انظمه برامج رجيم

الإفراط في تناول التونة يسمّم

حذّرت دراسة طبية من أن إفراط الأطفال في تناول التونة قد يعرضهم للتسمم الزئبقي، وهي الحالة التي يمكن تفاديها.وطالبت الدراسة بضرورة مراقبة أولياء الأمور لأطفالهم للتحكم في معدلات تناولهم لأسماك التونة والأسماك التي ترتفع مادة الزئبق في لحومها، لتقليل فرص الإصابة بالتسمم الزئبقي، ليقتصر معدل الاستهلاك إلى مرة واحدة في الشهر للأطفال ذوي الوزن الأقل من خمسة وخمسين رطلاً.

وكانت الأبحاث الطبية أجريت على مجموعة من الأطفال تمت مراقبة معدلات استهلاكهم للأسماك على مدى ستة أشهر، حيث أشارت المتابعة إلى ارتفاع معدلات تلوث الزئبق بنسبة %12 بين الأشخاص الذين يتناولون الأسماك لأكثر من ثلاث مرات أسبوعياً، بالمقارنة بالأطفال الذين لم يفرطوا في استهلاك الأسماك.

 

اظهر المزيد