التهاب نهايات الأعصاب

إن التهاب الأعصاب يوجد له العديد من الحالات المختلفة منها ما يصيب عصب واحد أو أكثر من عصب، وبناء على العصب المصاب تختلف الأعراض والأسباب، ونظرًا لأن الجسم العصبي هو المتحكم في جسم الإنسان فإنه عند حدوث أي مشكلة في الأعصاب يكون لها تأثير واضح على جسم الإنسان بالكامل، وسوف نحرص على أن نعرض لكم فيما يلي أهم الأمور التي يجب أن تدركها حول التهاب نهايات الأعصاب فتابعونا.

أعراض التهاب نهايات الأعصاب

تختلف الأعراض من نوع إلى آخر على حسب نوع الألتهابات في الأعصاب التي تصيب الشخص ومن ضمن هذه الأعراض ما يلي:

  1. في حالة التهاب الأعصاب الحسية فإنها تجعل الشخص يفقد الشعور في الجزء الذي يحدث به الالتهاب.
  2. بالنسبة لأتهاب أعصاب الحركة فإنها تتمثل في ضعف في العضلات تؤثر على قوة الشخص.
  3. التهاب الأعصاب المختلط يعتبر من أكثر الأنواع المنتشرة.
  4. جميع أنواع الألتهاب في الأعصاب تجعل الشخص يشعر بطعنات في المنطقة.
  5. تنمل الأطراف وحدوث وخزات بها على مرات متقطعة.
  6. تنمل اليدين بدون سبب وبشكل مستمر.
  7. قلة قوة الأطراف.
  8. يمكن أن يصل الأمر إلى إسقاط الأشياء بمجرد حملها.
  9. عند حدوث ذلك في عصب الوجه فإنها تكون سبب في شلل الوجه.
  10. الحدوث بتعرق شديد حتى وإن بذل الشخص القليل من المجهود.
  11. حدوث مشاكل لها علاقة بضغط الدم.
  12. بالنسبة للرجال فإن الأمر يصل في بعض الحالات إلى العجز الجنسي.
  13. الشعور بضغط شديد على المنطقة المصابة.
  14. ينتج عنها العديد من المشاكل المختلفة على الجهاز الهضمي.

أسباب التهاب نهايات الأعصاب

  1. يمكن أن يتعرض الشخص إلى صدمة ميكانيكية ينتج عنها ضغوط تؤدي إلى مشاكل على الأعصاب.
  2. كذلك فإن تلف الأوعية الدموية يعتبر من ضمن الأسباب التي تؤدي إلى مشاكل على الأعصاب.
  3. كذلك فإن العدوى يمكن أن يكون لها تأثير أيضًا على الجهاز العصبي.
  4. يمكن أن يتعرض الشخص إلى صدمات كيميائية يمكن أن تكون سبب في إصابة الأعصاب بالمشاكل المختلفة.
  5. في بعض الأحيان يكون نقص الفيتامينات المختلفة سبب في الإصابة بمشاكل الأعصاب.
  6. الإصابة بمرض معين مثل مرض السكر أيضًا يعتبر ضمن هذه الأسباب.

علاج التهاب نهايات الأعصاب

أولًا: العلاج الدوائي

يوجد العديد من الأدوية التي يمكن من خلالها وضع حد للألم الذي يشعر به الشخص المصاب، والطبيب هو الذي يحدد المسكن المناسب بناء على الحالة التي يرآها أمامه وعلى التشخيص.

ثانيًا: العلاج الطبيعي

كذلك فإن العلاج الطبيعي يمكن أن يجعل العضلات تعمل كما كانت في السابق، ويتم هذا من خلال عمل كمادات على المنطقة، أو العلاج البارد، استخدام الكهرباء في تحفيز الأعصاب، أو استخدام الأبر في الوخز، كذلك تدليك المنطقة.

ثالثًا: المكملات الغذائية

إذا كانت المشكلة ناجمة على نقص في الفيتامينات المختلفة فيجب أن يتم تناول المكملات الغذائية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق