صحة

أهمية المخاط

بواسطة: – آخر تحديث: 12 نوفمبر، 2017

محتويات

المخاط

يعتبر المخاط أحد مكونات الجسم التي يتم إنتاجها من الأعضاء المختلفة والتي من أهم الفم والأنف والأعضاء التناسلية، والكثير مننا يعتبر المخاط شيئاً مزعجاً خاصة في حالات الإصابة بالزكام ونزلات البرد وما ينجم عن ذلك من زيادة في إفراز المخاط، إلا أنه وفي واقع الحال فإنه ذو أهمية كبيرة وبدونه فإن الإنسان سيكون معرضاً لخطر دخول العدوى والميكروبات إلى جسده بصورة كبيرة، إضافة إلى أن الإنسان لن يستطيع قادراً على البلغ والمضغ وما إلى ذلك، وسنقدم في هذا المقال المعلومات حول أهمية المخاط ومعلومات وافية عنه.

معلومات عن المخاط

  • يتكون المخاط (mucus) في تركيبته من الماء، إضافة إلى المواد البروتينية والمواد النيتروجينية والأيونات والأملاح العضوية.
  • يتم إفراز هذا النوع من سوائل الجسم عن طريق الغشاء المخاطي.
  • يعتبر إنتاجه في جسم الإنسان أمر طبيعي، ويزداد إفرازه في حالات الإصابة بالأمراض.
  • يعتبر هذا السائل أحد المؤشرات التي كان يتم الاعتماد عليها قديماً لتقييم صحة الإنسان وسلامته.
  • إن حدوث اختلافات في هذا السائل سواء أكان ذلك من حيث اللون أو الرائحة أو الكمية يدل على الإصابة بالأمراض.
  • فيما يخص أماكن إفراز هذا السائل، فهي تكون: الفم والأنف والجيوب الأنفية والرئتين والقصبة الهوائية والبلعوم، إضافة إلى الجهاز الهضمي والقناة المهبلية لدى النساء.

أهمية المخاط

  •  يهدف إلى الحفاظ على رطوبة الأعضاء التي يفرز منها.
  • يقوم على تنقية الهواء الذي يدخل إلى الجسم عن طريق الأنف والفم من الشوائب والكائنات الحية كما أنه يمنع وصولها إلى الرئتين وبالتالي فإنه يحد من التأثير الضار والسلبي الذي قد تحدثه على الرئتين.
  • يسهل مضغ الطعام وابتلاعه إضافة إلى نزوله إلى القناة الهضمية في جسم الإنسان.
  • يعمل على تغليف جدار المعدة وذلك بهدف حمايتها من التآكل والضرر الذي قد يحدث بسبب الإفرازات الحمضية القوية التي تفرزها المعدة.
  • يعمل على تغليف جدار القصبة الهوائية، وهذا ما يحمي الجهاز التنفسي كما أنه يسهل من عملية تبادل الغازات.
  • يعمل على تغليف القناة المهبلية لدى النساء، ويعتبر اختلاف لونه ورائحته مؤشراً على وجود أمراض ومشاكل نسائية وبخاصة الالتهابات البكتيرية.

دلالات الألوان في المخاط

  • يكون المخاط شفافاً في الحالة الطبيعية.
  • يدل لون المخاط الأبيض على وجود احتقان نتيجة التهاب الخلايا.
  • يدل لون المخاط الأصفر على الإصابة بالعدوى، ويظهر ذلك جلياً في حالات البرد حيث يحتوي المخاط على بقايا من خلايا الدم البيضاء في هذه الحالة.
  • يدل لون المخاط الأخضر على أن الجسم يقاوم العدوى بصورة قوية.
  • يدل لون المخاط الوردي على وجود خلايا الدم الحمراء نتيجة حدوث جروح بسب الجفاف أو الاحتكاك أو دخول أجسام حادة ومؤذية إلى الأنف.
  • يدل لون المخاط البني على وجود دم مرت عليه فترة من الزمن.
  • يظهر لون المخاط باللون الأسود في حال إصابة الأشخاص ذوي المناعة الضعيفة بالتلوث الخطير بالفطريات أو لدى المدخنين.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: