اخبار العالم

اكتشاف ميناء أثري عمره 4000 عام بمنطقة الرافدين

كشفت بعثة أثرية إيطالية عراقية في منطقة الرافدين، عن أنقاض ميناء أثري يعود للحضارة السومرية ويبلغ عمره 4000 عام، ليتوصلوا بذلك إلى اكتشاف أثري ضخم من الممكن أن يقدم رؤى جديدة بشأن أقدم حضارات العالم. وكان السومريون استقروا في بلاد الرافدين قبل أكثر من 6000 عام، واخترعوا الكتابة والعجلة والحرث والري واليوم المؤلف من 24 ساعة وأول دول مؤلفة من مدينة.

وقال كل من “ليسيا رومانو” و”فرانكو داجوستينو”، من جامعة “سابيينزا” في روما، وهما عضوان مشاركان في قيادة البعثة الاثرية، اليوم الثلاثاء، إنهما اكتشفا أحد الموانئ السومرية القديمة بمنطقة أبو طبرية، وهو موقع صحراوي يقع على بعد حوالي 7 كيلومترات جنوب مدينة الناصرية، أي 375 كيلومتراً جنوب العاصمة بغداد.

وفي بيان مشترك قالوا: “أنه أحدث ميناء قديم يتم اكتشافه في العراق حتى الان، منذ أن تم التحقيق بشأن بقايا ميناء يقع في منطقة أور القريبة، ولكن عمره حوالي 2000 عام فحسب”.

ومن الممكن أن يكون حوض الميناء الذي يبلغ طوله 130 متراً وعرضه 40 متراً وتساوي طاقته الاستيعابية تسعة من حمامات السباحة الأولمبية كان يستخدم كخزان ضخم وحوض لتجميع مياه فيضانات الأنهار.

ويشير الاكتشاف إلى أن دول المدن السومرية ظلت مرتبطة بدلتا نهري دجلة والفرات حتى وقت أطول أكثر مما كان يعتقد من قبل.

المصدر: 24.ae

اظهر المزيد