7 نصائح للعناية الشخصية فترة النفاس

0

لكل امرأه في فترة النفاس وترغب بالعناية بنفسها فترة بعد الولادة في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم النصائح والطرق في العناية الشخصية فترة النفاس

7 نصائح للعناية الشخصية فترة النفاس

في فترة النفاس أو فترة ما بعد الولادة كثيرا ما تحتاج المرأة إلى العناية الخاصة بها وبمولودها الجديد خاصة إذا تمت عملية الولادة عن طريق الجراحة أو الولادة القيصرية والتي خلالها تحتاج المرأة إلى عناية خاصة بالجرح حتى يتم شفاؤه تمامًا.

وفي تلك الفترة تصاب الأم بالكثير من المشكلات خاصة لمن لم يسبق لهن الولادة من قبل حيث لا تتوفر لديهن الخبرة الكافية حول العناية بنفسها وبمولودها الجديد مما يزيد من حالات الاضطراب النفسي الذي تشعر به المرأة في تلك الأوقات.

إليكِ عزيزتي الأم عدة أساليب ونصائح حول العناية التي تحتاجينها بعد الولادة مباشرة.

– المكوث بعد الولادة:

في البداية عقب إتمام عملية الولادة تحتاجين إلى المكوث في المستشفى لليلة واحدة على الأكثر في حالة الولادة القيصرية للاطمئنان على الجرح والتأكد من سلامتكِ، أما في حالات الولادة الطبيعية فيمكن العودة إلى المنزل في نفس اليوم بعد أن يتأكد الطبيب من إمكانية مغادرة المستشفى بدون حدوث أى مضاعفات أو تأثيرات سلبية بعد الولادة وتختلف المدة التي تقضيها المرأة بعد الولادة من أمرآة لأخرى بحسب الحالة الصحية لكل امرأة وبحسب رؤية الطبيب المختص.

– منشفة نظيفة:

بعد الولادة مباشرة يجب استخدام منشفة نظيفة وسميكة وصحية لامتصاص النزيف الذي يحدث بعد الولادة والذي يكون عادة نزيف قوي.

يجب تغيير المنشفة كل ساعتين على الأكثر لتجنب تراكم الدم عليها كما ينصح بضرورة تنظيف منطقة المهبل وغسلها جيدًا بالغسول المهبلي المناسب لمنع نمو البكتيريا التي تسبب الكثير من الأمراض والمشكلات فيما بعد.

– عدم حمل الأشياء الثقيلة:

من الضروري ان تتجنبي حمل أي وزن ثقيل بعد الولادة مباشرة كما يجب تجنب القيام بالأعمال المنزلية المتعبة أو الأعمال القاسية أو ممارسة أى مجهود بدني قاس قبل مروره مدة لا تقل عن أسبوعين بعد الولادة.

– ممارسة الجماع:

تجنبي ممارسة الجماع في فترة النفاس فهي مثل فترة الحيض لا يجوز فيها الجماع.

7 نصائح للعناية الشخصية فترة النفاس

– النظام الغذائي:

النظام الغذائي لا يجب أن تتبعي نظام غذائي محدد يمكن تناول غذائكِ الطبيعي مع الحرص على أن يحتوي على نسبة عالية من البروتينات والتي تتوفر في اللحوم والأسماك والحليب والأجبان والبيض، كما يجب أن يحتوي غذائكِ على المعادن والفيتامينات وينصح ايضًا بضرورة الحرص على تناول الفواكه والخضروات الطازجة باستمرار.

– النظافة الشخصية:

قد تستغرق مدة نزول دم النفاس أو النزيف المهبلي بعد الولادة من أسبوعين إلى ستة أسابيع بعد إتمام عملية الولادة من الضروري خلال تلك الفترة الاهتمام بالنظافة الشخصية ونظافة العضو التناسلي لديكِ ويجب الإهتمام بذلك على وجه الخصوص في حالات الولادة الطبيعية ووجود حرج مهبلي أو عملية توسيع.

– السعرات الحرارية:

اهتمي بتناول عدد لا يقل عن 300 سعر حراري في اليوم لمساعدة جسمكِ في استعادة صحته التي فقدها خلال فترة الحمل والولادة خاصة في حالة الرضاعة الطبيعية ويمكن الاستعانة ببعض المكملات الغذائية والفيتامينات بعد الولادة بحسب رأي الطبيب.

7 نصائح للعناية الشخصية فترة النفاس

نصائح في فترة النفاس

  • الراحة هي الأساس. نامي قدر المستطاع مع صغيرك أو اطلبي من أهلك أن يعتنوا به وتمتعي ببعض النوم، لأن النوم من العوامل التي ستساعد في تمام شفائك ومرور فترة النفاس بشكل جيد
  • لا تتسرعي في ممارسة الرياضة خاصة لو كنت معتادة عليها، بل يجب الانتظار حتى مرور 6 أسابيع على الولادة، ويمكنك ممارسة المشي فقط بعد مرور أسبوعين على الولادة الطبيعية وثلاثة أسابيع على الولادة القيصرية بشرط ألا تزيد المرة عن ربع ساعة إلى ثلث ساعة فقط.

  • امتنعي عن العلاقة الحميمة قبل انتهاء النفاس تمامًا وكذلك بعد التئام الجرح واستعادة صحتك النفسية. وهذا لا يعني ألا تناما معًا وأن تنامي في أحضان زوجك أو تتبادلان القبلات فكل هذا له أثر بالغ على صحتك وصحة زوجك العاطفية.

  • لا تستهيني بفكرة اكتئاب ما بعد الولادة، ومع ذلك فمن الوارد أن تشعري بتقلب المزاج بعد الولادة بسبب التعب والإرهاق وعدم استقرار الهرمونات وتوازنها، لكن إن شعرت بعدم الرغبة في حمل طفلك أو إرضاعه، وتودين البكاء باستمرار والجلوس وحدك ولا تحبين وجود زوجك أو أهلك معك، فمن المهم استشارة الطبيب فورًا.

  • انتبهي جدًا لصحتك ولا تتعرضي لتيارات الهواء الباردة خاصة بعد الاستحمام اليومي

  • لا تحملي أشياء ثقيلة أو تدفعيها أبدًا، ولا تقومي بأعمال المنزل حتى الروتينية منها قبل مرور أسبوع على الولادة الطبيعية وأسبوعين على الولادة القيصرية. اطلبي المساعدة من زوجك وأهلك أو من سيدة عاملة مقابل أجر مادي

7 نصائح للعناية الشخصية فترة النفاس

  • تناولي الأطعمة الصحية وأكثري من الخضراوات والفواكه والألبان والبروتينات والحبوب وقللي من الدهون والسكريات
  • تناولي الكثير من الأطعمة الغنية بالألياف تجنبًا لحدوث الإمساك

  • امتنعي عن الأطعمة عالية الملوحة والحارة والدسمة قدر المستطاع

  • أكثري من تناول الماء والسوائل الدافئة أو العصائر الطبيعية ولتكن قليلة التحلية

  • لا تسرفي في تناول المغات والحلاوة والمفتقة لأنها مدرة للبن فالأطعمة الصحية أفضل.

  • انتبهي لجرح العملية ونظافته يوميًا

  • استخدمي فوط صحية ناعمة حتى لا تسبب الالتهاب واختاري الأنواع الطويلة السميكة خاصة بعد الولادة مباشرة لأن النزيف قد يكون قويًا.

  • غيري الفوط باستمرار كل ساعتين على الأكثر وانتبهي لنظافة منطقة الفرج جيدًا بالماء الدافئ والصابون مع تجفيفها جيدًا، ومن المفترض أن تكون قد قمت بإزالة شعر تلك المنطقة قبل الولادة.

  • انتبهي لأي أعراض غير طبيعية حتى تقين نفسك من حمى النفاس والتي تختلف أسبابها بين النظافة الشخصية ونظافة أدوات العملية أو عدم تنظيف الرحم من المشيمة جيدًا وأعراضها:
    ارتفاع في درجة الحرارة
    قشعريرة دائمة
    سرعة في نبضات القلب
    صداع وشعور مستمر بالإعياء
    احتقان حاد في الحوض
    شعور بألم شديد في المنطقة ومنطقة الجرح
    صعوبة في التبول
    في الحالات الحادة قد تؤدي حمى النفاس إلى الإصابة بالتهابات المثانة والكلى والمهبل والرحم
    قلة الحليب في الثدي وقد يحدث التهابات في الثدي
    الشعور بالغثيان
    ظهور طفح جلدي أو حكة مستمرة

  • 7 نصائح للعناية الشخصية فترة النفاس

    هناك ثلاث انواع من الاضطرابات النفسية التي تواجه المراة النفساء :

    1-اضطرابات مشاعر المراة بعد الولادة :

    يحدث ل 50 % من النساء خلال اول اسبوع من الولادة و يستمر لمدة اسبوع و هو نوع من انواع الاضطراب النفسي و ليس مرض نفسي حيث تتعرض لحزن مستمر و بكاء مستمر و قلق و عدم نوم و الم بالراس و عدم الاهتمام الكافي بالطفل و احيانا رفض للطفل و كرهه و يجب عرضها على الدكتورة النسائية المتابعة لها اثناء فترة الحمل او دكتور نفسي .

    2-اكتئاب ما بعد الولادة :

    نسبة حدوثه 25% و يكون خلال السنة الاولى بعد الولادة خاصة بعد 4 اسابيع من الولادة و قد تكون شديدة في حدتها او متوسطة و اعراضه هى الشعور بالإرهاق و العصبية ، فقدان الشهية الجنسية ، شعور دائم بالذنب ، عدم الاهتمام بالوليد و عدم القدرة على التعامل مع احتياجات الطفل ، و تتعرض له النساء اللاتي يعانين من مشاكل زوجية او عانيت من مشاكل زوجية و عاطفية مع شريك الحياة قبل الولادة بقليل و يجب استشارة الطبيب النسائي بهذه الحالة لان لها ادوية خاصة مضادة للاحباط .

    3- اضطرابات نفسية مرافقة للنفساء :

    تبدا من اليوم الثالث لليوم السابع من الولادة و تحدث في ولادة من بين كل 500 ولادة و هو الاخطر لكل من الطفل و الام و هو يوصل المراة لدرجة الانتحار و حصل بنسبة 5% من السيدات اللاتي اصبن به و نسبة 4% منهن قتلن اطفالهن ، و علينا ادراك اعراضه جيد جدا لانها تكون للمراة غير حقيقية و منكرة ، و هى الوهم و الهلوسة و التشوش و خلل في الادراك ، و كل النساء اللاتي عانين من هذا النوع من الاضطراب قد عانين من قبل من احباط لدرجة الجنون و يقال عليه الاحباط الجنوني و علاجه هو الادخال السريع للمستشفى و متابعة الام و الطفل بدقة حتى تتعافى لان 50% من النساء اللاتي عانين من هذا النوع يكن عرضة لتكراره في الولادات القادمة لهن .

    7 نصائح للعناية الشخصية فترة النفاس