امراض تصيب المرأه اكثر من الرجل

0

يجب ان تحرص المرأه على صحتها وتسعى للمحافظة عليها لانها معرضة للاصابة بالامراض اكثر من الرجل في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم الامراض التي تصيب النساء اكثر من الرجال

امراض تصيب المرأه اكثر من الرجل

تختلف القوى البدنية للمرأة عن الرجال إلى جانب التركيبة التشريحية والبيولوجية ، مما يجعلها عرضة لأنواع معينة من الأمراض بنسبة أكبر من الرجال ، وهو ما تم التوصل إليه في الدراسة التي ضمت 29 ألف شخص والتي اوضحت أن النساء سجلت أرقاما أعلى في الإصابة بالأمراض المزمنة ، كما أكدت الحقيقة التي نلمسها أن النساء لا تسعى للعلاج عند المرض إلا بعد تقدم الحالة وهو ما يشكل نسبة كبيرة من النساء ، قد يرجع تعرضها للأمراض المزمنة بنسبة أكبر لزيادة الضغوط الجسدية والنفسية وتحمل مزيد من الأعباء التي تفوق تحملها الجسدي والنفسي خاصة في السنوات الأخيرة بعد نزولها لميدان العمل بالإضافة لتحملها مسئولية المنزل والأطفال .

– الصداع النصفي :

وهو ما يعرف بالشقيقة والتي تشخص بالشعور بالألم الشديد في أحد جانبي الرأس بالإضافة لبعض الأعراض البصرية والجسدية المصاحبة لنوبة الصداع ، تشير النتائج البحثية أن الصداع النصفي يصيب ثلاثة نساء مقابل رجل واحد ، كما تزاد نسبة اصابة النساء في سن الشباب ، وهو مرض وراثي يصيب المريض في أي وقت خلال اليوم ، إذ أنه يزداد عند الاستيقاظ من النوم في الصباح ، كما تشتدحدة الصداع مع حركات الرأس الطبيعية ، قد تستمر النوبة ساعات طويلة أو عدة أيام ، حيث تحتاج نوبة الصداع المصفي للبدء في العلاج فور الشعور بالألم ، كما يمكن تقليل تكرار النوبات بتلافي الإجهاد ، عدم انتظام النوم لساعات كافية ، التعرض لتغيرات الحرارة ، وغيرها من العوامل التي قد تؤدي للإصابة بالصداع النصفي .

– هشاشة العظام :

وهو مرض صامت قد يكتشف فجأة عند اصابة المرأة بالكسر ، وينتشر هشاشة العظام بنسبة كبيرة بين النساء قد تبلغ 1-3 نساء مما يجعله مشكلة صحية كبيرة ، قد تؤدي للكسور ، الألم المزمن ، التشوهات ، فقدان الطول ، فقدان وتساقط الأسنان ، وتحدث الإصابة بنسبة أكبر بعد سن اليأس إذ يؤثر وجود هرمون الاستروجين على قوة العظام ، بالإضافة لأهمال المرأة للتغذية الصحية الغنية بالكالسيوم .

– التهاب المفاصل :

تبلغ نسبة اصابة النساء ثلثي اصابات الرجال من المرض ، وتزيد اصابات في مفصل الركبة والذي ينتج عن اتساع الحوض الذي يشكل ضغطا على الركبة ، ويعمل على ضعف العضلات والأربطة مقارنة بالرجال ، إذ يمتلك الرجال قوة عضلية أكبر من النساء ، بالإضافة للعادات الخاطئة التي تمارسها كثير من النساء في ارتداء الأحذية ذات الكعوب العالية ، نقص الكالسيوم ، الإجهاد والضغط الزائد على العظام والمفاصل والأربطة .

– الاضطرابات الهرمونية :

تعرف الهرمونات بأنها مواد كيمائية تفرزها الغدد في الجسم تؤثر على وظائف الأعضاء ، حيث تؤثر الهرمونات بالزيادة أو النقصان على عمل الأعضاء وخاصة الأعضاء التناسلية ، ويعد اضطراب الهرمونات أكثر شيوعا بين النساء ، مما يؤدي لإصابتها بالتعب ، زيادة الوزن ، الاكتئاب ، تساقط الشعر ، عدم انتظام الدورة الشهرية ، والعديد من المشاكل الصحية .

– الذئبة الحمراء :

وهو مرض مناعي غير معروف الأسباب ، لكن يعتقد أنه يكون هناك استعداد جيني يؤدي للإصابة بالمرض ، تبلغ نسبة اصابة النساء 9-1 مقارنة بالرجال ، تبدأ الإصابة بالمرض ليمتد ويؤثر على المفاصل ، الجهاز العصبي ، الرئتين ، القلب ، الكلى ، كرات الدم والصفائح الدموية

– الأمراض النفسية :

ثبت أن المرأة أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب والقلق بمعدل مرتين إلى ثلاث مرات مقارنة بالرجال ، حيث أن المرأة ذات تركيبة نفسية حساسة تتأثر بالعوامل المحيطة بها خاصة عند التعرض للضغوط والمشاكل .

– السلس البولي :

ويقصد به عدم القدرة على التحكم بالبول مما يؤدي لتدفق البول اللاإرادي ، وهو مرض يصيب النساء أكثر من الرجال ، والذي قد يكون نتيجة للحمل والولادة وتأثير الضغط على المثانة ، تأخر مراجعة الطبيب منذ الإصابة بالمرض خوفا أو خجلا ، مما يعرض المرأة للعزلة والاكتئاب .

– آلام الظهر :

التي تؤدي طبيعة المرأة وتعرضها للحمل والولادة ، الدورة الشهرية ، والتي تؤدي لإصابتها بالألم نتيجة للضغط الواقع على فقرات الظهر لفترات طويلة بالرغم من التركيبة البيولوجية لجسم المرأة والتي تعد أكثر ضعفا مقارنة من الرجال ، بالإضافة لتأثر نسبة الكالسيوم في جسدها خلال فترات الحمل والرضاعة مما يزيد من تأُثر الفقرات والعظام .

– أمراض القلب والشرايين :

تزداد خطورة اصابة المرأة بامراض القلب والشرايين والسكتات عن الرجال ، خاصة بعد انقطاع الطمث ، حيث يعمل هرمون الاستروجين على حماية قلب المرأة وشرايينها ، مما يحتاج للهرمونات التعويضية عند وصول المرأة لسن اليأس .

– التصلب المتعدد :

التصلب المتعدد، أو التصلب العصبي المتعدد، هو مرض يصيب الجهاز العصبي المركزي. ويُعد هذا المرض أكثر شيوعًا في النساء بنسبة 2-3 مرات بالمقارنة مع الرجال، ويصفه الخبراء باعتباره أحد أمراض المناعة الذاتية التي تصيب من هم في سن 20 و 40 عامًا، وغالبًا ما أدى إلى حالات شلل وفقدان بصر، وعلى الرغم من العلاجات المساعدة في تخفيف الأعراض، لوا يوجد حاليًا أي علاج نهائي للمرض.

امراض تصيب المرأه اكثر من الرجل

– الذئبة :

وهو مرض مناعة ذاتية مزمن يشوه الأنسجة السليمة لجلد الشخص والمفاصل على حد سواء. وتنحصر أعراضه الأكثر شيوعًا في التعب الشديد، والصداع، وتورم المفاصل، أو القدمين والساقين، واليدين والعينين، وفقدان الشعر. ولا أحد يعرف ما الذي يسبب مرض الذئبة في الحقيقة، على الرغم من أن 90% من المصابين بالمرض هن من النساء، وفقًا لمؤسسة الذئبة الأمريكية. وقد يصيب المرض الكثير من الشابات دون تشخيص لسنوات طويلة، وهو ما قد يكون له تأثير كبير على المدى البعيد فيما يتعلق بآلام المفاصل والتعب، ناهيك عن المشاكل الخطيرة التي تلحق بالكلى”.

– متلازمة التعب المزمن :

مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها تصف متلازمة التعب المزمن بأنه “اضطراب مدمر ومعقد”، لا يسمح لمصابيه بالراحة في الفراش، فضلًا عن مجموعة من الأعراض الأخرى، مثل آلام العضلات، وفقدان الذاكرة والأرق. ولعل المهام الأساسية المتمثلة في خلع الملابس أو الاستحمام يمكن أن تستعصي على اللاتي تعانين من هذا الاضطراب. وقد تكون نسبة إصابة المرأة بهذا المرض 4 أضعاف نسبة إصابة الرجل، جراء أسباب غير واضحة تمامًا حتى الآن، ويمكن أن يكون السبب هو بعض الهرمونات أو الاختلافات في كيمياء الدماغ.

– الاكتئاب :

يُعد الاكتئاب المرض أكثر شيوعًا لدى النساء؛ حيث أن واحدة من كل 5 نساء تصاب بالاكتئاب في حياتها، وفقًا لعيادة مايو كلينيك. ومن المحتمل أن تكون هناك أسباب بيولوجية وراء هذا التفاوت في الأمر بين الرجال والنساء، على سبيل المثال، الحيض والولادة وانقطاع الطمث، كما أن النساء تواجه عادةً العديد من التقلبات الهرمونية طوال حياتهن بالمقارنة مع الرجال، والتي يمكن أن تؤثر على الحالة المزاجية.

– مرض السيلياك :

وفقًا للمؤسسة الوطنية للتوعية تظل الاضطرابات الهضمية، وأمراض الجهاز الهضمي، والمناعة السلبية، أكثر شيوعًا لدى النساء من الرجال. وتصل نسبة النساء إلى 60 أو 70% من المصابين بالاضطرابات الهضمية، وتتمثل الاضطرابات في الإحساس بالانتفاخ، والآلام الحادة في المعدة، وتشير بعض الأدلة إلى كون المرض يؤثر سلبًا على قدرات المرأة الإنجابية.

– متلازمة القولون العصبي:

وهو اضطراب شائع يصيب الأمعاء الغليظة، وعادةً ما يسبب التشنج والألم والانتفاخ والإسهال والإمساك باستمرار، لمدة 3 أشهر على الأقل، وتصيب آثاره النساء أكثر من الرجال. وتشير تقارير المؤسسة الدولية لاضطرابات الجهاز الهضمي الوظيفية أن 65% من االمصابين بالمتلازمة من النساء. ولا يُعرف سبب كون النساء أكثر عرضة من الرجال للإصابة بهذا المرض، ويُعتقد أن الهرمونات تلعب دورًا في ذلك.

– الأمراض المنقولة جنسيًا :

تشير التقديرات إلى حدوث ما يقرب من 19 مليون حالة إصابة بالأمراض المنقولة جنسيًا في الولايات المتحدة كل عام. وعلى الرغم من تأثير الأمراض على كل من الرجل والمرأة، تبقى المرأة الأكثر عرضة لمشاكل صحية أكثر تواترًا وخطورة. ويقول مكتب الصحة والخدمات الإنسانية التابع لوزارة الخارجية الأمريكية إن الأجهزة التناسلية للمرأة أكثر حساسية من الرجل، وهو ما يجعلها عُرضة بشكل أكبر للبكتيريا والفيروسات.

امراض تصيب المرأه اكثر من الرجل

نصائح وقائية :

– نشر الوعي الصحي بين النساء في المجتمعات العربية والتي تضم عدد كبير من النساء الغير متعلمات .
– التوعية بأهمية الخضوع للكشف الدوري .
– التوعية بأهمية التشخيص المبكر للأمراض مما يؤدي لنجاح العلاج والشفاء .
– التغذية المتوازنة .
– تجنب التدخين والذي انتشر بنسبة كبيرة بين النساء العربيات .
– الفحص الذاتي لسرطان الثدي الدوري .
– النوم الكافي ، ممارسة الرياضة ، البعد عن التوتر والإجهاد .

امراض تصيب المرأه اكثر من الرجل

نصائح للمحافظة على صحه المرأه

– تخصيص وقت للحركة: إن ممارسة التمارين الرياضية تساعد في الحفاظ على النشاط والتركيز بخاصة عند العمل تحت ضغط معين أو تقديم عمل ضمن موعد أخير. الى جانب ذلك فإن تحفيز زملائك في العمل الى ممارسة التمارين الرياضية قد يدفعك الى عدم تفويت أي موعد للقيام بالرياضة ويساعدك اجتماعياً أيضاً بالحفاظ على علاقات متينة مع أصدقاء العمل.

– شرب الماء: من أسهل الأمور التي يمكن القيام بها أثناء العمل هو شرب الماء بشكل متواصل للتخلص أولاً من الشعور بالجوع والمواصلة على التركيز وللشعور بالإنتعاش ويساعد على تفتيح البشرة وإعطاء الصحة للشعر.

– الغذاء الصحي والوجبات الخفيفة: بسبب الإفراط في العمل وكثرة التركيز قد يحتاج جسمك في بعض الأحيان الى دفعة صغيرة تدعمه بالنشاط والحيوية، فلا تتركي نفسك حتى تتضوري جوعاً بل احرصي على تناول كميات صغيرة من أطعمة خفيفة مغذية تساعدك على الحفاظ على مستوى جيد من السكر في الدم.

– اعداد الوجبات المنزلية: لا بد ان يكون تحضيرها بطريقة صحية بعيدة عن المأكولات الدهنية الدسمة، وتجنب الإفراط بتناول المأكولات الجاهزة التي لا تحتوي عى الفيتامينات والمغذيات اللازمة لإكمال نهارك العملي.

– الاهتمام بالبشرة: حاولي ان تجدي القليل من الوقت صباحاً ومساء للاهتمام ببشرتك من خلال تنظيفها وترطيبها، فذلك سيساعد في الحفاظ على صحتها وليونتها.

امراض تصيب المرأه اكثر من الرجل