ثقافة عامة

احذر.. 6 أطعمة تدمر هرمون الذكورة (التستوستيرون)!

 

1- الأطعمة المحتوية على الهرمونات والمضادات الحيوية

المنتجات الحيوانية التقليدية .. والتي تشمل اللحوم و الدواجن والبيض و الألبان والعديد من المنتجات التي نستهلكها يوميًا عادةً ما تحتوي على هرمونات أو مضادات حيوية تم إعطائها للحيوانات بغرض زيادة الإنتاج أو القضاء على الأمراض ولكن عندما تقوم بتناول هذه الأطعمة فإن تلك المخلفات غير المرغوب فيها يتم هضمها بشكل تلقائي
مما قد يسبب زيادة معدلات هرمون الأنوثة ” الإستروجين” والذي بدوره يؤدي لنقص هرمون الذكورة ” التستوستيرون”.

“دراسة نُشرت في دورية Nutrition Research Review الصادرة من جامعة كامبريدج”

ذكرت أن الرجال الذين يتبعون حمية نباتية ظهرت لديهم زيادة واضحة في معدلات تركيز كلًا من هرموني التستوستيرون وهرمون الجنس المرتبط بالجلوبيولين – الضروري لزيادة هرمون الذكورة للمعدلات القصوى-  , أكثر من أقرانهم الذين يتناولون منتجات اللحوم.

2- الصويا

فول ومنتجات الصويا تحتوي على مادة ” الآيزوفلافون ” .. وهي نوع من المحفزات النباتية لهرمون الأنوثة والتي تؤدي بدورها لرفع هرمون الإستروجينالإستراديول في الجسم ,والذي بدوره يؤدي لنقص معدلات التستوستيرون.

الصويا أيضًا تُحفز زيادة معدلات هرمون الإجهاد ” الكورتيزول”.
دراسة حديثة من جامعة كونيتيكت الأمريكية كشفت أن الرجال الذين يتناولون مُكملات غذائية تحتوي على بروتين الصويا لمدة أسبوعين متتالين حدث لديهم نقص في معدلات التستوستيرون.
يُستثنى من ذلك ” التيمبي ” – طعام إندونيسي مُخمر مُصنع من فول الصويا – وأطعمة الصويا المُخمرة الأخرى .

التخمير يقضي بشكل كبير على معدلات ” الآيزوفلافون ” حيث يؤدي لتكون البكتريا النافعة في أغذية الصويا والتي بدورها تقاوم محفزات هرمون الأنوثة في الأمعاء.

3- الكحوليات

كأس من المشروبات الكحولية على فترات متقطعة يُبقيك في النطاق الآمن, لكن تناول الكحوليات بشكل مُتكرر يمكن أن يدمر إنتاج هرمون الذكورة بطرق متعددة , أولها أن تناول الخمور يحفز الزيادة في الوزن , والذي من الممكن أن يؤذي الكبد , وهو العضو المسؤل عن التمثيل الغذائي للكحول.
ثانيًا الجعة ” البيرة ”  والتي تحتوي على نبات الجنجل عُشبة الدينار وهي إحدى مُحفزات هرمون الأنوثة التي تؤدي بدورها لنقص معدلات التستستيرون.
ثالثًا فإن إدمان تناول الكحوليات أيضًا يؤدي لزيادة إفراز إنزيم يحّول خام التستوستيرون إلى هرمونات الأنوثة.

في دراسة أُجريت على 4535 رجل .. وجدوا أن الرجال الذين لم يتناولوا الكحوليات مطلقًا .. لديهم معدلات أعلى من هرمون الذكورة وأقل من هرمون الأنوثة مقارنةً بالذين كانوا يتناولون الكحول.

4- فشار الذُرة المُعدّ في الميكروويف!

فشار الذرة الذي يُعد الوجبة الخفيفة والصحية الأمثل لعشاق الأفلام .. مع ذلك فإن المجهز منه في الميكروويف يمكن أن يحتوي على حمض “بيرفلورو أوكتانويك”, وهو مادة كيميائية تحويها أكياس الفشار المُعد في تلك الأجهزة.
الخبر الجيد أن “إدارة الغذاء والدواء الأمريكية” حظرت استخدام تلك المادة المقاومة للشحوم منذ الرابع من يناير 2016 , ولكن من الممكن أن تكون تلك المادة موجودة في أنواع فشار الميكروويف المستورد من دول أخرى أو الموجود من قبل تاريخ الحظر.

في 2016 دراسة من مجلة Environment International العلمية
أظهرت أن التعرض لمادة البولي فلورو ألكايل ومشتقاتها مرتبطة بشكل وثيق بنقص هرمون الذكورة ةارتفاع الهرمونات الأنثوية .

5- الوجبات منخفضة الكربوهيدرات

التوازن هو كلمة السر عندما نتحدث عن الأنظمة الغذائية المرتبطة بتحفيز هرمون الذكورة , والتي يجب أن تشمل أيضًا كميات متوازنة من الكربوهيدرات , فوظائف الجسم ومن بينها إنتاج التستوستيرون تحتاج كميات صحية من الكربوهيدرات عالية الجودة وكميات مناسبة من الدهون الصحية لو أردت تحفيز إنتاج التستوستيرون في جسمك.
النظام الغذائي المحتوي على كميات أكبر من الكربوهيدرات عالية الجودة يمنع هرمون الإجهاد ” الكورتيزول” من تقليل معدلات التستوستيرون.

طبقًا لدراسة من جامعة نورث كارولينا, فإن الجمع بين التمارين اليومية ونظام غذائي ذو كربوهيدرات قليلة يؤدي إلى زيادة الكورتيزول وبالتالي نقص معدلات التستوستيرون الحر.
بينما دراسة أحدث أظهرت أن نظام غذائي بكمية أكبر من الكربوهيدرات وكميات قليلة من الدهون يُحسن مستويات هرموني التستوستيرون وهرمون الجنس المرتبط بالجلوبيولين.

6- النظام الغذائي المعتمد على البروتين

البروتين بكميات معقولة ومن مصادر نظيفة يجب أن يكون شعارك إذا أردت تحفيز مستويات التستوستيرون لديك أو أردت بناء عضلات قوية.
وتمثل تلك الكمية المناسبة من البروتين حوالي 30 : 40 في المائة من احتياجات الجسم اليومية للسعرات الحرارية.
فتناول كميات أكبر من البروتين لن يؤدي لرفع مستوى هرمونات الذكورة بل في الحقيقة إذا لم تكن تمارس تمارين المقاومة بشكل منتظم فإن النظام الغذائي ذا البروتين المرتفع يؤدي إلى نقص معدلات التستوستيرون في جسمك.
دراسة في جريدة Journal of Applied Physiology أظهرت أن
تناول نظام غذائي ذات بروتين مرتفع لا يمنع نقص هرمونات الذكورة لدي الرجال الذين يقومون بتمارين عنيفة
ويقومون بحرق سعرات أكثر من التي يتم استهلاكها !

الزوار شاهدوا أيضا

مواضيع أخرى قد تعجبك

مقالات ذات صلة

اترك رد

الوسوم