صحة

الأسبارتام مُحلٍّ منْخفضِ السُّعرات الحرارية……هل هو مناسب للحمية ؟

 الأسبارتام مَحطتُنا اليوْم في دوْسات تحكي عن الأسبارتام .. حتى تكون صحتك في دوْسات على ما يُرام .. عليك أنْ تقرأ مقالاتِها وتطبِّقَها على التّمام .. منَ البداية وحتّى الختام .. نتتبع الفوائد ونختصر الكلام.

 

ما هو الأسبارتام؟:

  • الأسبارتام هو مُحلٍّ صناعيّ غيْر سُكَّريّ، وهو مُحلٍّ منْخفضِ السُّعرات الحرارية، يستخدم في تحلية مجموعة واسعة من الأطعمة والمشروبات منخفضة وقليلة السعرات الحرارية، وهو يتألف من حمْضيْن من الأحماض الأمينية وحمض الأسبارتيك وفينيل ألانين وإستر الميثيل.. ويوجد  أيضًا حمض الأسبارتيك وفينيل ألانين بشكل طبيعي في الأطعمة التي تحتوي على البروتينات، بما في ذلك اللحوم والحبوب ومنتجات الألبان. وتوجد أيضاً إسترات الميثيل بشكل طبيعي في كثير من الأطعمة، مثل الفواكه والخضراوات الخاصة بها.

كيف يتعامل الجسم مع الأسبارتام؟

  • عند الهضم، يتجزأ إلى ثلاثة عناصر (حمض الأسبارتيك ,والفينيل ألانين ,وكمية صغيرة من مادة الميثانول) والتي يتم بعد ذلك استيعابها في الدم واستخدامها في عمليات الجسم الطبيعية. ولا يتراكم الأسبارتام أو مكوناته في الجسم حيث أن الجسم يستخدم مكونات الأسبارتام بنفس الطريقة كما هو الحال عندما يتمّ اشتقاق نفس المكونات من الأطعمة العادية. وعلاوة على ذلك، فإنَّ كميات مكونات الأسبارتام هذه صغيرة بالمقارنة بالكميات المشتقة من مصادر غذائية أخرى. على سبيل المثال: توفر حصة من الحليب الخالي من الدسم حوالي ست مرات أكثر من الفينيل ألانين و13 مرة أكثر من حمض الأسبارتيك مقارنة بكمية مساوية من مشروبات الحمية المحلاة بنسبة 100 في المائة بالأسبارتام. وبالمثل، توفر حصة من عصير الطماطم نحو ستة أضعاف الميثانول مقارنة بكمية معادلة من مشروبات الحمية التي تحتوي على الأسبارتام.

فوائد الأسبارتام:

  • التحكُّم في الوزن.
  • نظرًا لاحتواء المنتجات التي تحتوي على الأسبارتام على عدد أقلّ في السعرات الحرارية عن نظيراتها المحلّى بالسكر
  • يمكن أن يساعد استخدام منتجات تحتوي على الأسبارتام جنبًا إلى جنب مع ممارسة النشاط البدني بانتظام في التحكم بالوزن.
  • مفيد لمن يعانون من مرض السُّكَّر.
  • يقدّم  للأشخاص الذين يعانون من مرض السكر تنوعًا ومرونة أكبر في حساب مجموع استهلاكهم من الكربوهيدرات
  • يسمح لهم بإرضاء ميلهم للحلوى دون التأثير على معدلات السكر في الدم، مما يساعدهم على الالتزام بخطة تناول وجبات صحية.
  • بالإضافة إلى ذلك، من الممكن أن يؤدي استهلاك المنتجات التي تحتوي على هذا السكر الصناعي  إلى استهلاك سعرات حرارية أقل.
  • يساعد مرضى السكر على المحافظة على أوزانهم.
  • يحافظ على صحَّة الأسنان مع عدم التسبب في تسوُّسها.
  • المساعدة في تشكيل نظامٍ عذائيٍّ صحّيّ.
  • يستطيع  أن يقلل أو يحل محلَّ السُّكّر والسعرات الحرارية في الأطعمة والمشروبات مع المحافظة على نكهة رائعة.
  •  يقدم الأسبارتام خطوة واحدة بسيطة لمساعدة الأشخاص على الاقتراب من تحقيق المزيد باتجاه اتباع نظام غذائي صحي.

هل بإمكان الأمِّ الحامل أو الأمِّ المرضعه استخدام الأسبارتام؟:

  • نعم، بإمكان أو اللواتي يقمن استخدام الأسبارتام بأمان. وتمثل السعرات الحرارية الكافية أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية أهمية خاصة، يجب أن تأتي السعرات الحرارية من الأطعمة التي تسهم في تلبية الاحتياجات الغذائية، بدلاً من الأغذية الفقيرة بالعناصر المغذية. ويمكن لمجموعة متنوعة من الأطعمة والمشروبات المحلاة بالأسبارتام المساعدة في تلبية ذوق المرأة الحامل (للحلوى) دون إضافة المزيد من السعرات، مما يترك مجالاً لمزيد من الأطعمة المغذِّية.

توْصية دوْسات

الكمِّية اليومية المقبولة هي مفهوم تنظيمي مُهمّ ,كثيرًا ما يُساء فهمه. وتضع إدارة الأغذية والأدوية كميات يومية مقبولة على مستوىً مصَمَّم؛ لأنْ يكون آمنًا للاستهلاك اليومي مدى الحياة دون مخاطر.

ومن منبر دوْسات نوصي: بأنَّهُ لا يعني استهلاك أكثر من الكمية اليومية المقبولة للأسبارتام حدوث تأثير وذلك لأن الكمية اليومية المقبولة تتضمن هامشًا واسعًا للسلامة حيث الالتزام بالمقدار المسموح به حيث أنَّ كُلَّ ما زاد عن حده انقلب إلى ضدّه.

اظهر المزيد