التغيرات الجسدية خلال الشهر التاسع من الحمل

مع بداية الشهر التاسع تبدأ نهاية رحلة معاناة الأم وتبدأ تأهل نفسها لاستقبال مولودها، والتركيز على أنواع معينة من الأطعمة التي تحتوي على المغذيات التي يحتاجها الجنين لذلك سوف نشرح لك عزيزي ما هي التغيرات الجسدية التي قد تحدث لك في الشهر الأخير من الحمل.

1- الشعور بالثقل
قد تجدي عضلات بطنك تؤلمك بشدة مع أقل مجهود وآلام في عظام الفخذ عند المشي خلال الشهر الأخير من الحمل مع الثقل الشديد في منطقة الحوض في الأسبوع الأول أو اثنين من الشهر التاسع وذلك لأن الجنين ينخفض ويغير اتجاهه وموضعه إلى تلك المنطقة استعداداً لميعاد الخروج للحياة.

2- الإرهاق الجسدي
يجدن العديد من الأمهات أنفسهن مرهقات جسدياً في الشهر الأخير من الحمل وخصوصاً عند الصعود والهبوط من على الدرج وذلك بسبب الحركة الدائمة للطفل مما يسبب قلة النوم أو أن يصبح نومك خفيفاً وممتلئ بالكوابيس الليلية مما يجعلك تعاني من الكثير من الارهاق الجسدي.

3- خسارة الوزن
على الرغم من أن اكتساب الطفل وزناً زائداً خلال هذا الشهر ويبدأ جسمك في تخزين الدهون للحفاظ على صحة طفلك من الصدمات ولكن وزنك يبدأ في النزول بالباوند أو الكيلوجرامات أو أن يظل كما هو فلا تخافي أو تقلقي من ذلك ففقدان الوزن في الشهر الأخير من الحمل هو عادة بسبب انخفاض في كمية السائل الذي يحيط بالجنين، وتبدأ الهرمونات تبدأ في خروج هذه السوائل من جسمك عن طريق زيادة عملية التبول مما يؤدي إلى انخفاض عام في إجمالي حجم المياه الموجودة في الجسم، وبالتالي سوف تلاحظي انخفاض في وزنك.

4-وجود صعوبة الحصول على الراحة بأي أشكالها
قد لا تكوني قادرة على الحصول على الراحة بأي طريقة سواء في وضعية النوم أو الجلوس، أو حتى الوقوف لأكثر من بضع دقائق، وتظهر صعوبة كبيرة في العثور على حركات مناسبة للنوم تلك أنك سوف تعانين من قلة النوم وتبدأ ظهور القيلولة فقط.

5-الشعور بصحة أفضل في الشهر الأخير من الحمل
غالباً ما ينزعج الحوامل بسبب ضيق التنفس وحرقة البول طوال فترة الحمل في الأشهر السابقة للشهر التاسع ولكن بمجرد وصولك للشهر التاسع تبدأ تلك الأعراض في أن تخف، ومع ذلك سوف تحتاج إلى التبول أكثر بسبب ضغط رأس الطفل أكثر على المثانة، في حين أن الجهاز الهضمي العلوي يكون مرتاح  فإن المسالك السفلى قد تشعر مرة أخرى بالإمساك والانتفاخ.

6-تعاني من ضغوط في الحوض
كما ينزل طفلك في تجويف الحوض سوف تشعرين بألم حاد وطعنات متعددة في قاعدة العمود الفقري أو في منتصف عظم الحوض، مما يجعلك غير مرتاحة في المشي، وترجع زيادة آلام الحوض وآلام الشهر الأخير من الحمل على الأرجح بسبب تمدد أربطة الحوض وتوسع المكان لاستقبال المولود ويمكن تخفيف حدة الألم بالاستمرار في ممارسة المشي يومياً لحين ميعاد الولادة. حاولى الاهتمام بتقويم العمود الفقري في فترة الحمل حتى تتجنبي أو تخففي من آلام الظهر حتي تكوني مستعدة للتعامل مع الضغوط من الشهر التاسع والولادة.

7-الشعور بركلات مختلفة
يبدأ الجنين بالحركة أقل في الشهر التاسع مما كانوا عليه في الثامن، ولكن قد تشعرين  بالركلات الصلبة في الأضلاع واللكمات المتلاحقة في منطقة الحوض الخاص بك، وفي بعض الأحيان قد تشعرين بأن طفلك يتحرك يديه أو قدميه في المهبل.

الآلام العامة
خلال الشهر الأخير من الحمل بعض النساء قد يشعرن بالتهاب المفاصل مثل كبار السن وتبدأ رأس الطفل بالضغط على الأعصاب والأوعية الدموية في منطقة الحوض مما قد يسبب تقلصات في الفخذين مثل آلام الحوض والآلام، وتعود هذه التغييرات إلى تأثير هرمونات الحمل على أربطة المفاصل الخاصة بك مما قد يضعف الركبتين والمعصمين، ولكن حافظي على ضبط حركة جسمك بالمشي اليومي وسوف يقل الألم بالتدريج.