سياحة

أماكن السياحة في فيينا

محتويات

السياحة حول العالم

تتنوع الخيارات لدى الأشخاص الراغبين في قضاء العطل، ويبدأ البحث عن الوجهات السياحية المتعددة، فهناك من يفضل السياحة الداخلية في نفس البلاد التي يعيش فيها، وهناك من يبحث عن مدن اشتهرت بغزارة الأماكن السياحية فيها، وتختلف اهتمامات الناس في الوجهات السياحية الداخلية والخارجية، فالبعض يفضل الأماكن ذات الإرث التاريخي والحضاري والإنساني، والبعض الآخر يفضل البعد الجمالي والمناطق التي تحتوي على طبيعة خلابة ترتاح لها النفس البشرية، وتعد العاصمة النمساوية فيننا وجهة سياحية ثرية متنوعة، لذلك سنقوم بتقديم أبرز أماكن السياحة في فيينا خلال هذا المقال.

أهمية مدينة فيننا

تعد فيينا أكبر المدن في النمسا وهي عاصمة الدولة النمساوية، ويبلغ تعدادها السكاني حوالي 1.7 مليون نسمة، وتم اختيارها 5 مرات كأفضل مدينة في العالم من ناحية جودة المعيشة من قبل مؤسسة ميرسر المعنية بدراسة جودة المعيشة في دول العالم، ويغلب على العاصمة النمساوي الغطاء النباتي الأخضر الذي يجاوز نصفها، ويقصدها سنويًا عدد كبير من الناس لزيارتها والتعرف على ما بها من أماكن سياحية خاصة تبرز من خلالها أهمية دولة النمسا وتاريخها الحضاري.

أماكن السياحة في فيينا

تحتوي العاصمة النمساوية على عديد الوجهات السياحية وفيما يلي أهم أماكن السياحة في فيينا:

  • جزيرة الدانوب: وهي جزيرة طبيعية ذات شواطئ رملية، حصوية، عشبية، تحتوي على مناطق مخصصة للسباحة والتي تمتد على مسافة تصل إلى 42كم.
  • قصر شونبرون: وهو من أهم المعالم التاريخية والحضارية في العاصمة النمساوية، وينسب إلى الإمبراطور شونبرون السابق، ويعد حاليًا المقر الرسمي للعائلة الحاكمة في دولة النمسا.

  • مدينة ألعاب براتر: وتعد من أهم وأكبر الوجهات الترفيهية في البلاد، وتحتوي على عدة ألعاب للأطفال والكبار.

  • نهر الدانوب: وهو من الوجهات السياحية الطبيعية التي تم تجهزيها وتطويرها لتصبح ذات بعد اقتصادي هام، حيث يستقطب العديد من هواة السباحة والغوص والتجديف والقوارب الشراعية، ويقام فيه بعض البطولات المائية المحلية.

  • كاتدرائية سانت ستيفان: وهي من أهم الوجهات السياحية ذات البعد الديني، وتعقد فيها العديد من الفعاليات السنوية والاحتفالات الخاصة بمدينة فيننا.

  • المكتبة الوطنية النمساوية: تتميز هذه المكتبة بشكلها الخاص، وروعة تصميمها المعماري والهندسي، وكثرة النقوش التاريخية، وتحتوي على العديد من الكتب ذات الأهمية التاريخية والحضارية وبعض المخطوطات والمجلدات النادرة.

  • برج الدانوب: وهو أطول برج في مدينة فيينا، ويعد من أهم معالمها البارزة التي يمكن ملاحظتها على مشارف المدينة النمساوية.

  • حديقة شونبرون للحيوانات: وهي من أقدم حدائق الحيوانات على مستوى العالم، والتي يعود تاريخها إلى عام 1752 في عهد الإمبراطور فرانز الأول.

  • حديقة الزهور: تعد من أهم الحدائق العامة في العاصمة النمساوية، وكانت من أهم المناطق الطبيعية التي ترتادها العائلات الحاكمة عبر تاريخ النمسا.

  • بيت البحر في فيينا: يعد من أهم الأماكن السياحية التي تحظى بزيارة الصغار والكبار، وفيه العديد من المعالم المائية الهامة.

  • عجلة فيريس: وهي عجلة عملاقة ترتفع في سماء فيينا وتعد من أهم رموزها السياحية، وتتوسط منتزه براتر في مدينة فيينا، ويكثر الإقبال عليها لأنه من خلالها يمكن إلقاء نظرة من ارتفاع عالٍ على العاصمة النمساوية.

  • شارع كارنتنر العريق: وهو من أهم الشوارع في مدينة فيننا، ويتميز بنشاطه التجاري وعديد الأسواق مختلفة الاختصاصات، ويعود تأسيسه إلى القرن التاسع عشر.

اظهر المزيد