جمال

أربع نصائح للأمهات العاملات لحياةٍ شخصيّةٍ أكثر انتظاماً

إن تحقيق متطلبات العمل مع لعب دور الأم هو أمرٌ متعبٌ من دون شكّ، ولكن بقليلٍ من التخطيط والتعاون بين أفراد الأسرة تستطيع الام العاملة أن تسهّل من الأعمال الروتينية اليومية وكذلك مشاركة كافة أفراد الأسرة وحثهم على المساعدة بدلاً من الطلبات، مما يخفف من التوتر عن الجميع. ولأننا نهتم لأمركن، أتينا إليكن بأربع نصائح للام العاملة .

إليكِ فيما يلي بعض النصائح التي جمعناها لمساعدتكِ في تحقيق التوازن بين حياتك المهنيّة والشخصيّة

علّمي الجميع القيام بالترتيب والتنظيف

هل تقومين بمفردكِ بكافة أعمال التنظيف والترتيب؟ كتنظيف الألعاب وتعليق المعاطف ووضع الأحذية في مكانها وترتيب الأسرّة وجمع الملابس للغسيل.

عليكِ التوقف عن ذلك على الفور، فهذه أمور يمكن لطفلك ذي السنوات الثلاثة القيام بها. عند عودتك إلى المنزل اطلبي بلطفٍ من الجميع أن يقوموا بتعليق معاطفهم ووضع ملابسهم في أماكنها؛ اشرحي لأطفالكِ أن مكان الملابس النظيفة هو الخزانة في حين أن الملابس المتّسخة توضع في سلة الغسيل، وعلّميهم كيفية ترتيب أسرّتهم ومن ثمّ قاومي رغبتكِ في ترتيب وإصلاح عملهم فهذه الطريقة قد لا تشجّعهم على الاستمرار في المساعدة.

كلّفي أفراد الأسرة بالقيام بالواجبات المنزلية

اطلبي المساعدة من أطفالك وزوجك، فيمكن للأطفال الصغار إعداد المائدة في وقت الطعام، بينما يساعد الأطفال الأكبر سناً في سكب الطعام ونقله إلى الطاولة؛ يمكنكِ أيضاً تعليم أطفالك كيفية تحضير طبق رقائق الإفطار الخاص بهم أو وضع الأطباق في آلة غسل الصحون، كما يمكنكم تعليمهم القيام بإفراغ القمامة أو تشغيل الغسالة أو وضع ملابسهم النظيفة في مكانها.

خططي لصباحكِ

يمكن أن تسير فترة الصباح بشكلٍ لطيف وسلس في حال تحضير بعض الأشياء في الليلة السابقة، مثل توضيب طعام الغداء (أو أن يقوم كل طفلٍ بتوضيب غدائه بنفسه)، وتحضير الملابس والتأكد من أن جميع الواجبات المدرسية قد أُنجزت وتوضيب الحقائب المدرسية والتحقق من الجدول الخاص بنشاطات الأطفال بعد المدرسة. يمكنكِ تعليم الأطفال كيفية تحضير أنفسهم في الصباح من خلال وضع جدولٍ على الحائط يتضمن بعض الواجبات مثل تنظيف الأسنان وترتيب السرير وارتداء الملابس وتناول الإفطار وغير ذلك مما يجب عليهم القيام به.

حددي فترةً من الهدوء

اطلبي من كل فردٍ من أفراد العائلة أن يقضي بضعة دقائقٍ بمفرده عندما يعود الجميع إلى المنزل، إن القيام بذلك يمنح الجميع وقتاً ليهدؤوا قبل أن تجتمعوا مجدداً لتناول العشاء ومناقشة ما جرى خلال اليوم.

المصادر:

مصدر 1

المصدر: sport360.fit

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock