الاسترخاء لدقيقة يزيد من تركيزك في العمل

سواء كنت في موقع العمل أو في المنزل، فإنك بحاجة إلى الحصول على استراحة في حالة إذا ما كنت بصدد بذل جهد كبير في التفكير. وتقول مارجيت أهرينز من “الرابطة الألمانية للتدريب على تقوية الذاكرة” إنه “ببذل بعض الجهد يمكن للشخص البالغ أن يركز في عمله لمدة 90 دقيقة متواصلة، وبعد هذه المدة يبدأ العقول في طلب فترة راحة، سواء رغبنا في ذلك أم لم نرغب.

وتشير الخبيرة الألمانية إلى أنه إذا أردنا أن نواصل تركيزنا في العمل لفترة أطول فإن الحصول على دقيقة للاسترخاء سيفيدنا. وتوصي هرينز قائلة “يمكنك على سبيل المثال الوقوف وصعود طابق واحد على السلالم ثم النزول مرة أخرى”.

ومن بين الخيارات الأخرى أمامك فتح نافذة واستنشاق الهواء بعمق ثلاث مرات، مما يسمح لك أيضاً بالحصول على لحظات من الاسترخاء. كما توصي أهرينز بأداء بعض التمرينات البدنية البسيطة وأنت جالس على مكتبك، مثل الوصول إلى أسفل المقعد بيديك، والضغط بجسمك على المقعد ثم الصعود مع المقعد لأعلى لأن الجهد البدني يعقبه الاسترخاء بشكل آلي”. وهذا التمرين سينشط أيضاً العضلات، والتي بدورها ستحسن قدرة الجسم على الحصول على الأوكسجين.

زر الذهاب إلى الأعلى