أضرار بذور الكتان

 بذور الكتان

تم زراعة بذور الكتان لأول مرة منذ أكثر من ثلاثة آلاف عام قبل الميلاد في بلاد بابل، والجدير بالذكر أن فوائد بذور الكتان معروفة منذ ذلك الوقت حتى يومنا هذا، حيث تم إدخالها في العديد من أطباق الطعام اليومية والسلطات وفي الفطائر، فهي تحتوي على نسبة عالية من الأحماض الدهنية والأوميغا3 التي يحتاجها الإنسان، إلا أن هذه البذور لديها بعض الأضرار الجانبية التي قد تعود على بعض الأشخاص، ويرجع السبب في ذلك إلى الوضع الصحي للمرء، أو إلى الطريقة  التي يتم تناول هذه البذور بها،  لذلك سنقوم بتقديم أبرز أضرار بذور الكتان على الجسم خلال هذا المقال بالتفصيل.

 أضرار بذور الكتان

لا يمكن الجزم بأن لبذور الكتان أضرار صحية واضحة، إلا أنها قد تكون لها تأثيرات جانبية على الجسم من خلال طريقة الاستخدام، حيث سيلاحظ الشخص الذي يتبع بعض أنواع الحميات المحتوية على كمية كبيرة من بذور الكتان بمجموعة من الأعراض التي تشير بأن الجسم يمر بطارئ غير صحي ويجب التوقف مباشرةً، ومن هذه الأعراض: –

  • عدد مرات الإخراج في اليوم الواحد ستكون أكثر من المعتاد عليه.
  • الشعور بمشاكل في الجهاز الهضمي مثل النفخة وكثرة الغازات.
  • الإصابة بالإمساك وأوجاع في منطقة البطن والمعدة تحديداً.
  • الشعور بالدوار والغثيان.
  • ارتفاع كبير في نسبة الدهون الثلاثية في الجسم، وهذا الأمر سيؤدي إلى زيادة في الوزن وسيكون مؤشر خطر على الصحة.

 أضرار صحية لبذور الكتان

أما الأضرار الصحية الأخرى لبذور الكتان فهي:-

  • يجب على الأمهات الحوامل والمرضعات عدم تناول بذور الكتان لأنه يحتوي على هرمون الأستروجين الضار في حالات الحمل.
  • يجب الإكثار من تناول كميات كبيرة من الماء عند تناول بذور الكتان، فهي قادرة على سد مجرى الأمعاء والذي يؤدي إلى الإصابة بالبواسير.
  • عدم تناول بذور الكتان نيئة لأنها في هذه الحالة تعتبر من البذور السامة.
  • يمنع تناول بذور الكتان لمن يعانون من مشاكل النزيف الحاد أو مشاكل في تخثر الدم أو ميوعة في الدم، لأنها قادرة على زيادة معدل النزيف بشكل خطر.
  • يمنع تناول بذور الكتان مع الأدوية، فهي تعمل على تأخير عملية امتصاص الجسم للأدوية.

 فوائد بذور الكتان

  • ينصح لمرضى السكري تناول بذور الكتان ولكن بنسب معتدلة من أجل خفض معدلات السكر في الدم.
  • ينصح بتناول بذور الكتان عند الإصابة بالالتهابات المعوية.
  • تثبت بعض الدراسات أنه من الجيد تناول هذه البذور في حالات ارتفاع ضغط الدم، لأنها تستطيع إعادة الوضع الطبيعي لضغط الدم وخفضه.