جمال

التهاب البشرة

يعاني العديد من الأشخاص من وجود مشاكلٍ في بشرة الوجه، والتي من الممكن أن تسبّب انزعاجاً لدى الكثيرين منهم، وبخاصةً الفتاة التي تسعى دوماً للحصول على بشرةٍ نضرةٍ نقيةٍ خاليةٍ من العيوب والمشاكل، ومن مشاكل البشرة التي تفقدها حيويتها ونضارتها هي التهاب البشرة، فالتهاب البشرة ينتج بسبب ملامسة الجلد للعديد من المواد النباتية والحيوانية والكيميائية والفيزيائية، بالإضافة إلى التهيّج الميكانيكي أو مواد مسببة للحساسية، وبعض الأمراض المعديّة، وسوء التغذية، وأبرز أنواع التهاب البشرة هو التهاب الجلد التماسيّ الذي ينقسم إلى نوعين؛ النوع الأول هو التهاب الجلد التماسي التحسسي الذي يحدث عندما يتصل الجلد مع مادةٍ تسبب رد فعل تحسسي، والنوع الآخر هو التهاب الجلد التماسي المهيج عندما يكون هناك إصابةً في سطح الجلد، وفي هذا المقال سيتم الحديث بشكلٍ مفصّلٍ عن التهاب بشرة الوجه وكيفية علاجها.

أعراض التهاب البشرة

  • احمرار البشرة، وظهور الطفح الجلدي عليها.
  • ظهور وذمة على الجلد، والتي تنتج عن تراكم السوائل في أنسجة البشرة، مما يُسبب ظهور بثور أو نفطات تحتوي على إفرازات سائلة.
  • تهيج المنطقة الملتهبة والشعور بالحكة فيها.
  • ظهور بثور ملتهبة على البشرة، بحيث تكون هذه البثور مؤلمة ومنتفخة، وقد ترتفع الحرارة الموضعية للمنطقة الملتهبة.

أسباب التهاب البشرة

  • كثرة التعرض لمؤثرات خارجية مثل التعرض لأشعة الشمس الحارقة، خصوصاً دون وضع واقي شمس، والتعرض لماء ساخن جداً يسبب الحروق عليها، أو لمس المواد الحامضية أو القاعدية، أو مواد التنظيف الكيميائية القوية.
  • يمكن أن يحدث الالتهاب نتيجة الإصابة بالتحسس، أو التعرض لحادث ما، أو التهاب بصيلات أو جريبات الشعر في الجلد.
  • الخضوع لجلسات تقشير البشرة أكثر من مرة، سواء بالمقشرات الطبيعية أو الكيميائية إلى التهابها وتهيجها، بالإضافة إلى عمل جلسات ليزر للبشرة.
  • يمكن أن يكون سبب الالتهاب ناتجة من الجسم نفسه، كأن يحدث في الجسم خلل في إفراز الهرمونات، أو التعرض للضغوط النفسية والجسدية، أو المرور بظروف معينة مثل الدورة الشهرية بالنسبة للمرأة، أو الحلاقة أو إزالة الشعر عن البشرة، وخصوصاً لأصحاب البشرة الحساسة.

علاج التهابات البشرة

  • ترطيب البشرة باستمرار لوقايتها من الإصابة بالجفاف.
  • استخدام الكريمات الاستيرويدية، خصوصاً إذا كان الالتهاب حاداً.
  • يمكن أن يتم العلاج باستخدام الحقن أو الحبوب.
  • الابتعاد عن مسببات الالتهاب.
  • وضع بعض الزيوت الطبيعية عليها مثل زيت الزيتون الذي يحتوي على الأحماض الدهنية المهمة، بالإضافة إلى فيتامين هـ الذي تحتاجه البشرة كثيراً لمحاربة الجذور الحرة والقضاء على التجاعيد والأمراض التي تصيبها، كما يمكن استخدام زيت الصبار أو زيت جوز الهند.
  • يمكن تطبيق بعض الأقنعة الطبيعية عليها والتي تعمل على تهدئتها مثل قناع اللبن الزبادي وقناع الشوفان والعسل وقناع الحليب.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: