سياحة و فنادق

أشهر الأماكن السياحية بالفيوم

واحدة من أكبر واحات مصر الطبيعية والتى تضم العديد من الأماكن السياحية الطبيعية والأثرية والدينية إنها مدينة الفيوم التى تقع فى شمال صعيد جمهورية مصر العربية يحيط بها من كافة الجهات صحراء مصر ومن أشهر الأماكن التى يمكنك زيارتها عند ذهابك إلى الفيوم وادى الريان وبحيرة قارون وسواقى الهدير، تعرفوا أكثر حول السياحة فى الفيوم من خلال هذا المقال..

واحدا من أشهر الوديان الموجودة بالعالم حيث يضم وادى الحيتان هياكل عظمية لحيتان نادرة الوجود ذات أحجام وأشكال وأنواع مختلفة كما يضم أيضا هياكل لحيتان لم تكن موجودة عبر التاريخ سوى فى هذا الوادى وقد تم إضافة هذه الهياكل إلى متحف لندن الذى يضم أيضا عددا من الحفريات التاريخية ومؤخرا قامت منظمة اليونسكو بإدراج وادى الحيتان بمحافظة الفيوم تحت قائمة الأماكن التراثية العالمية.

سواقى الفيوم تعد واحدة من عجائب الدنيا السبع حيث تشتهر مدينة الفيوم بسواقيها التى تدور ويستخدمها المزارعين فى رى الأراضى الزراعية طول العام وقد تم صناعة هذه السواقى من الخشب.

تعد بحيرة قارون من أشهر بحيرات العالم وتقع داخل محافظة الفيوم وتبلغ مساحتها حوالى 53 ألف فدان كما أن بحيرة قارون هى الجزء الوحيد الباقى من بحيرة موريس وتضم قارون العديد من الأسماك المختلفة والمتنوعة ويحلق فوقها مختلف الطيور المهاجرة عبر بلدان العالم .

واحدا من الوديان التى تشتهر بها محافظة الفيوم أيضا كما أن وادى الريان يفتح أام الزوار حيث يعد أحد المزارات بالمدينة فهو يصم مختلف الحيوانات البرية النادرة والنباتات الطبية والعطرية المختلفة كما يحتوى وادى الريان على عدد صغير من البحيرات بداخله يوجد بها أواع نادرة جدا من الأسماك مثل أسماك قشر البياض ويعد وادى الريان مقصدا للسياحة العلاجية نظرا لاحتوائه على آبار للمياه الكبريتية والمعدنية التى يقصدها العديد من الأشخاص الذين يعانون من مرض الروماتيزم والصدفية.

أحد المعابد التاريخية التى تشتهر به مدينة الفيوم فهذا المعبد يعود تاريخه إلى القرن الثالث الميلادى ويضم معبد قصر قارون العديد من النقوش والرسوم الفرعونية كما يوجد بداخله قصر الشمس والذى يعد واحدا من أشهر الأماكن الأثرية بالفيوم .

أحد قصور مدينة الفيوم التاريخية فبالقرب من هرم هوارة يوجد قصر اللابرنت ويعلو هذا القصر سطح الأرض بحوالى 300 حجرة ويضم حجرات أسفل الأرض وأرحة تعود  للملك إمنمحات الثالث كما يوجد بالقصر أحزمة التماسيح المقدسة ويضم قصر اللابرنت 12 بهوا مسقوف ومازالت آثار هذا القصر لم يتم اكتشاف معظمها حتى الآن.

يعود هذه القنطرة إلى خوند أصلباى زوجة السلطان قايتباى فقد تم تشييدها عام 1894 كطريق وبوابة تؤدى لمقابر المدينة لذا يطلق عليها البعض بقنطرة باب الوداع وتعد احد المعالم السياحية داخل الفيوم .

 

من أشهر المساجد التاريخية فى مصر فقد تم تشييده فى عهد العثمانيين ويقع المسجد المعلق على ضفاف بحر يوسف بالفيوم فقد بناه الأمير سليمان بن حاتم أحد ملوك الدولة العثمانية ويعد المسجد أحد معالم السياحة الدينية بالفيوم يقصده العديد من الزوار من شتى البقاع .

واحدا من الأماكن الأثرية داخل مدينة الفيوم فهو يجتذب السياح إليه من مختلف الأنحاء وهرم هوارة تم تشييده فى عهد الملك إمنمحات الثالث فى عهد الأٍسرة الثانية عشر ويبلغ ارتفاعه حوالى 58 متر وتم بناء هذا الهرم من الطوب اللبن كما أنه فى عام 1889 تم العثور على أحد القطع الأثرية بالهرم ما تم اكتشاف حجرة الدفن والتى كانت تحتوى على كتلة كبيرة من الحجر الكوارتسيت تزن حوالى 110 طن

قام الملك الملك سنوسرت الأول أحد ملوك الأسرة الثانية عشر ببناء مسلة حملت اسمه وذلك تخليدا لذكرى تحويل مدينة الفيوم إلى أرض زراعية وهذه المسلة يبلغ ارتفاعها حوالى 13 متر كما أنها مصنوعة من الجرانيت ويعلو المسلة تاج الملك سنوسرت وبإمكانك رؤية المسلة عند زيارتك لمدينة الفيوم حيث توجد المسلة فى مدخل المدينة .

يعود تاريخ مدينة كرانيس إلى القرن الثالث قبل الميلاد فهذه المدينة كان يسكنها اليونان قديما ولهذا تجد ان طرازها المعمارى يغلب عليه الطابع اليونانى، تبعد المدينة حوالى 33 كيلو متر عن الفيوم وتتميز مدينة كرانيس عن غيرها من المدن داخل محافظة الفيوم بأنها أكثر المدن الأثرية التى تضم معبدين مخصصي لعبادة التمساح أو الإله سوبك.

واحدة من المعالم الأثرية السياحية داخل مدينة الفيوم إنها آثار فلادلفيا التى تعود لعصر اليونانيين فقد تناقلتها الحضارة اليونانية عبر البرديات الخاصة بها وقديما كانت هذه الآثار مركزا للوحى الخاص بالإله آمون وإيزيس.

بالقرب من بحيرة قارون تقع مدينة ديمية السباع، فهى أحد المعالم اليونانية التى توجد داخل محافظة الفيوم تقع داخل أطلال مدينة ديمية السباع فقديما استطاع اليونانيون بناء معبد صغير وسور يحيط المدينة بإمكان زائرى المدينة مشاهدة هذه المعالم فهى مازالت موجودة حتى الآن وقديما كانت مدينة ديمية السباع نقطة انطلاق القوافل التجارية المتجهة للجنوب.

داخل مدينة الفيوم وبالقرب من هرم هوارة ضمن ما تحتويه من آثار تاريخية فإنها تضم مقبرة الأميرة نفرو بتاع ابنة الملك امنمحات الثالث حيث تمكن أحد البعثات الاستكشافية أثناء زيارتها لمدينة الفيوم عثورها على مائدة وعدد من الأوانى المصنوعة من الفضة وبعض المتعلقات الشخصية المرصعة بالذهب والخاصة بالأميرة نفرو بتاح كما اكتشفت البعثة تابوت كبير مصنوع من حجر الجرانيت .

مواضيع ذات علاقة بـ أشهر الأماكن السياحية بالفيوم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock