أسباب ورم تحت الإبط

الابط من الاماكن الحساسة في الجسم التي قد تنبئ ببعض الامراض بدء من الحساسية  البثور و حتى الاورام التي قد تكون حميدة او سرطان و اليوم على مجلة رجيم نقدم لكم اهم اسباب ورم تحت الابط . قد تظهر في جسم الإنسان أنواع عديدة من الأورام أو الكتل، لكن ليس بالضرورة أن تكون هذه الأورام خبيثة أو أن يكون سببها حالة خطيرة، حيث يجدر بالمصاب زيارة طبيب مختص في حالة زيادة حجم الورم تدريجياً، أو في حال لم يرافق الورم أي وجع، أو إذا استمر وجود الورم لفترة طويلة، ويبدأ الطبيب بفحص جسدي وذلك بالضغط على الورم، حيث يمكن أن يقتصر التشخيص على هذا الفحص، ولكن في حالات أُخرى يحتاج الطبيب إلى إجراء فحوصات أُخرى لتأكيد الحالة ومن هذه الفحوصات: فحص الحساسية، وإجراء تحليل دم مثل: العد الدموي الشامل أو ما يُعرف بتحليل CBC، بالإضافة إلى إجراء صور أشعة للصدر، أو أخد خزعة من الورم لإجراء تحاليل أكثر عليه وتحديد نوعه.

أسباب ظهور الحبوب و الاورام تحت الإبط

  1. الحساسية من مزيلات العرق غير الجيدة، حيث تعتبر هذه المنطقة من أكثر من مناطق الجسم حساسية، لذلك يجب الاهتمام باختيار مزيل العرق الدوّارة، والابتعاد عن استعمال مزيل العرق الإسبريه.
  2. استعمال الشفرة في التخلّص من الشعر ممّا يؤدي ذلك إلى تغيّر مسار نموّ الشعر، بالإضافة إلى أنّها لا تقتلع الشعرة من جذورها، ومما يسبب ذلك الحكة، والحساسية، التي ستسبّب ظهور الحبوب.
  3. استعمال الكريمات المهدئة والتي غالباً ما تكون رديئة، عند ظهور الحبوب، وعدم الذهاب إلى دكتور مختصّ، لأخذ العلاج الفعّال.

 

عدوى الفطريات من مسببات الدمامل

العدوى الفطرية مثل الكانديدا (احد الفطريات المعدية) يـسبب فرط نمو الفطريات وهو سبب شائع جدا للالتهابات الجلدية وتغيير الفطريات المتعايشة في الجسم بطريقة عادية (أو جزء من الفلورا الطبيعية) التي هي موجودة بشكل طبيعي في حالة توازن مع البكتيريا والميكروبات للشكل الاسوأ الذي يصيب الجلد ويسبب الحكة والالتهابات . ومع ذلك، في ظروف معينة مثل الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية، و السكري غير المنضبط أو نقص المناعة لاسباب أخرى، قد تتجاوز الفطريات المستويات العادية، وتؤدي إلى أعراض العدوى. المناطق الرطبة من الجسم التي تكون في الظلام وليس عادة تتعرض لأشعة الشمس (مثل الفخذ، الإبطين وطيات الجلد) هي أكثر عرضة لتطوير فرط العدوى الفطرية. الأسباب الأخرى لفرط العدوى الفطرية هي العلاج كورتيكوستيرويد، والعلاج الكيميائي، والاضطرابات الهرمونية، واضطرابات الدم والعوامل البيئية الأخرى او الجسدية مثل الظروف الحارة الرطبة البيئية، الملابس الضيقة أو الثياب الداخلية الاصطناعية المهيجة.

يمكن تعديل أسلوب الحياة والتغييرات الغذائية تعديل الاسباب التي تؤدي الى ظهور أعراض العدوى وحل المشكلات في معظم الحالات. وينبغي أن تدار الحالات التي يتم معها تعديل نمط الحياة مع الأدوية المضادة للفطريات مثل مضادات الفطريات آزول وبوليين . اعتمادا على شدة الإصابة والحكة، العلاج الموضعي وكذلك الأدوية المضادة للفطريات عن طريق الفم، مثل كلوتريمازول (Lotrimin) والكريمات والمستحضرات. ومن المهم أيضا تحديد عوامل الخطر من أجل منع تكرار ذلك.

الغدد اللمفاويّة من مسببات الدمامل تحت الابط

تتمثّل الغدة اللمفاويّة بتكتّلات صغيرة مستديرة ليّنة تنتشر في جميع أجزاء الجسم، حيث ترتبط مع بعضها البعض على شكل سلاسل بواسطة قنوات الأوعية الدمويّة، وعقدة لمفاويّة تكون محاطة بنسيج يحتوي على عدد من الخلايا المناعية والتي تكون في الغالب عبارة عن كريات دم بيضاء لمفاويّة تمثل البروتينات التي تقتل الفيروسات، والميكروبات، وتعتبر الغدد اللمفاويّة التي تظهر تحت الإبط من أهم المشاكل التي تعاني منها السيدات بشكلٍ خاص.

يوجد العديد من النصائح لتي يجب على كل شخص مراعاتها لتجنّب التعرض لظهور الغدد اللمفاويّة، حيث يجب الامتناع عن استعمال الأدوات الخاصة بالآخرين، بالإضافة إلى ضرورة تجنب لمس الورم بيد وسخة فيسبب تراكم البكتيريا حول الغدة، وتجنّب تناول الكافيين الذي يحتوي على مركبات تضاعف من حجم الغدة، والأهم من ذلك كله تجنب استعمال معطرات تحت الإبط التي تحتوي تحتوي على مواد كيماوية تتضاعف من حجمها، فلا تستخدم إلّا بعد الشفاء تماماً من الورم، وكذلك الاهتمام بالنظافة الشخصية، وعند الاستحمام يجب مراعاة تنشيف تحت الإبط بشكلٍ جيد.

طرق طبيعيه لازاله الورم تحت الابط

  1. خل التفاح: يتم خلط ربع كوب من كل من: خل التفاح، والماء في وعاء، ثم غمس قطعة قماش بالخليط، ثم عصرها، وتطبيقها على أماكن الحبوب، وتركها لمدة لا تزيد عن العشر دقائق، وبعدها غسل تحت الإبط بالماء، ويُفضّل تكرار العملية مرتين في اليوم على الأقلّ.
  2. عصير الليمون: غمس قطنة نظيفة ومعقمة بعصير الليمون، ثم تدليك تحت الإبط بها لمدة ربع ساعة، وبعدها غسله بالماء.
  3. العسل: تطبيق كميةٍ كافيةٍ من العسل على الحبوب، وتركه حتى يجف تماماً، وبعدها غسل تحت الإبط بالماء.
  4. الثوم: خلط كمياتٍ متساويةٍ من الثوم، والماء في وعاء، ثم تطبيقه على حبوب تحت الإبط، وتركه حتى يجفّ، وبعدها إزالته بالماء.

 تشخيص الأورام تحت الإبط

كما ذكرنا سابقاً، قد تظهر في جسم الإنسان أنواع عديدة من الأورام أو الكتل، لكن ليس بالضرورة أن تكون هذه الأورام خبيثة أو أن يكون سببها حالة خطيرة، حيث يجدر بالمصاب زيارة طبيب مختص في حالة زيادة حجم الورم تدريجياً، أو في حال لم يرافق الورم أي وجع، أو إذا استمر وجود الورم لفترة طويلة، ويبدأ الطبيب بفحص جسدي وذلك بالضغط على الورم، حيث يمكن أن يقتصر التشخيص على هذا الفحص، ولكن في حالات أُخرى يحتاج الطبيب إلى إجراء فحوصات أُخرى لتأكيد الحالة ومن هذه الفحوصات: فحص الحساسية، وإجراء تحليل دم مثل: العد الدموي الشامل (بالإنجليزية: Complete Blood Count) أو ما يُعرف بتحليل CBC، بالإضافة إلى إجراء صور أشعة للصدر، أو أخد خزعة من الورم لإجراء تحاليل أكثر عليه وتحديد نوعه

الوقاية من دمامل تحت الإبط

  1. تجنب استخدام مزيلات العرق الكيميائية واستبدالها بالشبة وبودرة الأطفال التي تساعد على امتصاص العرق، وتقليل رائحته كما تنعم منطقة تحت الأبط. استعمال الشمع، أو الحلاوة، أو الماكنة بدلاً من الشفرة في إزالة الشعر.
  2. تجنب وضع أي من المستحضرات الكيميائية بعد عملية إزالة الشعر مباشرةً بل يفضل وضع القليل من زيت النمل، أو زيت الزيتون من أجل تهدئة البشرة وتقليل ظهور الحبوب.
  3. تجنب ارتداء الملابس المصنوعة من النايلون، واستبدالها بالملابس القطنية التي تمتص العرق.
  4. المحافظة على نظافة منطقة تحت الإبطين بالماء والصابون الطبي.
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى