الصحة الجنسية

أنواع وأعراض الالتهابات المهبلية

التهابات المهبل (Vaginitis) عبارة عن مجموعة من الأعراض، تتمثل كلها بالإفرازات، الحكة أو الألم الموضعي. يكون السبب بشكل عام تغييرًا بالتوازن السليم للجراثيم داخل المَهْبل، أو نتيجة لعدوى خارجية. يمكن أن يكون المسبب لالتهاب المَهْبِل انخفاض مستوى الإستروجين في جيل اليأس (Menopause).

انواع التهاب المَهْبِل الشائعة

​التهاب مَهْبِلٍ جرثومي (Bacterial vaginosis) – يحدث هذا النوع من التهاب المَهْبِل بسبب اضطراب في التوازن الطبيعي للجراثيم داخل المَهْبِل ونمو مفرط للجراثيم السيئة. تعاني النساء من التهاب المَهْبِل سواء كن نشيطات جنسيًّا أم لا.

العَدْوى الفِطْرية – ناجمة عن فرط تكاثر فطريات مجهرية، تدعى الفطريات المُبيّضة (Candida albicans)، عند حدوث تغييرات في البيئة الطبيعية للمَهْبِل. لا تعتبر العدوى الفطرية مرضًا جنسيًّا.

أعراض التهابات المهبل

حدوث تورم في منطقة الفرج، ألم في البطن، واحمرار حادِ في منطقة الحوض.
الشعور بألم شديد أثناء التبول، حدوث إفرازات مهبلية بكثرةِ داكنة اللون ومصحوبة برائحة كريهة مع العدوى
البكتيرية.
وجود نزيف بعد ممارسة العلاقة الحميمة، تهيج شديد وألمِ حول منطقة الشرج.
ظهور بعض القرح والبثور في منطقة الفرج، حدوث إفرازاتِ شفافة بيضاء ليس لها رائحة قوية في حالة الإصابة بالعدوى الفيروسيةِ أو الفطرية.

تناول الزبادي لاحتوائه علىِ بكتيريا حمضية نافعة.

أسباب الإصابة بالتهاب المهبل

ارتداء الملابس دون تجفيف للمنطقة الحساسة جيداِ، الاستخدام السيئ للغسول أو الدش المهبلي.
الإصابة ببعض الأمراض المعدية أثناء الاتصال الجنسيِ.
عدم الاهتمامِ بالنظافة الشخصية لهذه المنطقة.
تناول السكرياتِ بكثرة يتسبب في نشاط البكتيريا الضارة.
الإصابة بعدوى فيروسيةِ أو بكتيريا تسبب التهابات حادة لتلك المنطقة.
تناول حبوب منع الحملِ لفترات طويلة.
ارتداء الملابس الداخلية الضيقة يسببِ الإصابة بعدوى الفطريات بشكل مستمر.
عدم ارتداء ملابس قطنيةِ واسعة.
تناول مضادات حيوية بطريقةِ عشوائية، وتغيير في الهرمونات والتي تحدث دائما في فترة الحمل.

تأثير التهابات المهبل علي الحمل

التهابات المهبل البسيطة لا تسبب مشكلة لحدوث الحملِ وبمجرد تناول جرعات الدواء وتزول العدوى ومن الممكن حدوث حمل، ولكن في حالة إهمال علاج التهابات المهبلِ فمن الممكن أن تعيق حدوث الحمل حيث تنتشر العدوى في الجهاز التناسلي وبالتالي يحدث العديد من المشاكل مثلِ حدوث التصاقات بالأنابيب والتهاب الحوض المزمن والتي تؤدي لعدم انغراسِ البويضة في جدار الرحم.

علاج التهابات المهبل

عادة في تلك الحالة تستخدم بعض الكريماتِ الموضعية المضادة للفطريات والبكتيريا، أو بعض المكملات الغذائية والتي تساعد في تحفيز البيئة الحمضية للمهبلِ لتنشيط البكتيريا النافعة والقضاء على البكتيريا الضارة.
ويمكن أيضا تناول أقراص امريزول ان “Amrizole N ” مرةِ واحدة يوميا في المساء ولمدة 10 أيام حيث هذا الدواء يساعد في القضاء على الكثير من أنواع التهابات المهبلِ لاحتوائه على مضادات للبكتيريا والفطريات.

نصائح للوقاية من التهاب المهبل

الحذر من دخول المياه بكثرة لداخل المهبلِ، عدم ارتداء ملابس داخلية مبللة.
الإكثار من تناول الزبادي لاحتوائه علىِ بكتيريا حمضية نافعة.
الاهتمام بالنظافة الشخصية وخاصة المنطقة الحساسةِ، الابتعاد عن الاستخدام السيئ للغسول المهبلي.
ارتداء ملابس داخلية منِ القطن الناعم.
الابتعاد عن تناول الدهون،الإقلالِ من تناول السكريات.
استخدام شامبو مخصص للمنطقة الحساسةِ.
عمل فحص دوري لمنطقة المهبل واستشارة الطبيبِ إذا لزم الأمر.

الوسوم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock