7 اطعمة تؤثر سلبا على مريض الصدفية

0

هناك الكثير من الاطعمة التي تؤثر بشكل سلبي على مرض الصدفية في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اطعمة تجنبها لتجنب زيادة مرض الصدفية

7 اطعمة تؤثر سلبا على مريض الصدفية

ما هي الصدفية ؟

الصدفية هي حالة الجلد التي غالبا ما يساء فهمها، والناس الذين لديهم الصدفية يمكن أن يتعرضوا للنبذ من الاخريين
وتتميز الصدفية بوجود أثار بقع الجلد الأحمر والأبيض، أو فضي.
والخبر السار هو أن العديد من الأدوية يمكن السيطرة على مرض الصدفية،
وتغيير نمط الحياة : مثل الحصول على فترات قصيرة من التعرض لأشعة الشمس والإقلاع عن التدخين يمكن أن يساعد في العلاج .

اسباب الصدفية ؟

– قد ترجع الي اسباب نفسية
– التعرض للضغوط النفسية الشديدة و الانفعالات و التوتر
– قد تسبب السمنة المرض
– تناول اللحوم الحمراء بكثرة والاطعمة الدسمة
– تعاطي العقاقير المسكنة للألم بكثره
– لوحظ وجود علاقة وطيدة بين الصدفية وأمراض القلب
– كما وجدت علاقة بين ذيادة نشاط الصدفية والتدخين

أنواع الصدفية :

– الصدفية اللويحية المزمنة : هى أكثر الأنواع انتشاراً وتظهر عادة بالأكواع وأسفل الظهر وقشرة الرأس.
– صدفية فروه الرأس : و تظهر منفردة وغالباً ما تكون مصاحبة للصدفية اللويحية.
– صدفية القطرات : وهي كقطرات المطر المنتشرة على سطح الجلد على شكل حبيبات صغيرة – صدفية الأظفار (nail psoriasis).
– صدفية ثنايا الجلد : هذا النوع يصيب تحت الإبطين وبين الأفخاذ وتحت الصدرلدى السيدات
– صدفية اليدين والقدمين : وهي مساحات ملتهبة سميكة مصحوبة بالكثير من القشور والتشققات.
– واخيرا الصدفية المتقيحة

7 اطعمة تؤثر سلبا على مريض الصدفية

1- الفلفل الحار

الطعام الحار قد تحبه أو تكرهه ولكن إذا كنت تعاني من داء الصدفية فإن تناول الطعام الحار سينتج عنه بقع حمراء سميكة مثيرة للحكة على الجلد لذا فيجب عليك أن تتناول الفلفل الحار والكاري والفلفل الحلو وغيرها من البهارات الحارة الأخرى باعتدال فتناول الكثير منها سيؤدي إلى التهاب مزمن .

2- الطماطم

الطماطم هي عضو في عائلة الباذنجانيات التي تجمع مجموعة من الفاكهة والخضروات مثل البطاطا البيضاء والباذنجان والفلفل .

وعلى الرغم من عدم وجود دليل علمي مؤكد ولكن كثير من الأشخاص الذين يعانون من داء الصدفية يؤمنون بوجود صلة ما بين الباذنجانيات وتفشي الصدفية , لذا حاول تقليل القدر المتناول من النباتات المنتمية لعائلة الباذنجانيات واحداً تلو الآخر وراقب عما إذا كانت أعراض الصدفية لديك قد تحسنت أم لا .

3- منتجات الألبان

منتجات الألبان كاملة الدسم قد تساعدك على المحافظة على وزن صحي ولكن الزبادي و الحليب كامل الدسم يزيدان من تأثير داء الصدفية .
حاول تجربة منتجات الألبان قليلة الدسم ولاحظ كيف ستكون ردة فعل جلدك .

4- الحبوب السكرية

هذا الإفطار الذي قد يبدو صحياً والمكون من الجرانولا والزبادي يؤدي إلى تفاقم تأثير الصدفية . بعض حزم الجرانولا تحتوي على أكثر من 20 جراماً من السكر وشراب الذرة , و وفقاً لباحثي جامعة هارفرد الأمريكية فإن السكر يزيد من مستقبلات الالتهابات في الجسد.

5- العشاء المجمد

مثل الوعاء الدائري من الدجاج المجمد فربما كانت رائحة هذا الجلد المزبد المقرمش أثناء تسخينه في الميكروويف مغرية للغاية ألا أن الأطعمة المُعَالَجة مثلها مثل السكر تقوم برفع معدل الالتهاب في جسدك .

6- الكحوليات

كأس واحد من الكحول يومياً يظهر مستويات أكثر انخفاضاً من الالتهاب ولكن الإسراف في الشرب يؤدي إلى تأثير عكسي فالكميات الكبيرة من الخمور تزيد من الالتهاب .

7- الغلوتين

وفقاً للمؤسسة الوطنية للصدفية فإن أكثر من 25% من مرضى الصدفية يعانون أيضاً من حساسية الغلوتين .
وبدون اختبار طبي شامل فإن الطريقة الوحيدة لمعرفة تأثير الغلوتين على الصدفية هي الانقطاع التام عن الأطعمة المحتوية على الغلوتين ومراقبة تأثير ذلك على أعراض الصدفية .

7 اطعمة تؤثر سلبا على مريض الصدفية

علاج الصدفية :

– إزالة القشور وضمان سلاسة الجلد، وهو صحيح لا سيما من العلاجات الموضعية التي تقوم بتطبيقها على بشرتك.
– يمكن تقسيم علاجات الصدفية إلى ثلاثة أنواع رئيسية هي:

1- العلاجات الموضعية :

– الكريمات و المراهم التي يقوم المريض بفردها على بشرته وهو علاج فعال للحالات الخفيفة الى معتدلة الصدفية

2- العلاج بالضوء :

يستخدم هذا العلاج بالأشعة فوق البنفسجية طبيعية أو اصطناعية.
شكل أبسط وأسهل من العلاج بالضوء ينطوي على تعريض الجلد لكميات محددة من أشعة الشمس الطبيعية. وتشمل الأشكال الأخرى من العلاج بالضوء استخدام الأشعة فوق البنفسجية الاصطناعية

3- الأدوية عن طريق الفم أو الحقن

هي انها مقاومة لأنواع أخرى من العلاج ، لما لها من آثار جانبية خطيرة، وتستخدم بعض من هذه الأدوية لفترات قصيرة فقط وربما يكون بالتناوب مع أشكال أخرى من العلاج

علاج الصدفية بالأعشاب

– الصبار: تحتوي عصارة الصبر على جلوكوزيدات انثراكينونية، كما تحتوي على مواد راتنجية وأحماض عفصية ومتعددة السكاكر وبعض المعادن، ووجد الباحثون أنّ النبات أثبت فعاليته المضادة للألم وأنّه استخدم منذ القدم لمعالجة الحروق وحالات الجلد بما في ذلك الجرب وحروق الشمس ولسعات الحشرات، يستخدم النبات كعنصر رئيسي في مواد ومستحضرات التجميل؛ لأنّه معدل درجة حامضية وقاعدية الجلد (PH)، وعصارة الصبر مفيدة للصدفية والأكزيما وطريقته أن يخلطه مع العسل ويعمل كدهان خارجي.

– الخلة البلدي وهو نبات عشبي معمر وقد استخدمه قدماء المصريين والهنود منذ آلاف السنين حيث كانوا يدلكون الصدفية بهذا النبات ثم يعرضون انفسهم للشمس، وقد أثبتت الدراسات الحديثة أن ثمار الخلة تحتوي على مادة السورالين التي ثبت نجاحها في الحد من تقشر الجلد الناتج عن الصدفية حيث تقوم هذه المادة على ايقاف تكاثر الخلايا وتبطئ انقسام خلايا الجلد التي تسبب القشور.

– العرقسوس: Licorice يحتوي على مركب يشبه إلى حد ما تأثير الهيدروكورتيزون ولكنه لا يعطي الأضرار الجانبية التي يسببها الكورتيزون والطريقة أن يؤخذ مسحوق عرقسوس الناعم ويخلط مع فازلين وتدهن به المناطق المصابة.

– الكتان Flax: يستخدم زيت بذر الكتان الذي يحتوي على أحماض اللينولينيك واكسوبنتانويك المفيدة في علاج الصدفية. وقد وجد أن 10- 12جم من هذه الأحماض تعالج الصدفية وهذا ما يعادل 5- 6ملاعق صغيرة من الزيت تساعد على الحد من الصدفية.

– الأفوكاتو Avocado: وهو ثمار تشبه في حجمها وشكلها الكمثرى وقد نصح العشابون القدامى باستخدام قشرة ثمرة الأفوكاتو لعلاج الصدفية وتحتوي ثمار الأفوكاتو على بروتينات بنسبة 25% وتربينات أحادية نصفية وفيتامينات A,B ويستخدم لب الثمرة مع جزء من قشرتها على هيئة عجينة وتوضح على المناطق المصابة فتعمل على ترطيب الصدفية.

– الجوز البرازيلي Brazil nut: وهو يحوي مواد زيتية من نوع الزيوت الثابتة ويحتوي هذا الزيت على فيتامين H، وكذلك معدن السيلنيوم وقد استخدمته قبائل حوض الأمازون لعلاج الامراض الجلدية ويمكن لمريض الصدفية وضع هذا الزيت على المناطق المصابة ليلاً قبل النوم ولمدة اسبوعين إلى ثلاثة اسابيع فهو جيد لهذا الغرض.

