انت و طفلك

أضرار طحن وتذويب الحبوب الدوائية

ما هو الدواء

الدواء هو أية مادة تستعمل في تشخيص أو معالجة الأمراض التي تصيب الإنسان أو الحيوان، أو التي تفيد في تخفيف وطأتها أو الوقاية منها. يعمل الدواء غالباً على زيادة أو إنقاص وظيفة ما في الجسم، ولا ينشئ وظيفة جديدة. ورسمياً هو كل عقار (باللاتينية: pharmaceuticum) مرخص الاستخدام قانونيا بعد التاكد من خلوه (نسبيا”) من أي أضرار جسدية أو نفسية على الشخص المتعاطي له.

أنواع الأدوية

تمتاز الأدوية بالتنوع الهائل في مفعولها وتأثيراتها على الجسم. فهنالك أدوية تزيد من تخثر الدم وأخرى تنقصه، كما توجد أدوية توسع بؤبؤ العين وأخرى تقلصه وأحياناً يكون الدواء مادة ضرورية للجسم تنقص من غذائه أو بسبب المرض، وبعضها يكون بكميات زهيدة كالسيلينيوم وفيتامين ب 12 إذ يحتاج الجسم إلى ميكروغرامات فقط وقد حققت الأدوية نجاحات كبيرة ومنها استئصال الجدري باستخدام لقاح الجدري.

طحن وتذويب الأدوية

قد يصرف للطفل أنواعاً من الأدوية المعالجة لمرضه على شكل حبوب وبالتالي قد يلجأ الأهل إلى القيام بطحن الحبوب أو تكسيرها حتى يسهل على الطفل تناولها، وهنا يجب التحذير من أن طحن أو تكسير بعض الحبوب الدوائية قد يقلل من فعاليتها لذا يجب استشارة الصيدلاني قبل القيام بذلك والتأكد من أن طحن أو كسر حبة الدواء لا تؤثر على فعاليتها الدوائية.

وبالمقابل فقد لا يحب الطفل طعم دواء ما بشكله السائل، لذا قد يقوم الأهل هنا بخلطه مع نوع من العصائر أو الطعام لتغيير طعمه غير آخذين بعين الاعتبار من أن هذا قد يقلل من فعالية الدواء فيجب استشارة الصيدلاني والسؤال عن نوع العصير أو الطعام الذي يمكن أن يخلط معه الدواء بحيث لا تتأثر فعاليته، كما يجب الانتباه هنا إلى أن كمية الطعام أو العصير التي خلطت بها جرعة الدواء يجب تناولها كاملة وإلا فإن الجرعة لن تكون قد أخذت بالقدر المحدد طبياً.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock