسرد سيساعدك على التذكر .

3-إستحضار العاطفة. إن الإنفعالات الناتجة عن حديث معين تربطه بشكل وثيق للغاية إلى الذاكرة طويلة المدى ، يتذكر الناس شعورهم أكثر من الحقائق العابرة إجعل لكل حقيقة علاقة شخصية بك إجعل أحاسيسهم تتحرك نحو الكلمات . قد يسنغرب البعض من ذلك ولكن الأمر بسيط استخدام الأنشطة والخبرات التي تثير العاطفة. كان واحدا من أعظم الأمثلة لقد رأيت هذا في الواقع في خدمة الكبار.

4- الكتابة . إن الأمر هو كذلك لن تستطيع أن تحفظ لمدة طويلة ما لم تكتب ما حفظته فالعين تحفظ إذ ما قرأت والأذن تحفظ إذ ما سمعت وكذلك هي يدك تحفظ طريقة تحركها أثناء الكتابة ، بعد أن تحفظ ما ترغب به حاول تغطيته وإبدأ بالكتابة ، إختبر نفسك هل تستطيع فعل ذلك ، إذ لم تستطع جزء إلا أجزاء وأكتبه ، إذ ما زال الأمر يبدوا صعباُ فلا عليك إذ قمت بنقله .

4 طرق لحفظ الدروس بسرعه