صحة

أعراض الفتق الأربي

محتويات

الفتق الأربي

المنطقة الأربية عبارة عن فتحةٍ صغيرةٍ توجد في الجدار الأمامي للبطن، حيث تخرج بعض العناصر والأجزاء منها، ولكنها تعد ضعيفةً نسبياً مما يؤدي إلى إصابتها بالفتق الذي يكون عبارة عن خروج نسيجاً منها نتيجة زيادة حجمها، وجميع الفئات العمرية معرضة للإصابة بالفتق الأربي، فيمكن مشاهدته عند الأطفال حديثي الولادة، وعند الرجال والنساء، ولكن الرجال أكثر تعرضاً للإصابة، وتصاحب الإصابة بعض الأعراض، وسنركّز على أعراض الفتق الأربي في مقالنا بالإضافة إلى بعض المعلومات الأخرى للاستفادة.

أعراض الفتق الأربي

قد لا يرافق الفتق الأربي أي أعراضٍ ويستطيع الطبيب اكتشاف الإصابة من خلال الفحص السريري، ولكن قد يعاني المصاب من بعض الأعراض التي تدل على وجود الفتق ومنها:

  • ظهور نتوء أسفل البطن، ويكون واضحاً عند الوقوف بشكلٍ مستقيمٍ أو السعال أو بذل مجهود كبير.
  • الشعور بثقل شديد في المنطقة الأربية.
  • الشعور بالألم وعدم الراحة في المنطقة الأربية وخاصةً عند السعال أو حمل الأشياء الثقيلة، وقد يختفي الألم في بعض الأحيان ويعود فجأة، كما أنه يعد من الأعراض التي تسبق ظهور الاحمرار في منطقة الإصابة.
  • انحباس الأمعاء في منطقة الفتق وهي من الحالات الخطيرة التي تحتاج رعايةً صحيةً شديدةً وسريعةً للوقاية من المضاعفات التي قد تصاحبه، كما قد ترافق هذه الحالة الغثيان والاستفراغ وارتفاع درجة حرارة الجسم بالإضافة إلى تغير لون الجلد في منطقة الفتق إلى اللون الأرجواني أو الأحمر.

أنواع الفتق الأربي

  • الفتق المباشر
  • الفتق الغير مباشر، وهذا النوع هو الأكثر انتشاراً بسبب توسع القناة الأربية.

أسباب الفتق الأربي

  • الوزن الزائد أو البدانة.
  • حمل الأشياء الثقيلة بطريقةٍ خاطئةٍ.
  • الحمل عند النساء بشكلٍ متكررٍ.
  • الإصابة بالسعال المزمن نتيجة التدخين أو الإصابة ببعض الأمراض الصدرية.
  • زيادة حجم البروستات وضخامتها عند كبار السن مما يؤدي إلى زيادة الضغط عليها عند التبول.
  • تجمّع السوائل داخل البطن نتيجة الإصابة ببعض الأمراض مثل أمراض الكبد والأورام السرطانية في البطن.
  • العيوب الخلقية منذ الصغر وعدم ظهوره إلا بعد البلوغ.

مضاعفات الفتق الأربي

قد لا يتطلب الفتق الأربي أي تدخل حيث تتحرك الأمعاء بشكل سهلٍ وحرٍ مما لا يعيق عملها، ولكن قد تحدث بعض المضاعفات مثل:

  • انحسار الفتق في مكانه مما قد يقود إلى انسداد الأمعاء وبالتالي شعور المصاب بالألم الشديد والبكاء والتقيؤ وفقدان القدرة على التبرز.
  • تأثر التغذية الدموية لأجزاء من الأمعاء الموجودة في الفتق مما يغير لون مكان الفتق إلى اللون الأحمر مع وجود الألم.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: