6 اساسيات لخسارة الدهون الزائده

0

هناك الكثير من الطرق والاساسيات التي تساعد على خسارة الوزن الزائد في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم الطرق والاساسيات للتخسيس

6 اساسيات لخسارة الدهون الزائده

خسارة الوزن

إنّ خسارة الوزن ستجعلُك تبدو أجمل وأفضل، والأهم من ذلك ستقلّل من الضّغط على المفاصل، وتجعل صحّتك الجسديّة أفضل بشكل عام، فقد أثبتت الدّراسات أنّ خسارة 10% من الوزن عند الأشخاص ذوي الوزن الزّائد يحسّن من القّدرة على الحركة، ويقلل من الألم بنسبة 50%، ولهذا يُنصح باتباع بعض النّصائِح الّتي تغني عن اتّباع حمية غذائية أو رجيم قاسي يصعب اتّباعهُ.

6 اساسيات لخسارة الدهون الزائده

اتخاد القرار:

من الضروري عند اتخاذ القرار لتغيير نمط الحياة الخاص بكل خسارة الوزن الزائد أن تتحلى بالشجاعة والتفاني، وبذل الوقت، والجهد للوصول لنتيجة مرضيه، وأيضاً قبل الشروع في إتباع أي خطة لخسارة الوزن، فمن الحكمة أن تراجع طبيبك خاصةً إذا كنت تعاني من أي مشاكل صحية خطيرة متعلقة بالوزن الزائد.

كما أنه من المستحب أن تحيطي نفسك مع من لديهم تجربة ناجحة في خسارة الوزن والأصدقاء وأفراد الأسرة الذين سوف يقومون بدعمك فإلى جانب تعزيز ثقتك بنفسك وتشجيعك، فإنهم يمكن أن يبثوا لديك الحماس اللازم حتى في أوقات الانتكاسات الصعبة.

الخيارات الواقعية:

خيارات خسارة الوزن الزائد تبدو محيرة ولا نهائية،ففي كل مكان تنتشر الإعلانات التجارية عن منتج ما أو تدخل جراحي أو حتى مشروبات وأعشاب تدعوك لتجريبها، لذلك كوني حذرة واطلعي جيداً على الطريق الذي ستسلكينه لخسارة الوزن كي لا تخسري ما هو أهم مثل الصحة أو المال، ومصادر المعرفة عن كل وسيله متوفرة سواء على شبكة الانترنت أو بالرجوع لاستشارة الطبيب، ويجب أن يكون اختيارك وقرارك قابل للتنفيذ وواقعي كي لا تصابي بالإحباط وخيبة الأمل.

السعرات الحرارية:

يحتاج الجسم إلى كمية محددة من السعرات الحرارية كل يوم، ويزداد هذا الاحتياج حسب نشاط الشخص وحجمه وعمرة حيث يحتاج الأطفال والمراهقون لكميات كبيرة من السعرات الحرارية للنمو، ويجبأن يكون هناك توازن ما بين السعرات الحرارية التي نأخذها من الطعام والسعرات الحرارية التي نحرقها حتى نتجنب زيادة الوزن.

وذلك لأن الجسم يخزن السعرات الحرارية الزائدة عن حاجته على هيئة شحوم ليستخدمها فيما بعد إذا اضطر لذلك في حال نقص السعرات الحرارية المأخوذة في الطعام، إذا أفرطنا في الأكل تزداد كمية الشحوم؛ وإذا قللنا الأكل يستخدم الجسم الدهون لإنتاج الطاقة ويحرقها فبالتالي تقل الدهون لدينا، وينصح أخصائيو التغذية بأن يحتوي الطعام على النسب الآتية من هذه المواد بصفة يومية حتى يكون الإنسان بصحة جيدة ويتفادى زيادة الوزن:

  • الكربوهيدرات%50
  • البروتينات%35
  • الدهون %15

نوعية الطعام:

في أي نظام غذائي أو خطة مناسبة لخسارة الوزن يجب أن تحتوي على الكثير من:

  • الخضروات (خاصة الخضراء)
  • الفاكهة
  • الحبوب الكاملة
  • البروتينات الخالية من الدهون
  • الألبان قليله الدسم أو منزوعة الدسم
  • الدهون الصحية
  • وجبات خفيفة بين الحين والآخر.

شرب الماء:

من أهم أساسيات أي نظام لفقد الوزن الزائد هو شرب كمية كافيه من الماء، وينصح الخبراء بشرب ما لا يقل عن ثماني أكواب كبيرة من الماء يومياً، ويمكن ملاحظه أن الجسم يأخذ كميه الماء الكافية بملاحظه أن لون البول قد تحول إلى اللون الشاحب.

ممارسة الرياضة:

ممارسة الرياضة لن تفيد فقط في حرق السعرات الحرارية وفقدان الوزن الزائد ولكنها أيضاً تعزز من الصحة العامة وتقلل من مخاطر الإصابةب الكثير من الأمراض مثل أمراض القلب وداء السكري من النوع الثاني وهشاشة العظام،ولذلك فإتباع حمية غذائية مناسبة وممارسة الرياضة لن يعطيك فقط جسم مثالي ولكن نمطحياه صحية وسليمة.

6 اساسيات لخسارة الدهون الزائده

طُرق تخفيف الوزن دون رُجيم

  • استخدم أطباق أصغر حجماً: إنّ استخدام أطباق حجمُها أصغر من الأطباق الّتي كُنت تستخدمُها من قبل يُساعِدك على تقليل كمّية الأكل الّتي تتناولها بنسبة قد تصِل إلى 20%، فمعظم النّاس يأكلون بأطباق كبيرة بالمقارنة مع حاجتهم من الطّعام، ونفس الشّيء ينطبق على المشروبات، كما يُفضّل تناول الطّعام في أطباق لونُها مختلف عن لون الطّعام نفسهُ، فقد أثبتت الدّراسات أنّ تناول الطّعام في أطباق لها نفس لون الطّعام يزيد كمية المأكول.
  • استبدل المشروبات بالماء: يحصُل الكثير من الأشخاص على حاجتهم من الماء عند العطش من خلال شرب المشروبات المُحلّاة وغيرها من المشروبات، ولكن استبدالها بالماء يعدّ أفضل الطُّرق للتّقليل من الوزن، وقد أثبتت العديد من الدّراسات أنّ شُرب الماء قبل الطّعام يُساعد على الشُّعور بالشّبع في وقت أقلّ، فيُنصح بشُرب الماء قبل نصف ساعة من تناوُل الطّعام، لخسارة بعض الكيلوغرامات.

  • احصل على قدر كاف من النّوم: إن النّوم بقدر غير كاف، أو النوم لفترات متفرقة والنّوم المُتأخر يدفع الدّماغ لطلب المزيد من الطّعام، كما تزيد رغبة الأشخاص للأطعمة غير الصّحية في اللّيل، كما أنّ الحِرمان من النّوم يبطّء إنتاج الجِسم من هرمون الليبتون، والذي بدورهِ يُشعر بالشّبع، ويُسرّع من إنتاج هرمون جريلين المسؤول عن الجّوع.

  • تناول الطّعام مع التّركيز عليه : يجب تناوُل الطّعام دون وجود عامِل آخر يُشتت الانتباه مثل مُشاهدة التّلفاز أو تصفُّح الإنترنت، فأي شخص يستطيع تقليل نسبة السُعرات الحرارية المُستهلكة يومياً بنسبة 300 سعر حراري عن طريق تناوُل الطّعام ببطء، والتّركيز على فكرة الشّعور المُبكّر بالشّبع أثناء تناوُل الطّعام حيث قد يتبع الإنسان حديث نفسه دون إحساس.

  • ابذل مجهوداً جسدياً: إنّ خفض نسبة السُّعرات الحرارية المُستهلكة يساعد على خسارة الوزن، ولكن يعمل على خفض نشاط عمليّة الأيض في الجسم، ولهذا يُنصح تجنُّب الأطعمة السّريعة والطّعام المقلي، والزّيوت، والسُكر، وغيرها من الأطعمة غير الصّحيّة مع بذل مجهود جسدي للحفاظ على صحّة الجسم، ووقايتهُ من الأمراض.

فواكه تساعد على تخفيف الوزن

  • اليوسفي والبرتقال: يحتوي كل من اليوسفي والبرتقال على نسبة مرتفعة من الثيامين والفولات وفيتامين ج، الأمر الذي يرفع من معدل التمثيل الغذائيّ في الجسم، وذلك بتحويل الدهون الزائدة إلى طاقة يحتاجها الجسم للقيام بأنشطته المختلفة، كما أنّ هذين النوعين من الفواكه يحتويان على نسبة قليلة من السعرات الحراريّة، ويمدان الجسم بالألياف التي تمنح جسم الإنسان شعوراً بالشبع لفترةٍ طويلة بعد تناولهما.

  • الرمان: تُعتبر فاكهة الرمان من أنواع الفواكه اللذيذة كما أنّ لها قدرة كبيرة على إنقاص وزن الجسم، وذلك لاحتواء الرمان على مضادات الأكسدة مثل مركبات الفينول التي تقلّل الشهية وتزيد من عملية التمثيل الغذائي الهام جداً في تخفيف الوزن.

  • التفاح: يحتوي التفاح على نسبة منخفضة من السعرات الحراريّة، وعلى نسبة مرتفعة من البوتاسيوم والألياف، كما أنّه يحتوي أيضاً على إنزيم طبيعيّ، مما يساعد بشكلٍ كبير على حرق الدهون الزائدة عن حاجة الجسم، الأمر الذي يزيد من فقدان وزنه، لذا يجب الحرص على تناول ثمرة واحدة من التفاح بشكلٍ يوميّ.

  • الخوخ: يُعد الخوخ من أنواع الفواكه المثاليّة التي لا تحتوي على سعرات حراريّة مرتفعة، كما أنه غني بنسبة عالية من الفيتامينات والبوتاسيوم التي تُسهم في زيادة كفاءة عمليّة التمثيل الغذائي الهام جداً في حرق الدهون، كما أنّ لهذه الفاكهة فائدة كبيرة تتمثّل في طرد السموم خارج جسم الإنسان.

  • التوت: تمتاز الفواكه صغيرة الحجم بقدرتها المذهلة على فقدان الوزن الزائد للجسم ومنحه الوزن المثاليّ، وذلك لاحتوائها على نسبة مرتفعة من المواد الطبيعيّة مثل البكتين والألياف التي تساعد على حرق معدلات عالية من الدهون، الأمر الذي يُسهّل من عملية إنقاص الوزن.

  • الجريب فروت: تشتهر فاكهة الجريب فروت بقدرتها الفعّالة في إنقاص الوزن، حيث إنّها تحتوي على نسبة قليلة من السعرات الحراريّة ونسبة مرتفعة من الألياف الغذائية، حيث أثبت خبراء التغذية بأن تناول نصف ثمرة من فاكهة الجريب فروت قبل وجبة الطعام يزيد من عملية التمثيل الغذائيّ في الجسم الأمر الذي يخفض الوزن بشكلٍ فعّال.

  • الكمّثرى: تحتوي الكمثرى أو الإجاص على نسبة مرتفعة جداً من الألياف الغذائيّة أكثر من أنواع الفواكه الأخرى، وهذه الألياف تساعد على تقليل الشهيّة والشعور بالشبع لفترةٍ طويلة، وبالتالي تقليل شعور الجسم بالجوع، الأمر الذي يُسهم في تخفيض كميّة تناول الأطعمة وتخفيف الوزن بصورةٍ مذهلة.

6 اساسيات لخسارة الدهون الزائده