أسباب إنحناء الظهر وطرق علاجه

القيام بالحركات اليومية المعتادة مثل الجلوس، والمشي، والوقوف، والنوم بطريقة صحيحة يُجنبك الكثير من العناء ويساعدك في القيام بمهامك في الحياة، كما يقي الجسم من عدد من أمراض عظام الظهر مثل إنحناء الظهر Back وتقوسه، وهذا لا يعني أن إنحناء الظهر يحدث كنتيجة للقيام بتلك الحركات بطريقة خاطئة فقط، بل أن هناك العديد من الأسباب الأخرى التي تُساهم في تقوس الظهر وجعله غير مستقيم، وهناك مجموعة من الأعراض التي تؤكد لك أنك مُصاب بإنحناء في الظهر، وفي تلك اللحظة يتوجب عليك التوجه للطبيب فوراً حتى يتمكن من تحديد أسباب إنحناء الظهر وطرق علاجه المناسبة لك، سواء كانت هذه الطريقة جراحية أو يُمكن إجراؤها في المنزل مثل التمارين الرياضية.

أسباب إنحناء الظهر

يحدث إنحناء وتقوس في الظهر بشكل عام كنتيجة لعدة تصرفات يقوم بها الإنسان ومنها:

وضعية الجلوس الخاطئة

اسباب انحناء الظهر
اسباب انحناء الظهر
  • من أبرز الأسباب التي تؤدي لهذا الإنحناء هو الوضعية التي يكون عليها الجسم عند الجلوس.
  • حيث يتوجب على الفرد أن يجلس وظهره مستقيم تماماً، وعند حدوث عكس ذلك فإنه من الطبيعي أن يُصاب الإنسان بتقوس في الظهر وخاصةً إذا كان طفلاً.
  • ولذا نجد الأطفال أكثر عرضة للإصابة بإنحناء الظهر عن طريق وضعية الجلوس الخاطئة.

ضعف عظام الجسم وعدم إكتمال نموها

  • وهذا الأمر ينطبق أكثر على الأطفال، حيث أن عظامهم تكون ضعيفة في بداية حياتهم وتقوى مع مرور الوقت بتناول الأغذية الغنية بالكالسيوم والعناصر الضرورية لنمو العظام.
  • وفي حالة عدم إطعام الطفل ما يحتاجه جسده من أغذية فأن ذلك سيؤثر بلا شك على ظهره ويؤدي إلى تحدبه، ناهيك عن زيادة الضرر الواقع على الظهر عند جلوس الطفل بطريقة خاطئة.

إصابة الجسم بهشاشة العظام

  • حيث يعمل مرض هشاشة العظام على ضعف العظام بشكل ملحوظ قد يؤدي إلى كسرها.
  • ففي هذا الحالة تكون العظام في الأساس ضعيفة، مما يجعل الجسم أكثر عرضة للإصابة بالإنحناء في الظهر.

النوم بطريقة غير صحيحة

  • حيث يقضي الفرد ساعات عديدة في النوم، وعدم إستقامة الظهر لفترات طويلة أثناء نومه يؤدي إلى تقوسه.
  • كما تُعد الوسادة العالية بشكل مبالغ فيه من أبرز الأسباب التي تجعل ظهرك غير مستقيم، وبالتالي تؤثر عليه سلباً وتؤدي إلى تقوسه.

الضغط على الجسم بشكل زائد

  • فهناك الكثير من السلوكيات الخاطئة والغير صحية التي نفعلها في حياتنا اليومية، والتي بها نضغط على الظهر بشكل زائد.
  • فهناك أشياء ثقيلة جداً تستلزم أكثر من شخص لحملها، فإذا قام الإنسان بحملها بمفردها فبالطبع هذا سيدفع ظهر الفرد إلى الأمام، مما يُصيبه بالتقوس.

أعراض تقوس وإنحناء الظهر

انحناء الظهر
انحناء الظهر

هناك العديد من الأعراض التي يُمكن ملاحظتها بسهولة، ويتم الإستدلال على إصابة الشخص بتقوس وتحدب الظهر من خلالها ومنها:

  • عدم وجود الرأس والجسم في نفس المستوى، أي أنهم ليسو على خط مستقيم واحد، فتكون الرأس منحنية جهة الأمام قليلاً عن باقي الجسم.
  • الشعور بألم شديد في الظهر من أبرز العلامات التي تشير إلى ذلك.
  • وجود إختلاف في مظهر الظهر، حيث يكون متقوساً بشدة ويأخذ شكل القوس أو المنحنى.

طرق علاج إنحناء الظهر

إرتداء حزام الظهر

  • فيُعتبر هذا الحزام من أفضل الطرق التي تُساعد في إبقاء جسم الإنسان في وضع مستقيم.
  • هذا بدوره يُساعد في علاج التقوس الموجود في الظهر والتخلص منه نهائياً حتى يعود الجسم إلى وضعه الطبيعي.

إستخدام الطرق الجراحية

  • فالطرق الجراحية من أسرع طرق العلاج التي يُمكن إتباعها لعلاج هذا التقوس أو الإنحناء الموجود في الظهر.
  • كذلك تكون هذه الطريقة هى الطريقة المثالية في الحالات شديدة التقوس، فعندها يجب التدخل فوراً بالطرق الجراحية حتى لا يتأثر جزء أكبر من الظهر.

تناول الأطعمة المفيدة

  • فتقوية عظام الجسم ستكون حل مثالي لهذه المشكلة، خاصةً إذا كان السبب في هذا التقوس هو هشاشة العظام أو ضعفها بشكل عام.
  • وهنا يأتي دور الأطعمة والمشروبات الغنية بالكالسيوم مثل اللبن، والأسماك بأنواعها، والسبانخ.
  • كذلك يجب تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من فيتامين د ومنها المشروم والبيض.

القيام بمجموعة من التمرينات الرياضية

فتقوم تلك التمرينات بدور فعال في تقليل الإنحناء والتقوس الموجود في الظهر، فهى تهدف للحصول على ظهر مستقيم خالي من التقوسات، ومن أبرز هذه التمارين:

التمرين الأول

  • إستلقِ على الأرض بحيث تكون منطقة الصدر، والبطن، والرجلين ملامسة للأرض.
  • إرفع الجزء العلوي من الجسم قليلاً والذي يشمل الذراعين، ومنطقة الصدر، والبطن، ثم إنخفض بشكل تدريجي.
  • كرر هذا التمرين لعدة مرات حتى تتمكن من التخلص من تلك المشكلة نهائياً.

التمرين الثاني

  • إستلقِ على ظهرك وإجعله ملامس للأرض تماماً، وإجعل ذراعيك بجانب رأسك.
  • إجعل ذراعيك في خط مستقيم مع الكتفين، وقم بثني ذراعيك بحيث تكون المنطقة ما بين الكتف والكوع ملامسة للأرض وباقي الذراع مرفوع لأعلى.
  • إضغط على الكوع وفي نفس الوقت قم برفع منطقة الكتفين والظهر لأعلى قليلاً، وكرر هذه الخطوة 5 مرات.
  • بعد ذلك قم بتكرار الخطوات مرة أخرى من البداية 10 مرات.

التمرين الثالث 

  • هو تمرين مشهور بإسم العقلة، والذي يتم تأديته عن طريق الإمساك بعصا أو شيئاً مشابه لها، بحيث تكون تلك العصا موجودة في مستوى أعلى من طول الفرد نفسه بعدة سنتيمترات.
  • يجب أن تظل ممسكاً بتلك العصا إلى أن تشعر أنك لا تستطيع الإمساك بها لمدة أطول.
  • بعد ذلك قم بأداء تمرين العقلة نفسه وهو محاولة رفع الجسم لأعلى في أثناء الإمساك بتلك العصا، وإنزال الجسم بعد عدة ثوانِ.

التمرين الرابع

  • قم بالجلوس على الأرض بحيث تكون القدم من الركبة إلى أصابع القدم على الأرض.
  • بعد ذلك ضع يديك على الجدار أو الحائط، وإجعلها مستقيمة تماماً، ثم قم بإنزال رأسك والجزء العلوي من الجسم إلى الأسفل قليلاً.
  • كرر هذه الخطوات عدة مرات حتى تُعالج هذا التقوس تماماً.

التمرين الخامس

  • قِف على بعد مسافة مناسبة من الحائط ثم ضع يديك عليها، وإجعل جسمك يميل إلى الحائط ثم قف مرة أخرى.
  • فهذا التمربين يشبه تمرين الضغط مع إختلاف كونك تؤديه وأنت واقف وليس مستلقِ، كرر هذا التمرين عدة مرات في اليوم حتى تتمكن من جعل ظهرك مستقيم.

طرق الوقاية من إنحناء الظهر

 الوقاية من انحناء الظهر
الوقاية من انحناء الظهر

إنحناء الظهر مرض تراكمي أي أنه لا يحدث إذا قمت بالجلوس بطريقة خاطئة لمرة واحدة بل يظهر أثره في المستقبل، لذلك يتوجب عليك وقاية جسمك منه منذ سن صغير، ويتم هذا من خلال فعل التالي:

  • ممارسة تمارين اليوجا فهى تعمل على تقوية الجسم بشكل عام وخاصةً العضلات، كما أنها تُحافظ على مرونة العظام فتجعل ظهرك مستقيماً.
  • إجعل الكالسيوم عنصر غذائي أساسي في طعامك؛ حتى تقوي عظام جسمك وتقيه من التقوس.
  • النوم على وسادة ذات إرتفاع معتدل، فيتم تجنب الإنسان للنوم على الوسائد العالية وإيضاً المنخفضة جداً.
  • تقليل وزن الجسم فزيادة الوزن تشكل مزيد من الضغط على الجسم، مما يدفع الإنسان إلى الإنحناء إلى الأمام فينتج عن هذا حدوث التقوس.
  • القيام بالتمارين بوضعياتها الصحيحة تجنباً لحدوث أية مضاعفات تؤثر سلباً على الظهر.