أسباب ضرورة تناول الموز غير الناضج

يعتبر الموز من أكثر الفواكه شعبية عبر العالم ، كما أنه مفضل لدى معظم الأشخاص ، والموز الناضج يتميز بمذاقه اللذيذ وفوائده الصحية المتعددة ، والتي تعرف لدى الجميع ، ولكن كم عدد الأشخاص الذين يدركون المنافع الصحية لتناول الموز غير الناضج ؟

وعند المقارنة بالموز الناضج “الأصفر” ، فالموز غير الناضج “الأخضر” يختلف في المذاق والتكوين ، كما أنه يختلف عنه في طريقة تناوله ، حيث يطهى الموز الأخضر عن طريق سلقه في الماء أو قليه ، والسبب الرئيسي لضرورة تناول الموز الأخضر هو القيمة الغذائية الموجودة بداخله .

ويستخدم الموز في جميع أنحاء العالم ، حتى قشرته الخارجية تستخدم في بعض المناطق لإعداد العديد من الأطباق ، فنجد أن شرائح الموز ” بانانا شيبس” من أشهر الوصفات التي تعد باستخدام الموز غير الناضج ، ولكنه قد تحمل العديد من السعرات الحرارية نتيجة لقليها في الزيوت ، كما أن هناك بعض الوصفات الشهية واللذيذة الأخرى أيضا التي تعد بإضافة الموز الأخضر ، فالمنافع الصحية له تفوق التوقعات .

المنافع الصحية التي تجعلك تتناول الموز غير الناضج :

1- النشاء المقاوم : يعتبر الموز الغير ناضج من الأطعمة الغنية بالنشاء المقاوم ، وهذا النوع من النشاء يتم إمتصاصه داخل الأمعاء الدقيقة ، وهذه من أهم المنافع الصحية لتناول هذا الموز ، حيث أثبتت العديد من الدراسات أن تناول الأطعمة التي تحتوي على النشاء المقاوم تساعد في تقليل خطر الإصابة بسكر النوع الثاني .

2- تحسين وظائف الجهاز الهضمي : هناك العديد من الأسباب التي تجعلك تتناول الموز غير الناضج ، ومن أهمها قدرته على تحسين عملية الهضم ، وذلك نظرا لما يحتوي عليه من كمية هائلة من الألياف ، حيث يساهم ذلك في تفعيل وظيفة الجهاز الهضمي وحركة الأمعاء ، لذا يوصى بضرورة إدخال الموز الأخضر ضمن النظام الغذائي يوميا .

3- غني بالبوتاسيوم : تساعد الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم على تحسين وظائف الأعصاب ، حركة العضلات وتنقية الدم ، ويعد الموز الأخضر واحدا من أهم هذه الأطعمة الهامة لصحة الجسم ، فالموزة الواحد المسلوقة تحتوي على 531 مجم من البوتاسيوم .

4- البروبايوتيك “البكتريا الصديقة” : تعرف هذه البكتريا بأنها البكتريا النافعة اللازمة لصحة المعدة ، ويعتبر الموز غير الناضج مصدرا جيدا لتوفير هذا النوع من البكتريا لمعدتك ، لذلك فتناول هذا الموز يضمن لك الحفاظ على صحتها .

5- مصدرا جيدا للعديد من الفيتامينات : هناك سبب آخر لتناول الموز غير الناضج ، ألا وهو أنه يحتوي على الكثير من الفيتامينات اللازمة للحفاظ على صحة الجسم ، فهو من الأطعمة الغنية بفيتامين ب6 وفيتامين ج ، وفيتامين 6 يساعد في إنتاج الهيموجلوبين ويقوم بتنظيم مستوى السكر في الدم .

6- يعالج الإسهال : يستطيع الموز غير الناضج علاج الإسهال لما يحتويه من العناصر الغذائية المختلفة ، فتناول الموز الأخضر المطهو جيدا يساعد في التخلص من الإسهال والأعراض المصاحبة له والتي تشمل الغثيان ، الصداع والشعور بالتعب .

7- جيد لحمية مريض السكر : يعتبر الموز غير الناضج من أكثر الأطعمة الفعالة للمرضى الذين يعانون من مرض السكري النوع الثاني ، فلا يحتوي الموز الأخضر على كمية كبيرة من السكر مما يجعله طعاما مثاليا لهؤلاء الأشخاص .

8-  فقدان الوزن : يعتبر الموز غير الناضج من الأطعمة الغنية بالألياف ، التي تساعد في الشعور بالشبع والإمتلاء لفترة زمنية طويلة ، مما يساعد في تقليل كمية الطعام التي تتناولها خلال اليوم ، ويحد من نوبات الجوع المتكررة التي تهاجمك مما يعمل على فقدان الوزن بطريقة صحية وطبيعية .

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى