أضرار النفاق الاجتماعي

أضرار النفاق الاجتماعي سيئة جدا ويجب الانتباه إلى هذه الصفة الخطيرة لأنها من أسوأ ما يمكن أن يصيب الإنسان هو مرض النفاق.

هذه الظاهرة منتشرة بنسبة كبيرة في مجتمعاتنا الحالية وتكون في صورة خداع الأشخاص بعضهم لبعض والتصنع والتلون في العلاقات ومن مظاهر النفاق كذلك حب الشهرة والحرص على الوصول إلى المناصب.

سوف نشير إلى أضرار النفاق الاجتماعي وعلى معنى النفاق الاجتماعي وكيف نتعامل مع هذا المرض وآثار هذه الظاهرة الخطيرة على المجتمعات.

أضرار النفاق الاجتماعي
 

ماهو النفاق؟ وما هو النفاق الاجتماعي؟

النفاق هو ‏أن يظهر الشخص عكس ما يخفي.

صفة النفاق من أسوأ الصفات التي يمكن أن يتصف بها الإنسان.

النفاق:

  • يصاب الشخص بالنفاق بسبب إصابته بأحد الأمراض القلبية أو الأمراض النفسية فبالتالي يصيب الأشخاص بمرض النفاق الخطير.
  • النفاق الاجتماعي يصيب المجتمع بالضعف والتفكك والإنهيار.
  • عكس النفاق هو الصدق والمروءة والإخلاص.
  • المجتمع الذي يتصف بالصدق والمروءه بين الأشخاص ينتج جيل قوي ومحب لوطنه ‏ ويكون هذا المجتمع مترابط وقوي ومتقدم.
أضرار النفاق الاجتماعي
 

معنى النفاق الاجتماعي: النفاق الاجتماعي هي ظاهرة انتشرت في مجتمعاتنا الحالية بكثرة وذلك بسبب انتشار الحقد والكراهية بين الأشخاص.

  • النفاق الاجتماعي يندرج تحته العلاقات الكاذبة والعلاقات الخادعة.
  • من علامات إصابة الشخص بالنفاق الاجتماعي حبه للمنصب المرتفع وحبه للشهرة.
  • إصابة الأشخاص بالأنانية هي أحد مظاهر النفاق الاجتماعي.
  • التباهي أمام الأشخاص الآخرين بالحالة المادية أو بالحصول على أي شيء دنيوي يولد النفاق الاجتماعي.
  • أصبحت الآن مواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت هي أحد المصادر الأساسية ‏الخاصة بالنفاق الاجتماعي حيث يصاب أعضائها ومستخدميها بالشعور الدائم بحب الظهور ولفت الأنظار والتعامل بمثالية ليست من شخصياتهم في شيء.

أضرار النفاق الاجتماعي

أضرار النفاق الاجتماعي كثيرة جدا وسنقوم بذكرها فيما يلي:

  • ‏من اضرار النفاق الاجتماعي ابتعاد أفراد المجتمع عن قيم المساواة والعدل.
  • من اضرار النفاق الاجتماعي انتشار البغض والحقد والكراهية بين افراد المجتمع وذلك بسبب ظهور التباهي بين الافراد على بعضهم البعض.
  • عدم سعادة افراد المجتمع بسبب بحثهم بشكل مستمر عن الرفاهية والكماليات دون أن يهتم بالنعم التي لديهم.
  • إصابة افراد المجتمع بحالة نفسية سيئة وهذا يؤثر على الحالة الاقتصادية للمجتمع.
  • من أهم اضرار النفاق الاجتماعي ضعف جميع المجالات في المجتمع ‏فيحدث الضعف في مجالات التعليم والمجالات الثقافية بشكل عام.
  • شعور افراد المجتمع بالنقص دائما وهذا يسبب ابتعاد أفراد المجتمع عن القيم والمبادئ والأخلاق الحسنة.
  • الابتعاد عن قيم العدل فيصاب المجتمع بالهمجية والظلم.
  • إصابة المجتمع بمرض النفاق الاجتماعي يسبب إصابة العديد من أفراد المجتمع بالحرمان من حقوقهم.
  • اضرار النفاق الاجتماعي كبيرة جدا ويجب أن ننتبه إلى هذا المرض الخطير الذي يسبب في النهاية إلى انهيار المجتمع بأكمله.
  • ‏كذلك من اضرار اصابة المجتمعات بالنفاق تعرضها للشلل الذي يمنع تقدمها وتطورها.
  • إذا نظرنا في تاريخ الإنسانية سنجد أن مرض النفاق من أخطر الأمراض التي تصاب جسد الإنسان مثل السرطان ‏فلا يشعر الشخص في إصابته بهذا المرض الا وهو عبارة عن جثة هامدة وهذا ما يتسبب فيه النفاق داخل الأمم الإسلامية.
  • النفاق يتسبب في حدوث الفرقة والإضطرابات والفتنة بين الإسلام والمسلمين وذلك ينتج في النهاية إلى هدم الدين الإسلامي وتفكك المسلمين.

