جوالات و تكنولوجيا

أبرز الاتجاهات التقنية في 2018

يشهد عالم الإلكترونيات حالياً انتشار العديد من المفاهيم والتقنيات المتطورة، مثل الواقع الافتراضي والسماعات الذكية، والتي سرعان ما تصبح من مفردات الحياة اليومية بعد فترة قصيرة، وفيما يلي نظرة سريعة على أهم الاتجاهات التقنية لعام 2018:

تطبيقات المساعد الرقمي
انتشرت تطبيقات المساعد الرقمي، مثل أمازون أليكسا وأبل سيري وغوغل آسيستنت، في الهواتف الذكية وأجهزة اللاب توب وتجهيزات غرف المعيشة خلال العام الماضي، ومن المتوقع مستقبلاً إدماج تطبيقات المساعد الرقمي في جميع الأجهزة الشبكية تقريباً في المنزل، وأن تكون مستعدة لتنفيذ الأوامر الصوتية من المستقبل.

ورغم الوظائف المحدودة لتطبيقات المساعد الرقمي خلال الفترة الماضية، إلا أنها ستستجيب للأوامر الصوتية بشكل موثوق، بالإضافة إلى فهم الرغبات والطلبات غير المباشرة للمستخدم مستقبلاً.

تجهيزات المنزل الذكي
تستمع تطبيقات المساعد الرقمي لأوامر المستخدم حالياً عن طريق السماعات الذكية أو الهواتف الذكية، ولكن بعد فترة من الوقت لن تحتاج تطبيقات المساعد الرقمي إلى أجهزة خاصة بها، حيث يمكن تزويد أجهزة المطبخ، مثل أفران الميكروويف، بتطبيقات المساعد الرقمي مستقبلاً. 

ولن تقتصر وظائف تجهيزات المنزل الذكي على خدمات التسوق والترفيه، بل ستساهم في أمان وسلامة المستخدم أيضاً، وذلك بتفسير أنماط الحركة أو الضوضاء غير العادية في المنزل باعتبارها مواقف طارئة محتملة.

أجهزة التلفزيون
يتفق خبراء التقنيات على أن القيمة المضافة، التي توفرها الموديلات الفاخرة من أجهزة التلفزيون لا تزال محل شك، حيث يمكن للمستخدم الاستمتاع بمشاهدة صور جيدة على أجهزة التلفزيون “إتش دي”، وتمتاز شاشات التلفزيونات الجديدة بالنحافة التي تجعل بعض الموديلات تبدو أشبه بالملصقات.

جهاز واحد لكل الاستخدامات
يتزايد الاتجاه نحو الأجهزة الهجينة مثل أجهزة اللاب توب القابل للتحويل، والتي تتيح إمكانية استعمال جهاز اللاب توب حاسوباً لوحياً، أوالعكس، بتوصيل لوحة مفاتيح به.

وتحاول الشركات العالمية الترويج لأجهزتها الجديدة بالتشديد على تلبيتها لكل الأغراض والاستخدامات، وبالإضافة إلى ذلك ظهر اتجاه نحو الشاشات بلا إطار، والتوصيل اللاسلكي.

الواقع المعزز
هدأت الهوجة، التي صاحبت تقنية الواقع الافتراضي، والتي بلغت ذروتها مع إطلاق نظارات الواقع الافتراضي مثل أوكولوس Rift، غير أن هذه التقنية لا تزال تلعب دوراً هاماً في مجال ألعاب الفيديو، وأكد الخبير الألماني ألكسندر هينشيل أن الواقع المعزز أصبح أكثر أهمية، حيث تعمل هذه التقنية على إظهار محتويات افتراضية في العالم الحقيقي.

وعلى عكس تقنية الواقع الافتراضي، تحتاج تقنية الواقع المعزز إلى قدرة حوسبة أقل، علاوة على أن الأجهزة ومكونات الهاردوير ليست معقدة للغاية، ويمكن استعمال هذه التقنية أداةً إضافيةً لأجهزة الملاحة، التي تعرض تعليمات القيادة على الزجاج الأمامي مباشرةً، وتوفر هذه التقنية لمصممي المباني إمكانية إنشاء المباني وتصويرها، أوتمكين العملاء من مشاهدة المنتجات داخل منازلهم قبل شرائها.

المصدر: 24.ae

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: