أفكار خاطئة عن الوسواس القهري ينبغي تصحيحها

الوسواس القهري مسمى يستخدم بشكل فضفاض في وصف أعراض لمشاكل نفسية عديدة، ما يؤدي إلى شيوع أفكار خاطئة كثيرة عن هذه الحالة الصحية. إليك 3 أفكار مغلوطة وشائعة عن حالة الوسواس القهري:

أفضل علاج لحالات الوسواس القهري هو: العلاج السلوكي المعرفي والعلاج النفسي الجماعي، وليس الأدوية

التنظيم. أكثر الأفكار الخاطئة شيوعاً عن الوسواس القهري هي قلة التنظيم والفوضى، وهي سمة لا ترتبط بحالة الوسواس القهري، وإنما تختلف من شخصية لأخرى. الفوضى وعدم التنظيم سمة شخصية أو هي اختيار شخصي سببه كثرة التدليل من الأبوين.

هوس النظافة. بشكل أساسي، أكثر أنواع الوسواس القهري ترتبط بكثرة التنظيف، لكن لا يعني ذلك أن كل من لديه وسواس قهري يكون مهووساً بالنظافة، فالبعض يتم تنشئته في بيئة كثيرة التدليل ولا يتم تدريبه على المسؤولية، فيكون اهتمامه بالنظافة قليلاً.

لكن بعض حالات الوسواس القهري الأخرى تكون حول الحاجة الشديدة إلى تقليل القلق عن طريق سلوكيات مثل: التدليل، عد الأشياء، تكرار بعض الكلمات، التنصت على الآخرين، وسلوكيات أخرى.

العلاج. أفضل علاج لحالات الوسواس القهري هو: العلاج السلوكي المعرفي والعلاج النفسي الجماعي، وليس الأدوية كما يعتقد البعض.