امراض العظام

أفضل علاج للعرج المتقطع

العرج المتقطع

العرج المتقطع (بالإنجليزية: Intermittent claudication) هي حالة سريرية تطلق على العرج بسبب الألم في عضلات الساق خصوصاً الخلفية منها (مثل عضلة البطة) والألم قد يختلف من شخص لآخر فمنهم من يعاني من أوجاع أو تشنجات أو تنميل أو شعور بالتعب [1] وهذه الآلام تحدث أثناء بذل جهد كالمشي والجري ويخف بأخذ قسط من الراحة.

الأسباب

غالباً العرج المتقطع ينشأ نتيجة مرض الأوعية الدموية المحيطية (بالإنجليزية: Peripheral arterial disease) منها تصلب الشرايين الذي ينتج عنه قصور في الشريان المصاب فيقل إمداد الدم إلى عضلات الساق بالأوكسيجين فيسبب ألم خاصة عند المشي أو عمل مجهود. ويمكننا التفريق بين العرج المتقطع نتيجة مرض الأوعية الدموية المحيطية و العرج عصبي المنشأ الذي دائما ما يصاحبه تضيق شوكي قطني (بالإنجليزية: Lumbar spinal stenosis).

العلاج

 لابد من تغير نمط الحياة بشكل رئيسي مثل الإقلاع عن التدخين والسيطرة على مستويات السكري وخفض ضغط الدم والسيطرة على مستويات الكولسترول بالدم وإتباع نظام غذائي يتضمن الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية ومنخفض الدهون بعد اتباع هذا النظام لعدة أشهر يلاحظ المريض الفرق وتحسن الألم في عدد من الحالات تكون العمليات الجراحية لازمة في الحالات التي يكون العرج فيها معطل وعند الإصابة بالقروح المفتوحة التي لا تلتئم وتسبب الغرغرينا موت لجلد في الساق لابد من جراحة التحويل توجه الدم من خلال وعاء دموي مطعم متجاوز للشريان التالف إما شريان صناعي أو شريان وريدي صحي أو رأب الوعاء هو عبارة عن إجراء لفتح الأوعية الدموية المسدودة

زر الذهاب إلى الأعلى