صحة

أسباب وأعراض احتشاء عضلة القلب

محتويات

احتشاء عضلة القلب

المعروف أيضا باسم (الذبحة الصدرية أو النوبة القلبية)، وهو عبارة عن حدوث تدمير لأنسجة القلب وبموت جزء من عضلة القلب، وذلك لانسداد الشريان التاجي أو أكثر من شريان، والناتجة عن انقطاع وصول الدم للعضلة وانحباسه، حيث تعد الوظيفة الرئيسية للقلب هي ضخ الدم خلال الدورة الدموية ونقل الأوكسجين والمواد الضرورية المغذية والهامة لأعمال أعضاء الجسم، وهنا تقوم تلك العضلة بالانقباض وضخ الدم من القلب، ثم تقوم بعملية الانبساط والسماح للقلب بالامتلاء بالدم الذي يصله من خلال الشرايين التاجية.

أسباب وأعراض احتشاء عضلة القلب

أسباب احتشاء عضلة القلب

  • بسبب حدوث خلل في الشرايين التاجية وتوقف وصول الدم للقلب، مما يؤدي للإضرار بخلايا العضلات وفي موتها.
  • قد يحدث تصلب للشرايين نتيجة تراكم الكوليسترول بها أو بمواد أخرى ضارة، تعمل على تشكيل طبقة في الجدار الداخلي للشريان التاجي.
  • بسبب وجود تشنج هائل في الشريان التاجي، والناتج عن نقص في وصول الأوكسجين لذلك الجزء من القلب، وقد تفيد عملية الإنعاش في توقف الأزمة، أو يصاب المريض بالعجز والموت.
  • وجود ارتفاع خطير في ضغط الدم، وكذلك ارتفاع بمستوى الكوليسترول في الدم بنسبة كبيرة.
  • يتسبب التدخين بشراهة في احتشاء العضلة وتوقفها.
  • يساهم التاريخ العائلي والسن والجنس بشكل كبير في الإصابة باحتشاء عضلة القلب.
  • السمنة والوزن الزائد، وتناول الأطعمة الغنية الدهون.
  • تزيد بعض الأمراض التي يعاني منها الشخص من خطر إصابته بالاحتشاء مثل أمراض الدماغ الوعائية، والنوبة القلبية، والذبحة الصدرية، وأمراض الشرايين.
  • يؤدي الخمول وقلة النشاط الحركي وعدم القيام بممارسة رياضة المشي أو عمل تمارين الرياضة اليومية، في ازدياد الخطورة بالإصابة باحتشاء العضلة.

أعراض احتشاء عضلة القلب

قد تختلف أعراضه من شخص إلى آخر، والتي من الممكن أن تبدأ بألم فجائي بسيط ولا يشعر الشخص بخطورته، مما يتوجب عدم التهاون بذلك الألم، والعمل على مراجعة الطبيب لتشخيص الحالة المرضية.

  • العارض الرئيسي الأولي لاحتشاء عضلة القلب، هو الشعور بألم شديد وقويّ بالصدر مع حرقة بالمعدة.
  • الشعور بضيق وصعوبة بالتنفس، وذلك بسبب نقص كمية الاوكسجين الواصلة للقلب.
  • الشعور بألم فجائي بالذراع الأيسر وفي الرقبة والظهر والفك السفلي.
  • مشكلة التعرق والتقيؤ والغثيان وفقدان الوعي ويصاحبها القلق والخوف.

طرق تشخيص احتشاء عضلة القلب

  • مراجعة الطبيب المختص بمشاكل القلب والشرايين.
  • يقوم الطبيب بالفحص السريري، وسؤال المريض عن الأعراض التي أصابته، وقد يتطلب الأمر إدخال المريض للمستشفى لمتابعة العلاج.
  •  إجراء فحوصات مخبرية للدم.
  • عمل رسم قلب وصور أشعة للأوعية الدموية والشرايين.
  •  إجراء تخطيط كهربائي للقلب، وتخطيط آخر لصدى القلب، وذلك لرصد معدل دقات القلب.

بعض الوسائل العلاجية لاحتشاء عضلة القلب

  • وصف أدوية إذابة الجلطات مثل (thrombolytics) أو المضادات التي تعمل على منع تخثر الدم .
  • تناول الأدوية المسكنة والمخففة للألم كالمورفين، والمساعدة في تنظيم ضربات القلب.
  • أدوية النتروجليسرين التي توسع الشرايين والأوعية الدموية.

نصائح للوقاية من الإصابة باحتشاء عضلة القلب

  • تناول نظام غذائي صحي ومتوازن خالياً من الدهون المشبعة، والاستعانة عنها بتناول الدهون الأحادية الغير مشبعة كالموجودة في زيت الزيتون وزيت الفول السوداني والصويا.
  • عدم تناول اللحوم أو الدواجن التي تحتوي على نسبة دهون عالية.
  • تناول منتجات الألبان القليلة أو الخالية الدسم.
  • الامتناع عن التدخين وتناول المشروبات الكحولية.
  • تناول الحبوب الكاملة والفواكه الخضروات الطازجة، التي تحتوي على كمية كبيرة من الألياف، والمفيدة لصحة القلب والشرايين.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: