5 علامات بالأظافر تدل على اعتلال الجسم

0

تعتبر صحة الاظافر من اكبر الدلائل على صحة الجسم فاذا لاحظت خلل كبير في صفاتها تابعنا حصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحة و الجمال عبر مقال نذكر فيه 5 علامات بالأظافر تدل على اعتلال الجسم.

5

الأظافر Nails عباة عن مادة صلبة تغطى نهاية أطراف الإنسان القدمين و اليدين و تتكون من مادة الكيراتين و تصنف الأظافر على انها إعضاء إضافية في الجلد و تنتج عن خلايا موجودة في البشرة و يوجد تحت الاظافر مادة طلائية تسمى بطانة الظفر تلك المادة غنية بالاوعية الدموية و تظهر الاظافر باللون الزهري الفاتح لدى الأصحاء تظهر بحالات كثيرة لغير الأصحاء مثل تحولها للون الأزرق حيال نقص الأوكسجين أو التقوص و الإزالة مع الإلتهابات و الامراض المختلفة ، و مادة الكرايتين المكونة للأظافر تحتوي على 15% من حجمها ماءًا إلى جانب الأملاح المعدنية و الكالسيوم .

ينمو الظفر بمعدل 0.1 ملميتر فيجدد نفسة كل أريعة أشهر بالكامل و يستغرق أظافر القدم عام كامل من اجل التجديد و يكون ملمس الأظافر الصحية ملساء و مستديرة الشكل و لاي يوجد حواف او أخاديد و موحدة اللون خالية من البقع .

مشاكل الأظافر التي تتطلب أحيانا المعالجة تشمل :

الالتهابات البكتيرية والفطرية
المسامير نام
الأورام
الثآليل

حفظ أظافرك نظيفة وجافة يمكن أن يساعدك على تجنب بعض المشاكل ، لا تقم بإزالة البشرة فهذا يمكن أن يسبب العدوى .

هل تعلم أن الأظافر يمكن أن توفر أدلة على الصحة العامة الخاصة بك :

على سبيل المثال(مسمار تأليب) في الأظافر شائع في الأشخاص الذين لديهم الصدفية وهي حالة تتميز بوجود بقع متقشرة على الجلد ، ويمكن أيضا ان مسمار تأليب تكون ذات صلة باضطرابات النسيج الضام مثل متلازمة رايتر ، وداء الثعلبة أحد أمراض المناعة الذاتية التي تسبب تساقط الشعر .

مسمار ارتياد النوادي في بعض الأحيان نتيجة لانخفاض الأكسجين في الدم ، ويمكن أن يكون علامة على أنواع مختلفة من أمراض الرئة ، ويرتبط مسمار ارتياد أيضا مع مرض التهاب الأمعاء ، وأمراض القلب والأوعية الدموية ، وأمراض الكبد والإيدز ، (تقعر الأظفار) هي المسامير الناعمة التي هي مؤشر الى الاكتئاب عادة .

في كثير من الأحيان المسامير ملعقة هي علامة على فقر الدم بسبب نقص الحديد أو شرط الكبد المعروف باسم داء ترسب الأصبغة الدموية ، والتي جسمك يمتص الكثير من الحديد من الطعام الذي تتناوله ويمكن أيضا ان المسامير ملعقة تترافق مع أمراض القلب والغدة الدرقية .

يمكن في بعض الأحيان أن يعزى المسامير تيري إلى الشيخوخة وفي حالات أخرى ، يمكن المسامير تيري يكون علامة على وجود الشرط الأساسي الخطير ، مثل أمراض الكبد ، وفشل القلب الاحتقاني ، والفشل الكلوي أو السكري .

الشروط المرتبطة بالخطوط تشمل مرض السكري غير المنضبط وأمراض الأوعية الدموية الطرفية ، وكذلك الأمراض المرتبطة بارتفاع في درجة الحرارة ، مثل الحمى القرمزية والحصبة والنكاف والالتهاب الرئوي.

مع حالة تعرف باسم انفكاك الظفر ، الأظافر تصبح فضفاضة ويمكن ان تكون منفصلة عن سرير الظفر ، في جزء منفصل من الظفر يصبح شفاف مع لونه اصفر أو اخضر .

وترتبط المسامير المنفصلة في بعض الأحيان مع إصابات أو عدوى ، وفي حالات أخرى فصل الأظافر هو رد فعل على منتج دوائي أو مستهلك معين ، مثل تصلب الأظافر أو مواد لاصقة ، أمراض الغدة الدرقية ومرض الصدفية وهي حالة تتميز ببقع متقشرة على الجلد كما يمكن أن يسبب انفصال الظفر .

مع متلازمة الأظافر الصفراء ، تفقد الأظافر رشاقتها ويتباطؤ النمو الجديد ، وهذا يؤدي إلى تلون مصفر من المسامير .

علامات تظهر في أظافركِ وتدل على مرض ما بداخلك.

– لو تغير لون أظافرك بشكل طبيعي فهذا قد يدل على ما يحدث بداخل جسمك.

فعلى سبيل المثال لو تغير لون أظافركِ إلى الأبيض فهذا قد يدل على إصابتك بمرض الكبد و لو تحول لونها إلى الأحمر فهذا قد يدل على إصابتك بمشكلات في القلب و لو تحول لونها إلى الأصفر مع زرقة في قاعدتها قهذا قد يدل على إصابتك بمرض السكري.

– إذا أصبح ملمس أظافرك خشناً أو مضلعاً فهذا قد يدل على إصابتك بمرض الصدفية أو إصابتك بأمراض الجهاز التنفسي أو عدم الحصول على التغذية السليمة.

– إذا بدأت أظافرك في التكسر بعيداً عن مكانها الأصلي أو اتخذت شكلا منحنيا يتصل بجانبيها فهذا قد يدل على إصابتك بمرض فقر الدم نتيجة نقص الحديد في جسمك أو حدوث اضطراب في الغدة الدرقية أو إصابتك بمرض السكري أو إصابتك بعدوى أخرى.

– في بعض الأحيان أيضا قد تكون أية مشكلة تحدث في الأظافر لا تدل على إصابتك بشيء في بقية أجزاء جسمك لكنها قد تكون مشكلة في الأظافر فقط فمثلا قد يكون ظهور البقع البيضاء على أظافرك حدوث صدمة أو كدمة فيها فقد تكوني قد أغلقتِ درج مكتبك على أصابعك و لو كان هناك التهاب أو تغير في لون أظافرك فقد يدل على إصابتك بفطريات في أظافرك.

و على هذا فأنت تحتاجين على الدوام أن تعتني بأظافرك و تلاحظين أية تغيرات تحدث في لونها أو ملمسها أو شكلها و خاصة لو كان هذا التغير الذي حدث فيها مصحوباً بمشكلات صحية حدثت في الجسم.

أمراض الأظافر وعلاجها :

– الأورام الدموية تحت الأظافر :

وتنشأ من تعرض صفيحة الظفر للرضوض أو ارتداء الأحذية الضيقة مما يسبب نزف في سرير الظفر ، وتجمع الدم بين سرير الظفر وصفيحته ، بالإضافة إلى أن الأورام الدموية تدل على وجود كسور في العظم في الأشخاص الرياضيين نتيجة احتكاك الأظافر المتكرر بالحذاء ، مما يؤدي لحدوث تلك الأورام الدموية والتشققات في الظفر .

علاجها :
تناول بعض الأدوية المضادة للالتهابات مثل البروفين ، وضع قطع من الثلج على الظفر المصاب ، رفع القدم فوق مستوى الجسم ، وضع الظفر في الماء المعقم والصابون لربع ساعة ، ثم دهان المراهم المضادة للبكتيريا مثل النيوسبورين ، وتضميده بضمادة معقمة جافة ، أما إذا كان الورم الدموي يغطي أكثر من 25% من الظفر يجب مراجعة الطبيب .

– بهاق الأظافر :

ينتج عنه تغير لون الأظافر بشكل جزئي أو كلي ، ويظهر على هيئة نقاط أو خطوط بيضاء ، ويرجع لعوامل وراثية ، أو نتيجة لأمراض محددة مثل أمراض القلب ، قصور الكلى ، نقص الفيتامينات ، التسمم بالزرنيخ ، الرضوض ، كذلك هناك أشخاصض أكثر عرضة للإصابة ببهاق الأظافر وهم مستخدمي الأظافر الصناعية نتيجة لاستعمال المواد الكيماوية اللاصقة ، مما يسبب تشقق الأظافر وهشاشتها ، وظهور تراكمان في صفيحة الظفر ، أو نتيجة للإصابة بالإنتانات الفطرية أو الجرثومية .

علاجه :
يشفى بهاق الأظافر تلقائيا في أغلب الحالات بسبب نمو الظفر الطبيعي الذي يستغرق 8 أشهر لاستبدال الظفر بالكامل .

– داحس الأظافر :

عبارة عن حدوث انتانات في منطقة الظفر ، وظهور جراثيم وفطريات وفيروسات في حافة الجلد المحيطة بالظفر ، والتي تلعب دورا هاما في حماية الأظافر وفي حال تمزقها تدخل الجراثيم للظفر مسببة الاحمرار والألم والتورم ، أو قد ينتج نتيجة للتعرض للماء لفترات طويلة .

علاجه :
يعد داحس الظفر مرض معدي ، ويحتاج علاج الحالات الحادة للنقع في الماء الدافئ عدة مرات يومية ، مع تناول المضادات الحيوية ، وعند تطور الحالة يضطر الطبيب للجوء للجراحة ، وينصح في الحالات المزمنة بتجنب التعرض للرطوبة ، الخدش الجلدي ، تجفيف المنطقة المصابة جيدا من الماء ، ارتداء الأحذية المناسبة ، استعمال مراهم مضادات الفطريات مثل الميكونازول ، وفي مرضى السكري نظرا لضعف مناعتهم يحتاجون لجرعات علاجية اضافية من قبل الطبيب .

إلتهابات الأظاهر الفطرية :

تعرف إلتهابات الأظافر بالإضطرابات الشائعة التي تعاني منها الاظافر و يمكن علاجها بسهولة بمضاد الفطريات و قد يتطلب العلاج اسابيع أو شهور أو سنوات حسب الحالة فلابد عندما يشعر الغنسان بأي عارض اللجوء للطبيب المختص في الحال ، تحدث الإلتهابات في ظفر واحد أو اكثر و تبدأ العدوى الفطرية على شكل بقع بيضاء أو صفراء تحيت الظفر و بنتشر فطر الأظافر مسببًا ما يسمى مسمار الفطر يكون معدي و صعب و يكثر ظهوره مع القدم الرياضي .

اعراض إلتهابات الأظافر :

بعض الإلتهابات تؤثر على الظفر كله او بعض منه أو جزء منه و تكون الاعراض :-
– زيادة كثافة الظفر و تغير لونه يتحول أحيانًا اإلى اللون الأبيض و أحيانا الأسود أو الأصفر أو الأزرق و يكون أكثر شيوعًا عند الذكور من الإناث .
– لا يصاب تغير شكل الظفر أو لونه أي ألم و يكن يبدو شكلها غير محبب .
– بعد ذلك يبدأ المريض بالشعور بالألم و عدم الراحة إلا إذا عالج الظفر بشكل سليم .
– يتحول الإلتهاب و يصبح أكثر سوءًا عند مريض السكري .
– إلتهاب الجلد بجانب الأظافر و و التقشر .
– ترك الإلتهابات بدون علاج يدمر الظفر بالنسبة لاظافر القدم تتسبب في المشي غير المريح للمريض .

4

أسباب إلتهابات الأظافر :

– يكون السبب الرئيس لأي إلتهاب في الأظافر الفطريات dermatophyte fungi هي من سلالة الفطريات المسببة للقدم الرياضي مع ذلك يوجد بعض الأسباب التي تتسب بشكل أو بأخر بإلتهابات القدم :-
– امراض القلب و السكري و ضعف الصحة العامة و ضعف المناعة و الدورة الدموية و الصدفية .
– إرتداء الأحذية الضيقة بالنسبة لأظافر القدم الناتج عن إرتفاع درجة حرارة القدم .
– حدوث تلف في الظفر نتجة القصف أو الكسر فينتج عنه إلتهابات لم لم يتم المعالجة سريعًا .

– التواجد بشكل دائم ببئة رطبة .
– التدخين .

العلاج : ينقسم العلاج إلى قسمين قسم دوائي و الأخر دوائي ، الدوائي كالأدوية المضادة للفطريات و تكون حسب نوع الفطر المسبب للإلتهاب و في بعض الحالات تستجيب أظافر اليدين بشكل أكبر من أظافر القدمين و يحتاج العلاج الدوائي لمدة أطول من أجل الشفاء ، العلاج الجراحي فيها يتم إستئصال الظفر عن طريق عملية تجرى تحت التخدير الموضعي و تجمع بين الأسلوب الدوائي و العلاجي فيضع الطبيب مكان الظفر المضادات الحيوية للأزمة للحالة و أحيانًا يلجأ الطبيب لجراحات الليزر و الموجات فوق الصوتية .

نصائح للتعامل مع إلتهابات الأظافر :-

– قص الظفر بإنتظام و برد الظفر إستخدام مقص للظفر المصاب غير باقي الأظافر حفاظًا على الأظافر السليمة ، لا تتشارك مع مقصات الغير تجنب وضع المهيجات على الظفر كالكحول و الحرص على إرتداء قفازات اليدين من القطن و الحرص على ترطيب الأظافر بوصفات الترطيب المختلفة و الحفاظ على القدمين ببرودة معتدلة و جافة قدر الإمكان من التعرق .

– استخدام مرهم مضاد الفطريات و تجفيف الأصابع و ما بين الأصابع بإستمرار ممكن بعد الوضوء خمس مرات باليوم .

– نقع الأظافر بماء و خل لمدة 15 دقيقة سيساعد بشكل كامل للقضاء على الفطريات .

نصيحة : لو كنت تعاني من أي مرض مزمن يجب عليك اللجوء للطبيب و لا تستعمل أي من النصائح السالفة الذكر .

أسباب الصدفية

تعتبر الصدفية نوع من أنواع الامراض الجلدية التي تتسبب في حدوث أنفصال في طبقات الأظافر، بالإضافة إلى أنها تتسبب في حدوث خطوط طويلة بالأظافر، بالإضافة إلى أنها من الممكن أن تسبب زيادة في نمو الطبقات القرنية مما يؤدي إلى تغير لونه إلى اللون الأصفر .

تتكون الأظافر من أصلب أنواع البروتين في جسم الإنسان، وهي مادة صلبة تتكون من السطح السفلي للجلد، عند حدوث زيادة في سمك الطبقات القرنية للظفر يحدث نمو للفطريات على سطح الأظافر يتسبب ذلك في حدوث كسور في الأظافر .

يعتبر مرض الصدفية من الأمراض الوراثية، كما أنه يأتي نتيجة العادات الخاطئة، مثل إستخدام المنظفات بإستمرار والأسيتون، بالإضافة إلى أن كثرة التوتر العصبي يؤدي إلى الإصابة بالصدفية في بعض المناطق منها صدفية الأظافر، وربما في بعض الأحيان يصاب بعض الاماكن في الجسم بمرض الصدفية وتنتشر فيما بعد في باقي أجزاء الجسم بأنواع مختلفة منها الصدفية الصديدية أو الصدفية المتقيحة .

كما أثبتت بعض الدراسات أن من الأسباب القوية التي تؤدي إلى إصابة الشخص بالصدفية هو التدخين بكل أنواعه، فهو يضاعف من فرصة إصابة الشخص بهذا المرض .

أعراض الصدفية

1- تغير لون الاظافر إلى اللون الأصفر
2- حدوث إلتهاب في المفاصل الخاصة بالأصابع
3- وجود بعض الحفر الصغيرة في الأظافر
4- زيادة في سمك الجلد المتواجد تحت الأظافر
5- إحمرار في المنطقة المتواجدة في أخر الأظافر
6- جود بعض الخطوط العرضية في الأظافر
7- فقدان الأظافر بشكل مستمر “عن طريق الكسر أو ماشبه ذلك”
8- وجود بقع بيضاء على الأظافر
9- وجود خطوط رأسية سوداء في الأظافر
10- وجود مرض الصدفية مع الإلتهابات الحادثة في الأظافر بشكل دائم .

كيفية التعرف على وجود مرض الصدفية

يمكنكم الآن التعرف على وجود مرض الصدفية عن طريق أخذ عينة بسيطة من الجلد المتواجد تحت الأظافر للتأكد من وجود مرض الصدفية أم ﻻ .

علاج مرض الصدفية

أوﻻً العلاجات المنزلية: يمكنك البدء من منزلك بالعلاج الخاص بمرض الصدفية، فيمكنك الآن البدء في العلاج عن طريق تقليم الأظافر بشكل جيد، والإهتمام والإعتناء بالإظافر بشكل دائم وحمايتها من الأصابة بالفطريات .
ثانياً العلاج الطبي: ينصح الأطباء في مثل هذه الحالة بإزالة جزء محدد وهو الجزء المصاب من الظفر، أما هذا يكون كيميائياً أو يكون جراحياً .
ثالثاً العلاج بالأدوية: في هذه الحالات ينصح الأطباء بإستخدام أي من الادوية التالية لعلاج هذا المرض :

1- حقن مادة الإسترويد تحت الأظافر
2- يستخدم دواء يعرف الميزوتراكسيت في عﻻج صدفية الأظافر وصدفية الجلد أيضاً الإثنان معاً
3- ينصح الأطباء بأستخدام كريمات للأظافر مثل الإستيرويد
4- مزيج من عﻻج السورالين والتعرض للأشعة فوق البنفسيجية .
لكن لا يمكنك إستخدام هذه الأدوية دون إستشارة الطبيب نظراً لإختﻻف الحالات عن بعضها البعض، أما في حالة توافر الأعراض لديك فعليك الذهاب إلى الطبيب إلى الفور والإعتناء بالأظافر بشكل دائم .

اسباب تكسر الاظافر:
– اسباب جلدية : الصدفية ، الالتهابات الفطرية ، الاكزيما
– اسباب طبية عامة : ضعف الدورة الدموية الطرفية ، نقص افراز الدرقية أو زيادة افرازها ، زيادة افراز العرق
– الاصابة : نتيجة العمل والتعرض المستمر للاصابة
– اسباب وراثية
– ادوات التجميل : مقويات الاظافر ، الاظافر الصناعية
-نقص فيتامين A. C
– قلة التغذية السليمة

علاج تكسر الاظافر:
– منقوع زيت الزيتون
قومي بتدفئة كمية مناسبة من زيت الزيتون بحيث تكفي لنقع الأظافر بها ثم اغمري أظافرك كاملة لمدة تتراوح بين 10 – 15 دقيقة ثم اغسلي يديك بغسول خفيف ثم جفيفها وادهنيها بكريم مرطب. كرري هذه العملية مرتين فى الإسبوع على الأقل .
– دهان العسل والليمون
يمكنك بدلا من ذلك دهن الأظافر كل يوم ليلا قبل النوم، بمزيح العسل وزيت الزيتون وبضع قطرات من الليمون وغسل الأظافر فى الصباح. سيقوم كل من العسل وزيت الزيتون بترطيب الأظافر وحمايتها من التقصف، اما الليمون فيخلصها من الإصفرار. يمكنك الإكتفاء بمزج العسل والليمون فقط.

حماية الاظافر من التكسر:

– استخدمي مزيل الطلاء مرة واحدة فقط في الأسبوع وليس أكثر لأن مزيلات طلاء الأظافر تحتوي على مواد قوية تصيب الأظافر بالجفاف وتفقدها زيوتها الطبيعية مما يضعف أظافرك ويتسبب في حدوث شروخ وتنكسر بسهولة.
– استخدمي أنواع الطلاء التي تكون مزودة بفيتامينات وبروتين وكالسيوم وتحتوى على مادة السيلكون لتقوي أظافرك بدلا من أن تضعفها.
– ابتعدي عن الأظافر الصناعية كبديل لأظافرك ذلك لأنها قد تمنحك أظافر جميلة لفترة ولكنها تزيل طبقات من الأظافر الأصلية عند إزالتها مما يضعفها أكثر.
– اشربي كمية وفيرة من الماء للحصول على الترطيب المناسب للجسم والبشرة والأظافر.
– لا تنسي استعمال كريم الأيدي بشكل يومي واختاري الأنواع التي تعنى بالأظافر أيضا إلى جانب الحفاظ على نعومة يديك
– قومي ببرد الأجزاء المشروخة من الظفر لتحمي بقيته.

متى اقلق من تقصف الاظافر؟
– تغيير في لون الظفر مثل تلون الظفر بأكمله، أو مسحة داكنة تحت الأظافر.
– تغيير في شكل الظفر، أو ترقق أو سماكة الأظافر.
– انفصال الظفر عن الجلد المحيط به.
– نزيف حول الأظافر.
– احمرار وتورم أو ألم حول الأظافر.

ادوية مضادة للفطريات التي تسبب تكسر الاظافر
يجب استعمال هذه الادوية بعد استشارة طبيب الجلدية لتحديد الجرعة

ZetaClear ,NailRX ,, Sporanox، Penlac

الأظافر المنغرسة Ingrowing Nail ،

هي نمو أطراف الأظافر بشكل جانبي مما يتسبب في انغراسها في الجلد وغالباً ما تحدث في الأصبع الأكبر في القدم . وتعتبر أظافر القدم المنغرسة من أكثر المشكلات المزعجة ، خاصة وأنها مشكلة مزمنة لا تزول بقص الأظفر ، حيث تتجدد بشكل دوري مع نمو الأظافر .

الأسباب

تحدث هذه الحالة في أصابع القدم ، ومن النادر حدوثها في أظافر اليد ، ومن أهم أسبابها :
• قص الأظافر بطريقة دائرية .
• ارتداء الأحذية الضيقة ، وخاصة لدى السيدات .
• إصابات القدم ، سواء بارتطامها أثناء المشي أو السقوط على الأرض .
• عيوب خلقية في أصابع القدم مثل تراكب الأصابع مما يدفع بالأظافر بالنمو بطريقة مشوهة .
• مضاعفات مرض السكري .
• اضطرابات في الدورة الدموية .

الأعراض

• ألم في أصبع القدم سواء من جهة واحدة أو الجهتين .
• تورم واحمرار حول الأظفر .
• عدم القدرة على ارتداء الحذاء والمشي بطريقة طبيعية .
• في الحالات المتقدمة يحدث التهاب وإفرازات متقيحة .
• رائحة كريهة في القدم نتيجة لنمو الفطريات .

المضاعفات

في حالة عدم إزالة الأظفر المنغرس قد تحدث المضاعفات التالية :
• التهاب شديد بالجلد قد يمت إلى العظام .
• ضعف في توصيل الدم للأصبع وقلة الإحساس بالقدم .
• عدوى فطرية وجرثومية قد تؤدي عند إهمالها إلى الغرغرينا .

العلاج

• استبدال الأحذية والحرص على اختيار الحذاء ذو القياس المناسب والمصنوع من مواد طبيعية ، وارتداء الجوارب القطنية .
• محاولة إزالة الطرف المنغرس من الأظفر بنقع القدم في ماء دافئ حتى يلين الجلد والأظفر ثم قصه بشكل مستقيم .
• استخدام المضادات الحيوية لعلاج الالتهاب الناجم عن انغراس الأظفر .
• في حالة عدم تمكن الشخص من إزالة الأظفر المنغرس ، عليه اللجوء لطبيب الأمراض الجلدية . يمكن للطبيب إزالة الجزء المنغرس أو الأظفر كاملاً وبعض الأنسجة المحيطة به كي يساعده على النمو بشكل طبيعي .
• لمن تطلب ظروف عملهم ارتداء الأحذية بشكل مستمر عليهم الاهتمام بنظافة القدم وغسلها وتجفيفها بشكل مستمر .
• المداومة على ترطيب بشرة القدمين حيث أن تجفف الجلد وتشققه يمكن أن يساهم في انغراس الأظافر .

الوقاية

• عدم استخدام الأحذية الضيقة والتي تضغط على أصابع القدم .
• قص الأظافر بشكل مستقيم واستخدام أدوات عناية شخصية نظيفة .
• عدم قص الأظافر بطول قصير حيث يمكن أن يتسبب في جرح الأنسجة المحيطة بالظفر والتئامها فوقه مما يؤدي إلى انغراسه .
• العناية بالقدمين والأظافر وخاصة لمرضى السكري .

4