– الحلبة Fenugreek: وهي من اشهر الادوية العشبية وهي علاج لأكثر من مرض وتستخدم لعلاج الصدفية حيث تطحن طحناً ناعماً ثم تدهن المناطق المصابة بالصدفية بزيت الزيتون ثم يذر بعد ذلك مسحوق الحلبة الناعم على المناطق المصابة ويعمل ذلك مرة واحدة قبل النوم ويكرر ليلياً، بجانب ذلك يؤخذ حوالي 5 ملاعق من مسحوق الحلبة الناعم ثم نخلطه مع 5 ملاعق من زيت الزيتون ويستعمل ربع هذه الكمية عن طريق الفم أربع مرات في اليوم ولمدة شهر كامل وهذا بجانب الاستعمال الخارجي وبالإضافة إلى ذلك تؤخذ ملعقة صغيرة من بذور الحلبة وتضاف إلى نصف لتر ماء وتغلى لمدة دقيقة واحدة ثم تصفى ويشرب الماء فقط بمعدل ملعقة كبيرة كل ساعة.

– حشيشة الملائكة Angelica: وهي نبتة معمرة وهي خضراء زاهية سيقانها جوفاء ذات ازهار بيضاء صغيرة تتجمع في خصلات على شكل أزهار جذابة جداً وخاصة في موسم الصيف، وهي تحتوي على كومازينات وفيتامين ب 12 وبيتاسيتو ستيرول. وحشيشة الملاك العينية هي العشبة المقوية الرئيسية للحالات التي تعاني منها النساء، وتستعمل حشيشة الملاك لعلاج الصدفية حيث تؤخذ طازجة وتفرم ثم توضع على المناطق المصابة، أو يمكن عمل منها حساء ثم تناولها وبعد ذلك يتعرض الشخص لأشعة الشمس والأشعة فوق البنفسجية.

– البابونج: Camomile وهو نبات عشبي معمر والجزء المستخدم منه الازهار وهو يحتوي على زيت طيار واهم محتويات هذا الزيت مادة تدعى كمازولين. والبابونج كثير الاستعمال في البلاد الأوروبية وخاصة للصدفية والحساسية وجفاف الجلد، ويعد المعالجون بالاعشاب ان وضع هذا النبات على الجلد افضل من الادوية الشائعة الاستعمال لعلاج الصدفية، حيث إنّ البابونج يحتوي على فلافونيدات بجانب الزيوت الطيارة وهي مضادة للالتهابات فإنه يمكن عمل دهان طازج من مسحوق ازهار البابونج الناعم مع زيت الزيتون وتدهن به المناطق المصابة ليلاً عند النوم ويداوم على ذلك حتى الشفاء.

– الرجلة Purslane: وهي نبات عشبي حولي وهي غنية بفيتامين A,C,H مع معدن السيلنيوم وحمض الفارلينوكنييك ويقول الطبيب اندرو ويل المهتم بالاعشاب وأستاذ بكلية الطب جامعة اريزونا بتكسون ومؤلف كتاب “Naturul Health medicine” إن الأعشاب أو الأغذية التي تحتوي على المركبات السابقة هي أفضل شيء لعلاج الصدفية والرجلة هي أفضل الأغذية لذلك الغرض. حيث تؤخذ الرجلة وتطبخ على البخار مثل السبانخ ويؤكل وتستخدم السيقان الصغيرة مع السلطة مع الوجبات الغذائية بقلة الملك Fumitory: وهي عشبة حولية لها أوراق مركبة وازهار انبوبية قرنفلية ذات رؤوس حمراء داكنة. تستعمل كل أجزاء النبات الذي يحتوي على قلويدات الايزوكينولين وعلى حمض الفوماريك الذي يفيد في علاج الصدفية حيث تدلك المنطقة المصابة بقطعة قطن أو قماش حيث تغمس في مغلي مسحوق النبات في الماء وتدهن بها المناطق المصابة مرتين في اليوم.

– اللاوندة Lavander: وهو نبات عشبي معمر له أزهار أرجوانية جميلة وجذابة وله رائحة عطرية ويستخرج منه عطر اللافندر المشهور. تحتوي اللاوندة على زيت طيار حيث يؤخذ الزيت ويدهن به الأماكن المصابة ثم يتبع بزيت اللوز وقد أعطى نتائج إيجابية للصدفية وللامراض الجلدية الأخرى.

– كعيب Milk thistle: ويعرف ايضا باسم الحرشف البري وهو نبات حولي وله اوراق بيضاء مشوكة وأزهار أرجوانية، والجزء المستخدم البذور التي تحتوي على مركب السيليمارين (Silymarin) والمعروف عن هذا المركب تخفيضه للصدفية، كما أنّ هذه النبتة تحتوي على مركبات أخرى مضادة للالتهابات الجلدية مثل المواد المرة ومواد متعددة الأسيثيلين.

7 اطعمة تؤثر سلبا على مريض الصدفية