صحة

أسباب جفاف الجسم

محتويات

جفاف الجسم

تعتبر حالة الجفاف التي يتعرض لها الجسم خلال بعض الظروف من الحالات الخطرة والمؤدية إلى الموت، وبالرغم أنها لا تعد من الأمراض المعروفة، إلا أن خطورتها تكمن بفقدان وخسارة الجسم لكميات كبيرة من الماء أكثر من الكميات التي يستهلكها، والتي يخسرها عن طريق العرق والبول والتبخر والبراز، وخلال قيامه بأنشطته اليومية كالتمارين الرياضية أو الذهاب مشيّاً إلى العمل والتسوق أو الإرهاق من الأعمال المنزلية، لتؤدي إلى فقدان الجسم كميات من الماء والأملاح والمعادن والشعور بالجفاف الشديد، الأمر الذي يتطلب تعويض هذا النقص المتسبب بالجفاف، ولمنع حدوث مضاعفات خطرة على صحة الإنسان، وسنقدم أسباب جفاف الجسم في مقالنا هذا.

أسباب جفاف الجسم

يوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي لجفاف الجسم، ومنها:

  • بسبب إرتفاع درجات حرارة الجو بالمناطق الحارة، والإصابة بضربات الشمس أثر التعرض لأشعة الشمس الساطعة.
  • الإصابة بالحمى.
  • عدم الاهتمام بتناول الكميات اللازمة والكافية للجسم من الماء والسوائل.
  • الإصابة بمرض السكري.مشكلة سلس البول والتهاب المسالك البولية.
  • الإصابة بحالات الإسهال المزمن والتقيؤ المتكرر.
  • تعرض الجسم للحروق لمساحات واسعة بالجسم، مما يؤدي لجفاف الجلد.
  • نتيجة الخلل بالأنبوب المتصل بالفم والوريد المزود بالسوائل والماء بحالة التنفس الصناعي.
  • بسبب بذل مجهود خلال الصيام، مما يفقد الجسم مخزونه من المياه.
  • يصيب النساء عند انقطاع الدورة الشهرية وسن اليأس.
  • بسبب التعب والإرهاق الناتج عن بذل النشاط الجسدي الزائد، والجهد بالمناطق الحارة.
  • استخدام بعض الأدوية الُمدّرة للبول.

الأعراض المصاحبة لجفاف الجسم

  • الشعور بجفاف الفم والشفاه الحادّ.
  • الشعور بالعطش الشديد.
  • الإحساس بوخزات بالصدر، وتزايد ضربات القلب.
  • تغير لون البول إلى الأصفر الغامق.
  • مشكلة الدوخة والدوار.
  • فقدان الوزن بشكل سريع.
  • عدم القدرة على التركيز والنطق.
  • الإصابة بالغيبوبة.

طرق وقاية الجسم من الجفاف

  • عدم التعرض المباشر لأشعة الشمس الحارة ولأوقات طويلة، وكذلك عدم الخروج في الأجواء الباردة جداً، لأن كلاهما يؤديان إلى جفاف الجسم.
  • الالتزام بتناول الماء وبالكميات الكافية للجسم، وخصوصاً عند الحاجة والشعور بحالة العطش، على ألا تقل الكمية الماء المتناولة يومياً عن ثمانية أكواب.
  • الإقبال على تناول المواد الغذائية التي تحتوي بتركيبها على كمية كبيرة من عنصر الصوديوم كالمكسرات.
  • الابتعاد عن تناول العصائر الصناعية التي تحتوي على السكريات وبنسبة عالية.
  • العمل على ارتداء الملابس القطنية والخفيفة، وخصوصاً في فصل الصيف والحر الشديد.
  • الإكثار من تناول الفواكه والخضروات المحتوية على العناصر الغذائية المهمة للجسم كالجزر والبقدونس واللوز والملفوف وغيرها، حيث أنها تعمل على ترطيب الجسم ومنع إصابته بالجفاف.
  • الاستحمام بالماء الدافئ والغير ساخن، واستخدام الصابون المصنوع من الزيوت الطبيعية. كصابون الغار والنابلسي والصابون المغربي.
اظهر المزيد