7 تحاليل طبية ضرورية للمرأه الحامل

0

هناك الكثير من التحاليل الطبية الضرورية التي يتوجب على المرأه الحامل او المقبله على الحمل القيام بها في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم هذه التحاليل للمرأه الحامل

7 تحاليل طبية ضرورية للمرأه الحامل

كثير من السيدات الحوامل لا يعرفن الطرق الصحيحة التي تساعدها حتى تصير بصحة جيدة خلال فترة الحمل، ففي أثناء فترة الحمل تعاني المرأة من العديد من التغييرات الجسدية والصحية وتظل المرأة الحامل تعاني طيلة فترة حملها من التعب ومن العديد من المشاكل وهناك بعض النصائح لكل مرأة حامل حتى تحافظ على صحتها بشكل جيد وصحة جنينها إلى أن تمر هذه المرحلة بسلام ودون التعرض للمشاكل الصحية

7 تحاليل طبية ضرورية للمرأه الحامل

– التحاليل الروتينية:

هناك نوعين من التحاليل الطبية الخاصة بالمرأة الحامل او التى تخطط للحمل مسبقًا، النوع الأول يشمل انواع التحاليل الروتينية التى تقوم بها جميع النساء الحوامل.

– التحاليل الوراثية :

اما النوع الثاني فتلك التى تشمل مجموعه من التحاليل يتم اجراؤها في ظروف معينة فمثلًا في حالات اكتشاف مرض ورثي عند الام او في تاريخ العائلة يحتمل حدوثه وتأثيره على الجنين، أو في حالة شك الطبيب في امر ما غير طبيعي.

– تحليل السائل المنوي:

ولكي يتم الحمل بالشكل الطبيعي من الضروري توفر المقومات اللازمة لإتمام تلك العملية على الوجه الأمثل والتى تتمثل في وجود حيوانات منوية ذات قوة وحركة سريعة ولها القدرة على الاخصاب وتلك الأمور يتم الكشف عنها عند عمل تحليل للسائل المنوي للزوج.

7 تحاليل طبية ضرورية للمرأه الحامل

– تحليل مستوى الهرمونات:

كما يحتاج الحمل لكي يحدث بشكل طبيعي الى تبويض منتظم والذي يتم معرفته عن طريق اجراء عدة تحاليل لمستوى الهرمونات عند الزوجة مع فحص للرحم والمبيض بجهاز السونار، ولابد ايضًا من توفر أنابيب سليمة حتى تستطيع البويضة العبور من خلالها من المبيض الى جدار الرحم.

وفي تلك الانابيب تلتقي البويضة بالحيوان المنوي الذي يقوم بتخصيبها ثم تنتقل لتغرس في جدار الرحم، ويتم الكشف عن سلامة الانابيب عن طريق أشعة الصبغة او اجهزة منظار البطن.

ويحتاج الحمل أيضًا الى وجود رحم سليم للزوجة قادر على استقبال البويضة بعد تلقيحها ويتم التأكد من سلامة الرحم
ايضًا عن طريق اشعة الصبغة أو الحصول على عينة من بطانة الرحم أو اجراء اختبار بعد الجماع.

– تحليل الهيموجلوبين:

في بداية الحمل أو عند التخطيط للحمل من الضروري اجراء تحليل لمعرفة نسبة الهيموجليوبين في الدم لأن الانيميا قد تشكل خطرًا كبيرًا على الجنين.

كما إنها تسبب التشوهات في حالة عدم اتخاذ الاجراءات اللازمة للعلاج تلك المشكلة والتى تتمثل في تناول الفوليك اسيد أو اقراص حمض الفوليك لرفع مستوى الحديد بالدم عند الزوجة.

– تحليل فصيلة الدم:

ويجب عمل تحيل لفصيلة الدم للزوجة أو ما يعرف بتحليل RH لتجنب مشكلات الاجسام المضادة في حالة اختلاف فصيلة دم الجنين، وينصح ايضًا بعمل عينة من البول وجراء الفحص اللازم لها لمعرفة مستوى السكر ونسبة الزلال الذي قد يسبب تسمم الحمل.

– تحليل الحصبة الألمانية:

كما ينصح بإجراء تحليل الحصبة الالمانية ومعرفة مستوى الاجسام المضادة التى يفرزها جهاز المناعة عند الزوجة لمحاربة فيروس الحصبة الألمانية ومعرفة مدى وجود مناعة ضد هذا النوع من الفيروسات من عدمه.

فقد تحتاج بعض الحالات الى اخذ تطعيم لتجنب الاصابة بهذا الفيروس في حالة عدم وجود مناعة له بالجسم، وفي حالة الاصابة به فانه يشكل خطرًا كبيرًا على الحمل ويسبب الاجهاض والتشوهات والعيوب الخلقية للأجنة.

7 تحاليل طبية ضرورية للمرأه الحامل

ومن أهم تلك النصائح التي يجب إتباعها:

يجب على المرأة أن تحافظ بشكل كبير على تغذيتها حتى يتغذى جنينها أيضا أن تختار الأطعمة المناسبة لها التي تحتوي على كميات كبيرة من العناصر الغذائية الهامة التي تعم على جسمها بالفائدة.
يجب أيضا منذ معرفة المرأة بخبر حملها أن تكون حذرة كل الحذر من المشي لفترات طويلة أو الاجهاد بصورة مستمرة فهذا قد يؤثر على صحة جنينها بشكل كبير.
يجب أيضا أخذ قسط كبير من الراحة يوميا والنوم خلال فترات النهار على الأقل ساعتين يوميا مع النوم ليلا ثمان ساعات فالراحة للمرأة الحامل هي من أهم الأمور التي يجب أن تحافظ عليها.
يجب على المرأة أن تبتعد عن شرب المنبهات التي تضر صحتها وتبتعد عن التدخين وشرب القهوة والمياه الغازية فكل هذه الأمور قد تؤدي لاختناق الجنين داخل الرحم.
يجب أيضا على المرأة الحامل أن تكثر من شرب الكثير من السوائل والعصائر الطبيعية وأن تحاول شرب كمية كبيرة من الماء، فالماء هو أساس حياة كل شيء على الأرض.
يجب الإكثار من شرب اللبن وإمداد الجسم بأهم الأطعمة التي تحتوي على الحديد والكالسيوم بصورة كبيرة فكلما كانت نسبة اهتمامك بالتغذية كانت صحة جنينك جيدة.
يجب الإكثار من تناول الفاكهة الطازجة بجميع أنواعها المختلفة فالفاكهة تحتوي على العديد من الفيتامينات والبروتينات الهامة لبناء الجسم.
يجب تناول كمية كبيرة من الخضروات فالخضروات تمد الجسم بالعناصر الغذائية الهامة كما أنها تساعد في تحسين وظائف الهضم إن كنت تعانين من عسر الهضم أثناء الحمل.

7 تحاليل طبية ضرورية للمرأه الحامل

الملابس الملائمة للحوامل:

يختلف الوقت الذي تحتاج فيه الأم إلى ملابس جديدة للمظهر الجديد خلال فترة الحمل من حالة إلى أخرى ،فالأم التي سبق لها الولادة تميل إلى أن يكون محيط جسمها أكبر من حديثة الحمل . ففي حوالي الشهر الخامس يبدأ بطنها السفلي بالتضخم بشكل ملحوظ ، لذا تصبح ملابسها المعتادة غير ملائمة بعد ذلك . أول ما يجب تذكره عند اختيارك ملابس الحمل الملائمة هو أنها يجب أن تكون سهلة التنظيف ومريحة عند ارتدائها . راعي بأن جسمك سوف يزداد حجما مع مرور الوقت . الشيء المهم الثاني هو أن الملابس يجب أن تبدو لطيفة . إن الوزن الذي تكسبينه خلال فترة الحمل هو غالبا بين 10 كغم ( 22 باوند ) إلى 20 كغم ( 44 باوند) ويصبح الجزء الأعلى من الجسم أكبر بحوالي 10 سم من المعتاد . وبحلول الشهر الأخير من الحمل يصبح محيط بطنك حوالي 1 متر . يجب أن تكون فتحات الأكمام واسعة لكي تستطيعي مد ذراعيك بسهولة وأن لا تشعري بالشد فيهما .
ويجب أن يكون قماش الملابس ممتص للرطوبة بشكل جيد ويسرب الهواء بسهولة ، مثال على ذلك القطن ، بما أن الأم تعرق كثيرا . ويمكن في بعض الأحيان اختيار الملابس المحاكة أو البوليستر كمادة للملابس كونها تغطي بطنك الضخم بفعالية وراحة ، على أي حال فان ملابسك الداخلية يجب أن تكون من القطن .ينصح بارتداء زوج من أحذية الجلد الناعم يجب أن تكون الأحذية ذات كعب منخفض وغير زلقة ، وينصح بارتداء زوج من أحذية الجلد الناعم ، إن الأحذية ذات الكعب العالي يمكن أن تخلق ألم في الجزء الأسفل من الظهر وتشنج في الرجلين . وفي هذا الصدد ، فان ارتداء الأحذية ذات الكعب العالي غير آمن كونك لن تستطيعي رؤية أين تقفين بسبب بطنك المتضخم ، لذا ربما تدوسين شيئا مختف تحت ظلك .

مارسي رياضة المشي ولا مانع من القيام بواجباتك المنزلية العادية مع تجنب رفع أو دفع الأشياء الثقيلة ، أو ممارسة التمرينات العنيفة يمكن تعلم ممارسة التمرينات المناسبة قبل وبعد الولادة .

7 تحاليل طبية ضرورية للمرأه الحامل

الغذاء

لن تحتاجي سيدتي أن تحصلي على كمية إضافية من الغذاء من أجل الطفل ولكن ننصحك بالحصول على وجبات متوازنة . أي أن تحتوي كل وجبة منها على جميع العناصر الغذائية الضرورية وتجنبي الأغذية الدسمة والمحمرة والتوابل أو البهارات الحراقة وقللي من الشاي والكاكاو والقهوة . واحصلي على كمية مناسبة من الحليب ومشتقاته : البيض- الجبنة – اللحم – الطيور – الأسماك – والخضراوات – وخاصة الورقية منها والفواكه الطازجة إذا كان وزنك أكثر من الطبيعي قللي من الأرز والبطاطس والحلوى . ننصحك بالحصول على 6 وجبات خفيفة أفضل من الحصول على 3 وجبات .

إلا إذا كان لديك تاريخاً من حالات الإجهاض، أي ولادة طفل غير مكتمل، أو لديك حاليا مثل هذه الأعراض، فلا داعي لتجنب النشاطات الجنسية خلال فترة الحمل . على أي حال ، في الشهر الأخير – أربعة أسابيع قبل الولادة – لا ننصح بالقيام بأي نشاط جنسي كونه يضاعف من الانقباضات الرحمية وتمزق الغشاء الأمينوسي ( ماء الرأس ) وأمراض المهبل والنزيف المهبلي .
خلال الأشهر الأخيرة ، من الممكن بأن يكون لهزة الجماع أثرا في ضغط الرحم ، وبذا تزيد ضربات القلب عند الطفل . اهتمي دائما بمحاولة الأوضاع التي لا تضغط على بطنك ولا تؤثر على الجنين .

العناية بالجلد خلال فترة الحمل:

ربما تلاحظين بعض التغيرات الجلدية خلال فترة الحمل ، مثلا : الصد وع ( البطانة الفضية ) فوق بطنك وثدييك وفخذيك واليتيك ، والكلف الحديث ( الصبغ السافع ) على وجهك بكثافة . ربما تصبح بشرة الوجه داكنة على الأنف وفوق الحواجب ، ومع أن هذه الأعراض تسمى ( قناع الحمل ) ، إلا أنه يمكن تجنبها بفعالية أو تقليلها . فان الغذاء الذي يحتوي على البروتين العالي والفيتامينات العالية ( خاصة فيتامين ب2 وفيتامين ج ) يمكن أن يساعد على تقليل البقع البنية كالبازيلا ، الخضراوات ، المحار ، الفاصوليا الطازجة ، القواقع ( بلح البحر ) ، التفاح ، البرتقال ، الليمون وهكذا .
إن الانتفاخ الشديد على الوجه سوف يترك أثرا من التجاعيد لاحقا . حاولي أن تعملي مساجا لوجهك بكمية بسيطة من كريم مرطب لمدة خمس دقائق في اليوم ، وسوف يمنع ذلك زيادة الجفاف ويقلل من خشونة البشرة . إن الوقت ليس ملائما لتغيير صنف مواد التجميل لأن بشرتك في فترة الحمل تكون حساسة جدا ، ضعي أحمر الشفاه ذات ألوان زاهية وكذلك الميك أب ، ويوصي أطباء التوليد بعمل مساج لبطنك بزيت الزيتون وتغيير ملابسك الداخلية باستمرار بعد الشهر الخامس من الحمل .

7 تحاليل طبية ضرورية للمرأه الحامل