الخميس , مايو 25 2017

البريطانيون يكتشفون خطأ شائعا عن ضغط الدم

في خطوة نحو إيجاد حل نهائي لعلاج ضغط الدم ، تمكن الخبراء البريطانيون من التوصل إلى الطريقة الحقيقة التي يتعامل بها جسم الإنسان مع الضغط، مؤكدين على وجود خطأ في النظريات الطبية القديمة التي كان يتم التعامل بها مع هذا المرض.
ووفقا لموقع الديلي ميل البريطاني، فإن المرض تتراجع نسبته داخل جسم الإنسان عندما تقوم الأعصاب المحيطة بالشرايين بإطلاق “أكسيد النيتريك” في الجسم، وذلك على عكس النظرية الطبية القائلة بأن حالة ضغط الدم مرتبط فقط بالشرايين داخل الجسم، وأن الأعصاب لا علاقة لها بذلك.
وأضاف الموقع، أن هذا الاكتشاف من قِبل الأطباء البريطانيين، يمكن اعتباره بمثالة دليل جديد، على أن الحالة النفسية والعصبية تلعب دور كبير في حالة المريض، وذلك لأن الأعصاب داخل الجسم مرتبطة بالعقل بشكل مباشر.
جدير بالذكر أن ما يقرب من 17 مليون بريطاني مصاب بضغط الدم، وهو مرض يزيد من خطورة الإصابة بالسكتات الدماغية والنوبات القلبية، إلا إن غالبية المصابين به لا يلاحظون أعراضه إلا بعد وقت طويل.