صحة

أسباب التهاب البول

التهاب المسالك البوليّة مرض يعاني منه كثيراً من الناس من الفئتين من الرجال والنساء ولكن النساء أكثر عرضة للإصابة به ، وهو مؤلم جداً ويُسبب نوعاً من عدم الراحة وخاصة أثناء قضاء الحاجة ، وقد يتسبب مرض التهاب المسالك البوليّة بأمراضٍ أخطر تمتد إلى الفشل الكلوي ، لذلك يجب عدم الإستهانة به ومعالجته في أسرع وقت.
التهاب المسالك البوليّة هو التهاب بكتيري يحدث في الجهاز البولي أو المسالك البوليّة ، ويُصيب القسم السفلي (المثانة) بصورة أكبر. يمكن التعرّف على التهاب المسالك البوليّة من خلال بعض الأعراض التاليّة :ألم في أسفل البطن عند التبول، كثرة التبول ، الشعور بالحرقة أثناء التبول، ظهور الدم في البول، أحياناً قد يحدث إرتفاع في درجة الحرارة.

أسباب التهاب البول

تتعدد أسباب التهاب البول من شخصٍ إلى آخر، ومن أهمها:

  • النظافةيعتبر عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية للمنطقة الحساسة من أكثر أسباب التهاب البول انتشاراً، حيث يتطلب الأمر ضرورة ملحة في الاغتسال جيداً بعد كل تبول لمنع البكتيريا من اجتياح مجرى البول والانتهاء بالإصابة بالتهاب البول.
  • العلاقة الجنسية: يعتبر الجنس أحد أسباب التهاب البول عند الأنثى إثر قصر المسافة بين المهبل ومجرى البول لديها، لذلك فإنه من السهل جداً على البكتيريا الانتقال من المهبل إلى مجرى البول خلال العلاقة الجنسية.
  • تحديد النسليعتبر تحديد النسل مسبباً لالتهاب البول في حال استخدام طريقة Diaphragms، إذ يؤدي بدوره إلى الضغط على مجرى البول بواسطة المهبل مما يزيد من فرص الإصابة بالالتهاب.
  • الحمل: يبدأ الجسم خلال فترة الحمل بإفراز هرمون البروجيسترون المحفز على إرخاء العضلات في كل من المثانة والحالب مما يؤدي إلى السماح للبول بالخروج من الكلى إلى المثانة مباشرة بكل سلاسة، ولذلك فإن ارتخاء العضلات الملساء هذه أحد أهم أسباب التهاب البول أيضاً.
  • التقدم بالعمر، حيث يعتبر سن اليأس عاملاً في حدوث الالتهاب نتيجة انقطاع الدورة الشهرية، مما يتسبب بترقق الأنسجة المهبلية وضعفها.
  • مرض السكري، تساهم الأمراض المزمنة التي تحدث خللاً في الجهاز المناعي بحدوث التهاب في المنطقة الحساسة.
  • اختلال في أداء الكلى، كوجود حصى فيها.

أعراض التهاب البول

  • تسرب قطرات من البول لا إرادياً.
  • الرغبة المتكرر في التبول.
  • الشعور بوجود حرقة في البول.
  • خروج بول دموي ذات رائحة نتنة قوية جداً.
  • احتواء البول على الجراثيم.
  • آلام شديدة في الظهر وخاصة أسفله.
  • تدني درجات الحرارة بدون سبب.
  • ألم في أسفل البطن.

نصائح لمنع التهاب البول

  • الإكثار من شرب الماء والسوائل الطبيعية.
  • اتباع نمط غذائي متوازن.
  • الحفاظ على نظافة المنطقة الحساسة باستمرار.
  • الامتناع عن وضع الغسول العطري في المنطقة لمنع تهيجها.
  • الحرص على غسل الأعضاء التناسلية قبل وبعد العلاقة الجنسية.
  • الابتعاد عن الملابس الضيقة.
  • ارتداء ملابس داخلية قطنية.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: