6 اطعمة تثير القولون العصبي تجنبها

0

هناك الكثير من الاطعمة التي تؤثر في القولون العصبي في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم اسباب واعراض القولون العصبي

6 اطعمة تثير القولون العصبي تجنبها

ماهو القولون

هو جزء من القناة الهضمية ومن مكوناتها الرئيسية يطلق عليه أيضا الأمعاء الغليظة يمتد من الأمعاء الدقيقة حتى المستقيم وينقسم إلى خمسة أجزاء: المصران الأعور- القولون الصاعد- القولون المستعرض- القولون النازل- القولون السيني وظيفته الرئيسية امتصاص الماء وجزء بسيط جدا من المواد الغذائية بالإضافة إلى تحليل المواد العضوية الموجودة في الفضلات وذلك عن طريق بكتيريا الفلورا

اسباب القولون العصبي

  • سوء استخدام الغذاء: وذلك من خلال الإفراط في تناول الطعام، وإهمال وجبة الإفطار، وجعل وجبة العشاء وجبةً رئيسيّةً، وتناول الوجبات الدسمة، والوجبات التي تحتوي على توابل كثيرة، والإكثار من الوجبات الحارة وبعض البقوليّات مثل: الحمّص، والعدس.
  • الضغوط النفسية: أشارت الكثير من الدراسات البحثية الحديثة إلى وجود رابط بين انتشار مرض القولون العصبيّ وبين الأشخاص المُعرّضين للضغوطات النفسيّة، فوجدوا أنّ القولون العصبي يكثر بين أصحاب المهن التي يزيد فيها الضغط والتوتر العصبيّ.

  • العوامل البيئية: يعاني أغلب سكان دول الخليج من القولون العصبي، وذلك بسبب المناخ السيّئ بدرجات حرارته المرتفعة صيفاً، وشديدة البرودة في فصل الشتاء، وكل هذه العوامل ساعدت على الحدّ من نشاط السكان وقلّت حركتهم، بالإضافة إلى اعتمادهم الكامل على الوسائل المريحة التي يرافقها المكيّفات، والتي شاركت بنسبة ضئيلة في الإصابة بأمراض عديدة من بينها القولون العصبي.

  • الأدوية: إنّ الاستخدام المفرط للمضادات الحيوية يؤثّر على البيئة البكتيرية الطبيعية الموجوة داخل القولون، ممّا يؤدي إلى اختلال في الوظيفة الطبيعيّة له، وبالتالي حدوث المشكلة.

  • الوراثة: لا يزال العامل الوراثي تحت الدراسة، لكن هناك اقتراحات تُبيّن العلاقة الكبيرة بين الإصابة بالمرض والتاريخ العائلي للإصابة به، ممّا يدعم من فرضية أنّ الإصابة بالمرض لها استعدادات جينية.

  • ممارسة العادات السيئة، كالتدخين، وتناول المُنبّهات بكثرة، مثل: القهوة، والشاي، إضافةً إلى قلة النوم.

اعراض القولون العصبي :

– ظهور ألم بالبطن مصاحب لعدد من التشنجات .
– الشعور بالانتفاخ الشديد مصاحب للغازات .
– الاصابة بنوبات الامساك او الاسهال على فترات متباعدة .
– يخرج البراز مصحوبًا بالمخاط .

يتم تشخيص المرض عن طريق القيام بعدد من الفحوصات مثل فحوصات الدم و البراز و تنظير القولون القصير في حالة وجود جميع الاعراض لدى المريض في حالة انعدام الاعراض تظهر علامات مرضية اخرى كالإصابة بفقر الدم الصعود و الهبوط الحاد بالوزن في الاغلب يعاني المصابون بمتلازمة القولون المتهيج من عدد من الامراض الاخرى مثل ألم المفاصل و اضطرابات النوم و التعب بشكل مزمن و عدوى الامعاء و الحاجة إلى تفريغ الامعاء بشكل دائم يمكن عمل التصوير المقطعي ct للبطن و الحوض للكشف عن مسببات الاعراض ، و يكمن علاج القولون العصبي بتناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الالياف الغذائية و العقاقير الدوائية المضادة للامساك او الاسهال مع تغير الحمية الغذائية و تناول الخضروات الورقية و الألياف الغذائية و المضاد الحيوي تحت اشراف الطبيب المختص .

الوقاية من القولون العصبي

  • تناول الوجبات الدسمة التي تحتوي على دُهنيّات، والابتعاد عن الأكل الذي يحتوي على توابل وبهارات لأنّه يزيد من المشكلة، ويُنصح المريض أن يوزّع الوجبات، وعدم تناول وجبة دسمة مرّة واحدة.
  • تناول الأطعمة المليئة بالألياف مثل: الخضار، والفواكه، بالإضافة إلى الزيوت الصحية، مثل زيت الزيتون، وزيت السمك.
  • شرب كميّات وفيرة من الماء وبشكل كبير؛ لأنّها تخفّف من مُشكلة القولون العصبي.
  • الابتعاد عن التدخين، والتخفيف من المنبهات، مثل: القهوة والشاي.
  • تغيير روتين الحياة، كالمشاركة في بعض الأعمال التطوعية، وممارسة الرياضة، والخروج مع الأصدقاء، والمحاولة قدر الإمكان لتغيير من نفسيّة المريض.
  • أخذ مقدارٍ كافٍ من النوم أثناء الليل.
  • تجنّب التوتر النفسي، فيجب على المريض أن يعرف سبب توتّره وقلقه، ثمّ معرفة طرق العلاج منه ليوفّر حالة الاسترخاء.

علاقة متلازمة القولون العصبي بالوسواس القهري :

يصاحب القولون العصبي في المراحل المتقدمة حالة من الاكتئاب و عدد من المشاكل النفسية المزعجة و التوتر العنيف الذي يصل إلى حالة من الوسواس القهري في جميع الحالات يستخدم مرضى القولون العصبي الادوية و مضادات الاكتئاب و عدد من العلاجات النفسية لان هناك ارتباط وثيق الصلة بين مرض القولون العصبي و الوسواس القهري الذي يسبب سوء الحالة النفسية للمريض و يرتبط علاج الوسواس بعلاج مرض القولون او التعايش معه يفضل التعامل مع المشكلة بهدوء و عدم التوتر و الاجهاد و تناول الادوية لتخفيف من ألم البطن و الانزعاج و البعد عن الغضب و تناول حميات الالياف و الراحة من فترة إلى اخرى و الحفاظ على قسط مناسب من النوم من 6 إلى 8 ساعات يوميًا و ممارسة تمارين الاسترخاء العضلي و ممارسة التمارين الرياضية الهوائية و تمارين التأمل و اليوجا لتخفيف من حده الاعراض النفسية يفضل عدم ترك النفس للفراغ بل شغل النفس بالهوايات و المهارات المستمرة لعدم ترك مساحة للذهن للتفكير بالألم المصاحب لمتلازمة القولون المتهيج .

الاطعمة التي تثير القولون العصبي :

1- الاطعمة الدسمة : كالدهون و الاطعمة الدهنية كاللحوم الحمراء و المأكولات السريعة و الاطعمة المقلية بالزيوت المهدرجة و السمن و الزبد و الزيوت النباتية و الحيوانية لان الدهون لها تأثير انقباضي قوي على جدار الامعاء مما يجعلها تسبب تقلصات بالبطن .

2- الاطعمة التي تسبب الغازات : هي الاطعمة التي ينتج عن هضمها كميات كبيرة من الغازات مما يسبب مزيد من الاضطرابات الهضمية و انتفاخ البطن هي البقوليات كالفول و الحمص و العدس المشروبات الغازية و بعض انواع الخضروات و اللبان لان مضغة لفترة طويلة يساعد على ملء البطن بالغازات .

3- الحليب البارد : هو مثير لأعراض القولون العصبي ، في حالة معاناة الشخص لحساسية اللاكتوز يكون هناك صعبة في منتجات الالبان عمومًا يعرف المريض ذلك بسؤال الطبيب المعالج له عن ما يصلح له و ما لا يصلح له .

6 اطعمة تثير القولون العصبي تجنبها

4- المنبهات : كالشاي و القهوة الاطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين كالشكولاتة حيث أن لها تأثير يشابه تأثير الدهون فتتسبب في انقباض الامعاء مما يسبب حدوث التقلصات .

5- الاطعمة الحارة : التوابل الحارة تسبب تهيج القولون .

6- المشروبات الغازية و الكحولية لأنها تحتوي على غاز ثاني اكسيد الكربون الذي يسبب انتفاخ البطن .

علاج القولون

  • الراحة والابتعاد عن التوتر والقلق والاضطرابات النفسية؛ فهي تهيّج القولون.
  • الابتعاد عن الأغذية المضرّة بالقولون فقد أثبتت الدراسات أن 70% من مرضى القلون إستافدو في علاج أعراض القلون العصبي بعد التغيرمن طبيعة نظام غذائهم فلتقليل من المؤكولات التي تحتوي على الفركتوز واللاكتوز حيث يتم إمتصاص هاتان المادتين بشكل ضعيف في الأمعاء .
  • الابتعاد عن الغازات والبقوليات.
  • مضغ الطعام جيداً .
  • تناول الخضروات والفواكه لغناها بالألياف.
  • خليط الزعتر واليانسون والنعنع والميرمية والزنجبيل والمداومة على تناولها .
  • العقاقير الغنية بالألياف؛ فهي تسهل عملية الهضم و ينصح بعقاقير الألياف القابلة للذوبان و خصوصا في مرضى القولون العصبي الذني يعانون من إمساك .
  • الأدوية المهدئة للأعصاب و مضادة للإكتئاب .
  • أدوية الملينات للبراز مثل (laxatives) هناك بعض أنواع الرياضة مثل اليوغا قد تساعد كثيراً على التخلّص من أعراض القلون العصبي.

نصائح لأصحاب القولون العصبي

  • القلق والتوتر والضغوط النفسية يجب التخفيف منها للحد الأدنى وإشغال وقت الفراغ بالهوايات المفيدة.
  • نوعية الأطعمة: الحمص، والفول، والفلافل، والعدس؛ هذه الأطعمة تنتج عن هضمها كميّات من الغازات المسببة للاضرابات الهضمية ولذلك يتوجّب التقليل منها.
  • صعوبة هضم سكر الحليب الموجود في الحليب.
  • التقليل من مضغ العلكة الّتي تساعد على ابتلاع كمية كبيرة من الغازات أثناء عملية المضغ .
  • المشروبات الغازية بأنواعها المختلفة؛ حيث إنّها تحتوي على كميات من غاز ثاني أكسيد الكربون ممّا يؤدّي إلى حدوث انتفاخ في منطقة البطن واضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • مضغ الطعام جيّداً وعدم الإسراع في أكل الطعام.
  • تجنّب الوجبات السريعة، والوجبات الدسمة، والوجبات المحتوية على كميّاتٍ كبيرة من البهارات والفلفل الحار.

6 اطعمة تثير القولون العصبي تجنبها