4 طرق للمحافظة على زواجك

0

تعتبر المشاكل الزوجية او الخلافات امر طبيعي في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم الطرق للمحافظة على زواجك حتى في اوقات المشاكل

4 طرق للمحافظة على زواجك

الخلافات بين الزوجين أمر طبيعي ولا مفر منه، فمن منا لم يعرف مرحلة صراع مع شريك حياته؟ الا أنه في بعض الأحيان قد تؤدي بنا هذه الصراعات إلى التفكير في أنه لا شيء يحدث كما نتمناه أو كما خططنا له، وقد يصل بنا الأمر الى اعتقاد أننا أخطأنا في اختيار شريك حياتنا. وغالباً ما تكون هذه فقط أفكار تراودنا عند الأزمات.

يقال يمكن أن تكون العلاقة بين زوجين قوية وسليمة إذا كان بإمكانهما حل النزاعات والتوترات عن طريق المحادثة، لكن في الغالب ما يكون الأمر أصعب من أن يحل بهذه الطريقة مما يؤدي الى استمرار الازمة والوقوع في سوء تفاهم يهدد مستقبل العلاقة واستقرار الزوجين ويصل بهما الأمر الى التفكير في الانفصال كحل للمشاكل.

4 طرق للمحافظة على استقرار زواجك

لا تتخذي قرارات وأنت تحت مفعول التوتر أو الغضب

في وقت الصراعات غالباً ما نترك عواطفنا تتحكم بنا وتطغى على قدرتنا في اتخاد القرارات، مما يؤدي الى قرارات مستعجلة قد نندم عليها مع مرور الوقت. فكيف ما كان الحال يبقى الانفصال شيء مؤلم، حتى وإن بدا لك الحل الأنسب في لحظة ما.

لتفادي الوقوع في الخطأ حاولي أولاً طرح الأسئلة الصحيحة على نفسك قبل اتخاذ أي قرار وحاولي ربط التواصل مع شريكك عن طريق حوار بناء لمحاولة فهم الأسباب التي قادتكما الى هذه المرحلة، وقومي باتباع منهج فعال في المحادثة قائم على المنطق وخال من الانتقادات ليكون الحوار ايجابياً.

4 طرق للمحافظة على زواجك

ابتعدي قليلاً وخدي وقتاً لمراجعة نفسك

قد تشعرين بالقليل من الضيق وتصبح العلاقة مصدر قلق لك. مما قد يعطيك الرغبة في الابتعاد والفرار من هذه الوضعية. وقد يكونوا هذا الحل ملائماً نسبياً حيت أن الابتعاد عن الشريك لمدة قصيرة قد يساعد على استعادة هدوئك وإعطاء شحنة ايجابية لعلاقتكما.

ولكن ذلك لا يتم الا إذا اتخذتما القرار معاً واتبعتما خارطة طريق أو دليل يتضمن بعض الأسئلة المهمة التي تستوجب الإجابة عنها وتوضيحيها.

لهذا ننصحك سيدتي بأخذ اجازة إذا أمكن أو فقط الابتعاد لمدة أيام أو أسابيع معدودة للتفكير ملياً في حياتك الزوجية بعيداً عن كل الضغوط. وقد تكون هذه أيضاً فرصة لتهتمي أكثر بنفسك أو لتركزي على عملك في هذه الفترة ولتحاولي ايجاد الطرق لتفادي الوقوع في نفس الموقف أو الخطأ مستقبلاً.

ويجب على كل من الزوجين كتابة ما يستطيع تغييره أو فعله لاحقاً لتصليح الوضع ومشاركة الاخر بها عند انتهاء الفترة المتفق عليها.

4 طرق للمحافظة على زواجك

خدي بنصائح شخص آخر

في بعض الأحيان تكون استشارة صديقة أو شخص مقرب أو حتى طبيب مختص في العلاقات أمراً ايجابياً، حيث انه يرى مشكل علاقتكما بشكل محايد وهادئ.

هذا الأمر يتطلب الكثير من الجرأة والحيطة لأن مشاركة خصوصيات حياتك مع شخص اخر تبدو في بعض الأحيان صعبة ولهذا على الزوجين مشاركة الشخص الثالث بمخض ارادتهما واتخاذ قرار ادراج طرف اخر معاَ.

اعملي على تحسين جودة المحادثة والتواصل

عندما تكونين مستعدة للتحاور مع شريكك، وبعد أخذ ما يلزمك من الوقت للهدوء والاسترخاء عليك سيدتي اللجوء الى محادثة الزوج باتخاذ أسلوب صريح وبناء. قد يبدو هذا صعباً في الأول لكن لا تستسلمي… حاولي الإفصاح عن مشاعرك تدريجياً وتقبل مشاعر وأحاسيس الاخر للخروج معاً بنتيجة ترضي الطرفين.

الانفصال ليس دائماً الحل الوحيد خاصة إذا تقبلت سيدتي الانفتاح والتغير وأسلوب الحوار. تذكري كيف كانت بداية علاقتكما وما أثارك أو ما أعجبك في شريكك أو تذكري ذكرياتكما الجميلة معاً، فهي وحدها قادرة على اعطاءك نفساً جديداً للتمسك بزواجك تذكري أن الحياة جميلة، ولكنها أجمل عندما نكون مع من نحب.

4 طرق للمحافظة على زواجك

نصائح عامة

1- فليكن خياركما أن تحبا بعضكما البعض حتى في اللحظات التي تحاولان فيها جاهدين مجرد الشعور أن الآخر يروق لك. الحب التزام وليس مجرد شعور يخالجك.
2- دائماً وأبداً ردا على الهاتف إن كان الشريك يتصل. وعندما تكونان معاً حاولا قدر الإمكان أن تغلقا هواتفكما.
3- فلتكن الأولوية دائماً لقضاء وقتكما معاً. خصصا جزءاً من الميزانية للخروج معاً للعشاء ذات مساء، فالوقت “عملة العلاقات”، ولذلك استثمرا الوقت في زواجكما.
4- أحيطا نفسيكما بدائرة أصدقاء تقوي زواجكما. انأيا بنفسيكما وابتعدا عن الأشخاص الذين قد يغرونكما بتصرفات قد تنتقص من قدريكما لدى الآخر.
5- فلتكن الضحكة الأغنية والسيناريو والحوار في زواجكما. تشاركا لحظات الفرح والمتعة، وابحثا عن أسباب الضحك حتى في الأيام العصيبة.
6- تذكرا عندما تتناقشان أن لا وجود لـ “خاسر” و”رابح”، فأنتما زوجان شريكان في كل شيء، أي أنكما تفوزان معاً أو تخسران معاً، فابحثا سوية عن الحلول.
7- أدركا أن الزواج المتين نادراً ما يجتمع فيه شريكان كلاهما قوي، فالعادة هي أن يتناوب الزوج والزوجة في التحلي بالقوة للذود عن الآخر عندما يشعر الآخر بالضعف.
8- أعطيا الأولوية لما يحدث في غرفة النوم. الزواج المتين بحاجة لما هو أكبر وأكثر من الجنس، لكن يستحيل صنع زواج متين من دونه كذلك.
9- تذكرا أن الزواج ليس مناصفة 50/50، بل الطلاق هو المناصفة. أما الزواج فهو عطاء كامل 100/100. إنه لا يعني أبداً تقسيم كل شيء مناصفة، بل يعني أن يقدم كلٌ للآخر كــــــل ما لديه.
10- قدما أفضل ما عندكما للطرف الآخر، لا الفتات والبقايا بعدما وزعتما خير ما عندكما على باقي الناس.
11- تعلما من الآخرين لكن إياكما أن تقارنا زواجكما وحياتكما بزواج وحياة الغير. فالنصيب والقدر المكتوب لكما لم يعطه الله لغيركما.
12- لا تجمدا زواجكما ريثما يكبر الأولاد وإلا سينتهي بكما الأمر بعش زوجية فارغ وزواج خاوي الوفاض.
13- إياكما أن تخبئا أسراراً عن بعضكما البعض، فالسرية عكس الحميمية.
14- إياكما والكذب على بعضكما البعض، فالكذب يهدم الثقة، والثقة بدورها هي أساس الزواج المتين.

4 طرق للمحافظة على زواجك
15- عندما يخطئ أحدكما فليقرّ بذنبه وليتواضع في طلب الغفران والمسامحة. فليسارع المخطئ دون تردد أو تلكؤ أو مماطلة أو مكابرة ليقول: “الخطأ خطئي. أعتذر. أرجوك سامحني”.
16- عندما تخيب ثقتكما بالطرف الآخر فامنحاه الغفران فوراً. هذه الخطوة هي الأولى للتعافي والشفاء وهي الفرصة بناء الثقة من جديد. عليكما المبادرة لقول: “أحبك وأسامحك. دعنا نرمِ الماضي وراءنا ولنكمل معاً”.
17- فليصبر كلاكما على الآخر؛ الشريك دوماً أهم من برنامج وجدول مواعيدك.
18- كونا مثال الزواج الذي ترغبان أن يحتذي به أطفالكما في زيجاتهم المستقبلية. كن أنت الزوج الذي تريد لابنك أن يكونه، وكوني أنت الزوجة التي تريدين لابنتك أن تكون.
19- كونا خير مشجع للطرف الآخر، لا أكبر وأشرس ناقد له. كونا من يمسح الدمعة عن خد الآخر، لا السبب في انهمارها.
20- إياكما وتناول الطرف الآخر بسوء الكلام والغيبة أمام الآخرين أو بث شكواكما عن الآخر على الانترنت؛ هن لباس لكم، وأنتم لباس لهن في كل زمان ومكان. أنتما الحصن والحماية والأمان لبعضكما دوماً.
21- إياكما وخلع خاتم زواجكما لأي ظرف كان. فالخاتم يذكركما بالعهد والميثاق بينكما كما هو إشارة للآخرين أنكما عالمٌ ممنوع المساس به.
22- فلتكن لكما حياة دينية اجتماعية. كنيسة جيدة أو مسجد جيد سيشكلان فرقاً شاسعاً في حياتكما الزوجية والعائلية.
23- صليا سوياً؛ اثنان ثالثهما الله لا خوف على زواجهما ولا يحزنون.
24- إن كان الخيار المطروح أمامكما إما الصمت وإما قول شيء مستفز أو مزعج للطرف الآخر، فالصمت أولى في كل المناسبات.
25- إياكما والتفكير بالطلاق حلاً لمشاكلكما؛ تذكرا أن “الزواج المثالي” عبارة عن شخصين غير كاملين يرفضان التخلي عن بعضهما أو الاستسلام وقطع الأمل والرجاء من الآخر.

4 طرق للمحافظة على زواجك