صحة

أسباب البراز الأسود وطرق العلاج

يميل لون البراز الطبيعي إلى اللون البني، ولكن قد يتغير لون البراز إلى ألوانٍ أخرى ليدل على مشكلاتٍ أو عوارض يعاني منها الشخص، فلون البراز من الإشارات التي يرسلها الجسم نتيجة إصابته بمشكلةٍ ما، لذلك يجي أخذ هذه الإشارة بعين الاعتبار وذلك للتمكن من علاج المسببات باكراً وعدم تقدم الحالة، ويعد البراز الأسود من الحالات التي يعبّر فيها الجسم عن وجود مشكلةٍ ما لديه، ويطلق الأطباء على هذه الحالة “البراز الزفتي”، ولابد من أن يراجع المصاب الطبيب عند استمرار اللون الأسود للبراز من أجل تقييم الوضع الصحي، لذلك سنقوم بتقديم أسباب البراز الأسود وطرق العلاج خلال هذا المقال.

أسباب البراز الأسود

تختلف أسباب تغير لون البراز للأسود، ومنها:

  • الإصابة بنزيفٍ في الجهاز الهضمي، والإصابة بنزيف في الجزء العلوي من الأمعاء، حيث تطرأ تغييراتٍ كيميائيةٍ على الهيموغلوبين بسبب إنزيمات الأمعاء، وخاصةً عندما يكون النزيف سريعاً فيبقى الهيموغلوبين في الأمعاء لفترةٍ طويلةٍ.
  • الإصابة بالتهابات المعدة أو القرحة أو التمزق المخاطي بالمريء، فالنزيف يمتزج مع عصارة المعدة مسببةً تغير لون البراز للون الأسود.
  • تناول بعض الأنواع من الأدوية مثل الأسبرين، والمسكنات، وبعض الأنواع من الفيتامينات التي تحتوي على الحديد، والأدوية التي تحتوي على البيزموث.
  • تناول بعض الأنواع من الأغذية والأطعمة مثل العرق سوس أو الملوخية، والشوكولاتة، والتوت الأزرق، البنجر، جيلي الفواكه، الفاكهة الحمراء بشكلٍ عام، ويكون هذا التغير لفترةٍ مؤقتة ثم يزول لوحده
  • تناول مكملات الحديد، حيث أن الحديد يسبب تغير الأمعاء مؤثراً على لون البراز ولزوجته فيصاحبه القليل من الإمساك، ولكن غالباً ينتهي هذا التأثير بعد فترةٍ من تناول الحديد ويعود لون وشكل البراز إلى الوضع الطبيعي.
  • الإصابة باضطرابات الدم، فالاضطرابات التي تصيب الجسم تؤثر بشكلٍ مباشرٍ بلون البراز، ومنها اضطرابات الدورة الدموية وخاصةً التي ترتبط بالجهاز الهضمي، مثل ضعف الدورة الدموية في المعدة والأمعاء، مرض دوالي الأمعاء، مرض التشوهات الوعائية.

طرق علاج تغير لون البراز إلى الأسود

تختلف الطرق المتبعة لعلاج تغير لون البراز إلى الأسود للعودة إلى لونه الطبيعي وذلك اعتماداً على المسبب، لذلك لابد من مراجعة الطبيب عند استمرار هذه المشكلة أو ظهورها عدة مرات، ومن طرق العلاج:

  • التوقف عن تناول الأغذية المسببة لتغير لون البراز للأسود.
  • التوقف عن تناول الأدوية المسببة لتغير لون البراز للأسود واستبدالها بأدويةٍ أخرى لها نفس المفعول ولكن من دون الآثار الجانبية.
  • التوقف عن تناول الحديد أو الفيتامينات التي تحتوي على الحديد.
  • علاج النزيف الذي قد يكون في المعدة أو الأمعاء، وعلاج اضطرابات الدم التي قد تكون هي السبب في ذلك أو أي أمراض أخرى يقيمها الطبيب.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: