5 أسباب وجود كتل الثدي

0

اذا كنت تعانين من ظهور كتل في ثديك و تردين معرفة اسبابه نقدم لك حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال مقال يشمل 5 أسباب شائعة لوجود كتل الثدي .

00000000000000000000000

تعاني الكثير من النساء من ظهور كتل أو تغييرات بالثدي في مراحل كثيرة من حياتهم بسبب التغييرات الهورمونية، وأحيانا كنتيجة للأدوية المتناولة.

وليس بالضرورة أن تكون تكتلات الثدي أوراما سرطانية، فبعضها حليمية، مثل التورم والأكياس التي ترتبط بالدورة الشهرية نتيجة لتغير الهورمونات أو تناول أدوية معينة.

وتنتشر حالات تكتل الثدي بنسبة كبيرة بين النساء. وتختلف في الملمس والشكل، وقد تصاحبها آلام وإفرازات مع تغييرات في شكل الثدي، وبعضها لا يصاحبها أي ألم. وقد تتحول مشاكل الثدي البسيطة إلى أعراض خطرة في حال عد العلاج، لذلك لا بد من مراجعة الطبيب في الحال، عند ملاحظة أي تكتل أو هيجان أو احمرار أو ألم بالثدي.

العلامات التحذيرية للكتل :

هناك مجموعة من المؤشرات التي تدل على تحول الورم إلى سرطان منها :-

وجود تورم أو جسم غريبة كتلة غريبة بالقرب من الثدي تحت الإبط .

تغير في شكل الثدي يمكن ملاحظة ذلك لمتابعتك لثديك في المرآه مع إحمرار بالجلد في منطقة الثدي و خروج إفرازات دموية من الحلمة .

ملمس الحلمة يتغير من الوضع العادي إلى الوضع المتعرج نتيجة لتعرج الجلد و إنكماشه ، يظهر الثدي مختلفًا عن باقي أجزاء الجسم.

5 أسباب وجود كتل الثدي

أولًا الأكياس : هي عبارة عن سوائل كبيرة و أحياناً تكون صغيرة يستطيع الطبيب الجراح التميز بين الكيس و الكتلة بمجرد النظر إليها في الاغلب معظم الأكياس تكون حميدة ولا تحتاج إلى علاج في حالات ضعف التشخيص يأخذ الجراح عينة بالإبرة بشرط ألا تكون مصاحبة للدم أو لكتل أخر من أجل تحليلها و معرفة سبب التجمع و إعطاء العلاج اللازم .

ثانيًا الكتل الليفية : تنتشر عمومًا لمن تجاوزت أعمارهم الثلاثين عامًا و قد تحدث لاعمار أكبر تكون عبارة عن تجمع كتل حميدة و لكنها إذا لم يتم علاجها تتحول إلى أورام سرطانية قد تحتاج الجراحة لإزالتها و قد تحتاج أخذ عينة من الكتل معرفة السبب و وضع العلاج .

ثالثًا إلتهابات الغدد : تحدث الإلتهابات في فترة الرضاعة في الأغلب عند النساء التى يدخنون و يظهر هذا الألتهاب في صورة ألام في الثدي مصاحبة لإفرازات من الحلمة بعص الإلتهابات تحتاج إلى المضادات الحيوية من أجل تنشيفها و بعض الأخر يتطلب التدخل الجراحي .

رابعًا الزوائد اللحمية في قنوات الحليب : عادة ما تكون صغيرة الحجم و يصاحبها إفراز من الحلمة و تحتاج إلى مراجعة الطبيب لمعرفة سبب تلك الأورام .

خامسًا الأورام : الورم السرطاني عبارة عن أنسجة متغيرة يكون مصدرها الأول قنوات الحليب لمن تجاوزا سن الأربعين تكون على شكل كتل زائدة الحجم مع إفرازات و تغير شكل الثدي تظهر بالتصوير الأشاعي و كلما كان الورم أصغر كلما كانت فرصة علاجة أكبر لذلك عند وجود أي عارض على الثدي لابد من زيادة الطبيب في الحال .

متى يجب عليك مراجعة طبيبك

من المهم أن تستشيري طبيبك في أسرع وقت ممكن إذا لاحظت تغييرات في ثدييك. يمكن للعثور على كتل في ثديك أن يكون مصدراً للقلق، ولكن معظم كتل الثدي حميدة، و لن تتطلب العلاج.

من المهم أيضاً أن تكونين “مدركة للأمور التي تتعلق بالثدي” فذلك يساعدك على ملاحظة أي تغييرات وإجراء فحص في أقرب وقت ممكن.

1111

من تُصاب به؟

إن كتل الثدي شائعة جداً. ففي كل عام، تراجع نحو ثلاثة من كل 100 امرأة الطبيب بخصوص مشكلة تخص صدرهن. إن معظم كتل الثدي، أي حوالي 9 من أصل 10، تكون حميدة.

علاج كتل الثدي

إذا شعرت بألم في ثدييك، فيمكن أن تساعد الأدوية في تخفيف الألم. في بعض أنواع الكتل، مثل الكيس أو الخراج، يمكن أن تتشكل سوائل قد تحتاج إلى تصريف.

في بعض الحالات، قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لإزالة الكتل. ولكن، ذلك ليس ضروياً عادةً إلا إذا كانت الكتلة كبيرة أو إذا كانت قد نمت أكثر أو تسبب في أعراض أخرى.

أعراض سرطان الثدي

أولاً : نمو وتضخّم الأنسجة المكوّنة للثّدي، والّتي تنتهي بالظّهور ككتلة صلبة بارزة تحت الجلد، وتعتبر من الأعراض الواضحة لسرطان الثّدي .
ثانياً: حدوث تغيّرات غير طبيعيّة وملحوظة في ثدي المرأة؛ كوجود أورام وانتفاخات، تعد من أعراض سرطان الثدي .
ثالثاً :من أعراض سرطان الثدي الواضحة أيضاً، بروز بعض الأورام تحت أحد الإبطين أو كليهما، نتيجة تورّم الأنسجة الليمفاويّة الموجودة هناك.
رابعاً: تغيّر ملحوظ في حجم الثدي غير مبرّر، إذ ينتفخ بشكل كبير وهذا يدلّ على الإصابة بسرطان الثدي .
خامساً: انكماش أو تراجع ملحوظ لحلمة الثدي إلى الدّاخل، يعدّ من أحد الأعراض المهمّة للإصابة بسرطان الثدي .
سادساً: تغيّرات تصيب ملمس جلد الثدي وهذه أيضاً تعتبر من إحدى أعراض سرطان الثدي .
سابعاً: كثرة الإفرازات الغريبة من الحلمة، غير الحليب، تعد من أعراض سرطان الثدي ، وعلى الأغلب تكون مادّة صفراء أو دم .
ثامناً: ظهور طفح جلدي ونتوءات على الثدي ، يدلّ على انتشار سرطان الثّدي .
تاسعاً: تضخّم الكتلة الظّاهرة في الثّدي مع عدم الإحساس بأيّ ألم يدلّ على وجود سرطان الثّدي .
عاشراً: إنّ الشّعور بثقل كبير في الثّدي إنّما هو عارض للإصابة بسرطان الثّدي .
أحد عشر: ارتفاع ملحوظ في درجة حرارة الثّدي ناتجة عن سرطان الثّدي.
اثنا عشر: تغيّرات في لون جلد الثّدي من حيث دكونته وميوله إلى الاحمرار علامة من علامات سرطان الثّدي .
78788455