5 طرق لتسهيل الولادة الطبيعية

0

لتسهيل عملية الولادة وتجنب الولادة القيصرية في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم الطرق التي تساعدك على الولادة بصورة طبيعية

5 طرق لتسهيل الولادة الطبيعية

الولادة

تدرك النساء جيّداً أن آلام الولادة هي ثاني أقوى ألم بعد الحرق، وهذا الأمر يخيف النساء، وهو كفيل بأن يخيف أشجع المخلوقات وأكثرها شراسة، إلا أنّ أجمل شعور في العالم قد تعيشه المرأة هو شعور الأمومة. حتّى تُخفّف السيدة الحامل من توترها وقلقها قبل عملية الولادة ، وتسهّل هذه العملية قدر الإمكان، وتُخفّف من الألم الكبير الذي يرافقها، عليها اتّباع عدّة نصائح: الانتباه لنوعيّة الطعام الذي يجب أن تتناوله الحامل قبل موعد ولادتها، والالتزام ببعض وضعيّات الجلوس والاسترخاء بالإضافة للاستعداد النفسي.

غذاء الحامل قبل عملية الولادة

  • مستحلب اليانسون: هذا الشراب يُؤخَذ عند حدوث الطلق أو قبل الموعد الذي يحدّده الطبيب للولادة بقليل، ويفيد هذا المستحلب في تقوية الطلق أثناء الولادة ويعمل على تسهيلها، كما أنّه يُفيد في تهدئة أعصاب المرأة وتخفيف القلق عنها، ويُحضّر عن طريق: ضعي ملعقتين كبيرتين من مسحوق اليانسون في كوب فارغ، ثمّ صبّي عليه الماء المغلي وقلّبيه جيداً. ضعي ملعقتين صغيرتين من السكّر، وغطّيه لمدّة عشر دقائق، ثمّ صفيه واشربي الكوب كاملاً.
  • زيت بذر الكتان: خذي ملعقتين من زيت بذر الكتّان الحار، ومن أهمّ فوائده أنه يسهل عمليّة الولادة، وتعتبر النساء هذا الزيت من أهم الوسائل التي تُسهّل عملية الولادة .

  • أوراق المرمية: تستخدم أوراق المرميّة لتقوية عضلة الرحم وتخفيف آلام الولادة، ضعي ملعقةً كبيرة من مسحوق أوراق المرميّة واغمريها في وعاء كوب ماء، ثمّ ضعيها على النار حتى تغلي ثم قلبيها جيداً، ومن ثمّ غطيها واتركيها لمدّة عشر دقائق، ومن ثم صفيها واشربي الكوب عند الشعور ببوادر الطلق.

  • الحلبة: من المعروف أنّ المرأة الحامل يجب ألا تشرب الحلبة نهائياً أثناء الحمل، لكن الحلبة تساعد في تسهيل عمليّة الولادة إذا تمّ شربها قبل موعد الحمل بساعات، لكن قبل ذلك قد تضرّ نفسها والجنين.

5 طرق لتسهيل الولادة الطبيعية

5 طرق لتسهيل الولادة الطبيعية وتخفيف آلامها.

-الأعشاب :

هناك الكثير من الأعشاب الطبيعية التي يمكن أن تسهل عملية الولادة وتسرع الطلق منها عشبة رعي الحمام، حيث يتم تناول عشبة رعي الحمام في آخر اسبوعين من الحمل لتسهيل المخاض ولكن من الضروري تجنب تناولها في أوقات مبكرة من الحمل حيث قد يتسبب ذلك في حدوث اجهاض للجنين، كما يجب استشارة الطبيب قبل استخدامها حتى لا تعرضين حملك لأي خطر قد يصيبه.

-المشي ممارسة الرياضة :

أن المشي أو ممارسة التمرينات الرياضية الخفيفة الخاصة بالحوامل تساعد كثيرًا في تسهيل عملية الولادة وتخفيف أوجاعها، كما انها تسعد على فتح الحوض ونزول الجنين بسهولة ويرجع ذلك لفعل الجاذبية وتمايل الوركين مع الضغط على الحوض مما يجهز عنق الرحم لبدء المخاض أثناء الولادة، ولكن تجنبي ارهاق نفسكِ كثيرًا في المشي ومن الضروري المحافظة على طاقة الجسم ليوم الولادة.

-الإسترخاء:

عند التوتر يرتفع مستوى الإدرينالين في الدم مما يساعد على خفض مستوى هرمون الاوكسيتوتسين وهو المسؤول عن زيادة حدة الطلق أثناء الولادة، لهذا فمن الضروري ان تحرصي على الهدوء وأن تكوني مرتاحة قدر الإمكان أثناء الولادة،.

-التنفس :

يعتبر التنفس من أهم العوامل التي تساعدكِ على الولادة بشكل سهل وسريع بدون الشعور بآلام حادة وقوية، حيث أن ضبط التنفس يساعد في التركيز كثيرًا أثناء المخاض ويوفر لكي الراحة والإسترخاء في الفترات التي تهدأ فيها تقلصات الرحم.

-السباحة:

إن الإهتمام باللياقة البدينة ييسر عملية الولادة بشكل مباشر كما أن التمارين الرياضية المختلفة تساعد كثيرًا في تسهيل الولادة الطبيعية مثل السباحة أو المشي أو حتى التمارين الخفيفة ولكن ينصح بإستشارة الطبيب المختص قبل البدء في آداء التمارين للتأكد من عدم تأثيرها بشكل سلبي على الحمل.

5 طرق لتسهيل الولادة الطبيعية

وضعيّات تُسهّل من عمليّة الولادة

  • الاستراحة بالاستناد إلى زوجك أو أيّ شخص قد يساعدك في ذلك: عندما تشعرين بالمخاض، اطلبي منه أن يقوم بتدليك ظهرك وكتفيك، هذا الأمر يعطيك شعوراً بالراحة الكبيرة.
  • وضعية الركوع: اركعي بحيث تكون قدماك متباعدتين، ثمّ حاولي الاسترخاء فوق كرسي أو مجموعة من المخدّات المرفوعة أمامك، ولا تنسي أن تحرصي على تقويم ظهرك، بالإضافة إلى الجلوس على جانب واحد بين التقلصات.

  • المشي: حاولي التخفيف من الاستلقاء، وتحرّكي قدر الإمكان طبعاً ذلك قبل موعد الولادة بأيام قليلة، لكن لا تقومي بأنشطة وأعمال متعبة .

  • الراحة النفسية حاولي أن تكوني برفقة أشخاص تحبّينهم، استدعي أحد أقربائك المفضّلين إذا كان يساعدك، واطلبي من زوجك أن يكون جانبك ويدعمك، بعض الرّجال ليست لديهم مهارات اجتماعية، ولم يتعرّفوا على الأمور التي تساعد المرأة، اطلبي ذلك بأسلوب لطيف وحنون حتّى يشعر بالمسؤولية، وأنّه سيفعل ذلك بمحبّة وليس على أنه واجب مزعج.

  • حاولي عدم التذمّر، وابتعدي عن الأمور المزعجة، وانظري لصور أطفال، وإلى الملابس التي قد حضّرتيها لطفلك، وضعي يدك على بطنك دون أن تضغطي على الجنين.

  • حضّري ملابسك وملابس الجنين التي ستحتاجينها في المستشفى، وضعي كلّ ما يلزمك في حقيبة خاصة، حاولي في الشهر التاسع وقبل موعد العمليّة بأيام أن تزيلي الشعر عن جسدك لأنّ ذلك سيشعرك بالراحة والثقة، واذهبي لموعدك بملابس مريحة وجميلة.

  • حاولي قبل العمليّة أن تكون كلّ أمورك مرتّبة حتى لا تبقي مشغولة وقلقة، فكّري بجنينك الذي ستحبّينه كثيراً.

  • 5 طرق لتسهيل الولادة الطبيعية

    نصائح لولادة سهلة :

    -المشي: و يجب جعلها عادة يوميا منذ بداية الشهر التاسع و التي تساعد في تسهيل الولادة الطبيعية ، مع مراعاة عدم تحميل النفس أكبر من طاقتها ، و أن يتم المواظبة عليها و لو لفترة بسيطة .

    -التنفس بشكل سليم : و يكون ذلك هو كلمة السر في وقت الولادة عند الإحساس بأعراض الولادة و الذهاب للمستشفى ، و في هذا الوقت يجب الإسترخاء جيدا و البعد عن الصراخ الذي يزيد المجهود و يقلل الأكسجين ، و أن يتم النفس من الأنف و إخراج الهواء من الفم ، و أن يكون الشهيق و الزفير متساوي في المدة .

    -إختيار مستشفى مناسبة و التحدث مع الطبيب : فإحسان الإختيار و إختيار مستشفى مجهزة و ذات مستوى جيد يخفف كثيرا من الألم النفسي الذي تعانين منه في وقت الولادة ، و التجهيزات بالمستشفى يجب أن تكون جيدة للأم و للطفل كذلك يجب التحدث مع الطبيب عن الخطوات التي ستحدث بعد الولادة للإطمئنان أن كل الأمور تحت السيطرة .

    -طمئنة النفس : فيجب التحدث مع النفس بدون تدخل من أحد و ذلك بعد التحدث مع الطبيب و معرفة التجارب الأخرى و تخيل كيف سيكون الوضع و تحديد طرق التعامل معه ، و التفكير أنه وقت محدد و سوف يمر فيجب التعامل معه بكل حكمة و عقل .

    -القراءة و البحث الجيد : فالحامل خاصة لأول يدور بذهنها الكثير و الكثير من الأسئلة حول الحمل و الولادة ، ولذلك يجب عليها البحث و القراءة من مصادر موثوق منها من الكتب أو مواقع الإنترنت ، و ستجد إجابات لكل أسئلتها و ستستفيد من تجارب أمهات أخريات .

    -تناول البروتينات : فمن شأنها زيادة الصحة العامة للجسم و تقويته ، و تحضير الجسم لعملية الولادة و التي يتم بها فقد الكثير من الدم .

    -تناول حبات التمر : و يكون من بداية الشهر التاسع تناول حبات التمر ، و لكن لابد أن يكون ذلك بعد إستشارة الطبيب و متابعة السكر في الدم .

    -أخذ حمام ساخن يوميا : و هذا من شأنه أولا تهدئة النفس ثم المساعدة في تسريع و تسهيل عملية الولادة الطبيعية .

    -القيام بتمارين عضلات للحوض : و القيام أيضا بالتمارين التي تساعد على إسترخاء الجسم ، مما يسهل عملية الولادة ، و توجد مراكز متخصصة للقيام بذلك .

    -إستخدام الزيوت العطرية : و بالرغم من أنه ممنوع خلال الحمل ، إلا أن إستخدامه قبل الولادة يساعد في تسريع عملية الولادة ، مع مراعاة عدم الإفراط في إستخدامه .

    5 طرق لتسهيل الولادة الطبيعية