أضرار النفاق الاجتماعي

كيف نتغلب على هذا المرض؟

حتى ‏نتغلب على هذا المرض الخطير الذي يتسبب في هدم المجتمعات بأكملها يجب الإنتباه إلى ما يلي:

  • التعامل بمبادئ وقيم ديننا الإسلامي الذي يتوعد المنافقين بالعذاب الشديد.
  • يعلمنا الدين الإسلامي الرضا والقناعة ويجب أن نؤمن أن ‏جميع الأرزاق بيد الله سبحانه وتعالى.
  • تذكير النفس بشكل مستمر بأن الله سبحانه وتعالى سيحاسبنا على ما نملك.
  • التذكر بأن الحقد والحسد من الصفات المزمومة التي يبغضها الله سبحانه وتعالى.
  • الاهتمام بالتحلي بمكارم الأخلاق والاهتمام بتربية أولادنا على الفكر السليم والخلق الحسن.
  • الاهتمام بنشر الثقافة والعلم بين افراد المجتمع والتركيز على ‏أهمية العلم وفضل العلم في ديننا الإسلامي ونبتعد تماماً عن ربط التفوق بالمال والجاه.

النفاق الاجتماعي وخطره

النفاق ‏الاجتماعي خطير للغاية على أفراد المجتمع وعلى المجتمع وعلى صفات الفرد بنفسه وعلى العلاقة بين الأشخاص فيما بينهم.

من مظاهر إصابة الشخص بالنفاق الاجتماعي:

  • التقرب من المناصب والسلاطين ومن متاع الدنيا الزائل.
  • يظهر كذلك هذا المرض الخطير في ظهور العديد من الفتاوي الشرعية من غير إستناد شرعي.

من أخطار النفاق الاجتماعي:

  • ظهور المنافقين الذين يبيحون المحرمات وينشرون الفتن والفساد طبقا للشهواتهم والأغراض التي يريدونها.
  • من أخطر مما يتسبب فيه النفاق الاجتماعي هو ظهور اشخاص يكونون سبب في محو الدين ‏وتغيير أحكامه الشرعية.
  • من اضرار النفاق الاجتماعي اقتراب جميع المنافقين من ‏الوظائف والمنح وابتعاد جميع المخلصين عن الوظائف والمنح الجيدة.
  • من اضرار النفاق الاجتماعي إصابة المجتمعات بالضعف والوهن بسبب تعيين جميع المنافقين والمصابين بهذا المرض في مؤسسات الدولة.
  • إصابة المجتمعات بالنفاق الاجتماعي ‏هو أحد علامات قيام الساعة لأن الرسول صلى الله عليه وسلم قال في حديثه الشريف (لا تقوم الساعة حتى يكون أسعد الناس بالدنيا لكع ابن لكع) يعني بمعنى العبيد والسفلة من الناس. اخرجه البخاري.
  • وقال الرسول صلى الله عليه وسلم (إن شر الناس ذو الوجهين الذي يأتي هؤلاء بوجه وهؤلاء بوجه).

 

واجبنا تجاه الأشخاص المصابين بمرض النفاق الاجتماعي

يجب ‏على الأمة الإسلامية الكثير تجاه هؤلاء الأشخاص المصابين بهذا المرض الخطير.

  • يجب على الأمة معرفة هؤلاء المنافقين وعدم التعامل معهم وأخبار الناس بهم لأن هؤلاء الأشخاص خطرهم كبير على المجتمع.
  • يتم التعرف على الأشخاص المنافقين من خلال طريقتهم في المبالغة في مدح الآخرين من اجل المصالح الشخصية ومن أجل الحصول على المال والمناصب.
  • عندما يتم كشف هؤلاء المنافقين نتخلص من شخص كان سيتسبب في هدم المجتمع.
  • قال الرسول صلى الله عليه وسلم في حديثه الشريف (إذا رأيتم المداحين فاحثوا في وجوههم التراب). رواه مسلم. معنى المداحين في حديثه الشريف المبالغون في مدح الآخرين الذين يمدحون الناس بالباطل والكذب.
  • من واجب الأمة الإسلامية تجاه هؤلاء المنافقين تحذير الاجيال الجديدة من خطر هؤلاء الأشخاص المصابين بالنفاق الاجتماعي.
  • يجب علينا تنشئة جيل سليم بعيد عن النفاق والخداع والأساليب الرخيصة لأن ديننا الإسلامي يحثنا على التخلق بالمحبة والصدق والابتعاد عن النفاق.
  • يجب علينا كأمة إسلامية توضيح مدى خطورة النفاق على أفراد المجتمع وعلى المجتمع.
  • النفاق يتسبب في دمار الشخص ودمار المجتمع ‏ويعرض الشخص إلى العذاب يوم القيامة لانه أصبح خائن لله وللرسول صلى الله عليه وسلم.
  • النفاق الاجتماعي هو أخطر العوامل التي تتسبب في تفكيك الدولة الإسلامية وانتشار النزاعات والمشاكل بين أفرادها بين المسلمين بشكل خاص.
  • عندما ‏نهتم بتعاليم ديننا الإسلامي سنحصل على مجتمع خالي من النفاق الاجتماعي.
  • عندما يهتم الوالدين بأطفالهم وتوعيتهم بالمبادئ الإسلامية من حب الآخرين والشكر لله على نعمه سنتخلص من هذه الآفه الخطيرة.

عندما ‏نتعرف على بعض الأشخاص المصابين بهذا المرض الخطير يجب تجنب التعامل معهم والابتعاد عنهم تماما لان جميع ما يقولونه كاذب وغير صحيح وكذلك يجب تحذير الأشخاص الجيدة من التعامل مع هؤلاء المنافقين.